تعليق علاقة عمل موظف من مستخدمي الملاحة الجوية محل توقيف في فرنسا    السكن الترقوي التساهمي: اتفاقية لرفع عراقيل التمويل أمام المستفيدين    دراسة مشروع إنشاء مجلس وطني للسياحة    تأجيل محاكمة الوزيرة السابقة هدى فرعون إلى 4 أكتوبر    لعمامرة يلتقي نائبة وزير الخارجية الأمريكي فيكتوريا نولاند    شرفي يكشف عن مخرجات لقائه مع الأحزاب السياسية    وزارة الاتصال حذف جريدة الوطن لصورة مسجد الجزائر الأعظم اعتداء على القوانين    توقيف 71 مشتبها فيه في حرائق الغابات    استمرار تراجع حالات الإصابة بكورونا في الجزائر    «الكاف" ترفض طلب "الفاف" بتأخير موعد مباراة النيجر    استئناف التّحضيرات اليوم    إرساء «ديناميكية جديدة» للارتقاء بالصحة العسكرية    أيمن بن عبد الرحمان يعرض مخطط العمل، اليوم    تأجيل محاكمة رئيس المرصد المغربي لمناهضة التطبيع إلى    شباب بلوزداد ووفاق سطيف يتأهلان للدور القادم    مسابقة القفز على الحواجز بدءا من 23 سبتمبر    انسحاب معقّد    القبض على عديد المطلوبين بالجلفة    40 تعاونية توفر العدس والحمص بأسعار معقولة    لا يمكننا إصلاح المنظومة الصحية دون الاهتمام بالعنصر البشري    ترقّب 465 تلميذ من ذوي الاحتياجات الخاصة    ربط 10 مؤسّسات بالكهرباء والغاز    الفنّان حزيم يجري عملية جراحية على مستوى القلب    استرجاع متحف بابا مرزوق ليس مستحيلا    10 ملايين و500 ألف تلميذ في المدارس اليوم    بايدن يضغط لمهاتفة ماكرون وجونسون يسعى للتّهدئة    ارتفاع جنوني لأسعار الخضر والفواكه    يتم تزويد السكان بالمياه عن طريق الصهاريج عاصمة ولاية سكيكدة وضواحيها تعاني من تذبذب مياه الشرب    تحذير من أمطار غزيرة مرفوقة ببرد على هذه الولايات    روسيا: ستة قتلى على الأقل في إطلاق نار داخل حرم جامعة    المتحف العمومي الوطني بمسيلة يفتح باب المشاركة في مسابقة "الأنشودة الوطنية"    مستشفى فرانس فانون بالبليدة يستقبل نحو عشرة مصابين جدد يوميا    رونالدو يحقق إنجازا تاريخيا ورقما فريدا    مواليد عام 2000 يسجلون مع فئة الرديف: الفاف تجري تغييرات على مواعيد انطلاق البطولات    أسعار النفط تتراجع في ظل ارتفاع الدولار    مطار كابل يفتح أبوابه أمام الرحلات الدولية لفترة محددة    المركب الأولمبي لوهران على "مشارف الاستلام"    الجزائر تطرح مناقصة عالمية لاقتناء 50 ألف من القمح    بن بوزيد يجدّد التزامه بدراسة الانشغالات والمطالب ويكشف: جلسات جهوية للصحة أواخر أكتوبر    الكيان الصهيوني يعتزم إنشاء مصانع أسلحة بالمغرب    في خطوة استفزازية للجزائر.. ماكرون يعتذر من الحركى!    «الإعلام بين الحرية والمسؤولية» موضوع الطبعة السابعة    إطلاق الطبعة العاشرة لمسابقة الجائزة الوطنية للمؤسسة الصغيرة    بنك الجزائر يكشف عن القطعة النقدية الجديدة التي تحمل صورة الشهيد علي لابوانت    المراهنة على البوابة الموريتانية لاقتحام السوق الإفريقية    هذه صفات أهل الدَرَك الأسفل..    لڤرع : «جدّدت لموسمين وأنوي الاعتزال في المولودية»    أحزان الغرفة المظلمة    هاج مُوجي    تعليمات باستئناف العمليات الجراحية بمستشفى «عبد القادر حساني»    خطأ طيار ينهي حياة 21 شخصا    مصنع "ريان أوكس" يدخل الخدمة ب100 ألف لتر يوميا    أريام كبوش سفير للسلام الدولي    العامري ودمق يقدّمان "وجوه مكمَّمة ولوحة حاسرة"    الأعرج يصدر ترجمة "الطاعون"    نعي ...الزمان    «صلاح أمرك للأخلاق مرجعه»    العمل الخيري... تباهٍ أم دعوة إلى الاقتداء؟    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



حي المخفي بأولاد هداج (بومرداس)‏
السكان ينتظرون تسوية وضعية العقار
نشر في المساء يوم 22 - 02 - 2011

يناشد سكان حي المخفي على مستوى بلدية أولاد هداج، تدخل والي بومرداس والمديرية الولائية للحفظ العقاري، من أجل تسوية وضعية سكناتهم وأراضيهم قصد الحصول على عقود ملكية رسمية، بعد شروع الجهات المعنية في عملية مسح شامل للعقار بالحي منذ أكثر من سنتين، وهو التأخير الذي حرم هؤلاء السكان من الاستفادة من مزايا الدولة الممنوحة في قطاع السكن فيما يخص الحصول على القروض العقارية الميسرة وتطبيق قانون 08 - 15 المتعلق بمطابقة البنايات لقواعد العمران، بالموازاة مع امكانية تحديد الجيوب العقارية المعنية بتجسيد العديد من المشاريع التنموية بالمنطقة.
