التقارب الجزائري الفرنسي بخطى متسارعة    بوقادوم يحذر من تحول ليبيا إلى صومال جديد    وزارة التجارة تفتح فضاء تواصلي لفائدة المستثمرين الوطنيين    الاتحادية الجزائرية للريغبي: "نأمل في عودة النشاط الرياضي في سبتمبر بموافقة الوزارة"    حوادث المرور : وفاة خمسة أشخاص واصابة أزيد من 300 اخرين بجروح خلال ال 48 ساعة الماضية    استرجاع كيلوغرام من المعدن النفيس مسروق بوهران    وفاة المغني بلخير محند أكلي عن عمر ناهز 69 سنة    بن بوزيد يتعهد بتوفير الألبسة الواقية للجيش الأبيض لمواجهة كورونا    وزير الصحة: ارتفاع عدد الإصابات بفيروس كورونا "عائلية"    وسط معارضة دولية.. أردوغان يعلن تحويل أيا صوفيا إلى مسجد    بوقادوم: "الجزائر لن تنسى ملف الذاكرة والرئيس الفرنسي يملك النية للتسوية"    سرطان: إطلاق منصة رقمية لتنظيم مواعيد العلاج بالأشعة سيخفف من معاناة المصابين    وزير الصحة في زيارة إلى الصيدلية المركزية    لا تأكلوا الشُّوك بفم العلم !    شرفة : سنرافق الطواقم الصحية وعلى المواطن الالتزام بالحجر    تساقط أمطار رعدية على المناطق الداخلية الشرقية اليوم    والي المسيلة يصدر قرارا بالحجر الصحي الجزئي على 5 بلديات    عبد الرزاق بوكبة وكمال قرور يطلقان فيدرالية وطنية للناشطين الثقافيين    وزارة الطاقة تحضر ورقة طريق قطاعية تتضمن المحاور الرئيسية للاستراتيجية الطاقوية    استرجاع رفات شهداء المقاومة خطوة نحو اعتراف فرنسا بجرائمها في الجزائر    توقيف 34 شخصا أقاموا حفلة عيد ميلاد داخل فندق    الألعاب المتوسطية وهران-2022    خلال اجتماع مجلس الأمن حول ليبيا:    تم تخصيص أكثر من 7ر1 مليار دج لإنجازها    استئناف المنافسة الدوري    أصيب بفيروس الكورونا    بعدما تم جلبها من معهد علم الآثار بجامعة الجزائر (2)    الطبقة السياسية ترد على عنصرية مارين لوبان:    اتفاقية بين التلفزيون ومعهد السمعي البصري    15سنة سجنا لصهر بن علي    في ظل تنامي الأزمة الأمنية    منذ سنة 2016    كندا في خدمة الجزائر    وزير المجاهدين الطيب زيتوني يشدد:    خلفا للمرحوم اللواء حسان علايمية    شنين: بناء الجمهورية الجديدة لن يرضي اللوبي الاستعماري وأذياله    مؤشرات قوية لإنهاء النزاع في الصحراء الغربية    الماريشال بيجو اخترع غرف الغاز وأباد آلاف الجزائريين    مساعدات مالية ل2795 فنّان متضرر    الأمم المتحدة تحذّر من انفلات الأوضاع في لبنان    معالجة أزيد من 8600 تعويضا خاصا بالمتعاملين الاقتصاديين بين 2016 و2019    سيدريك غاضب والأهلي يواجه المجهول    لالي يعرض تجربة محمد جمال عمرو    نعتز بقرار "الفيفا " لكن نطلب الدعم والمرافقة    سحب شهادات التخصيص بداية من الغد    سقوط مميت لثمانينية    معالم سياحية مهددة بالاندثار    15 فنانا في معرض جماعي للفنون التشكيلية    المركز الجامعي بالبيض يبتكر جهازا ذكيا لتحديد مواقع المرضى و الأطفال    شاب بطّال يحلم بمكانة الأبطال    التكتلات تضرب إستقرار أولمبي أرزيو مجددا    تأمينات على محاصيل البطاطس والحبوب    من هنا تبدأ الرقمنة    12 سنة سجنا لمروّج 4 آلاف قرص مهلوس بمغنية    آيات الشفاء من العين والحسد    هذه قصة فتح الصين على يدي قتيبة بن مسلم    من هم أخوال الرسول الكريم    ظاهرة الغش.. حكمها، أسبابها وعلاجها    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





العروس لا يهمها جنس الحلاق بقدر أن تكون جميلة
في استطلاع ل “الفجر” حول طريقة اختيار الحلاقة المناسبة
نشر في الفجر يوم 18 - 04 - 2010

لا يهم العروس في الأيام الأخيرة من عزوبيتها ومع اقتراب موعد الزفاف اختيار الحلاقة المناسبة بقدر ما تهمها الأسعار المفروضة وحتى لا يهمها إن كان من يقوم بتزيينها رجل أو امرأة، فالشيء الذي تهتم له هو النتيجة النهائية، حيث تبدو في أحسن إطلالة وتنال إعجاب حاضري حفلة الزفاف.
في استطلاع ل “الفجر” لبعض الفتيات حول كيفية اختيارهن للحلاقة يوم الزفاف، أجمعن على أن الاختيار يقع بالدرجة الأولى على الصالونات التي تقدم خدمات جيدة بأسعار معقولة، خاصة مع المصاريف التي تثقل كاهلهن في الأيام الأخيرة من العرس فلا تبقي الكثير للحلاقة. بينما قالت “سمية “بأنها لن تتوانى في اختيار الحلاقة الماهرة والمشهورة وهي مستعدة لإعطائها المبلغ الذي تطلبه شرط أن تزينها بطريقة جيدة. وعن سؤالنا عن أيهما تفضّل كي يقوم بتسريح شعرها ووضع الماكياج، الرجال أم النساء، قالت “ن.ر” إنها تفضل أن تكون الحلاقة امرأة، على الرغم من أن الرجال أثبتوا كفاءتهم وقدرتهم في ميدان الحلاقة والتجميل، بحكم تلقيهم للتكوين وأخذهم شهادات من داخل الوطن ومن الخارج. من جهتها “ح.ص” قالت بأنها تفضل أن يكون الحلاق رجلا، لأنها ترى بأن الرجل يرى المرأة بطريقته ويستطيع إبراز ملامح جمالها أكثر من المرأة ولا تهمها الأسعار لأنها ستخصص ميزانية لذلك اليوم.أما بالنسبة لنوال فإن موضوع اختيار الحلاقة المناسبة شغلها الشاغل، خاصة وأن موعد العرس اقترب، فقد اختارت أن تذهب في المرة الأولى لحلاقة امرأة، تملك صالون حلاقة ذا شهرة كبيرة لا تقل تكلفة التسريحة عندها عن مليون ونصف مليون سنتيم ولهذا فإنها قررت حجز موعد عندها من الآن نظرا لكثرة المقبلات عليها، خاصة وأنها تتقن تزيين الفتيات المتحجبات وهن يرتدين الخمار. وأضافت أنها ستختار في اليوم الثاني الذهاب إلى صالون حلاقة يعمل فيه رجل يتقن الماكياج اللبناني، لأنها تريد أن تبهر الحاضرين، ولأنها متأكدة من نوعية الخدمات التي يقدمها في صالونه، رغم الأسعار التي يفرضها ولكنها قالت “لا يهم الأمر سأخصص مبلغا لذلك من راتبي الشهري”.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.