“مصر” ثاني المتأهلين للدور الثاني من “الكان” !!    استنفار في بلديات العاصمة لضبط قوائم سكنات lpa    "الأرسيدي" في مهمة لم شمل دعاة المجلس التأسيسي !    بالفيديو... أوغندا تتعادل مع زمبابوي    إنشاء الوكالة الوطنية للطيران المدني يسمح بمواكبة التطورات في مجال الأمن والسلامة الجوية    الحلول السياسية قبل الاقتصادية في القضية الفلسطينية    20 ديمقراطيا يسعون لمنافسة ترامب    حزب العمال يجدد تضامنه مع الشعب الصحراوي    إحالة ملفات 3 وزراء سابقين على المحكمة العليا    تجديد العقد لعشر سنوات أخرى ب3 مليار م3 سنويا    حاليلوزيتش يعطي بلماضي الحل أمام السنغال    مدان يهدد "الكاف" بسبب الحكم سيكازوي    5.5 مليار دولار مداخيل الجزائر من البترول في الثلاثي الأول من 2019    تدمير قنبلتين تقليديتي الصنع وحجز 198 كلغ من الكيف    الإعلامي بوسالم: “ممتن وفخور .. بإشادة مؤسسة عسكرية قيادتها مجاهدة وصادقة”    بوهدبة: تقريب الإدارة من المواطن أولويتنا    استبعاد اللاّعب عمرو وردة لأسباب انضباطية    غوركوف: فيغولي مقاتل وأتوقع تقديم محرز ل كان في المستوى    9 ضحايا غرقا بشواطئ ممنوعة للسباحة وبمجمعات مائية    500 مليون دج لتهيئة الخدمات السياحية عبر الشّواطئ    المواطنة اللغوية شعور يشمل كل اللّغات الوطنية    عمان تعلن عن فتح سفارة لها في رام الله    توقع إنتاج ثلاثة مليون و300 ألف قنطار بميلة    مثول 44شخص أمام وكيل الجمهورية    روحاني لماكرون: إيران لا تسعى إلى الحرب مع أي دولة    توزيع 800 مسكن عمومي إيجاري بالبيض    قطاع الشؤون الدينية: فتح 1000 منصب تكوين جديد    لمين بلبشير رئيسا جديدا ل “جيل FCE”    محكمة العمل في مدينة مانشستر تلزم رياض محرز بدفع تعويض لمربية أطفاله    تم تفكيكها بالبليدة: شبكة تهرب العملة للخارج عبر شركة وهمية    “آير ألجيري” تطلق خطا جديدا بين قسنطينة وليل الفرنسية    مرداسي ترد على منحها تمويلا خاصا لفيلم والدها    إحباط ترويج أزيد من 6 قناطير من الكيف المعالج ببومرداس    تيزي وزو: بلدية بني زمنزر تستفيد من مشروع تهيئة الطريق الولائي رقم 2    مقري يوضح بخصوص تصريحاته الأخيرة    مقري ضد حل “الأفالان” وأحزاب السلطة    عمال البلديات يعودون إلى الشارع دعما للحراك    انطلاق قافلة ترويجية للسياحة الداخلية من مدينة تنس    توزيع 1100 قطعة أرض للبناء الذاتي في سعيدة بداية شهر جويلية الداخل    فيما أُغلق طريق مشتة أولاد مهنية: سكان حي المطار بنقرين في تبسة يحتجون    بلماضي: “سيسي وليد حومتي”    وزارة السياحة تهدد بسحب الامتياز من المستثمرين المتأخرين في إطلاق مشاريعهم        رؤيا الأرض القاحلة في المنام    تفسير رؤية المصحف الشريف في المنام    قراءة سورة النمل في المنام    رفقة‭ ‬عازف البيانو الروسي‮ ‬ألكسندر كارباياف    الصدى والمدى ....... في عبارة «يتنحاو قاع»    رجال الدين والحراك .. أي موقع ؟    جوع الصحابة والرسول صلى الله عليه وسلم    مايك جاجر يعود إلى المسرح    طبعة ثانية من مخيّم القرآن للبنات    أقدّم أشعارا باللغة الفرنسية لكلّ المناسبات الوطنية    تنديدا بقرار طرد طبيبة من سكن وظيفي: احتجاج نقابات بمؤسستي الصحة زرداني و بومالي بأم البواقي    البدو الرحل في برج باجي مختار يستفيدون من برنامج تلقيح لمكافحة الأوبئة    وزارة الصحة تؤكد التكفل بانشغالات الصيادلة    الصحة العمومية مهددة بقرية وادي فاليط بسعيدة    دورة تكوينية للناسكين    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مساهل: الجزائر تتطلع إلى توسيع آفاق التعاون العربي - الصيني
سلم رسالة من الرئيس بوتفليقة إلى نظيره الصيني
نشر في المساء يوم 12 - 07 - 2018

سلم وزير الشؤون الخارجية، عبد القادر مساهل، أمس، رسالة إلى السلطات الصينية من رئيس الجمهورية، السيد عبد العزيز بوتفليقة، إلى نظيره الصيني، شي جين بينغ. وذلك في إطار الزيارة الرسمية التي يقوم بها إلى هذا البلد،حيث شارك في أشغال الاجتماع الوزاري ال8 لمنتدى التعاون الصيني-العربي.
