عودة خدمات الدرجة الأولى ودرجة رجال الأعمال    شرطة البليدة توقف 31 شخصا في قضايا متفرقة    الطّابور    10 آلاف مليار دينار في السوق الموازية    الإدماج المهني ل15٪ من تعداد المعنيين    مطلوب مراجعة أسعار المؤسسات الفندقية    هل تستدعي الجزائر شركاءها الأوروبيين لمراجعة أسعار الغاز ؟    سبقاق يستعرض المواعيد الرياضية القارية    تأجيل الدخول الجامعي يدعم برنامج التلقيح    تنصيب اللجنة الولائية التحضيرية بتمنراست    «كورونافاك»... خطوة هامة لبلوغ المناعة الجماعية    إنتاج اللقاح «مكسب» لقطاع الصحة    الانطلاق الرسمي في إنتاج لقاح «كورونا» من قسنطينة    صفقة تبادل الأسرى المقبلة بين حركة حماس وإسرائيل    الفريق شنقريحة: المخزن تمادى في المؤامرات والدسائس    خليفة سليماني في المنتخب بلماضي يُحضر مفاجأة للجماهير الجزائرية    كيف نواجه تحديات التّعليم؟    رفع الحجر عن عدة ولايات    تخصيص إقامة لاستقبال السياح ببلدية منعة    توقعات بارتفاع أسعار النفط في 2022    هذه مدرسة الأخلاق النبوية    90 مليار دولار متداولة في السوق الموازية    لعمامرة يبحث مع ولد السالك آخر تطورات القضية الصحراوية    فرنسا تتجه نحو تخفيض عدد تأشيرات الدخول للجزائريين    الجزائر ستُنتج 95 مليون جرعة من كورونا فاك سنوياً    مراجعة النصوص القانونية لتجريم المضاربة    رؤوف برناوي نائبا أولا لرئيس الكونفدرالية الإفريقية    نحو الانضمام إلى تكتّل تجاري عبر المحيط الهادئ    الفضيلة المطلوبة    فتح باب التسجيل لورشات «الغناء العربي والمنوعات»    ماكرون: واشنطن تركّز على مصالحها    إجراء الانتخابات في موعدها سيجنّب العودة للحرب    محرز يتغزل في باريس سان جرمان بعودة ميسي    ربط 1140 عائلة بالغاز الطّبيعي    تواصل إقبال الأولياء على الأدوات المدرسية    أزيد من 200 مؤسّسة خاصّة تعاني من ديون    كورونا: 168 إصابة جديدة و 11 وفاة خلال ال 24 ساعة الأخيرة في الجزائر    موعد منافسة البطولة الوطنية بوهران السبت    لعمامرة يرافع ل الجزائر الجديدة    الفريق السعيد شنڨريحة في زيارة إلى الناحية العسكرية الثانية بوهران: "كل المحاولات الخسيسة لدفع الجزائر إلى التخلى عن مبادئها ستبوء بالفشل"    الفاف يوجه تحذيرا للأندية    قسنطينة: انحراف حافلة لنقل المسافرين "بواد الحجر" يخلف 17 جريحا    الهلال الأحمر يتعاون مع الصليب الأحمر للعثور على الحراقة المفقودين    برهوم وبارادو في برنامج الوديات: لوصيف وبوغدو جديد اتحاد الشاوية    لعمامرة أمام أعضاء الجالية في نيويورك: رئيس الجمهورية جعل مد الجسور مع الجالية توجها استراتيجيا    حول آفاق تطوير القطاع : عرقاب يتحادث مع خبراء صندوق النقد الدولي    المخرج شوقي بوزيد يدخل "ليلة رمادة" لواسيني الاعرج إلى المسرح    العاب البحر المتوسط 2022 : المنتخب الوطني الجزائري لرفع الاثقال يواصل تحضيراته    الممثل الفكاهي محمد حزيم يغادر مستشفى سيدي بلعباس    تسخير البحث العلمي لحل أزمة المياه    ألمانيا تطوي حقبة أنجيلا ميركل    علّموهم التوحيد ومراقبة الله    "خيبات" عنوانٌ للأوجاع والأحزان    الباهية تكرم حسني    « لا يوجد اهتمام بفن «التهريج» رغم أهميته في حياة الطفل»    سون سافاج: حادث بيروت كان نقطة انطلاقي في الموسيقى    هكذا تستطيع تجديد إيمانك    رعيتين اجنبيتين فرنسي و ايطالي يشهران إسلامهما بتيزي وزو    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



تحية إلى جنود الخير..


