تنسيق التعاون الأمني ومحاربة الجريمة المنظمة محور محادثات بين الجزائر واسبانيا    تنصيب النائب العام الجديد لمجلس قضاء أدرار ورئيسي مجلس قضاء أدرار وغرداية    حمس تقترح تشكيل لجنة برلمانية للتحقيق في فضائح الإشهار    وزيرة الثقافة تعزي في وفاة الفنان " بشير بن محمد"    اعتماد دفتر الشروط المتعلق بالإعفاءات على المكونات المستوردة من طرف المناولين    هزة أرضية ثانية بولاية ميلة    الشرطة تحجز 13 ألف وحدة من المشروبات الكحولية بجيجل    وضع 274 رعية جزائرية قدمت من المملكة العربية السعودية في الحجر الصحي ببومرداس    سيدي بلعباس: حادث مرور يودي بحياة شخص وإصابة 3 آخرين    3 سنوات سجنا نافذة ضد الصحفي درارني وسنتين منها 4 أشهر نافذة ضد بلعربي وحميطوش    وهران: ارتياح أصحاب المقاهي والمطاعم بالعودة التدريجية إلى النشاط    عودة تدريجية الى مقاعد الجامعة تأخذ في الحسبان متطلبات الوضع الصحي    بن زيان يدعو الى الحوار لحل مشاكل قطاع التعليم العالي    عطال يحدد شرطه الوحيد لمغادرة " نيس"    اللواء مادي يشرف على مراسم تخرج الدفعات الجديدة للمدرسة العليا العسكرية للإعلام والإتصال    وزير البريد: ندعوا الجمعيات للإستمرار في تنظيم مكاتب البريد    رئيس "أرامكو": ماضون نحو رفع طاقة إنتاج النفط إلى 13 مليون برميل يوميا    وزير الفلاحة يترأس ورشة عمل حول احصاء وتثمين الموارد الفلاحية الصحراوية    تيارت.. هذه قائمة المساجد ال98 المعنية بالفتح السبت المقبل    الممثل الفكاهي بشير بن محمد في ذمة الله    الأيام الوطنية للباس الجزائري: انطلاق محاضرات حول التراث اللامادي    المساجد العتيقة بباتنة: تحف أثرية بحاجة إلى تثمين    وزير الطاقة يرجع أسباب تراجع صادرات الجزائر من الغاز الى المنافسة الشرسة    "الوضع الصحي للبلاد لا يسمح بإقامة صلاة الجمعة"        123 سنة    الجوية الجزائرية.. رحلة لإجلاء مواطنين جزائريين عالقين في دبي    عملاقة الفن الجزائري "نورية" ترحل بعد 60 سنة من العطاء    غضب واحتجاجات المتضررين من الزلزال بميلة    "تبسيون" بالجزائر العميقة يعيشون تحت رحمة الحياة البدائية !!    الهلال الأحمر يرسل قافلة تضامنية لميلة    ماكرون: فرنسا ستقدم مساعدات ميدانية إلى الشعب اللبناني مباشرة    عنتر يحي يصل إلى أرض الوطن    النفط يرتفع ب1%    أول ظهور لبن زية في الملاعب بعد إصابته الخطيرة    الوزير بلمهدي بتحدث عن سبب منع صلاة الجمعة    الفنان " حميدو" يعلن شفاءه من فيروس كورونا    عملية تنظيف وتعقيم واسعة لميناء الصيد البحري لوهران    الطبيب الداعية    موجة حر تتعدى 45 درجة تجتاح 4 ولايات اليوم    اتفاقية تعاون بين جامعة هواري بومدين ومركز البحث العلمي والتقني لتطوير اللغة العربية    عودة العدائين الجزائريين العالقين بكينيا إلى أرض الوطن    بعد توقيف الموسم الكروي    توفي في حادث مرور مروع بفرنسا    بعد 13 سنة من الغياب    وزارة الموارد المائية ترد بالفيديو    إثيوبيا تؤكد استئناف المفاوضات حول سد النهضة اليوم    وزيرة الإعلام اللبنانية تستقيل    خلال اجتماع لمجلس الوزراء    "انتعاش النشاط الزلزالي" لا يخصّ الجزائر وحدها    أجمل عاصمة    تجربة رائدة في لزراعة السترونال والستيفيا    يا الله    جلسة حاسمة لتسوية وضعية شركة مولودية وهران    هذه أنواع النفس في القرآن الكريم    اللهُ نورُ السَّمواتِ والأرضِ    كبيش يجمع" شظايا بيروت"    العفو عند المقدرة من شيم الكرام    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





انعدام مصلحة للإستعجالات يؤرق سكان أنسيغة بخنشلة
نشر في السلام اليوم يوم 17 - 06 - 2019

معاناة مستمرة بسبب غياب المرافق الشبانية في انتظار الفرج
كشف رئيس بلدية أنسيغة بولاية خنشلة، سبتي الصيد، أن معاناة السكان مستمرة في المجال الصحي، والخدماتي، والترفيهي لنقص وانعدام العديد من المرافق، حيث البلدية تتوفر على عيادة متعددة الخدمات وقاعات للعلاج بالتجمعات السكانية والمناطق النائية كأولاد بوصكة، جمري، عين الصفا، أولاد جبل، أولاد بوكحيل، لكن القاعات لا تقدم أية خدمات للمواطن، وهذا راجع لانعدام الطاقم الطبي والشبه الطبي.
