كل الحسابات التي كانت تراهن على سقوط الجزائر أفشلها الشعب    منطقة التجارة الحرة الإفريقية خيار استراتيجي للجزائر    مصادرة أكثر من 20 ألف وحدة تبغ مهربة    الحكومة تقرر تقديم الدعم للمواطنين لمواجهة تكاليف فحوصات السكانير واختبارات «PCR» والمضادات الجينية    "الاحتلال المغربي استغل اندلاع الحرب لمضاعفة جرائمه في حق الصحراويين"    أمطار غزيرة بداية وموجة برد في 15 ولاية بداية من الغد    "مرض الرئيس ليس سرا.. والجيش الجزائري هو العقدة الأزلية لنظام المخزن"    توقيع مذكّرة تفاهم حول الحوار الاستراتيجي    الجزائر تدعم جهود الكويت لحل الأزمة بين دول الخليج    فوضى الإفتاء أثّرت سلباً على دين الناس وجاءت بنتائج عكسية    محرز العماري: من المؤسف أن المرزوقي يتبنى موقف سلبي    غالي يشارك في أشغال أول قمة افتراضية للاتحاد الإفريقي    تمديد أجال اكتتاب التصريح إلى نهاية ديسمبر    الثلوج والأمطار تسبب تذبذبا في حركة السير    باتنة: إنقاذ إمرأة وإبنتيها من الموت المحقق إختناقا بالغاز في الشمرة    اليونسكو: دراسة ملفات تصنيف الكسكسي وموسيقى الراي في التراث العالمي عما قريب    التوجه للشراكة حتمية لإنقاذ النسيج الصناعي العمومي من الإفلاس    الرابطة الأولى (الجولة الثانية): تعادلات بالجملة و أولمبي الشلف يشد عن القاعدة    التكنولوجيا في خدمة الفلاحة    «اتطلع إلى المشاركة في ألمبياد طوكيو وتشريف الجهة الغربية»    السريع يفرض التعادل على الوفاق والساورة تتعثر داخل الديار    هجوم عقيم ودفاع بطيء    وزارة التعليم عالي تضع تطبيقا لمساعدة المؤسسات الجامعية    الوزير الأول يستقبل وزير الخارجية الإيطالي    دور ريادي في المتوسط وتطابق في الرؤى    «طبيعة المجتمع الدولي وتنظيمه بالشكل الحالي يحتاج إلى مراجعة»    50 عائلة تبحث عن مستقر    أمطار بلغت 60 ملم و ثلوج كثيفة تغطي المرتفعات    وجوه تتغير و حسابات تتجذر    اختتام الموسم الرابع لبرنامج زيارة الطفل المريض    امحمد بوهداج يعرض 85 لوحة فنية بتلمسان    «الشدة التلمسانية» لجمال بن دحمان ضمن المنافسة    الفنان أمحمد بوهداج يقيم معرضا بتلمسان بعد 30 سنة بالمهجر    «الفيتو» .. «حق» إجهاض المصداقية الأممية    وزيرالخارجية: الجزائر تدعم جهود الكويت لحل الأزمة بين دول الخليج    طائرات الجوية الجزائرية تخضع للتعقيم    توزيع أغطية للأسرة لفائدة مرضى السرطان بالحاسي    ترامب يأمر بسحب غالبية قوات بلاده من الصومال    انتخاب عقيد على رأس المجلس الانتقالي في مالي    إعادة بعث "صيدال"    عودة الأمل وتبدّد القلق    غياب الإنارة العمومية واهتراءٌ كليٌّ للطرقات    وفاة الشاعر الشعبي عبد القادر برمة    بريد الجزائر يطلق خدمة جديدة "بريد باي"    الخطوط الجوية الجزائرية: عمليات تعقيم واسعة للطائرات تحسبا لاستئناف الرحلات الداخلية    قادرون على صنع عشرات الأفلام،،لولا البيروقراطية    يمكننا هزم المنتخب الجزائري    العودة بنصف الزاد من العاصمة    مواطنون يعيدون الحياة للفضاءات المهمَّشة    عين تموشنت تحصي 18743 معاقا    الشباب من أجل حسم التأهل    كورونا تحت مجهر الفلسفة    الزّهد في الدّنيا والزّهد في الآخرة!    "محمد رسول السلام"… أحدث كتاب علمي في الغرب    ما أجمل أن تحيَا هيّنًا خفيفَ الظلّ!    د.فوزي أمير.. قصة حياة    بريد الجزائر : إتاحة دفع مستحقات المشتريات باستخدام تطبيق "بريدي موب"    شالكه 04 يُقرر التخلص من بن طالب سريعا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مقري: "ترشح بوتفليقة هو غلق للتنافس السياسي"
إذا كان النظام يرغب في الاستمرار ستواجهه حمس بالتدافع
نشر في الفجر يوم 24 - 11 - 2013

لم يكشف مجلس شورى حمس رسميا عن موقف الحركة من الانتخابات الرئاسية، مانحا صلاحيات اتخاذ القرار المناسب سواء بالمشاركة أو المقاطعة إلى المكتب الوطني بقيادة عبد الرزاق مقري، الذي قال صراحة إنه ”إذا قررت حمس الترشح سيكون ذلك برئيسها دون شك”، وتابع بأن مساعي ترشيح بوتفليقة هي تأكد على رغبة النظام في الاستمرار وهي الرغبة التي تواجهها حمس بالتدافع حسبه.
لم تفصل حركة مجتمع السلم رسميا في قرارها بخصوص الانتخابات الرئاسية المقررة في أفريل 2014، حيث أكد أمس، عبد الرزاق مقري، في ندوة صحفية رفقة رئيس مجلس الشورى أبو بكر قدودة، أن الخيارات الثلاثة الواردة وهي المشاركة أو المقاطعة أو التحالف في هذا الموعد، منح بخصوصها مجلس الشورى المنعقد الجمعة الماضي في دورة اسثتنائية، صلاحيات واسعة للمكتب التنفيذي للحركة للفصل فيها، وهو ما سيعمل عليه المكتب في اجتماع قادم لمجلس الشورى، وكانت مصادر من حمس تحدثت عن وجود معارضة قوية لترشح عبد الرزاق مقري باسم حمس للرئاسيات، بحجة أن الأولوية لسابقه أبو جرة سلطاني. ورغم أن حركة حمس لم تتخذ موقفا رسميا من خامس انتخابات رئاسية تعددية، إلا أن رئيسها عبد الرزاق مقري، أشار بقوة إلى رغبته في دخول هذا الموعد بقوله ”إذا ما قررت الحركة المشاركة في الاستحقاق الرئاسي، فإن ذلك سيكون برئيسها كما هو معمول به في كل الأحزاب السياسية الديمقراطية”، إلا أنه استدرك أن حمس ستتنازل كليا وفق المصلحة العليا للوطن إذا ما تبنى مرشح توافقي مبادرة الإصلاح السياسي التي أطلقها حزبه الأشهر القليلة الماضية، وهي المبادرة التي نفى أن تكون فاشلة بقدر ما عرفت صعوبات ميدانية حسب تعبيره.
وجدد رئيس حركة مجتمع السلم أن محاولات ترشيح رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة، هو مؤشر قوي من السلطة على غلق العملية التنافسية ما يستدعي حسبه، إنشاء لجنة وطنية مستقلة للإشراف على هذه الانتخابات، الأمر الذي يدفع حسب رئيس حمس، بالأحزاب السياسية للمشاركة، وهو الأمر نفسه بالنسبة للهيئة الناخبة، وعلق على مساعي ترشيح بوتفليقة برغبة النظام والسلطة الحالية في الاستمرار في سدة الحكم، وعن موقف حزبه من ذلك، قال مقري إن ”حمس تمارس سنة التدافع أن كانت نية السلطة حقيقية في الاستمرار”.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.