إدانة كل من أويحيى وسلال ب 10 سنوات سجنا نافذا في قضية طحكوت    تنصيب عبد الرحمن بوشنب رئيسا لأمن ولاية قالمة    الرئيس تبون يستقبل سفيرة جمهورية أندونيسيا بالجزائر    فوج عمل بوزارة الثقافة لتشجيع المؤسسات المصغرة    سكن ترقوي عمومي: دعوة المكتتبين في عدة مواقع عبر الوطن لتسديد الشطر الأخير    حزب النهضة يقرر سحب الثقة من حكومة الفخفاخ    الممثل السامي للاتحاد الأوروبي للشؤون الخارجية يوجه "الضربة القاصمة لوهم" مغربية الصحراء الغربية    الأسير المحرر علام الكعبي: الرهان كبير لنجاة الأسرى من فيروس كورونا    الغاء طواف الجزائر للدراجات    الناطق الرسمي للفاف : سيُمنح اللقب لشباب بلوزداد في هذه الحالة !    زطشي يمدد السوسبانس ويرمي الكرة في مرمى الجمعية العامة    وهران : إيداع امرأة الحبس في قضية اعتداء على الأطقم الطبية    والي العاصمة: عمليات ترحيل هامة قادمة.. وسننشر قوائم المستفيدين قريبا    التطبع عبر اللباس    البنك الإفريقي للتنمية: تعيين رباح أرزقي كبير الخبراء الاقتصاديين    نفط: سعر خام برنت يتجاوز 43 دولارا للبرميل    الاتحاد العربي للجيدو: برمجة ملتقى عربي عبر تقنية الإتصال المرئي    أوراق اعتقالية ..    ترامب يهون من عنف الشرطة ضد السود    شرطة المدية تطيح بالمعتدين على الطاقم الطبي بالعيادة المتعددة الخدمات بذراع السمار    حوادث المرور: وفاة 6 أشخاص واصابة أزيد من 130 اخرين بجروح خلال ال24 ساعة    رئيس منتدى رؤساء المؤسسات يثمن مخطط الحكومة الرامي لانعاش الاقتصاد    كوفيد-19: حصيلة الوفيات حول العالم تتخطى 574 ألفا وأكثر من 13 مليون حالة إصابة    زغماتي : التعامل بصرامة مع المعتدين على الأطباء والسلك الطبي    "يونيسف" تحتفل مع أطفال الجزائر بيومهم الوطني    نشرية خاصة : أمطار رعدية مرتقبة على 13 ولاية اليوم    وزارة الشؤون الدينية تدعو إلى الالتزام الصارم بشروط الأمن والسلامة خلال عيد الأضحى    بومزار: لا وجود لأزمة سيولة على مستوى مكاتب البريد    وزيرة الثقافة والفنون تدعو إلى استغلال منصات التواصل الاجتماعي لعرض الأعمال الفنية الجديدة    الكاتب الشاعر مراد بيال ل"الجزائر الجديدة": الغرب يثمّن وجود الكاتب وللحرس القديم أقول ادعموا الشباب    الوزير عطار : مستقبل البلاد في الإستثمار الطاقوي    في ظل أزمة مالية خانقة.. لبنانيون يقايضون مقتنيات شخصية بالطعام!    بولخراص: لا يمكننا أن نكون فعالين دون إيلاء أهمية للأخلاقيات    هل ينتقل فيروس كورونا من الحامل للجنين؟    عطار يرأس اجتماع وزاريا حول أثار النشاطات الصناعية على البيئة    فترة الحجر مكنتنا من رقمنة الأعمال وإيصال المسرح إلى البيوت    طفلي يقرأ    مكافحة فيروس كورونا: إنتاج أكثر من 400 ألف قناع جراحي يوميا    فورار عن إجراءات الوقاية قبل العيد .. يجب إجبار المواطن على ارتداء الكمامة في كل مكان    عطار يشارك اليوم في الاجتماع ال 20 للجنة المراقبة الوزارية المشتركة للأوبك وغير الاوبك    الرئيس تبون يتلقى مزيدا من رسائل التهاني من رؤساء الدول    بطلب من الوزارة الوصية    المنافسات المحلية للملاكمة    في أم بواقي وبرج بوعريريج    في مجال التزويد بالمياه الشروب    قلق أممي روسي من استمرار المعارك    برلمان طبرق يهدد بالاستنجاد بالجيش المصري    ترحيل 13 عائلة إلى سكنات اجتماعية ببن فريحة    سورة العصر.. فضائل وبركات    آيات بلاغية في القرآن    المسارعة في الخيرات    شباب "يغزون" مركب حملاوي لممارسة مختلف الرياضات    أبو القاسم سعد اللّه..المثقف الموسوعة    طالب يحل لغزا فيزيائيا حير العلماء 100 عام    سُنَّة التكبير في الأيام العشر    تدشين مخبر جديد للكشف السريع عن "كوفيد19"    استمرار تجاهل الإجراءات الاحترازية    السعودية تمنع صلاة عيد الأضحى في الأماكن المكشوفة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ندرة حادة في زيوت التشحيم ونقص في غاز السيارات
بسكرة
نشر في الفجر يوم 01 - 08 - 2011

تعرف زيوت تشحيم بنوعيها لمحركات البنزين والمازوت، بالإضافة إلى غاز السيارات، نقصا كبيرا منذ مدة عبر المحطات العمومية والخاصة ببسكرة ومختلف بلدياتها، على غرار بلدية سيدي عقبة، طولڤة وأولاد جلال وزريبة الوادي. وصار المستهلك، هذه الأيام، متعبا بسبب بحثه اليومي عن لترات من الزيوت لسد حاجته منها، وفي حالة انعدامها يتحتم عليه السفر لولايات أخرى علم بتوفر الزيوت التشحيمية بها المطلوب استعمالها للمحركات.
ولدى تقربنا من بعض تجار التجزئة للزيوت وكذا بعض أصحاب محطات خدمات نفطال بعدة جهات ببسكرة، رفضوا ذكر أسمائهم وأماكن محطاتهم التي يسيرونها، ووجدناهم يستفسرون أيضا عن سر غياب هذه المواد الضرورية لاستخدامها في تشغيل مختلف المحركات.
أحد التجار أكد أن تراجع كمية تزويد محله بالزيوت من طرف الخواص أو لعدم جلبه من محطات نفطال العمومية لأكثر من 30 يوما، الذي اضطره للتوقف تماما عن النشاط هذه الأيام مدة أسبوعين.
وأرجع بعض العارفين بسوق الزيوت بالمنطقة الندرة إلى قلة الإنتاج المحلي لأسباب ما تزال مجهولة، حسبه، فضلا عن رواج إشاعة تهريب الزيوت عبر حدودنا الشرقية والغربية والجنوبية من طرف متصيدي الظروف غير المستقرة التي تحيط بحدودنا.
وتفيد بعض المصادر إلى أن مشكلة ندرة مختلف الزيوت ستعرف انفراجا تدريجيا في الأيام المقبلة. وبالرغم من كل التخمينات يبقى المستهلك هو المتضرر لغياب تقاليد تجارية منظمة للعرض والطلب بين المنتج والمستهلك والمصدر والمستورد.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.