وأعرب وزير الشؤون الخارجية في مداخلته عن تطلع الجزائر إلى توسيع أفاق التعاون العربي الصيني من خلال هذا المنتدى وبرنامجه التنفيذي (2018-2020)، مؤكدا أن الشراكة الإستراتيجية والعلاقات العربية الصينية، تشكل «نموذجا ناجحا» للتعاون جنوب-جنوب وتتجه «نحو تحقيق تكامل حقيقي» في العديد من المجالات.
كما أشاد رئيس الدبلوماسية الجزائرية بالعلاقات العربية-الصينية التي تشهد تعزيزا للاستثمار في مشاريع البنى التحتية وتدعيم القدرات الإنتاجية في عدة بلدان عربية والجمع بين المتعاملين الاقتصاديين العرب والصينيين في مشاريع مثمرة.
واعتبر السيد مساهل الشراكة الإستراتيجية العربية الصينية «نوعية» كما تشكل نموذجا ناجحا» للتعاون جنوبجنوب، لكونها لا تقتصر على التنسيق في المسائل السياسية والأمنية ذات الاهتمام المشترك والتعاون في المجالين الاقتصادي والتجاري فقط، بل تشمل كذلك تعزيز التبادل الثقافي بين الشعوب العربية والصين.
ولدى تطرقه إلى العلاقات بين البلدين، اللتان تحتفيان هذا العام بالذكرى ال60 لإقامة العلاقات الدبلوماسية بينهما، أشاد السيد مساهل بالعلاقات المتميزة التي تربطهما والتي يؤطرها إعلان الشراكة الإستراتيجية الشاملة الجزائرية الصينية الموقع عليه سنة 2014 من طرف رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة ونظيره الصيني شي جين بينغ.
وبخصوص القضايا الدولية، ذكر وزير الخارجية بأن الجزائر دأبت منذ استقلالها على الدفاع عن مبادئ الأمم المتحدة، لاسيما حفظ السلم والأمن الدولي وحل النزاعات عبر الحوار والطرق السلمية وإنماء العلاقات الودية بين الأمم على أساس حق الشعوب في تقرير مصيرها وعدم التدخل في شؤونها الداخلية.
وأضاف الوزير في هذا السياق أن فكرة «العيش معا في سلام»، المتجذرة في الشخصية الجزائرية والذي حمله رئيس الجمهورية، يتقاطع مع مفهوم بناء «مجتمع مصير مشترك للبشرية»، الذي طرحه الرئيس الصيني شي جين بينغ، من حيث المبادئ والأهداف وهو ما يدعو إلى العمل سويا في سبيل تحقيق سلم دائم في العالم، أساسه العدل والحوار والتلاقي بين الثقافات والحضارات.
ولدى تطرقه إلى الأوضاع السائدة في عدة مناطق من العالم، ذكر الوزير أن «الجزائر لا تدخر جهدا» من أجل مكافحة الإرهاب والتطرف العنيف والجريمة المنظمة على الصعيدين الإقليمي والدولي بما يخدم الاستقرار والأمن، خصوصا وأن المنطقة العربية عانت ولازالت تعاني من تداعيات اللااستقرار والتدخلات الأجنبية.
وأشاد في هذا الإطار بالدعم الدائم لجمهورية الصين الشعبية للقضية الفلسطينية، مجددا أيضا التأكيد على دعم الجزائر الثابت للحقوق الشرعية للشعب الفلسطيني في إقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشريف على حدود 1967 والذي لن يتحقق بدون تعبئة المجتمع الدولي. وهو ما تأكد خلال تصويت الجمعية العامة للأمم المتحدة على مشروع القرار الذي تقدمت به الجزائر مؤخرا باسم المجموعة العربية لحماية الشعب الفلسطيني الأعزل.
أما عن الأزمة الليبية، جدد السيد مساهل عزم الجزائر على مواصلة جهودها لدعم تسوية الأزمة الليبية تحت إشراف الأمم المتحدة من خلال الحل السياسي عبر الحوار الشامل والمصالحة الوطنية بين الليبيين ونبذ التدخلات الخارجية، بما يكفل إعادة الاستقرار لليبيا ويحفظ سيادتها وسلامتها الترابية ووحدة وانسجام شعبها.
كما دعا إلى ضرورة انتهاج الحل السياسي والحوار والمصالحة لإنهاء الأزمة في سوريا واليمن بما يحفظ وحدة واستقرار وسيادة هذين البلدين الشقيقين ويحقق طموحات شعبيهما في الأمن والاستقرار والعيش الكريم.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.