الوزير الأوّل يهنئ الأمة الإسلامية بعيد الفطر المبارك    أيمن بن عبد الرحمان: يجب تسريع وتيرة رقمنة قطاع المالية    الصحراء الغربية: وزارة شؤون الأرض المحتلة تدين ما تتعرض له عائلة سلطانة خيا من قمع ممنهج على يد أجهزة الإحتلال المغربي القمعية    كتائب القسام تستهدف تل أبيب ومطار رامون وقواعد عسكرية    ما يجب عليك معرفته من أجل ادخار المال    والي سيدي بلعباس يزور مركز الطفولة المسعفة    فيلم "هيليوبوليس" للمخرج جعفر قاسم في قاعات العرض إبتداءا من 20 ماي الجاري    سهيلة معلم تستذكر الفنانين الذين رحلوا عن عالمنا في العيد    حنان بوخلالة وكريم طرايدية ضمن لجان تحكيم مهرجان لاهاي السينمائي الدولي    بن بوزيد: إجراءات وقائية جديدة وصارمة للقادمين إلى الجزائر قريبا    آخر مستجدات كورونا في العالم    ديلور: لا أحد تحدث عن الصلح    وزير الصحة: تسجيل 14 إصابة جديدة بالسلالة الهندية.. وإجراءات صارمة للقادمين إلى الجزائر    ارتفاع حصيلة الشهداء الفلسطينيين وسط تواصل الإعتداءات لليوم الثالث    علماء يُحذرون من تلقي جرعتين مختلفتين من اللقاح المُضاد لفيروس "كورونا"    شركات طيران تلغي رحلاتها إلى تل أبيب    بُشرى سارة في العيد.. إستقرار الحالة الصحية للنجم صالح أوڤروت    أبطال إفريقيا: الصدام المغاربي يتجدد في الدور ثمن النهائي    الفاف تزف تهانيها بمناسبة عيد الفطر    السيد تبون يهنئ عناصر الجيش والأسلاك الأمنية والأسرة الطبية بعيد الفطر المبارك    هذه هي شروط ممارسة نشاط وكلاء المركبات الجديدة    المسيلة: تواصل عمليات البحث عن مفقود فيضانات بوسعادة    الصحة العالمية: يجب إنشاء نظام عالمي يضمن عدم تفشى أي فيروس يؤدى لجائحة    الفلسطينيون يؤدون صلاة عيد الفطر في المسجد الأقصى    هذا هو النمط الغذائي الصحي بعد رمضان    رئيس الجمهورية يهنئ مستخدمي الصحة بمناسبة حلول عيد الفطر    الوزير الأول يؤدي صلاة عيد الفطر بالجامع الكبير بالعاصمة    بالفيديو.. بن ناصر والخضر يُقدمون تهاني العيد    أولمبياد طوكيو في "مهب الريح" ! بسبب تراجع مدن يابانية عن استقبال الرياضيين    بوقدوم يمثل الرئيس تبون في مراسم أداء اليمين الدستورية للرئيس الأوغندي    بطولة الرابطة الأولى: الجولة ال21 ستلعب الأحد المقبل    نجوم الخضر في قطر يحتفلون بالعيد سويا    ارتفاع حصيلة شهداء الاعتداء الصهيوني    أسعار النفط تتراجع    الجيش الصحراوي ينفذ هجمات مركزة ضد قوات الاحتلال المغربي    الفنان "صالح أوقروت" يهنئ الجزائريين بمناسبة عيد الفطر المبارك ويطئمن بخصوص صحته    الشلف: الجزائرية للمياه تقاضي فلاحا حطم منشأة لإستغلال مياهها في سقي مستثمرته    هدف ديلور ضمن قائمة المرشحين لجائزة أفضل هدف في "الليغ1"    أنقرة تسعى لتحرك دولي ضد إسرائيل    الحماية المدنية: وفاة 41 شخصا وإصابة 1274 خلال الأسبوع الأخير    هذا هو موعد منح الأرقام التعريفية للأحزاب السياسية والقوائم المستقلة للتشريعيات    رئيس الجمهورية يهنئ نظيره المصري بحلول عيد الفطر    بعد تعديله.. هذه شروط وكيفيات ممارسة نشاط وكلاء المركبات الجديدة    سونلغاز: مخطط خاص لضمان استمرارية الخدمة خلال أيام عيد الفطر    هذه وصايا الخليفة العام للطريقة التجانية الى المرابطين في فلسطين..    ارتفاع الصادرات خارج المحروقات بحوالي 59 بالمائة خلال الثلاثي الأول 2021    بولنوار ل"الجزائر الجديدة": هؤلاء التجار المعنيون بالمداومة خلال العيد    الطاقة الدولية تحسن توقعات إنتاج النفط    ما حُكم تأخير إخراج زكاة الفطر؟..وما هو أفضل أوقاتها؟    مجالس الكرماء مع أهل الوفاء    مدرسة قرآنية عريقة محل التوسع المكاني والروحي    الشَّهْرُ هَكَذَا وَهَكَذَا.. اسأل القبول    من الواقع المعيش إلى أحلام اليقظة    ضرورة الخروج من المواضيع النمطية لمنجزات الدراما الجزائرية    3 آلاف شرطي لتأمين عيد الفطر المبارك    الخميس أوّل أيام عيد الفطر المبارك في الجزائر    للصائم فرحتان 》    البلوزة الوهرانية و «الجبادور» من التراث    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





رئيس منتدى الكفاءات الجزائرية يؤكد أهمية الحوار الشامل
ثمّن قرار إنشاء وزارة تُعنى بالمؤسسات الناشئة
نشر في المساء يوم 24 - 12 - 2019


* email
* facebook
* twitter
* linkedin
ثمّن رئيس منتدى الكفاءات الجزائرية عادل غبولي أمس، قرار رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون إنشاء وزارة وبنك للمؤسسات الناشئة؛ في خطوة أكد أن من شأنها فتح المجال أمام الكفاءات الوطنية وخاصة الشباب منهم، لإطلاق مشاريعهم والتقليص، بالتالي، من البطالة في صفوف هذه الفئة من المجتمع.
