حزب الله ينسحب من العراق    زطشي يطالب بالتحضير الجيد لتصفيات أولمبياد طوكيو    شباب قسنطينة يواجه شبيبة القبائل يوم الجمعة 1 ديسمبر المقبل    الجزائر والصين تبحثان توسيع التعاون في مجال الصحة    كندا تفشل في طرد ألف مهاجر لرفض دولهم استقبالهم    66 ألف مكتتب يشرعون في اختيار المواقع نهاية نوفمبر    تكييف تكوين الأساتذة مع إصلاحات قطاع التربية    كعوان: كرامة الصحافة مرهونة بكرامة الصحفي    برمجة إنجاز مشاريع هامة ببسكرة    هل تنهار أسعار كراء السكنات في 2018؟    الجزائر تقلص خسائرها المالية    حجار يُطمئن طلبة المدارس العليا للأساتذة    تغطية الحملة الانتخابية جرت في ظروف عادية    الفصائل الفلسطينية تجتمع اليوم في القاهرة    300 طفل فلسطيني محتجزون في سجون الاحتلال    _مرسي يطلب من المحكمة إجراء فحص طبي شامل    أزمة سوق العبيد تتواصل    مقاربة الجزائر في مكافحة التطرف نموذج يحتذى به عالميا    بدوي يصف الحملة الانتخابية بالإيجابية جدا    ألعاب الموت توقظ الأولياء من غفلتهم    الهيئة الوطنية لحماية الطفولة تطلق البريد الإلكتروني للإخطار    مريم شرفي: الجزائر بذلت جهودا كبيرة في مجال حماية حقوق الطفل    5 ملايين مسافر عبروا الجزائر في الصيف    ضابط مزيف في قبضة الشرطة    الشرطة تحذر من الاستخدام غير الآمن للأنترنت    الطبعة الثانية من «سيرتا شو» تكرّم الراحل رشيد زغيمي    قالمة وسوق أهراس تحييان ذكرى استشهاد البطل باجي مختار    هذا موعد إحياء المولد النبوي في الجزائر    هل عرفت نبيك حقًا ؟    «أوريدو» يكافئ 75 بائعا    DRBT: الدفاع تعود إلى التدريبات وترفض المزيد من الخيبات    66 ألف مكتتب في «عدل 2» يختارون مواقع سكناتهم نهاية نوفمبر    الفريق قايد صالح يؤكد خلال زيارته للناحية العسكرية الأولى    الكتابة الروائية عند "لينا هويان الحسن"    تصرحياته المثيرة والغريبة تضعه في ورطة    NAHD: النصرية ستواجه شبيبة القبائل ودياً السبت    الثبات على الطريق المستقيم والتحلي بالأخلاق العالية    CSC: الشباب يلاقي "حي عباس" اليوم وقد يواجه ترجي مستغانم السبت    مسؤولو مستشفيات فرنسا في زيارة إلى المدية    120 موقع لمؤسسات وزارية تم قرصنته    الأطباء المقيمون يواصلون إضرابهم الثلاثاء عبر المستشفيات    يجب إعادة النظر في نظام تكوين سائقي مركبات النقل الجماعي للتقليل من حوادث المرور    أول مصنع لتحويل التونة والسردين يدخل الخدمة بالشرق    مسار نضالي ورمز للفداء    «سيرتا شو» تحتفي بثاني طبعاتها نهاية نوفمبر    مسعى تحليلي لوقائع تاريخ الجزائر المعاصر    دعوة الشباب للحفاظ على مكتسبات الثورة التحريرية    تسجيل 1900 حادث عمل و20 وفاة خلال2017    نسيان عثرة قسنطينة والتفكير في «سوسطارة»    ولد علي يترأس اجتماع اللجنة الوطنية الوزارية    بوحفص يدعو إلى اجتماع عاجل    نادر القنّة يحاضر حول "الثورة الجزائرية في الإبداع الأدبي والفني"    تعرّف على موعد إحياء المولد النبوي الشريف    وزارة الشؤون الدينية: هذا موعد ذكرى المولد النبوي الشريف    مسابح للمياه القذرة وتلاميذ مهدّدون بالأمراض وسط ورقلة    أول معرض للفنانة العصامية أمينة بن بوراش    نشاطات وترميمات في الأفق    رئيس النقابة الوطنية لممارسي الصحة العمومية ل السياسي :    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





