«الشعب الجزائري قادر على فرز من يقوده خلال المرحلة المقبلة»    "استئناف التدريس أو الفصل من المنصب"!    محكمة تبسة تتلقى شكوى للتدخل بخصوص المساس بحقوق الأطفال بالمدارس    اختناق 12 شخصا من عائلتين إثر تسرب الغاز    الإعدام و10سنوات سجنا لقتلة صاحب القولف بقالمة    الجزائر تؤكد رفضها «القاطع» للمواقف الداعية لاعتبار المستوطنات الإسرائيلية «غير مخالفة للقانون»    اقتصاد المعرفة مفتاح تنويع الإنتاج خارج المحروقات    مشروع قانون الإجراءات الجزائية يعزّز حماية المال العام    هكذا ردة ادارة ريال مدريد على ما قام به بايل    أجندة المترشحين اليوم    780 مليار دج مداخيل الجمارك خلال 9 أشهر    التكفل بمواطني المناطق النائية بقرى ومداشر الولجة بوالبلوط    عرض في ختام الطبعة الأولى من تظاهرة «الله يجعل من خيمتنا خيام»    هل كسبت سوناطراك حرب أسواق الغاز؟!    الجيش يحبط محاولات الالتحاق بالجماعات الإرهابية لمنطقة الساحل    أخطار تهدّد مجتمعنا: إهمال تربية البنات وانحرافها    في رحاب ذكرى مولد الرّسول الأعظم    فتاوى    مختصرات اليوم الرابع من الحملة الانتخابية    اتصالات الجزائر تطلق التطبيق المحمول الجديد «E-Paiement espace client»    مشاريع خدماتية جديدة لترقية أداء المؤسسات    أوكوكو/ الصحراء الغربية: العديد من اللقاءات والورشات ضمن برنامج الندوة    الشروع في عملية الإحصاء بقطاع التربية    الرابطة الثانية: نتائج وترتيب الجولة 13    جلاب: "الترقيم العمودي" أكثر من 400 ألف منتج مرقم بالجزائر    مجاهدة النفس    “وكونوا عباد الله إخوانا”    رئاسيات: السلطة الوطنية المستقلة للانتخابات تتدعم بقاعدة بيانات ومنصة الكترونية لمراقبة الانتخابات    برناوي: يمكن لزطشي رئاسة الاتحاد الأفريقي    محمد بابا علي عمر بن الحاج    أولمبي المدية يسقط في وهران و"الصفراء" تتنفس الصعداء    زفان: “شعرت بخيبة أمل خلال متابعتي مباريات الخضر”    الجيش السوري يعزز مواقعه في المنطقة الحدودية مع تركيا ويدخل 5 نقاط جديدة    تجدد الاشتباكات بين القوات الأمنية والمحتجين في بغداد    الاتحاد الأوروبي يدعو الأطراف الليبية إلى العودة للعملية السياسية    حجز 10 آلاف أورو لدى شخصين بالزيتونة في الطارف    حجز 04 بنادق ومسدس تقليدي وذخيرة بميلة    عطال أولوية مورينيو في توتنهام    ممثلان عن الفيفا في زيارة عمل للجزائرهذا الاربعاء و الخميس    إنخفاض كبير في عدد الرحلات الجوية بين الجزائر و فرنسا    المجاهدة يمينة شراد تستعرض كتابها ” ست سنوات في الجبال”    قايد صالح: "الجزائر قادرة على فرز من سيقودها خلال المرحلة المقبلة"    فيلمان جزائريان ضمن منافسات الدورة ال 41 من مهرجان القاهرة الدولي للسينما    علي يترحم على عز الدين    منتدى اليونيسكو بباريس: رابحي يبرز الأهمية التي توليها الجزائر للثقافة    ممثل اليونيسف مارك لوسي للاذاعة :70 بالمائة من حالات العنف ضد الأطفال لها صلة مباشرة مع الانترنت    رئاسيات 12 ديسمبر: بن فليس يتعهد من الشلف بتطوير القطاع الفلاحي لتحقيق الاكتفاء الذاتي    توقيف رجل الأعمال عليلات والمستشار السابق برئاسة الجمهورية حشيشي    وهران: مختصون يطالبون بضرورة توسيع قائمة الأمراض المهنية في الجزائر    زياني يُوجّه رسالة خاصة لجيل “محرز”    حذاء للبيع والسرقة !    تسريب جديد‮ ‬يقترح قدوم‮ ‬4‮ ‬هواتف رائعة من‮ ‬Sony‮ ‬في‮ ‬العام‮ ‬2020    خلال السنة الجارية بتيسمسيلت    الطبخ الإيطالي‮ ‬في‮ ‬الجزائر    «كناص»تيبازة تدفع أكثر من 6 ملايير دينار للمؤمنين وذويهم    تأجيل أم إلغاء ..؟    "جام" وبراهمية في مهرجان "موسيقى دون تأشيرة"    بالفيديو.. تلمسان: تمرين إفتراضي لحالة اشتباه إصابة مسافر “بإبولا”    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الزواج السري•••
علاقة يرفض الفنانون الإفصاح عنها
نشر في المساء يوم 09 - 01 - 2008

مع العرض الأول لفيلم "حين ميسرة"، انطلقت تساؤلات عديدة في كواليس الوسط الفني حول زواج الفنانة سمية الخشاب، التي نجحت في الحفاظ على سرية هذا الزواج عدة سنوات متتالية، لكن المشاهد الجريئة التي قدمتها الخشاب في هذا الفيلم أدت إلى فتح الملف من جديد، فالخشاب تطل في ملابس راقصة، وقبلها مشهد ساخن تنجب إثره من دون زواج، ثم مشهد علاقة شاذة مع فتاة، وأخيرا مشهد اغتصاب···
