«50 ٪ تخفيضات في الفنادق لفائدة موظفي القطاعات العمومية»    المستشفيات تستقبل عشرات الإصابات بفيروسات حادة    منكوبو مسجد الباشا بوهران يستنجدون    ملفات الفساد ثقيلة وخطيرة أرعبت العصابة    تفكيك شبكة دولية لتزوير العملة وحجز أوراق نقدية “مدرحة” بقيمة 350 مليار    صبّ 15 مليونا لعمال بريد الجزائر يثير جدلا على «الفايسبوك»..!    بالصور .. إنحراف سيارة على مستوى جسر سيدي مسيد في قسنطينة    اتحاد العاصمة يسقط فى فخ التعادل امام مولودية وهران    بلماضي يُفجر مفاجأة كبيرة بوضع اسم ديلور في قائمة "الكان"    لاعب سابق ل فينرباتشي يشن هجوما ضد سليماني !    حذر من القيام بأي‮ ‬عمل‮ ‬يمكن أن‮ ‬يساء تفسيره    حسب حصيلة لمنظمة الصحة العالمية‮ ‬    بموجب قانون مكافحة الإرهاب    تحسباً‮ ‬لحملة الحصاد والدرس المقبلة    تحتضنها المكتبة الرئيسية للمطالعة‮ ‬    ترحيل‮ ‬1040‮ ‬عائلة بعد عيد الفطر    خلال ندوة تاريخية نظمت بخنشلة    خلال الموسم الفلاحي‮ ‬الجاري    جميعي يمسح آثار بوشارب    أشادت بقوة التعاون الثنائي‮ ‬بين البلدين‮ ‬    سند عبور إلكتروني‮ ‬للمتوجهين نحو تونس    واصلوا مسيراتهم للمطالبة بالتغيير‮ ‬    الرئاسيات مفتاح المرحلة المقبلة    تصحيح لمسار خاطئ شهده البرلمان    حجز 1.000 قرص مهلوس    الرئيس غالي يدعو الشعب إلى الثبات لإفشال المخططات المغربية    حماس تدعو إلى مقاطعة عربية لندوة المنامة    سليم إيلاس نجم السباحة الجزائرية بدون منازع    مديرية السكن ترفع الغبن عن أصحاب مشاريع أونساج وكناك إشراك المؤسسات الشبانية في انجاز السكن الريفي وترميم العمارات بالإحياء    أسماك التخزين تغزو الأسواق المحلية بسعر الطازجة    طلبة 2019 نزلوا بالملايين من أجل إحداث الطفرة    طريق استرجاع الأموال المهربة ما زال في البداية    «صامدون و بمبادئ الثورة مقتدون»    «لا مجال للتراجع او التوقف حتى تتحقق المطالب»    3 جرحى في حادث سير بتيسمسيلت    20 سنة حبسا للمهربين    استرجاع 76 ألف هكتار من الأراضي الفلاحية المنهوبة الموجهة للاستثمار ببريزينة    «كتابة مسار الراحل سي الجيلالي بن عبد الحليم تكريم لتاريخ المهرجان »    تكريم مغني المالوف عباس ريغي بالجزائر العاصمة    « أولاد الحلال» و « مشاعر» ابتعدا عن بيئتنا الجزائرية »    صفات الداعي إلى الله..    اللجوء إلى المحكمة الرياضية اليوم    قطة تتابع مسلسلاً بشغف وتتفاعل مع الأحداث!    "صراع العروش" يسدل الستار بأحداث صادمة    مرافعة تشكيلية عن القيم المفقودة    قاديوفالا معلم أثري يتّجه نحو التصنيف    باراك أوباما يدخل المجال الفني    الاستعداد للعشر الأواخر من روضان[2]    ميخائيل اماري: حسب محمد ثناء أنه لم يساوم    تحذير من "إنفلونزا الكلاب" القاتلة    هكذا خاض "الشنتلي" معركة لتحويل صالة سينما إلى مسجد بقسنطينة    بالمسرح الوطني‮ ‬محيي‮ ‬الدين بشطارزي    استمرار خرجات إطارات ديوان الحج و العمرة في البقاع المقدسة    4 أدوية تدخل الصيادلة «بوهدمة» لعدم نشرها في الجريدة الرسمية !    