متفرقات
نشر في الفجر يوم 24 - 10 - 2017


وزير بريطاني يطالب بقتل مقاتلي داعش البريطانيين
نشرت صحيفة ”الديلي تلغراف” تصريحات روي ستيوارت، وزير الدولة البريطاني للتنمية الدولية، طالب فيها بضرورة قتل مقاتلي ما يعرف بتنظيم الدولة ”داعش” وعدم السماح بعودتهم إلى بريطانيا، بسبب الخطر الذي يشكرونه على المملكة المتحدة. وقال ستيوارت إن ”الطريقة الوحيدة ” للتعامل في كل الحالات تقريبا” مع البريطانيين، الذين انضموا للقتال في صفوف داعش بسوريا، هي قتلهم ”. مضيفا أن المنضمين إلى تنظيم الدولة يعتنقون ”عقيدة مفعمة بالكراهية”، وابتعدوا كثيرا عن الولاء لبريطانيا. وأنّ: ”على هؤلاء أن يتوقعوا أن يقتلوا، بسبب ”الخطر الكبير” الذي يمثلونه على أمن بريطانيا. وقالت الحكومة إن تصريحات ستيوارت تتوافق مع الموقف المعلن لبريطانيا. وتأتي تصريحات وزير الدولة البريطاني للتنمية الدولية، بعد تصريحات للمبعوث الأمريكي الأعلى للتحالف الدولي الذي يقاتل تنظيم الدولة، بريت ماكغورك، قال فيها إن مهمته هي ضمان مقتل كل مقاتل أجنبي بالتنظيم في سوريا. وكان المركز القومي الأمريكي لمكافحة الإرهاب أصدرا تقريرا في فبراير 2015، ورد فيه أنّ عدد المقاتلين الأجانب في سوريا والعراق وحدهما بلغ حوالي 20 ألف مقاتل، ينتمون إلى 90 دولة على الأقل. وحسب التقرير، فإن 3400 مقاتل فقط جاءوا من الولايات المتحدة وأوروبا الغربية. بينما جاءت الغالبية العظمى من المقاتلين الأجانب في صفوف داعش والنصرة من بلدان إسلامية، خاصة العالم العربي. ويقول إحصاء صدر أواخر العام 2016، إنّ عدد المقاتلين (القادمين من دول المنطقة) داخل صفوف داعش وجبهة النصرة (والتي تحولت إلى جبهة تحرير الشام ثم ”هيئة تحرير الشام”) القادمين من تونس التي تحتل صدارة الدول تراوح بين (3000 - 7000 مقاتل)، وجاءت المملكة العربية السعودية في الترتيب الثاني (2500 مقاتل)، ثم الأردن والمغرب (1500 مقاتل لكل منهما). ثم مصر بأكثر من 1000 مقاتل. وكشف رئيس جهاز الاستخبارات الداخلية البريطاني، في وقت سابق من الشهر الجاري، عن مقتل أكثر من 130 مواطنا بريطانيا، ممن انضموا لصفوف تنظيم الدولة في العراق وسوريا.

الحزب الحاكم يتصدر نتائج الانتخابات التشريعية في اليابان
أظهرت نتائج الانتخابات التشريعية المبكرة في اليابان الناخبين، يوم أمس، فوز الحزب الديمقراطي الليبرالي الحاكم بزعامة شينزو آبي بأغلبية كبيرة، مكرسا بذلك حلمه القديم بتعديل الدستور السلمي لليابان بعد فوز تحالفه المحافظ بأغلبية ثلثي مقاعد مجلس النواب. ومن شأن هذا الفوز الكبير أن يزيد من فرص آبي في الفوز بفترة ولاية ثالثة كزعيم للحزب الديمقراطي الحر في سبتمبر المقبل، وأن يصبح رئيس الوزراء الياباني الأكثر بقاءً في السلطة. وتوقعت استطلاعات الرأي أن يحصل التحالف الذي يقوده آبي على حوالي 311 من 465 مقعد بمجلس النواب، علما أن عدد المرشحين بلغ 1100، وبذلك يعزز رئيس الوزراء الياباني موقفه السياسي في التعامل بصرامة مع كوريا الشمالية وتحالفه مع الولايات المتحدة والعمل على زيادة إنعاش الاقتصاد الياباني الذي يعتبر ثالث أقوى اقتصاد في العالم. وسيحافظ تحالف آبي على غالبية الثلثين في البرلمان على غرار مجلس الشيوخ، وهو شرط ضروري للدعوة إلى استفتاء يقترح مراجعة الدستور السلمي الذي فرضته الولايات المتحدة في 1947 بعد استسلام اليابان مع نهاية الحرب العالمية الثانية، والذي تنص مادته التاسعة على التخلي عن الحرب ”إلى الأبد”، حيث سيسعى آبي لتعزيز قدرات المؤسسة العسكرية التي تسمى حاليا ”جيش الدفاع الذاتي”. وفي سبتمبر الماضي، أعلن رئيس مجلس النواب الياباني تاداموري أوشيما حل المجلس بناء على طلب آبي تمهيدا لإجراء انتخابات مبكرة. ويتنافس تحالف آبي مع حزب الامل اليميني ايضا الذي اسسته رئيسة بلدية طوكيو يوريكو كويكي التي تتمتع بشخصية قوية، والحزب الديموقراطي الدستوري يسار الوسط اللذين تأسسا مؤخرا. ويتوقع ان يحصل كليهما على خمسين مقعدا. وتعهد آبي عندما تولى منصبه في ديسمبر 2012 بتعزيز الدفاع وإنعاش اقتصاد البلاد.

