أجدد عهدي معكم لبناء جمهورية جديدة قوية بلا فساد ولا كراهية    نعول على إعادة فتح ملف التقاعد النسبي    تعزيز الوحدة الوطنية لمواجهة تداعيات تدهور الوضع الأمني الإقليمي    الجزائر جعلت من السياسة الطاقوية أولوية قصوى    تكريم و إحياء للذكرى ال 26 لاغتيال صحفي «الجمهورية» جمال الدين زعيتر    مانشستر سيتي يضع قدما في ربع نهائي أبطال أوروبا    "أوبك+" ستدرس الزيادة في إنتاج النفط    صدور أمر بالقبض الدولي ضدّ المدير الأسبق ل"سوناطراك" ولد قدور    مفارز للجيش تنفّذ عمليات باحترافية عالية    بناء جزائر جديدة قوية بلا فساد ولا كراهية    اللّعنة المستترة    وزير الصحة يشيد بهبات أبناء الجالية المقيمة بالخارج    مأساة إنسانية بالرغاية عمرها 53 سنة    ترسيم صالح ڤوجيل رئيسا لمجلس الأمة    مضاعفة سرعة تدفق الأنترنت لما يقارب مليوني مشترك    سنلعب كل حظوظنا للذّهاب بعيدا قاريّا    أبناء السّاقية الحمراء يستحضرون قيام الجمهورية الصحراوية    التآزر بين الجزائريين يكرّس الحس الوطني الإيجابي    مولودية الجزائر يضيّع الفوز وصدارة المجموعة    دعوات لتمكين الصحراويين من حقهم السيادي على كامل أراضيهم    الولايات المتحدة تؤكد أن "حل الدولتين" هو السبيل الوحيد    مواسة يصرّ على الفوز    منتخب كرة اليد في تربص بفرنسا    شراكة تعليمية متنامية    تفكيك شبكة وطنية لترويج المخدرات و حجز 23 كلغ من القنب الهندي بالقالة في الطارف    لا تعديلات على بطاقة "الشفاء"    10 سنوات في انتظار مناصب شغل    إيفتون.. أكثر وجه الثورة الجزائرية حزناً    نقص منسوب مياه وادي تافنة والسدود وراء تذبذبات التوزيع    إحالة 20 ملفاً على العدالة    أقفال حديدية ومسامير وأسنان الكلاب ب 50 ألف دج    اكتشاف ورشة سرية لصناعة مواد التنظيف    باتنة تستحضر العقيد المجاهد الحاج لخضر    أمل جديد في الخبرة الجزائرية    أغلب عمليات الكاستينغ غير محترفة    تقرير ستورا يعكس البنية الثقافية الفرنسية المُشبَعة بالتمركز حول الذات    والي تلمسان يوبخ مسؤولي المحافظة العقارية بمنصورة    عهدات أولمبية أم مناصب أبدية ؟    محياوي:« نخشى التحكيم أمام بارادو ونرفض أن نكون ضحية»    « العبابسة» في مهمة للتأكيد أمام أبناء روسيكادا»    "طائرة محملة بلقاح مضاد لكورونا ستحل بالجزائر اليوم"    نستحسن تطمينات الوزير لكننا نبحث عن الملموس    الصناعات التقليدية بالقصبة على وشك الاندثار    إنجاز 5 محولات جديدة قبل نهاية السنة    عيوب وتجاوزات في إنجاز مؤسسات تربوية بوهران    القضاء التونسي يطلق سراح نبيل القروي ويبقيه على ذمّة التحقيق    تصدير 8 أطنان من سمك "الحنكليس"    باتنة تنتظر الدفعة الثانية من "سبوتنيك"    وزير الفلاحة يعزي في وفاة رئيس الغرفة الفلاحية لولاية الجزائر    وزيرة الثقافة تزور قلعة الجزائر للقصبة وتكرم عمال النظافة    هذه رحلة "ماروكو" و"سالي" الجزائرية في عالم الدبلجة!    والي سطيف: تشكيل خلية أزمة.. وتسخير 50 سكنا بصالح باي في حال الضرورة    النيجر: فوز مرشح الحزب الحاكم بالانتخابات الرئاسية    إقبال كبير على ورشات التكوين بغابة المنزه    الشروع في دراسة ملفات ترميم 32 معلما تاريخيا    إنهم يستنسخون الكعبة !!    هكذا يكون الفايسبوك شاهدا لك    ضاع القمر    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الجيش سيكون في مستوى الرهانات والجزائر سيّدة وعصية على الأعداء
أشرف على "حزام 2021".. الفريق شنقريحة:
نشر في المساء يوم 19 - 01 - 2021

❊ تنمية الخبرة القتالية وغرس سلوكيات العمل الجماعي المنسجم
أكد الفريق السعيد شنقريحة، أن الجزائر القوية، العظيمة بتاريخها وجغرافيتها، تستحق من جيشها أن يكون دوما في مستوى الرهانات المطروحة اليوم بقوة، وتستحق أن تبقى إلى أبد الدهر، حرة، سيّدة وعصيّة على أعداء الأمس واليوم.
رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي الذي أشرف، أمس الإثنين، على تنفيذ تمرين تكتيكي بالذخيرة الحية بالناحية العسكرية الثالثة بعنوان "الحزم 2021" الذي يندرج في إطار تقييم المرحلة الأولى لبرنامج التحضير القتالي لسنة 2020- 2021، قال: "لشرف عظيم للجيش الوطني الشعبي سليل جيش التحرير الوطني، أن يرتقي إلى مصاف الحافظين لعهد الشهداء، وأن يسمو إلى ما يفرضه عليه واجبه الوطني، وتمليه عليه مسؤولية الدفاع عن الوطن، وتأمين موجبات وحدته، وحفظ خيراته وصون سيادته، وحرية قراره، لا سيما في ظل الظروف غير المستقرة التي تشهدها منطقتنا الإقليمية، فالجزائر القوية، العظيمة بتاريخها وجغرافيتها، والمتطلعة دوما إلى مستقبل يليق بهذا التاريخ وجدير بهذه الجغرافيا، تستحق من جيشها أن يكون دوما في مستوى هذه الرهانات المطروحة اليوم بقوة، وأن تبقى إلى أبد الدهر، حرة، سيّدة، وعصيّة على أعداء الأمس واليوم".
وبعد أن هنّأ الوحدات المنفذة للتمرين على الجهود المبذولة خلال تحضير وتنفيذ هذا التمرين التكتيكي بالذخيرة الحية الذي حقق نتائج مرضية جدا جسّدتها دقة الرمايات بمختلف الأسلحة، أوضح أن الجهود ضرورية جدا، وتهدف إلى تنمية الخبرة القتالية، وترسيخ المعارف والقدرات، وغرس سلوكات العمل الجماعي المنسجم والمتكامل، قائلا: "إنني أؤمن أشد الإيمان، بأن الجهود التي نبذلها خلال تنفيذ مثل هذه التمارين التكتيكية في سبيل تنمية الخبرة القتالية، وترسيخ المعارف والقدرات، وغرس سلوكات العمل الجماعي المنسجم والمتكامل لدى قوام المعركة للجيش الوطني الشعبي، هي جهود، أصبحت ظاهرة على الميدان، وواضحة النتائج سواء في مجال درجة التمرس العملياتي ومستوى الجاهزية القتالية، التي أضحت تحوزهما قواتنا المسلحة بكافة مكوّناتها، بفعل التطبيق الوافي والفعّال والميداني لمحتوى برامج التحضير القتالي، أو في مجال مكافحة الإرهاب، حيث أضحت النتائج المحققة في هذا المجال، خير شاهد على ذلك".
وقد استمع الفريق إلى عرض قدّمه اللواء مصطفى سماعلي قائد الناحية العسكرية الثالثة، وعرض حول التمرين قدّمه قائد القطاع العملياتي جنوبي تندوف، والرامي إلى اختبار الجاهزية القتالية لوحدات القطاع، فضلا عن تدريب القادة والأركانات على قيادة العمليات، وتطوير معارفهم في التخطيط والتحضير والتنظيم والتنفيذ، ووضعهم في جو المعركة الحقيقية. وبميدان الرمي، تابع الفريق شنقريحة عن كثب، الأعمال القتالية التي قامت بها الوحدات المقحمة، بدءا بتلك التي نفذها الطيران وتتقدّمه طائرة استطلاع، وصولا إلى مشاركة وحدات القوات البرية بمختلف أصنافها. واتسم تنفيذ هذا التمرين باحترافية عالية في جميع المراحل وبمستوى تكتيكي وعملياتي عالي المستوى، يعكس جدية الأعمال المنفذة سواء على مستوى التخطيط أو التنفيذ الميداني، كما يعكس الكفاءة العالية للإطارات في مجال تركيب وإدارة مختلف الأعمال القتالية، ومهارة وقدرة الأفراد على التحكم في استعمال مختلف منظومات الأسلحة والتجهيزات الموضوعة في الخدمة، وهو ما ساهم في تحقيق الأهداف المسطرة.
تجدر الإشارة إلى أنّه تم تزويد الطائرات المقاتلة بالوقود جوا خلال تنفيذ هذا التمرين، وهي عملية دقيقة نُفذت بنجاح باهر، علما أنّ هذا النوع من العمليات يتطلّب الكثير من المهارة والإتقان في تنفيذها؛ ما يعكس القدرات الاحترافية العالية لمختلف مكوّنات الجيش الوطني الشعبي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.