الإعلان عن التحضير لمبادرة وطنية للمساهمة في حل الأزمة    الصيادلة الخواص يحتجّون أمام وزارة العدل    وفاة السيدة عائشة أم المؤمنين (رضي الله عنها)    العلامة ماكس فان برشم ...أكبر مريدي الخير للإنسانية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الدولي الرياضي
نشر في الفجر يوم 22 - 10 - 2017

في حفل توزيع جوائز الافضل لعام 2017 بالعاصمة لندن
كريستيانو يتطلع لمجد جديد وميسي ونيمار يأملان في خلق المفاجأة
تتجه أنظار عشاق الساحرة المستديرة في كل أنحاء العالم عشية اليوم، صوب العاصمة البريطانية لندن لمتابعة حفل الاتحاد الدولي السنوي لتوزيع الجوائز الأفضل في عالم كرة القدم لعام 2017. ويحظى الحفل هذا العام بنكهة مختلفة عما كان عليه في الأعوام القليلة الماضية حيث يقام في لندن بعدما اعتاد الفيفا أن يكون في مدينة زيورخ السويسرية. وللعام الثاني على التوالي، سيقدم الفيفا جائزة منفصلة عن جائزة الكرة الذهبية التي تقدمها مجلة ”فرانس فوتبول” الفرنسية الرياضية لأفضل لاعب في العالم. ومثلما كان الحال في الأعوام الماضية، يدخل الصراع على أبرز جوائز العام النجمان البارزان للدوري الإسباني، الأرجنتيني ليونيل ميسي نجم برشلونة ورونالدو مهاجم ريال مدريد. كما تضم القائمة النهائية للمرشحين للجائزة البرازيلي نيمار دا سيلفا، الذي سطع في الدوري الإسباني الموسم الماضي وبالتحديد إلى جوار ميسي في صفوف برشلونة، قبل انتقاله لباريس سان جيرمان في صفقة قياسية. ويبدو رونالدو هو الأكثر رصيدا من الإنجازات في 2017 من بين المرشحين الثلاثة على الجائزة، حيث ساهم في فوز ريال مدريد بألقاب دوري أبطال أوروبا وكأس السوبر الأوروبي والدوري الإسباني وكأس السوبر الإسباني. وعلى مستوى المنتخبات، لعب كل من رونالدو وميسي دورا مهما في تأهل منتخب بلاده إلى كأس العالم 2018 بروسيا. ورغم مساهمة نيمار بشكل كبير في أن يصبح المنتخب البرازيلي أول المتأهلين للمونديال الروسي عبر التصفيات، قد تكون مهارات ميسي الرائعة وإنجازات رونالدو مع ناديه لصالح تفضيل أحدهما على نجم باريس في الصراع على لقب أفضل لاعب في العالم. وكان رونالدو، انتزع الجائزة في العام الماضي، في النسخة الأولى بتاريخ هذه الجائزة، بعد انفصال استفتاء الفيفا عن استفتاء مجلة ”فرانس فوتبول” التي تمنح الكرة الذهبية لأفضل لاعب في العالم. وينافس رونالدو على الجائزة بعدما قاد الريال ليكون أول نادٍ يحرز لقب دوري أبطال أوروبا مرتين متتاليتين بشكل البطولة الحالي، كما قاده للفوز بلقب الدوري الإسباني. ويعود ميسي، لمنافسة رونالدو على الجائزة في العام الحالي، بعدما توج هدافًا للدوري الإسباني، للموسم الرابع على التوالي، كما قاد برشلونة للقب كأس إسبانيا. وقال المهاجم