وحسب الشكوى المقدمة من طرف ممثلين عن سكان حي المخفي ل''المساء''، فإن العقود العرفية التي يحوزها أغلب أصحاب السكنات والأراضي بالمنطقة منذ السبعينيات الى يومنا هذا، لا تتيح لهم التصرف في ممتلكاتهم بكل حرية في التعاملات البنكية لطلب القروض بغرض تحسين سكناتهم أو توسيعها وحتى بنائها، حيث تشترط هذه البنوك ضرورة ارفاق ملفاتهم بعقود ملكية الاراضي أو دفتر عقاري، وهو الإجراء الإداري الذي لا يتوفر حاليا، مما يحول دون استفادتهم من الامتيازات التي تمنحها الدولة في سياق القضاء على أزمة السكن نهائيا.
كما أن الزيادة التي تعرفها الكثافة السكانية بالمنطقة والمقدرة بنحو 10 آلاف نسمة، زادت من حجم الطلب على السكن وتوسيعه لدى العديد من العائلات، حسبما أكده العديد ممن تحدثوا إلينا، باعتبار أن الحي يقتصر على السكنات الفردية، وهو ما يجعل تطبيق قانون 08 - 15 أمرا ملحا لدى هؤلاء، كونه يتعلق بجعل بناياتهم تخضع لقواعد العمران، وهو ما سيسمح لهم باستكمال بناء سكناتهم وتجاوز المخالفات المتعلقة بها، إلا أن هذا الإجراء هو الآخر يرتبط بتسوية وضعية سكناتهم من حيث الملكية، حيث أن المصالح التقنية لبلدية أولاد هداج لم تسجل ايداع أي ملف لهذا الغرض.
ويلح سكان حي المخفي على تدخل المعنيين أمام طول فترة إيداع ملفاتهم لتسوية وضعية عقاراتهم، التي شرعت في احصائها كل من السلطات الولائية والمحلية، بالتنسيق مع مديرية الحفظ العقاري لولاية بومرداس عبر محافظتها العقارية لبودواو وفرعها المتواجد ببلدية أولاد موسى، وذلك منذ نحو سنتين، حيث تم تسليمهم شهادة ترقيم مؤقت لعقاراتهم تحصلت ''المساء'' على نسخة منها، وهذا بناء على محضر تسليم وثائق المسح لبلدية أولاد هداج والطلب المقدم من طرف أصحابها، وهي الوثيقة التي تبقي صالحة لمدة سنتين تمهيدا لتسليم دفتر عقاري كسند ملكية جديد.
ولعل ما يزيد الأمر تعقيدا، حسب ما أوضحه محدثونا، هو توقف عملية إيداع طلبات تسوية الوضعية للمتأخرين وتأجيل الإجراءات الإدارية المتعلقة بتسليم عقود الملكية، رغم رزنامة المواعد التي حددها فرع المحافظة العقارية ببلدية أولاد موسى منذ أكثر من أربعة أشهر، لأسباب تبقى مجهولة واختلفت تأويلاتها حسب العديد من مصادرنا.
وبالمقابل، تبقى تسوية وضعية حي المخفي أمرا ملحا من خلال تعميم الفائدة على الجميع من مواطنين، سلطات محلية وولائية ومديرية الأملاك الوطنية، الأمر الذي يتيح امكانية استغلال الجيوب العقارية للمشاريع التنموية، التي تبقى المنطقة بحاجة إليها مستقبلا بالموازاة مع ضمان موارد مالية إضافية لخزينة الدولة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.