الرئيس أردوغان يستقبل رئيس المجلس الشعبي الوطني    الرئيس تبون يجري حركة جزئية في سلك الولاة والولاة المنتدبين    أردوغان: الجزائر "شريك إستراتيجي" في المغرب العربي والقارة الإفريقية    وزير التجارة كمال رزيق: "مافيا الحليب تجذرت في السوق والدولة عازمة على اجتثاثها"    حرم الرئيس التركي تدشن مخبرا للإعلام الآلي بمدرسة "أرزقي عجود" ببلدية القصبة    في‮ ‬مركز مدينة بغداد    إدارة اتحاد العاصمة تعاقب هشام بلقروي    برونزيتان لمصر في‮ ‬الدوري‮ ‬العالمي‮ ‬للكاراتيه    وفاة تسعة أشخاص وإصابة‮ ‬33‮ ‬آخرين    بالجزائر العاصمة    احتضنته دار الثقافة‮ ‬علي‮ ‬معاشي‮ ‬بتيارت    وسط توقعات بتسجيل المزيد من الحالات    البرلمان الجزائري‮ ‬يشارك في‮ ‬دورة الشتاء    خلال لقاءهما بالجزائر العاصمة‮ ‬    بمدرسة‮ ‬أرزقي‮ ‬عجود‮ ‬ببلدية القصبة    حالة الذعر والهلع لم تفارق سكان العوانة وما جاورها‮ ‬    بدار الثقافة‮ ‬ولد عبد الرحمن كاكي‮ ‬بمستغانم    تحصيل‮ ‬1000‮ ‬مليار دج كرسوم في‮ ‬2019‮ ‬رغم تراجع الواردات    البت قريبا في مفاوضات حول اتفاقية للتبادل الحر    خلال معرض ومنتجات الخلية بالشلف    البيض    مصيطفى يؤكد إمكانية حلحلة الوضع الاقتصادي    توضيحات الوزارة الأولى‮ ‬    تعزيزاً‮ ‬لعلاقات التعاون بين البلدين‮ ‬    محاربة الفساد شرط النهوض الاقتصادي والاجتماعي    أهمية أعمال القلوب وأقسامها    الجزائر تستكمل الإطار القانوني لحماية مواردها البيولوجية أواخر 2020    إجراءات بالمطارات لفحص الوافدين من البلدان المعنية    مقتل 19 دركيا في هجوم إرهابي    قلق أممي من انتهاك حظر السلاح    تحقيق مع عصابة سرقة يكشف قضية أخرى    تراجع حوادث المرور ب 7 بالمائة    تحرك فلسطيني لمواجهة "صفقة القرن" الأمريكية    «كورونا» الجهل    أزمة حليب بوهران    جريحان في اصطدام سيارة بدراجة نارية ببوفاطيس    وحدة للطب الوقائي بالميناء لمواجهة الوباء    ميناء الغزوات و مطار مصالي الحاج في حالة تأهب    الجزائر تتحصّن ضد «كورونا»    مدارس دواوير مستغانم تستغيت    مرزقان وآيت جودي.. رجلان لمهمة واحدة    عبّاس: «أشكر اللاعبين على احترافيتهم»    «الرزنامة المتبقية في صالحنا للعب ورقة الصعود»    استعادة الوصافة وبلعريبي يرقّي لاعبين    نصير شمة يذهب ببيت العود العربي إلى الخرطوم    ما عاد للعمر معنى..    المجموعة الشعرية " الجرح المقدس" لأيوب يلوز .    اختلال التواصل _ اللغة _ انهدام الثقة    مقتل أخطر امرأة في المكسيك    ‘'الفيل الأبيض" للبيع    إمكانيات تنموية هامة ومشاريع لحل النقائص المسجلة    عودة غير موفقة لسريع غليزان في الدوري    جامعة أدرار تفتح الملف    طفل يحفظ مقدمات 129 كتابا    القادرية والتجانية والمريدية طرق ساهمت في انتشار فن الإنشاد    المال العام أمانة في يد من أؤتمن عليه    ربنا لا تزغ قلوبنا بعد إذ هديتنا    ويل للأعقاب من النار    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





28 جزائريا في أكاديمية مجمع أتاتورك للطيران
مضيفون ومضيفات طيران ابتداء من جانفي 2020
نشر في المساء يوم 12 - 12 - 2019


* email
* facebook
* twitter
* linkedin
التحق مؤخرا 28 شابا جزائريا بأكاديمية الشركة التركية للطيران باسطنبول، العاصمة الاقتصادية لتركيا، من أجل التدرب على مهنة مضيف طيران على أجهزة محاكاة لأحدث التكنولوجيات، وتعتبر هذه الدفعة الأولى من نوعها، التي استثمرت فيها الشركة لتحكم عناصرها في ثلاث لغات على الاقل، وهي العربية والفرنسية والإنجليزية، حيث سيبدأ عمل هؤلاء في الخطوط الرابطة بين تركيا والدول المتحدثة باللغتين العربية والفرنسية.
كانت الجولة المنظمة إلى الأكاديمية، والتي شاركت فيها "المساء"، فرصة للقاء هؤلاء الشباب الذين تتراوح أعمارهم بين 22 و30 سنة، تحدثوا عن التجربة التي وصفوها بالرائعة بعد التحاقهم بواحدة من أكبر الشركات الرائدة في مجال الطيران المدني، وستلتحق المجموعة بالطاقم العامل خلال شهر جانفي المقبل، بعقد عمل لسنة كاملة، مع قابلية التجديد. كما حضرت "المساء" خلال تواجدها في الأكاديمية، حصصا تدريبية، منها محاكاة حوادث يحتمل وقوعها على متن الطائرة، في إطار التكوين الذي يتلقاه الطلبة من الساعة الثامنة صباحا إلى غاية الرابعة مساء، حيث لا تقتصر مهمة مضيف الطيران على تقديم الخدمات للمسافرين، بل يعمل طاقم المقصورة على ضمان راحة وسلامة المسافر على طول الرحلة.
قال المتدرب أسامة (26 سنة)، إن إقباله على عرض "التركية للطيران"، كان فرصة ثمينة لولوج هذا العالم الذي لم يكن يدرك خباياه، لكن التكوين المكثف الذي تلقاه في الأكاديمية مكنه من اكتشاف الأمر، مشيرا إلى أن التحكم في اللغات هي نقطة القوة التي ركزت عليها الشركة، وبعدها خضع المترشحون للفحوصات الطبية لمعرفة مدى جاهزيتهم للعمل على متن طائرة، وفي ظروف مختلفة على العمل في البر.
من جهتها، قالت ذهبية (23 سنة)، أن العمل كمضيفة طيران كان حلمها الذي تحقق، وأن تكوينها في المجال انطلق قبل شهر تقريبا، على جميع الأصعدة، وفقا لمعايير الطيران المدني الدولي، على غرار الإسعافات الأولية، كيفية التصرف في حال وقوع حادث في الطائرة، كإخلاء الطائرة من المسافرين، إلى جانب التسيير والمناجمنت والتعامل مع المسافرين.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.