الأوكراني السابق أندريه شيفتشنكو المدير الفني الحالي لمنتخب بلاده، في تصريحات على موقع الفيفا بالإنترنت: ”إنهم 3 لاعبين رائعين. كل منهم يستحق الفوز بالجائزة”. وأضاف ”ليونيل ميسي، وكريستيانو رونالدو، ونيمار يحرزون الأهداف، لكنهم أيضًا قادة لفرقهم. إنهم 3 لاعبين يمكنهم قيادة فرقهم للتتويج بالبطولات”. وتشهد جائزة أفضل مدرب تنافسًا هائلاً بين الثلاثي ماسيميليانو أليغري مدرب جوفنتوس، ومواطنه أنطونيو كونتي، المدير الفني لتشيلسي، والفرنسي زين الدين زيدان مدرب ريال مدريد. كما يتنافس الإيطالي المخضرم جانلويجي بوفون حارس مرمى جوفنتوس مع الكوستاريكي كيلور نافاس حارس الريال، والألماني الدولي مانويل نوير حارس مرمى بايرن ميونيخ على جائزة أفضل حارس مرمى. وتأمل الأمريكية كارلي لويد في الاحتفاظ بجائزة أفضل لاعبة، بعدما توجت بهذه الجائزة في العام الماضي. وتتنافس لويد، على الجائزة هذا العام مع ليكي مارتينز التي قادت المنتخب الهولندي هذا العام للقب كأس أمم أوروبا للسيدات، كما تدخل الفنزويلية الناشئة ديانا كاستيانوس معهما في المنافسة على الجائزة. ويشتعل الصراع على جائزة أفضل مدرب لكرة القدم النسائية بين سارينا فيجمان، مدربة المنتخب الهولندي بطل أوروبا، وجيرار بريشو المدير الفني لفريق ليون، ونيلس نيلسن، المدير الفني للمنتخب الدنماركي. ويتنافس هدف رائع لأوليفييه جيرو نجم أرسنال، مع هدف أحرزته كاستيانوس خلال مونديال الناشئات ”تحت 17 عامًا، وهدف سجله أوسكارين ماسولوكي حارس مرمى باروكا الجنوب أفريقي على جائزة بوشكاش.
وتُحسم جوائز أفضل لاعب، ولاعبة، ومدرب للرجال والسيدات، من خلال عملية التصويت التي شارك فيها قادة ومدربو المنتخبات حول العالم إضافة لتصويت وسائل الإعلام، وتصويت المشجعين عبر الإنترنت.

فوز برشلونة على مالاغا يثير الجدل على أغلفة صحف إسبانيا
اهتمت صحف إسبانيا الصادرة امس، بالحديث عن مباراة برشلونة ومالاغا، والتي شهدت خطأ تحكيميا واضحا في الهدف الأول الذي سجله جيرارد ديولوفيو لصالح البلوغرانا. وكانت الاحتفالات عبر أغلقة صحف كتالونيا، إذ جاء العنوان الرئيسي لصحيفة ”سبورت” ”المتصدر العظيم” وذلك بعد حفاظ برشلونة على الصدارة بالفوز على مالاغا بنتيجة 2-0، كما قالت ”برشلونة آلة، حقق الفوز الثامن في الليغا بأقدام ديولوفيو وإنيستا”. وأشارت ”سبورت” إلى رغبة النادي الكتالوني في تمديد عقد ليونيل ميسي مدى الحياة. ومن صحيفة ”موندو ديبورتيفو” جاء العنوان الرئيسي ”لا يسقطون” في إشارة إلى أن برشلونة لم يذق طعم الخسارة خلال الموسم الجاري، مشيدة بتغييرات إرنستو فالفيردي، مدرب الفريق، في الشوط الثاني والتي حسنت من مستوى الفريق. أما صحيفة ”ماركا” فأشارت إلى الخطأ التحكيمي في الهدف الأول لبرشلونة بعنوان ”مساعدة غير مفهومة” مبرزة شكاوى لاعبي مالاغا من الحكام ومؤكدة أن هذا الخطأ لا يغتفر و”ساعده برشلونة على تحقيق الفوز”.

