وزارة الطاقة تحضر ورقة طريق قطاعية تتضمن المحاور الرئيسية للاستراتيجية الطاقوية    استرجاع رفات شهداء المقاومة خطوة نحو اعتراف فرنسا بجرائمها في الجزائر    بحث ملف تصالح الذاكرة واسترجاع بقية رفات الشهداء المقاومة    حان الوقت لتحديد مسؤوليات الجميع    9 قرارات لمحاصرة العدوى    استئناف المنافسة الدوري    أصيب بفيروس الكورونا    الألعاب المتوسطية وهران-2022    في ظرف أسبوع واحد    تم تخصيص أكثر من 7ر1 مليار دج لإنجازها    بعدما تم جلبها من معهد علم الآثار بجامعة الجزائر (2)    خلال اجتماع مجلس الأمن حول ليبيا:    المجاهد عبد الله يلس أحد رموز مجازر 08 ماي في ذمة الله    منذ سنة 2016    كندا في خدمة الجزائر    في ظل تنامي الأزمة الأمنية    وزير المجاهدين الطيب زيتوني يشدد:    الطبقة السياسية ترد على عنصرية مارين لوبان:    اتفاقية بين التلفزيون ومعهد السمعي البصري    15سنة سجنا لصهر بن علي    خلفا للمرحوم اللواء حسان علايمية    شنين: بناء الجمهورية الجديدة لن يرضي اللوبي الاستعماري وأذياله    قائمة بلحسل تفتك قيادة الأفافاس    تحويل كاتدرائية آيا صوفيا إلى مسجد في مدينة إسطنبول    مؤشرات قوية لإنهاء النزاع في الصحراء الغربية    مساعدات مالية ل2795 فنّان متضرر    الماريشال بيجو اخترع غرف الغاز وأباد آلاف الجزائريين    معالجة أزيد من 8600 تعويضا خاصا بالمتعاملين الاقتصاديين بين 2016 و2019    8 وفيات.. 434 إصابة جديدة وشفاء 487 مريضا    سيدريك غاضب والأهلي يواجه المجهول    نعتز بقرار "الفيفا " لكن نطلب الدعم والمرافقة    لالي يعرض تجربة محمد جمال عمرو    سحب شهادات التخصيص بداية من الغد    وزير المالية يتحادث مع سفير كندا    تفكيك شبكة لتنظيم الهجرة غير الشرعية    منع حركة المرور بالنسبة لمركبات النقل العمومي والخاص    تفكيك شبكة مختصة في النصب والاحتيال    إيداع الأم رهن الحبس وتسليم الضحية لوالدها    سقوط مميت لثمانينية    منع الحركة من وإلى وهران والنقل العمومي والخاص نهاية الأسبوع    لاعبو سريع غليزان يشاركون في مباريات الأحياء لكسر الروتين    المركز الجامعي بالبيض يبتكر جهازا ذكيا لتحديد مواقع المرضى و الأطفال    تأمينات على محاصيل البطاطس والحبوب    من هنا تبدأ الرقمنة    معالم سياحية مهددة بالاندثار    15 فنانا في معرض جماعي للفنون التشكيلية    تنصيب لجنة تقييم الأعمال المرشحة برئاسة عبد الحليم بوشراكي    شاب بطّال يحلم بمكانة الأبطال    التكتلات تضرب إستقرار أولمبي أرزيو مجددا    12 سنة سجنا لمروّج 4 آلاف قرص مهلوس بمغنية    45 مليار سنتيم لإعادة الاعتبار للاقامات الجامعية    النساء و الشيوخ الأكثر التزاما بارتداء القناع    هذه قصة فتح الصين على يدي قتيبة بن مسلم    من هم أخوال الرسول الكريم    آيات الشفاء من العين والحسد    الديوان الوطني لحقوق المؤلف والحقوق المجاورة يكشف عن استفادة أكثر من 2700 فنان من إعانة مالية    ظاهرة الغش.. حكمها، أسبابها وعلاجها    حكم النّوم في الصّلاة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





بعد حصد 70 % من المساحة الإجمالية المزروعة بقسنطينة
حملة الحصاد والدرس تسير بوتيرة جيدة
نشر في المساء يوم 12 - 07 - 2012

أكدت مصادر من مديرية المصالح الفلاحية بقسنطينة، أن حملة الحصاد والدرس التي انطلقت في شهر جوان الفارط تشرف على نهايتها، حيث وصفت الحملة بالجيدة منذ انطلاقها، نظرا للظروف الجوية وكميات الأمطار المعتبرة التي تساقطت على الولاية خلال فترة الشتاء والربيع، في نفس الفترة من السنة الجارية.
وأضافت المصادر أن العملية متواصلة رغم ارتفاع درجات الحرارة التي شهدتها الولاية مؤخرا، والتي فاقت ال43 درجة، متسببة في إتلاف مئات الهكتارات من المحاصيل الزراعية، حيث أكدت أنه تم جمع أزيد من 850 ألف قنطار من مختلف المحاصيل الزراعية بأنواعها؛ كالقمح اللين، القمح الصلب، الشعير وكذا الخرطال، أي ما يعادل 70 بالمائة من المساحة الإجمالية المخصصة لزراعة الحبوب، والمقدرة بحوالي 65 ألف هكتار بولاية قسنطينة.
من جهته، أكد السيد فؤاد بن طراد المكلف بالإعلام بمديرية الفلاحة، أن هذه الأخيرة كانت قد هيأت كل الظروف لإنجاح موسم الحصاد والدرس لهذه السنة، سواء من خلال توفير العتاد وعلى رأسه الحاصدات والجرارت، أو تهيئة نقاط الجمع خارج التعاونية لاستقبال محاصيل الفلاحين عبر مختلف أنحاء الولاية، حيث تعززت بلدية ابن باديس بمخزنين إضافيين لجمع المحاصيل الزراعية، والتي تضاف إلى ال 14 مخزنا منتشرا عبر بلديات الولاية.
كما أضاف المتحدث أن تعاونية الحبوب والبقول الجافة بالولاية، هيأت مخازنها لاستقبال ما قيمته مليون وأربعة مئة ألف قنطار من الحبوب الجافة، وهي الكمية المتوقع إنتاجها هذا الموسم بقسنطينة عبر أزيد من 65 ألف هكتار المخصصة لإنتاج محاصيل القمح، الشعير، الخرطال، وغيرها من المحاصيل الزراعية الأخرى، مضيفا أن تعاونية الحبوب والبقول الجافة بالولاية استقبلت مؤخرا أزيد من 930 ألف قنطار من الحبوب
و البقول الجافة.
أما عن الحرائق التي اندلعت ببعض المحاصيل الزراعية، فأكد مسؤول الإعلام بمديرية الفلاحة أنها لم تؤثر على المنتوج، بالرغم من أنها أتت على أزيد من 190 هكتارا من مختلف المحاصيل؛ كالقمح اللين والقمح الصلب، وهذا لأسباب متعددة أرجعها العديد من الفلاحين إلى قدم بعض الآلات المستخدمة في حملة الحصاد والدرس، وهو الأمر الذي أدى بمديرية الفلاحة إلى إصدار اقتراحات للفلاحين لتجنب إتلاف محاصيلهم الزراعية، كتجنب القيام بعملية الحصاد والدرس خلال وقت الزوال، وهي الفترة التي تعرف ارتفاعا كبيرا في درجة الحرارة، زيادة على مراقبة الآلات المستخدمة في عملية الحصاد.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.