ولدى استضافته أمس في منتدى جريدة "المجاهد"، أعرب رئيس منتدى الكفاءات الجزائرية عن تفاؤله الكبير بإنشاء هذه الوزارة التي تُعنى بالشباب ومشاكلهم وتستمع لانشغالاتهم، معلنا عن انخراط المنتدى الذي يقوده في هذا المسعى الذي وصفه بالجاد، في نفس الوقت الذي أشاد فيه بمضمون البرنامج الذي سطره رئيس الجمهورية لفائدة الشباب.
ولكن السيد غبولي قال إن "ما ننتظره الآن هو الملموس، وتجسيد هذا البرنامج على أرض الواقع"، داعيا بالمناسبة إلى ضرورة إطلاق حوار ونقاش حقيقي يشمل جميع المجالات بمشاركة النخبة والكفاءات؛ من أجل إيجاد حلول بكل واقعية وموضوعية، لمختلف المشاكل والعراقيل القائمة.
ومن بين أهم العراقيل التي تطرق لها تلك المتعلقة بالبيروقراطية في الإدارات، ومشكل التمويل خاصة بالنسبة للشباب الحاملين للمشاريع الناشئة والذكية وفي مختلف المجالات الأخرى، ناهيك عن توفير الأجواء الملائمة للبحث العلمي، والاستثمار، ومنح التحفيزات التي تدفع بالكفاءات الوطنية بالبقاء داخل الوطن، وجلب تلك العاملة خارج أرض الوطن، وهو ما جعله يؤكد على أهمية وضع هيئة أو آلية تصغي إلى انشغالات الشباب، وتستقبل مقترحاتهم، وتضع الحلول الكفيلة باحتواء مشاكلهم.
وقال إن من بين أهم المقترحات التي خرجت بها آخر ندوة دولية نظمها المنتدى الذي يترأسه، هو المطالبة بإنشاء مثل هذه الآلية، لكن حينها لم تجد تلك المقترحات أي آذان صاغية. ودق الدكتور غبولي الذي هو طبيب جراح مختص في جراحة الحروق والجراحة التجميلية، دق ناقوس الخطر من استمرار النزيف في الكفاءات الجزائرية وهجرة الأدمغة إلى الخارج، مستدلا في ذلك بوجود أكثر من 13 ألف طبيب في الخارج، 10 آلاف منهم يقيمون في فرنسا، إضافة إلى دول الخليج، التي أصبحت خلال السنوات الثلاث الأخيرة، واحدة من بين الوجهات المفضلة للأطباء الجزائريين بالنظر إلى التحفيزات والأجواء المهيأة؛ سواء لأداء مهامهم أو في مجال البحث العلمي.
وقال إن مثل هذه الإحصائيات المخيفة يدفع إلى دق ناقوس الخطر، والتحذير من استمرار تهميش النخب والكفاءات، ويدعونا جميعا إلى تقاسم المسؤولية، ووضع اليد في اليد للخروج من الأزمة التي تعيشها البلاد، والتي تمس مختلف المجالات، قبل أن يحذّر: "إذا لم نسارع إلى وضع حلول ميدانية مثلا في قطاع الصحة، فإن هذا الأخير مهدد بالفشل".
وأضاف أن من بين أهداف إنشاء منتدى الكفاءات الجزائرية، تبادل الخبرات بين الكفاءات المتواجدة في الداخل، وما أكثرها! وربط التواصل مع تلك المستقرة في الخارج، وبحث سبل توقيف النزيف في الكفاءات الوطنية، واستقطاب تلك المستقرة في المهجر للدخول إلى أرض الوطن، ووضع إمكانياتها في صالح خدمة البلاد.
وبينما أشار إلى إنشاء إلى حد الساعة 25 خلية تضم كفاءات جزائرية عبر العالم، أكد أن المنتدى الذي يترأسه والذي يضم في صفوفه 100 كفاءة داخل الوطن و60 كفاءة أخرى خارجه من باحثين ورجال أعمال ومستثمرين وغيرهم، مستعد لتقديم المساعدة، ووضع كل خبراتها وإمكانياتها من أجل المساهمة في الدفع بالأمور إلى الأمام، وتطوير وترقية الاستثمار والاقتصاد الوطني وتنويعه؛ حتى لا يبقى قائما على الاستيراد والتوريد على أساس المحروقات.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.