”شفاينشتايغر”يغلف مستقبله بالغموض”
ينتهي عقد الدولي الألماني السابق، باستيان شفاينشتايغر (33 عامًا)، مع فريق شيكاغو فاير الأمريكي، في 31 ديسمبر2017، لكن يبدو أنه لا يفكر في التوقف عن ممارسة كرة القدم، بعد انتهاء هذا العقد. ففي تصريح نشرته صحيفة سبورت بيلد الرياضية، قال شفاينشتايغر، المتوج بكأس العالم 2014 مع ألمانيا: ”الوضع الحالي هو أنني لدي هذا العقد، وليست لدي عروض أخرى، لكنني منفتح على كل الاحتمالات، وسنرى ما ذا سيحدث”. وانتقل شفاينشتايغر، بداية هذا العام، في صفقة حرة لفريق شيكاجو، قادما إليه من مانشستر يونايتد الإنجليزي. وعن العقد الذي يربطه بنادي شيكاغو، قال اللاعب، في حوار مع يوروسبورت: ”قررت بدايةً أن أوقع لمدة سنة فقط، لأنني أردت أن أعرف كيف ستسير الأمور”. وأصبح شفاينشتايغر منذ انتقاله إلى شيكاغو، علامة فارقة في النادي، وأحد مصادر جذب الجماهير. فالقائد السابق لمنتخب ألمانيا، الذي يحمل القميص رقم 31، يقوم بدور صانع الألعاب في شيكاغو، إلا أنه يسجل أهدافا أيضا، حيث سجل ثلاثة أهداف، وكان وراء صناعة اثنين آخرين، في 24 مباراة بدوري النخبة. رغم ذلك يبدو أن التصريحات الأخيرة للاعب، قد توحي بأنه يخطط للدخول في مغامرة كروية جديدة، بعد انتهاء عقده مع شيكاغو، وربما أيضا العودة مجددا للعب بالقارة الأوروبية.

مدرب نابولي:”هاندانوفيتش أفضل حارس في العالم”
أثنى ماوريسيو ساري مدرب نابولي، متصدر جدول ترتيب الكالتشيو، على أداء حارس إنتر ميلان، سمير هاندانوفيتش.
وكان هاندانوفيتش حارس إنتر ميلان، تألق خلال مباراة فريقه، أمام نابولي في قمة المرحلة التاسعة من الدوري الإيطالي لكرة القدم، لينتهي اللقاء بالتعادل السلبي. وقال ساري عقب اللقاء في تصريحات نقلتها شبكة ”ميدياست” الإيطالية، مشيدًا بأداء حارس النيراتزوري الذي انقذ مرماه من عدة فرصة: ”أهنئ هاندانوفيتش. أعتقد أنَّه أفضل حارس في العالم بالوقت الحالي”. وأطلق، ساري، لقبًا جديدًا على مدرب إنترميلان، لوتشيانو سباليتي؛ بسبب نجاحه في الناحية الدفاعية، أمام نابولي، مطلقًا عليه ”وزير الدفاع”. ويتصدر نابولي جدول الترتيب، برصيد 25 نقطة، ويحتل إنتر ميلان المركزالثاني برصيد 23 نقطة. وتستمر عقدة النيراتزوري على ملعب ”سان باولو”؛ حيث فشل في تحقيق الانتصار عليه منذ 20 عامًا.

لاتسيو يحصن نجمه ويمدد تعاقده
أعلن لاتسيو الإيطالي، تجديد عقد اثنين من نجومه، مكافأة لهما على تألقهما منذ بداية الموسم. وجدَّد نادي العاصمة عقد هدافه، شيرو إيموبيلي، حتى عام صيف عام 2022، من أجل الحفاظ عليه من الأندية التي ترغب في التعاقد معه. وكان عقد الدولي الإيطالي، إيموبيلي، ينتهي في صيف عام 2021، علمًا بأنه سجَّل 11 هدفًا بالدوري الإيطالي، و15 هدفًا في جميع المسابقات. كما قام لاتسيو، بتجديد عقد حارسه الألباني، توماس ستراكوشا، حتى عام 2022. ويتواجد الحارس البالغ من العمر 22 عامًا في أكاديمية لاتسيو من عام 2015.

