الجيش يتدخّل لمحاربة تسريب مواضيع الباكالوريا    زوخ وخنفار يمثلان غدا أمام المحكمة العليا    الفريق أحمد قايد صالح في زيارة عمل وتفتيش للناحية العسكرية الثالثة ببشار يوم غد الاثنين    التحالف الرئاسي يعقد اجتماعاته بالحراش !    الشعب يطمح للعيش في كنف مجتمع عادل    بوهدبة يشيد بجهود الشرطة في حماية الأشخاص والممتلكات    قوري رئيساً جديداً لغرفة التجارة والصناعة    عمار تو يمثل أمام قاضي التحقيق بالمحكمة العليا    توقيف شخص سرق أقراصا من مريضة بغليزان    وفاة 12 شخصا غرقا خلال أسبوعين    تحضيرات كأس إفريقيا للأمم: بلماضي يريد الاطمئنان قبل الكان    قرعيش يرد على "ديجياس" ميلة: «ميركاتو» دفاع تاجنانت سيكون في لاعبي الهواة    قلق في معاقل السنافر لتعطل الميركاتو: مجلس إدارة شركة شباب قسنطينة يترقب اليوم عقوبة عرامة    القالة: انتشال جثتي طفلين غرقا بشاطئ صخري    صحن نصفه في الظلام ونصفه في النور… رزق يشوبه الحرام    فيما يسجل نقص في شاحنات النقل    رسميًا.. تعيين الدولي الجزائري السابق مجيد بوقرة مدربًا للفجيرة الإماراتي    أخيرا.. بلماضي يتحدث عن فضيحة بلقبلة    تحتاج 16 شاحنة لرفع القمامة: بلدية الحروش عاجزة عن التحكم في نظافة المدينة    أويحيى و عولمي و52 إطارا أمام محكمة سيدي امحمد في قضية سوفاك    بوغبا: حان وقت الرحيل عن مانشستر يونايتد    عصافير في الصندوق… هو أولادك أو ذكرك لله    الوالي توعد بالمتابعة القانونية للمتهاونين: تعليمات بمتابعة مشاريع السكن خلال فترة الصيف بسطيف    تحديث جديد.. "فيس بوك" تعيد تصميم آلية ترتيب التعليقات    قوات بريطانية في مياه الخليج لحماية سفنها    الدود يغزو بيتي… ظهور ما تكرهين من وليّ أمرك    بونجاح: “لا يهم من يلعب المهم فوز الخضر”    أمطار وموجة حر على بعض الولايات    فعاليات المجتمع المدني تقترح مبادرة للخروج من الأزمة    العمل على استرجاع الأموال المنهوبة يتطلب سنوات    أربعة أحزاب تدخل في أزمة قيادة بعد حبس رؤسائها    الهناني يؤكد أن استقالته من رئاسة مجلس الإدارة «لا رجعة فيها»    وفاة جزائري بعد سقوطه من الطابق الثالث بألمانيا..!    للتكفل الأمثل بالمرضى‮ ‬    خلال حفل بأوبرا الجزائر    الوادي‮ ‬    فيما تم تسجيل‮ ‬91‮ ‬ألف نازح    المجلس العسكري‮ ‬الإنتقالي‮ ‬بالسودان‮ ‬يؤكد‮: ‬    طائرة‮ ‬إير ألجيري‮ ‬تعود أدراجها    مطلع الأسبوع المقبل    إلى مستويات أعلى وأكبر    لوكال يبرز التزام الجزائر بالاندماج الإقليمي لإفريقيا    على اللجنة المختلطة الجزائرية - الصربية وضع تصور لمشاريع ملموسة    انطلاق عملية الحجز الإلكتروني لتذاكر السفر    كيف تدخل الجنة؟    إبادة في حق الإنسانية    تتويج مدرسة سيدي محمد الشريف بالمركز الأول    « الفنان الجزائري دعم الحراك وخرج إلى الشارع منددا ب «الحقرة» والتهميش    المكتتبون تائهون و يطالبون بتدخل الوالي    صور وسير ذاتية لفناني الأندلسي    وزارة الصحة تؤكد توفر لاموتريجين    يفتح باب الطوارئ في طائرة ظناً أنه مرحاض    الجراد يغزو مزارع سردينيا    شجرة مثمرة يقطفها الجزائريون بكلّ حب    الحجاج بالزغاريد بعد سجن أويحيى    اللهم ابسط علينا رحماتك وفضلك ورزقك وبركاتك    200 دواء ضروري مفقود بصيادلة تيارت    مجلس نقابة شبه الطبي بمستغانم يُعلق الوقفة الاحتجاجية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





4105 تجار يضمنون المداومة أيام العيد بالعاصمة
أسعار الخضر تنخفض ب 30 و40 دينارا للكيلوغرام
نشر في المساء يوم 23 - 05 - 2019


* email
* facebook
* twitter
* linkedin
أكدت مديرية التجارة لولاية الجزائر، أنها شرعت في الترتيبات المتعلقة بعيد الفطر، واتخذت كل الإجراءات الضرورية لضمان تزويد المواطن بالسلع الضرورية خلال أيام العيد، حيث تم تجنيد 4105 تجار يضمنون المداومة عبر مختلف الأحياء والبلديات.