جكارتا تطلب توضيحا من واشنطن لمنع قائد جيشها من السفر إلى الولايات المتحدة
قالت حكومة إندونيسيا، يوم أمس، إنها تنتظر تفسيرا ممن نظيرتها الأمريكية لمنع قائد جيشها من السفر إلى الولايات المتحدة، على الرغم من أنه يحمل تأشيرة سفر. كما كانت الزيارة تلبية لدعوة رسمية أمريكية، وذلك رغم قبول جاكرتا لاعتذار رسمي عن الأمر. ومنع قائد القوات المسلحة الإندونيسية جاتوت نورمانتيو من ركوب طائرة لشركة طيران الإمارات في طريقها للولايات المتحدة، يوم السبت، بعد أن تلقى دعوة لحضور مؤتمر من الجنرال جوزيف دانفورد رئيس هيئة الأركان المشتركة الأمريكية. وقالت وزيرة الخارجية الإندونيسية ريتنو مرسودي للصحفيين بعد اجتماعها بنائب السفير الأمريكي في جاكرتا يوم الاثنين ”أوضحنا أننا مازلنا في انتظار إيضاح وتفسير سبب حدوث هذا”. وأضافت ”هناك حاجة ملحة وأوضحنا لهم هذا”، مضيفة بأنّ المسؤولين الأمريكيين ”يحاولون التنسيق مع السلطات المعنية في الولايات المتحدة لمعرفة ماذا حدث بالفعل”. ولم يصدر تعليق حتى الآن عن السفارة الأمريكية في جاكرتا. وقال المتحدث باسم الجيش الإندونيسي يوم الأحد، إن شركة الطيران أبلغت نورمانتيو بأن إدارة الجمارك وحماية الحدود الأمريكية لن تسمح له بدخول الولايات المتحدة. وقالت مرسودي إنها تلقت تأكيدات على أنه قد تمت تسوية الأمر بغض النظر عن طبيعته وأن من الممكن الآن لنورمانتيو السفر إلى الولايات المتحدة. ولم يتضح إن كان الأخير سيحضر المؤتمر المقرر يومي 23 و24 أكتوبر الحالي. وتصاعد الجدل في إندونيسيا بشأن ما يعتبره محللون طموحات سياسية لنورمانتيو الذي يروج لفكرة أن إندونيسيا محاصرة من ”حروب بالوكالة” تضم دولا أجنبية بل ربما يهددها خطر شيوعي جديد. وقال الرئيس الإندونيسي جوكو ويدودو هذا الشهر إن القوات المسلحة يجب أن تبقى بعيدا عن السياسة وأن يكون ولاؤها الوحيد للدولة.

زلزال شدته 5.5 درجات يضرب محافظة هرمزكان بإيران
أفادت السلطات الايرانية أن زلزالا قوته 5.5 درجات على مقياس ريشتر ضرب أمس الاثنين محافظة هرمزكان جنوب البلاد دون وقوع خسائر بشرية. وذكرت وكالة أنباء ”ارنا” الايرانية الرسمية ان الزلزال وقع في حدود الساعة 03 و54 دقيقة فجرا بالتوقيت المحلي بمدينة زيارتعلي بمحافظة هرمزكان وكان مركزه على عمق 20 كيلومتر تحت سطح الارض. وذكر مسؤولون محليون أن هذا الزلزال لم يخلف خسائر بشرية وأن كوادر الإغاثة والانقاذ في جهوزية تامة لتقديم مساعدات لازمة. وكان زلزالا بلغت قوته 5.4 درجات على مقياس ريختر ضرب في 31 من شهر أوت الماضي محافظة هرمزكان، وألحق خسائر مادية قدرت بحوالي مليون دولار امريكي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.