كلوب:”مانشستر سيتي حسم لقب الدوري الإنجليزي”
يعتقد الألماني يورغجن كلوب، مدرب ليفربول، أنَّ الدوري الإنجليزي، حُسم بالفعل لصالح مانشستر سيتي، فيما حدَّد الشرط الذي يجعل الموسم الحالي الأفضل له مع الريدز. وقال كلوب في تصريحات نقلتها صحيفة ”ليفربول إيكو”: ”السباق حسم بالفعل. مانشستر سيتي، يُحلِّق بعيدًا في الصدارة، ويقدِّمون مستوى أفضل من البقية. أعتقد أنَّ الأمور انتهت”. وأوضح:”لكنَّ هذا لا يعني أنَّنا لم نعد نمتلك هدفًا بالموسم الحالي. هناك الكثير من الأمور، التي يُمكن أن نقاتل عليها. أعتقد أنَّ الفريق تحسَّن كثيرًا خلال المباريات الأخيرة على مستوى الأداء، والنتيجة”. وواصل: ”الموسم الحالي يكاد يكون الأفضل بالنسبة لي مع الريدز، حال حصلنا على نتائج إيجابية في المباريات التي نلعب فيها بصورة جيدة”. وأكَّد:”الفريق تطوَّر عن الموسم الماضي. أصبحنا نصنع الكثير من الفرص، ولو كنا نستثمر هذه الفرص وتسجيل الأهداف، كما فعلنا أمام ماريبور لكانت الأمور اختلفت”. يذكر أنَّ مانشستر سيتي يحتل صدارة الدوري الإنجليزي ب25 نقطة بفارق 5 نقاط عن مانشستر يونايتد.

سباليتي يتحدى الجميع
يثق المدير الفني لإنتر ميلان، لوتشيانو سباليتي، في إمكانياته لاعبيه وقدرتهم على مواصلة التألق خلال الموسم الحالي من الدوري الإيطالي. وأكد، سباليتي، أن فريقه قدم مباراة رائعة أمام نابولي في قمة الجولة التاسعة، التي انتهت بالتعادل السلبي، ونقلت شبكة ”ميدياست” الإيطالية، تصريحاته عقب انتهاء اللقاء، وجاء فيها ”قدمنا مباراة جيدة، كان بإمكاننا تقديم أداء أفضل، عانينا في الشوط الثاني قليلًا، لكننا عدنا بنقطة ثمينة خارج ملعبنا”. وتابع تصريحاته متحديا كل فرق الدوري ”أنا محظوظ للغاية بتدريب هذه المجموعة، يمكنني أن أقول لك إن إنتر ميلان سيفوز بلقب الإسكوديتو”. وأغدق، المدرب، الثناء على حارسه، سمير هاندانوفيتش، عقب تألقه والحفاظ على شباكه خالية من الأهداف لتصديه لفرص من جانب لاعبي نابولي، ولم ينس الإشادة بحارس نابولي، رينا. ويحتل النيراتزوري المركز الثاني برصيد 23 نقطة، بفارق نقطتين عن المتصدر نابولي.

كين يحسم قراره بشأن الانتقال لريال مدريد
حسم هاري كين، مهاجم توتنهام الإنجليزي، قراره بشأن اهتمام ريال مدريد، حامل لقبي الدوري الإسباني، ودوري أبطال أوروبا، بضمه خلال الفترة المقبلة. وأكد كين أنه مستمر مع السبيرز، ولا يرغب في الرحيل خلال الفترة المقبلة، نافيا الشائعات التي ربطته بالرحيل إلى النادي الملكي. وقال كين في تصريحات نقلتها صحيفة ”ميرور” البريطانية: ”أحب أن أكون اللاعب الأول بالفريق، وأبقى للأبد في توتنهام، فالفريق لديه مجموعة رائعة من اللاعبين الشبان ونتطور كل عام ولدينا مدرب جيد للغاية، وقريبا سنفتتح الملعب الجديد، لذلك لا يوجد سبب للرحيل. ”وتابع: ”بالطبع لا أحد يعرف ما قد يحدث في المستقبل، ولكني لا أرغب أبدا في المغادرة طالما سارت الأمور في توتنهام على النحو الحالي، ولدينا هنا عقلية الفوز باستمرار على أمل حصد الألقاب، وما يهمني أكثر من كل هذا هو أنني بعد الاعتزال أتحدث عن مسيرتي الكروية بفخر”.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.