صحيح أن المشاهد كلها تم تصويرها بطريقة فنية لا تثير الغرائز، لهذا أجازتها الرقابة المصرية، لكن جرأة الدور ككل أطلقت تساؤلات حول مدى موافقة الزوج العربي المجهول على قيام زوجته ببطولة الفيلم، على اعتبار أن الأزواج العرب أكثر تشدداً في ما يخص نشاط الزوجات الفنانات على شاشة السينما، غير أن سمية الخشاب استبقت كل الشائعات التي كانت على وشك الانطلاق وخرجت في برنامج "البيت بيتك" بعد عرض الفيلم مباشرة، لتعلن أنها حصلت على الطلاق قبل عدة أشهر، وأن قلبها مفتوح لعلاقة حب جديدة·
الطريف في قصة زواج سمية الخشاب، أن مظاهر الزواج كلها كانت متوفرة على مدى عدة سنوات، من دون أن ينجح أحد في الكشف عن اسم الزوج، فالخشاب كانت تسافر إلى دولة أوروبية في مواعيد محددة سنويا ولفترات طويلة تزيد عن الشهر في كل مرة، والسبب المعلن دائما هو قضاء إجازة مع زوجها، التي صرحت مرة باسمه، من دون أن تكشف عن جنسيته، مكتفية بأنه خليجي لا يريد الظهور في الصورة، وهذا حقه من وجهة نظرها، كذلك بنى لها منزلا فخما في الطريق الصحراوي·
الهجوم الأخير على الفنانة الحسناء، جعلها تتراجع عن حالة الانتشار الإعلامي التي حرصت عليها بعد عرض "حين ميسرة"، وطلبت من الصحافيين عدم الخوض في مسألة طلاقها باعتباره أمرا شخصيا كالزواج·
وتنقسم زيجات الفنانات السرية إلى عدة مستويات، فأحياناً يرفض الزوج اعلان الارتباط بسبب مكانته الاجتماعية، خصوصاً لو لم يكن مصرياً، أو يعمل في مهنة مرموقة، وفي أحوال أخرى يفضل الزوج الابتعاد عن الأضواء، أي أن الزواج يكون معلنا للمقربين من الفنانة وأصدقائها والجيران، لكن الزوج يرفض تماما الظهور مع زوجته الفنانة في أي مناسبات، وإذا تم الطلاق يستفيد الزوج من حالة السرية في عدم مطاردته بعبارة أنه كان الزوج السابق للفنانة فلانة، ولا يتعرض لمضايقات بسبب اخبارها العاطفية الجديدة·
أما الفنانة يسرا فظلت لفترة طويلة تتكتم عن اسم زوجها خالد صالح سليم، حتى اضطرت لإعلانه، لكنهما لا يظهران معاً أمام الصحافيين على الإطلاق، وظل الزواج لفترة طويلة مرفوضاً من والد العريس صالح سليم رئيس النادي الأهلي السابق، وكان نعي سليم في الصحف هو أول اعلان رسمي عن هذا الزواج، لأن اسم يسرا أدرج في الإعلان بصفتها زوجة نجله الأكبر خالد·
كذلك ظل زواج الفنانة شيرين سيف النصر من ثري عربي سرياً حتى كشفته إحدى المجلات، فاضطرت لإعلانه والسفر إلى لندن مع زوجها أربع سنوات، قبل أن تعود بعد الطلاق، وترتبط بمدحت صالح سريعاً من دون الإعلان عن ذلك حتى نشرت لهما صورة في حمام السباحة، فتم إعلان الزواج لعدة أشهر أعقبها كالعادة الطلاق، وهو الأمر الذي يؤكد أن الزواج السري المتعمد مصيره الطلاق في غالبية الأحوال·
ومن أشهر الزيجات التي قيل إنها تمت في سرية، زواج الراقصة دينا من حسام أبو الفتوح، رجل الأعمال، فبمجرد انتشار لقطات مصورة لعلاقة حميمة بينهما، أعلن الطرفان أن تلك اللقطات تمت بعد زواج عرفي تم سريعاً وفي سرية تامة· كذلك عاشت شريهان لفترة زوجة سرية لرجل الأعمال علاء الخواجة قبل أن تنجب ويصبح الزواج علنياً، وتصبح نجمة الفوازير "ضرة" لزميلتها إسعاد يونس الزوجة الأولى للخواجة، لكن المفارقة أن العلاقة بين النجمتين يسودها الهدوء والود بعد مرض شريهان الخطير الذي أبعدها عن الأضواء···
ومن نجمات الجيل القديم، تأتي نبيلة عبيد، التي اعترفت أنها تزوجت سراً بعد زوجها الأول من المخرج عاطف سالم، لكنها حتى الآن لم تعلن عن اسم أو صفة الزوج المجهول· كذلك كشفت رتيبة الحفني المؤرخة الموسيقية المعروفة، عن زواج سري جمع بين الفنانة أم كلثوم والصحافي مصطفى أمين لمدة 11 عاما، وأنه كان بعلم الرئيس جمال عبد الناصر· يذكر أن أم كلثوم ظلت لفترة طويلة بعد وفاتها تحتفظ بزيجة واحدة في ذاكرة الجمهور من الدكتور حسن الحفناوي، قبل أن يتم الكشف بالتدريج عن زواجها من أمين، ومن قبله زواجها من الملحن محمود الشريف، وهو الزواج الذي ظهر في المسلسل الشهير باعتباره خطوبة فقط لا غير، ولو صح كلام الحفني تصبح أم كلثوم من الفنانات اللاتي تزوجن ثلاث مرات، أي أنها لم تتزوج الحفناوي فقط، لأنه كان طبيبها الخاص كما أشيع طوال حياتها·


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.