الجولة ال26‮ ‬من دوري‮ ‬المحترفين    التقني‮ ‬الإسباني‮ ‬لا‮ ‬يعتمد عليه بصفة منتظمة    تحت عنوان‮ ‬40‮ ‬سنة فن‮ ‬    في‮ ‬طبعته ال41‮ ‬    في‮ ‬استفتاء سيسمح للسيسي‮ ‬بالبقاء حتى‮ ‬2030    المدعي‮ ‬العام السوداني‮ ‬فتح تحقيقاً‮ ‬ضده‮ ‬    في‮ ‬انتظار بدء المرحلة الثانية من المعركة‮ ‬    وارت مديرا عاما للجمارك وحيواني محافظ بنك الجزائر بالنيابة    تأخر افتتاح المطار الجديد يتسبب في خسارة فادحة للجزائر    في‮ ‬لقاء تحضيري‮ ‬لكأس إفريقيا    إستهدفت حوالي‮ ‬30‮ ‬ألف عائلة بالوادي‮ ‬    من بينها فتح مسالك جديدة وتأهيل أشجار الفلين‮ ‬    النعامة    بسبب أشغال صيانة تدوم‮ ‬10‮ ‬أيام    منذ انطلاق الموسم الجديد‮ ‬    تصنع من طرف مؤسسة جزائرية بوهران‮ ‬    ليبيا ضحية الصراعات الدولية على خيراتها    أشادت بإصرار المتظاهرين على مطالبهم‮ ‬    تراجع طفيف في فاتورة الواردات الغذائية    الدستور لا يمنع رئيس الدولة من تعيين محافظ البنك    مسيرة حاشدة لإحياء ذكرى "ثافسوث إيمازيغن"    عمال البريد والمواصلات‮ ‬يدخلون في‮ ‬إضراب‮ ‬    كشف مخبأ للأسلحة على الشريط الحدودي بأدرار    أويحيى يتهم شهاب بالاستقواء بالمأجورين    حسين خلدون‮ ‬يؤكد‮:‬    استقبال 49 إماما جزائريا ناطقا بالفرنسية    سالفا كير يدعو رياك ماشار لتشكيل حكومة وحدة وطنية    ‮ ‬ديڤاج‮ ‬طابو    ‮ ‬الرايس قورصو‮ ‬و دقيوس ومقيوس‮ ‬على‮ ‬النهار‮ ‬    "الإعانات المالية مرتبطة بتسليم تقارير من طرف الإدارة السابقة"    50 جمعية دينية تنتظر الترخيص    "سندخل التاريخ إذا بقيت انتفاضة الجزائريين سلمية ودون تدخل أياد أجنبية"    التقلبات الجوية تظهر عيوب الشاطئ الاصطناعي    الطُعم في الطمع    4 مروجي مهلوسات و خمور رهن الحبس بغليزان    عمال الشركة الصينية يطالبون بالإدماج    المطالبة بفتح تحقيق حول عملية التوزيع    مسيرات استرجاع السيادة    عندما يباح العنف للقضاء على الجريمة    حلقة الزمن بين الكوميديا والرعب    تكريم خاص لعائلة الحاج بوكرش أول مفتش للتربية بوهران    الحراك السياسي.. تأخر الجامعة وأفضلية الشارع!    الجزائري زادي يتوج بالمعدن النفيس    تشابه اضطرابات "الديس فازيا" مع بعض الإعاقات يصعّب التشخيص    أتبع السيئة الحسنة تمحها    قطوف من أحاديث الرسول الكريم    15 نصيحة ذهبية لتربية الأطفال    اكتشاف أفعى مرعبة    سيدة تثير حيرة العلماء    "مسّاج تايلاندي" ينتهي بوفاة مأساوية    أعمى لمدة 35 عاما.. ثم حدثت المفاجأة    نوع جديد من البشر    بمشاركة 11 فرقة مسرحية من مختلف مناطق الوطن: اختتام الأيام الوطنية الأولى لمسرح الشارع بأم البواقي    تحويل 29 طفلا في 3 سنوات لإجراء عملية زرع الكبد    عليكم بهذه الوصفة حتى تجنوا ثمار الرضا والسعادة    أهازيج الملاعب تهز عرش السلطة    49 كلغ من الكيف وسط شحنة أدوية بغليزان    عدوى فطرية قاتلة تجتاح العالم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





أزيد من 55 مليار سنتيم لتحضير المرافق السياحية والصيفية ببومرداس
شواطئ تستقبل أكثر من تسعة ملايين مصطاف

بومرداس هذه الأيام حركة غير عادية، خاصة على مستوى شواطئها، المقدرة ب18 شاطئا سياحيا، التي تجري الأشغال بها على قدم وساق، في سباق ضد الزمن، من أجل أن تكون هذه الشواطئ جاهزة لاستقبال حولي 10 ملايين مصطاف، خلال موسم الاصطياف، إذ تم تجنيد طاقم هائل من العمال من أجل إتمام اللمسات الأخيرة، المتمثلة في تهيئة دورات المياه والحمامات، ومواقف السيارات، وتهيئة الطرقات، وتزيين المحلات التي تمتلئ بها هذه الشواطئ السياحية. كما تجدر الإشارة أن عدد الشواطئ المحروسة عرف ارتفاعا ملحوظا مقارنة بالسنة الماضية، بزيادة ثلاثة شواطئ، منها دلس، وشاطئين ببلدية قورصو لاستقبال السياح والمصطافين، وذلك بعد غياب دام عدة سنوات، كما تعد هذه البلدية من بين الأقطاب السياحية المهمة على مستوى الولاية، حيث تشهد هذه الأخيرة نشاطات مكثفة، وذلك بتهيئة الشواطئ والمسالك المؤدية إليها، بالإضافة إلى ما يتعلق بالإيواء، حيث تم تخصيص غلاف مالي معتبر لتهيئة وتوسيع الهياكل الفندقية التي تتمتع بها بلدية قورصو.
