مقتل 8 أشخاص في حادث إطلاق نار بألمانيا    كأس العرب لأقل من‮ ‬21‮ ‬سنة    رباعي‮ ‬السعودية‮ ‬يبدع في‮ ‬جولة أبطال آسيا    وفاة‮ ‬45‮ ‬شخصاً‮ ‬وإصابة‮ ‬1494‮ ‬آخرين    بالمركب الجواري‮ ‬أحمد عزيزي‮ ‬بخنش في‮ ‬خنشلة    لتطوير التعاون الطاقوي‮ ‬    وفق مرسوم رئاسي‮ ‬صدر في‮ ‬الجريدة الرسمية    ناشدوا رئيس الجمهورية للتكفل بمطالبهم‮ ‬    وهران    بمبادرة فريق طبي‮ ‬من مستشفى‮ ‬مصطفى باشا‮ ‬    مسيرة لأصحاب "العمائم البيضاء" بالعاصمة    تم إطلاق دراسة لإعداد مخطط تسييرها    تحت شعار‮ ‬ضع كتاب‮.. ‬وخذ كتاب‮ ‬    خلال الساعات الأربع والعشرين الأخيرة    الجزائر في حاجة إلى دستور توافقي    تخص المواد الأساسية والأجهزة الكهرومنزلية    أوقفت‮ ‬82‮ ‬عاملاً‮ ‬لم‮ ‬يلتحقوا بمواقع عملهم    التحكم في القروض والضرائب يستدعي تحرير القرار الاقتصادي    شرفة يتعهد بتسريع استدراك النقائص    22 فيفري يوم وطني للأخوة والتلاحم بين الشعب وجيشه من أجل الديمقراطية    الرئيس تبون: مشروع مراجعة الدستور سيكون جاهزا مطلع الصيف القادم    تأجيل محاكمة هامل ورفض الإفراج المؤقت عن غلاي    في‮ ‬المدرسة العليا للصحافة    رقمنة المصالح الصحية وتنظيم الاستعجالات الطبية    إحالة قضيتي‮ ‬سوناطراك‮ ‬2‮ ‬و الطريق السيار‮ ‬على المحكمة العليا    كوت ديفوار تلعب بالنار‮!‬    الاتحاد العالمي‮ ‬للعلماء المسلمين‮ ‬يكرّم تبون    هل تقوض إدلب التقارب الروسي التركي؟    الصحافة الإلكترونية بحاجة إلى ضبط    بلمهدي‮ ‬يستنجد بجامعة قسنطينة    دعوة لإنشاء سجل وطني خاص بالأمراض الناشئة والمستجدة    “إير آلجيري” تتعاقد مع مضيفين جدد لتعويض المضربين    مختصون يصدرون كتابا عن رشيد ميموني    أصحاب الرفاه اللغوي هم خرّيجو الكتاتيب القرآنية    سداسية تاريخية تضع الأهداف الفنية على المحكّ    حملة لتحرير الأرصفة من التجارة الموازية    تحذيرات أمريكية من «الوعود الوهمية» الصينية    فرق ميدانية لتحديد مواقع تذبذب الأنترنت    118 اعتداء على شبكة الغاز الطبيعي    أحمد رضا حوحو رائد الصحافة الساخرة في الجزائر    غالي يثمّن دور الأم الصحراوية في الكفاح التحرري    18 ألف عنوان في الصالون للكتاب بباتنة    نبضنا فلسطيني للأبد    ترفع    “كلاسيكيات كان” تحتفل بالذكرى 20 لأفضل فيلم في القرن ال20    من ناد عريق إلى فريق غريق    وفاة المسيرالسابق رشاد مصطفى    مخرب سيارة جارته وراء القضبان    عائلات تخزن «التمور» تحسّبا لرمضان المقبل    تقرير أسود عن شواطئ الكورنيش الغربي    تربص للمنتخب الوطني بالعاصمة    وفد من اللجنة الدولية يقف على التحضيرات    الخبازون يرفضون الأكياس الورقية بسبب هامش الربح    فلاحو بني بوسعيد مستاءون    بحري حميد : «أحلم بإنهاء مسيرتي في فريق القلب»    أثقل الصلاة على المنافقين صلاة العشاء وصلاة الفجر    مسجدان متقابلان لحي واحد!    أهي المروءة أن تقطع الرحم.. ؟!    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مرسي بن شداد
نشر في المسار العربي يوم 17 - 06 - 2013


الرئيس محمد مرسي خليفة حسني مبارك المخلوع، وبكل شجاعة قرر غلق السفارة السورية في القاهرة وطرد القائم بالأعمال السوري واستدعاء القائم بالأعمال في السفارة المصرية بدمشق، وليس لنا سوى أن نقول "باسل ومغوار أنت يا مرسي"، لم تجد سوى سوريا لتستنسر عليها وتستأسد، وليتك أكملت المشوار وأغلقت السفارة في العمارة، أم تراها سفارة الكيان المسخ "جاتك على العين العوراء" . طيب يا مرسي ابن شداد إغلاق السفارة السورية قرار شجاع ورائع لا يفعله سوى عنترة في زمن الإخوان ودعنا نجلس ونصفق لك بحرارة ينتظر فيها القطيع وليس منقطعة النظير، فاكمل جميلك يا عنترة واحمل سيفك واطرد الصهاينة واغلق السفارة في العمارة وارمي المفتاح في البحر الأحمر حتى تصبح "عنترة" بحق. و فعلا "محقورتي يا جارتي في زمن الإخوان ويا شماتت ابله ظاظا" بك يا مصر، ماذا تركت لمبارك يا مرسي ابن شداد؟ ما الذي كان سيفعله مبارك في موقف مثل هذا غير الذي فعله مرسي، بل أكاد أجزم أن الوقاحة لن تصل بمبارك إلى طرد القائم بالأعمال السوري، واشد ما كان سيفعله مبارك هو ترك العلاقات بين البلدين في حدودها الدنيا وكذلك التمثيل الدبلوماسي، الظاهر أن الثورة يموت فيها البطالين والبؤساء والجياع والعراة والحفاة، ولكن يحصد مغانمها البلهاء والأغبياء، وباسل ومغوار أنت يا مرسي ابن شداد .

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.