أكد العياشي دهار مدير التجارة بولاية الجزائر خلال الندوة التي نظمتها الجمعية الوطنية للتجار والحرفيين أمس للحديث عن تموين السوق في رمضان والعيد، أن من مجمل 7666 تاجر ينشطون بإقليم ولاية الجزائر في الأنشطة المتعلقة بالمداومة كالخبازين ومحلات المواد الغذائية وغيرها، تم تجنيد 4105 منهم، وهو ما يمثل نسبة 53,55 بالمائة من عدد هؤلاء التجار؛ لضمان المداومة أيام العيد، وتموين المواطن بالسلع والمنتوجات الضرورية.
وأوضح دهار أن من بين التجار الذين سيضمنون المداومة تم تجنيد 475 مخبزة من مجمل 646 مخبزة؛ أي 73,53 بالمائة من العدد الإجمالي للمخابز، لتشتغل يومي العيد لتزويد المواطنين بمادة الخبز، التي تبقى تمثل المشكل الرئيس كلما حلت هذه المناسبة، بسبب تفضيل العديد من العمال الذين يشتغلون بهذه المخابز والقادمين من ولايات أخرى، قضاء هذه المناسبة وسط عائلاتهم من جهة، ولجوء بعض المواطنين إلى اقتناء كميات كبيرة من الخبز لتخزينها؛ خوفا من عدم العثور عليه في اليوم الموالي، الأمر الذي يؤدي إلى نفاد الكميات الموجودة بالمخابز من جهة أخرى.
وفي هذا السياق، ذكرت اللجنة الوطنية للخبازين التابعة للجمعية الوطنية للتجار والحرفيين، أن مشكل النقص في التموين بالخبز متعلق أيضا بعدة أسباب ذات صلة بتراجع النشاط في السنوات الأخيرة، وتقلص عدد المخابز بنسبة أكثر من 50 بالمائة، بحيث انخفض عدد المخابز بالعاصمة من 1353 إلى 646 مخبزة لكثرة الأعباء ومحدودية هامش الربح، بعد رفض السلطات العمومية مطالب الخبازين برفع سعر الخبز إلى أكثر من 10 دنانير للخبزة، وفق ما أكد رئيس اللجنة السيد عمر عامر.
وأشارت مديرية التجارة للجزائر إلى أن عدد محلات المواد الغذائية المجندة للعمل خلال العيد، هو 1794 محل من مجمل 3501؛ أي ما يمثل نسبة 51,24 بالمائة من المحلات ستكون مفتوحة.
أما بالنسبة للنشاطات الأخرى كالمطاعم والمقاهي ومحلات الإطعام السريع والقصابات ومحطات البنزين، فهي الأخرى معنية بالمداومة، حيث تم تجنيد 1822 محلا من مجمل 3500 محل للعمل يوم العيد؛ أي بنسبة 52,06 بالمائة، إلى جانب تسخير 9 ملبنات من ضمن 10 ملبنات بالعاصمة و5 مطاحن.
وكشف المتحدث أنه تم تجنيد 197 عون تابعين للمديرية، لمراقبة مدى احترام برنامج المداومة على مستوى العاصمة، علما أن عدم التزام التجار المعنيين سيعرّضهم لعقوبات تشمل غرامة مالية تتراوح ما بين 30 و100 ألف دينار، وإغلاق المحل لمدة شهر كامل.
وفي ما يتعلق بمنحى الأسعار خلال الأيام الأخيرة لشهر رمضان، أكد رئيس الجمعية الوطنية للتجار والحرفيين حاج الطاهر بولنوار، أن أسعار الخضر والفواكه عرفت هذا الأسبوع، انخفاضا يتراوح بين 30 و40 دينارا للكيلوغرام بالنسبة لعدة منتوجات، مشيرا إلى أنه تم تموين الأسواق بكميات تتراوح ما بين 500000 و600000 طن من هذه المنتوجات، و50000 طن من اللحوم خلال الأيام 15 الأولى من رمضان. وذكر المتحدث أن الارتفاع المسجل في الأيام الأولى من رمضان، يعود إلى عدم التزام 400 بلدية بالإجراءات المتخذة من طرف مصالح التجارة، بحيث لم تخصص أسواق جوارية تضمن احترام الأسعار المرجعية المتفق عليها.
منح شهادات للذين يتقنون الحرف
في موضوع آخر، ذكّرت الجمعية بتوقيعها اتفاقية تعاون مع وزارة التكوين والتعليم المهنيين، تسمح بتكوين اليد العاملة في المهن والتخصصات التي تحتاجها السوق في كل منطقة، خاصة ما تعلق بالنشاطات التي يقل الاقبال عليها وتشكوا نقصا في اليد العاملة.
وأشار السيد بولنوار إلى أن هذه الاتفاقية التي ستدخل حيز التطبيق مع الدخول الاجتماعي المقبل، تسمح لأصحاب الحرف والمهن الذين يتقنون نشاطا معيّنا ولا يحوزون على شهادة معتمدة من مراكز التكوين المهني، بالاستفادة من هذه الشهادة بدون إجراء تربص طويل، حيث يتم فقط إجراء امتحان شفهي وتطبيقي قصير يبين إتقان المترشح ذلك النشاط.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.