فتح 7 شواطئ إضافية لموسم الإصطياف 2009
كشفت مصادر مسؤولة من مديرية السياحة لولاية بومرداس، وقبيل أيام معدودة من الافتتاح الرسمي لموسم الاصطياف لسنة 2009، أن الغلاف المالي المقدر بأزيد من 55 مليار سنتيم والمخصص للتحضير الشامل لموسم الاصطياف، قد كان كافيا، بعد أن تم اتخاذ عدة إجراءات وتدابير وتجنيد طاقات بشرية هائلة، علاوة على ذلك الإمكانيات التي تزخر بها ولاية بومرداس المتمثلة في الشريط الساحلي الذي يمتد على طول 100 كلم.
وحسب ذات المصادر؛ فإن عدد الشواطىء المسموحة للسباحة قد ارتفع هذه السنة من 18 إلى 25 شاطئا، تمتد على مستوى البلديات الساحلية للولاية، بدء من شاطىء بودواو البحري غربا إلى بلدية أعفير شرقا.
في حين حسب مصادرنا يرتقب أن تستقبل شواطىء الولاية 10 ملايين مصطاف، مضيفة أن التحضيرات لموسم الاصطياف، تجري على قدم و ساق، خاصة وأن الغلاف الذي تم تخصيصه في هذا الشأن، هو عبارة عن دعم من وزارة السياحة والولاية و كذا البلديات السياحية.
وتتمثل هذه التحضيرات في شق وتعبيد الطرقات المؤدية إلى الشواطىء، وكذا تخصيص حظائر لفائدة المصطافين، فضلا عن تنظيف مختلف الشواطىء، إلى جانب توفير مرشات ومراحيض.
وقد أشارت مصادرنا في ذات السياق؛ على أنه قد تم الإعلان مؤخرا عن مناقصة وطنية لتأجير فضاءات بالمناطق الساحلية، وذلك وفق شروط مدروسة تهدف أساسا إلى تقديم خدمات عمومية جيدة لمختلف المصطافين الذين اعتادوا كل صائفة على الاستجمام بشواطىء بومرداس الذهبية، لاسيما الذين يأتونها من ديار الغربة.
وفي إطار التحضير لموسم الاصطياف 2009 لاستقبال المصطافين والسياح، فإن مديرية السياحة قد كلفت لجنة خاصة بإحصاء وترتيب مختلف الفنادق و المركبات السياحية بالولاية، وقامت هذه الأخيرة بجرد 15 فندقا بالولاية، وقد قامت اللجنة بمنح فندق بلدية بودواو نجمة واحدة على حسن الخدمات المقدمة و التي تتماشى والمقاييس المعمول بها في مجال الفندقة والسياحة على المستوى الوطني. مشيرة إلى أنه قد تم منح تعليمات صارمة إلى مفتش السياحة أثناء خرجاته الميدانية، وكذا إلى أصحاب الفنادق على احترام الجميع للتعليمات المنصوص عليها في مجال الفندقة والسياحة، وذلك قصد إعطاء أكثر مهنية لهذا المورد الاقتصادي الذي تزخر به ولاية بومرداس.
كما على جميع المخيمات الصيفية السياحية احترام دفتر الشروط والقوانين المعمول بها في مجال السياحة.
ومن جهة أخرى عملت مديرية النقل؛ على تدعيم خطوطها، لاسيما تلك المتوجهة إلى المناطق الساحلية، فيما تعمل مديرية الحماية المدنية لبومرداس، على انتقاء حراس الشواطىء بعناية عن طريق المسابقة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.