تعاوننا يقوّي مناعتنا..
تحية إلى جنود الخير..
أشعر بالفخر والإعتزاز على غرار ما يراود الجزائريين جميعاً من مشاعر وطنية وإنسانية ومجتمعية جياشة يتقدمها الاعتزاز بأصحاب الأيادي البيضاء الممدودة بالعطاء والإحسان..
فما أجمل وأصدق اللحظات في إنسانيتنا عند ما ينتابك هذا الشعور الطاغي الذي يحملك عاليا كالملاك إلى أعلى السموات!..
نعم.. عند ما تمتحن الجزائر بالأزمات يظهر هؤلاء الجزائريون جنود الخير كلٌّ على حسب طاقته وأين كان موقعه يبنون المجد ويقتحمون الدروب ويصنعون الحياة.. يضرمون نار الحماسة في قلوبهم وينفخون حب الخير في عزائمهم لم يثنهم خوف من العدوى ولم يقعد بهم كسل ولم يبالوا بقلة الناصر والمعين. لا يبحثون عن مكاسب دنيوية إنما يتاجرون مع الله من بوابة الإحسان إلى الغير..
ها هم بضمائر الحية وبما يملكون من أحاسيس ومشاعر وبجهد مقصود وجاهزية مدرّعة بعون الرحمن ينطلقون.. يتسابقون على المشاركة بفعالية في كل ما يخدم أبناء وطنهم بأياد ملآي بما منّ الله به عليهم في إطار جمع تبرعات واسعة داخل التراب الجزائري وخارجه من أجل دعم القطاع الصحي في مواجهة كورونا خاصة
لأجهزة فحص تفاعل البوليميراز المتسلسل بي سي آر (Polymerase chain reaction) (PCR). وبمكثفات الأكسجين des concentrateurs d oxygène (عبارة عن جهاز طبي يقوم بسحب الهواء الموجود في المكان ويقوم بفصل الأكسجين عن باقي الغازات الأخرى ويزوده للمريض) وتوفير وتعبئة قاروات الاوكسوجين إلى سيارات الإسعاف وغير ذلك من الوسائل والمواد..
يقدمون لهم ذلك كله بدون من ّ ولا أذىً يرسمون البسمة على الوجوه ويؤكدون معاني الإنسانية التي جبل عليها الجزائريون قديما وحديثا..
موفقون أينما هلّوا..
مباركون أينما حلوا.
همّة علياء وعزيمة شاهقة بارتفاع هامات السماء.. وكما قال شيخ الجزائر #الشيخ البشير الإبراهيمي رحمه الله: الأعمال الكبيرة إذا توازعتها الأيدي وتقاسمتها الهِمم هان حملُها وخفّ ثقلها وإن بلغت من العظم ما بلغت .
ألا فكونوا معهم ولو بكلمة طيبة أو دعوة صادقة وخاصة جاليتنا في الخارج.. شدُّوا العزائم وتنافسوا في الخيرات وتحدّثوا بنعمة ربكم عليكم..
سدد الله خطاهم وبارك مسعاهم ورزقهم السعادة في دنياهم وأخراهم. وتحية لكل يد امتدّت لتصافح الإنسان وتقدم له الخدمة والرعاية وتسهم بعطاء في خدمة المجتمع.
هذا.. والله العظيم رب العرش الكريم أسأله العافية لنا ولكم وأن يلطف ببلدنا ويرفع عنا وعن بلاد المسلمين هذا الوباء ويقينا شر كل داء. إنه سميع مجيب الدعاء.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.