من جهتها مصالح مديرية الصحة، أكدت أن التحقيقات والمعاينات الميدانية، أثبتت أن المواطن لا يلتحق بقاعات العلاج للتداوي، ليبقى التساؤل مطروحا لدى المواطن والممرض لوضع النقاط على الحروف، والحد من معاناة المواطنين، وتخفيف الضغط عن العيادة المتعددة الخدمات التي يتواجد مقرها بالبلدية مركز، ورغم ذلك لا تقدم خدمات صحية كاملة، لكن افتقارها لنقطة استعجالات طبية على مدار 24/24 يجبر المواطن، على نقل مريضه لمقر عاصمة الولاية خنشلة على مسافة 5 كلم للالتحاق بمصلحة الاستعجالات الطبية.
وأصبح فتح مصلحة للاستعجالات الطبية بالعيادة المتعددة الخدمات، من بين أهم مطالب السكان المرفوعة لمديرية الصحة، كما وجهت أيضا لمديرية الشباب والرياضة احتياجات شباب البلدية من مرافق شبانية ورياضية نتيجة صعوبة تلبيتها لأنها خارجة عن صلاحياتهم، وتتطلب أموالا ضخمة لانجازها وتوفيرها من ميزانية البلدية، التي لا تلبي كل الاحتياجات، لتصبح مشاريع قطاعية، ومن بين أهم النقائص التي يعاني منها المواطن عامة انعدام وحدة لمؤسسة سونلغاز لتسهيل عليهم تسديد فواتير استهلاك الكهرباء والغاز، أو استهلاك الكهرباء الفلاحية باعتبار نصف السكان يقطنون بالمشاتي والمناطق الفلاحية الريفية، انعدام قباضة بالبلدية، ما يجبر السكان التنقل لبلدية الحامة مقر الدائرة، مرورا ببلدية خنشلة مقر عاصمة الولاية لدفع وتسديد الأتاوى والحقوق المترتبة عليهم، عدم تصنيف وكالة البريد بما يعرفه المقر من توافد عدد كبير من المواطنين، خاصة في بعض الأوقات أثناء تخليص المنح والرواتب، بسبب ضيق المقر وواصل يقول أن المقر، أصبح لا يلبي طلب الخدمات.
وأضاف المير، أن الشباب يعاني خاصة في فترات الراحة والعطل، حيث البلدية تنعدم فيها دار للشباب، أو مركز ثقافي، أو ملاعب جوارية، أو فضاءات لممارسة بعض النشاطات الثقافية أو الرياضية، وحتى مكتبة البلدية الوحيدة المتوفرة والمجهزة بعدد معتبر من الكتب غير مفتوحة أمام الشباب لنقص اليد العاملة المؤهلة.
كل هذه النقائص وغياب المرافق تزيد من معاناة السكان والشباب، حيث يتنقلون عدة كيلومترات لاستغلال المرافق الشبانية بمدينة خنشلة مقر عاصمة الولاية، في انتظار المصادقة على المخطط التوجيهي الجديد الذي يلغي الحدود بين بلديات خنشلة الحامة أنسيغة، ويصبح للبلديات الثلاث انجاز مشاريع وبنية تحتية ومرافق خدماتية دون اعتبار للحدود فقط، توفر عقار ملك للبلدية أو ملك للدولة.
وكان والي الولاية، قد منح موافقته على ترميم الملعب البلدي لكرة القدم، وإعادة الاعتبار له بانجاز المدرجات، وتهيئة الأرضية من ميزانية الولاية، في انتظار تسجيل ملاعب جوارية من قبل مديرية الشباب والرياضة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.