فيما أحبط‮ ‬14‮ ‬محاولة ل الحرڤة‮ ‬بمناطق متفرقة‮ ‬    بالتنسيق بين وكالة‮ ‬كناك‮ ‬و أونساج‮ ‬    وضعها مجلس المحاسبة‮ ‬    نحو إستقلال جزيرة بوغانفيل عن‮ ‬غينيا الجديدة    لإيجاد حلول للمشاكل المالية    المنافسة تنطلق‮ ‬يوم‮ ‬21‮ ‬ديسمبر الجاري    خلال ال24‮ ‬ساعة الأخيرة‮ ‬    خلال تشييع جنازته    تقضي‮ ‬الاتفاقية بتسليم التحف القديمة    نظمت عدة أنشطة متنوعة في‮ ‬مختلف ولايات الوطن‮ ‬    الجزائر تفوز برئاسة برلمان طلبة الأزهر    ماكرون‮ ‬يعتمد سفير الجزائر    منطقة إستراحة بين الجزائر وتونس    محطة حاسمة لإخراج البلاد من الانسداد    دعم المؤسسات والاستثمار المنتج وإعادة الترخيص باستيراد السيارات المستعملة    البنوك مطالبة بالتمويل المستدام للاقتصاد الوطني    تحديد نص ورقة التصويت ومميزاتها التقنية    لافروف يؤكد على تطابق في وجهات النظر مع ترامب    تمكين ممثلي المترشحين من مرافقة نتائج الانتخابات    دعوة المواطنين للمشاركة بقوة في الاقتراع    «مصممون على الانتصار»    45 % من المشاريع المصغرة فاشلة لغياب المرافقة    شباب بني بوسعيد يستعجلون إطلاق مشاريع الصيد البحري المتأخرة    مثالية تيغنيف تستقبل شباب بلوزداد في الكأس    الساورة تستقبل تاجنانت في الكأس وفرحي يعود إلى التدريبات    وهران ثاني ولاية أكثر تمثيلا في الدور الوطني    2667 مستفيد من الإدماج المهني هذا الشهر    مليون و 53 ألف مواطن على موعد مع التصويت اليوم    سحب 235 رخصة سياقة    شاب يغرس خنجرا في قلبه محاولا الانتحار بحي سطاطوان    توزيع 593 مسكن وتدشين مرافق صحية    ترسيم الحدود و توزيع الأراضي الفلاحية ضمن الأولويات    توقيت ومكان تأدية المترشحين الخمسة لواجبهم الإنتخابي    احتفالات 11 ديسمبر تتحوّل إلى تجمّع شعبي مؤيد للانتخابات    شجاعة الثوار قهرت وحشية الاستعمار    اليوم الذي كُشف فيه الوجه الحقيقي للاستعمار    «استخدمت زوارق ورقية لتجسيد ظاهرة "الحرڤة" في لوحاتي»    بين ناري «الهجرة» وحب الوطن    ملحقة مكتبة "جاك بارك" بفرندة تحيي ذكرى 11 ديسمبر 1960    مقرة منافس الكأس والإصابات تقلق لافان    الحظ لم يسعفنا لكن نسعى إلى تحقيق التأهل    مظاهرات 11 ديسمبر نموذج لخرق فرنسا للحريات    أغلب ما يعرفه الروس عن الجزائر، بهتان وزور    توقع جني 18 ألف قنطار من الزيتون    مساعدات متنوّعة لعائلات معوّزة بأربع بلديات    28 جزائريا في أكاديمية مجمع أتاتورك للطيران    سوق لبيع المنتجات الفلاحية قيد الإنجاز    مدير "التركية للطيران" يعتبرالجزائر أكبر شريك إفريقيا    في‮ ‬ظل ارتفاع نسبة المصابين بالداء‮ ‬    تأجيل التسجيلات في قرعة الحج إلى 15 ديسمبر الجاري    سكان مستغانم ينتظرون تسليم مشروعي القرن «الترامواي» و «مستشفى خروبة»    وكالات السياحة والأسفار مدعوة لسحب دفتر الشروط الخاص بتنظيم الحج    مهنيو الصحة يدعون الى اعتماد الأدوية الجديدة للسكري    الشيخ عبد الكريم الدباغي يفتي بضرورة المشاركة بقوة في الرئاسيات    سلال يبكي بالمحكمة و يصرح : لست فاسد انا بريء !!    بن ڨرينة: سأنصب مفتي الجمهورية وتوحيد المرجعية الدينية في البلاد    زعلان لم استقبل دينار واحد وليقول انا شديت عليه مستعد انا نخلص    « الحداد »    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





في‮ ‬ظل اختلاف الرؤى
مشاورات صعبة لتشكيل الحكومة التونسية
نشر في المشوار السياسي يوم 12 - 11 - 2019

تتواصل في‮ ‬تونس المشاورات بشأن تشكيل الحكومة الجديدة،‮ ‬وسط صعوبات تواجهها حركة النهضة الفائزة في‮ ‬الانتخابات التشريعية الاخيرة في‮ ‬عقد تحالفات مع باقي‮ ‬القوى السياسية الفائزة،‮ ‬بعدما فضلت هذه الاحزاب التموقع في‮ ‬المعارضة بدل التحالف مع النهضة بسبب اختلاف الرؤى حول نوع الحكومة الانسب لقيادة المرحلة المقبلة في‮ ‬البلاد‮.‬ ومع اقتراب موعد اعلان حركة النهضة‮ - ‬ذات التوجه الاسلامي‮- ‬رسميا في‮ ‬15‮ ‬نوفمبر الجاري‮ ‬مرشحها لرئاسة الحكومة المقبلة،‮ ‬لازالت الحركة التي‮ ‬حصلت على أكبر عدد من المقاعد في‮ ‬البرلمان‮ (‬52‮ ‬مقدا‮) ‬من مجموع‮ ‬217،‮ ‬تجري‮ ‬مفاوضات‮ ‬شاقة‮ ‬من أجل التمكن من اعلان الحكومة الجديدة في‮ ‬آجالها الدستورية،‮ ‬حيث‮ ‬يقضي‮ ‬الفصل‮ ‬89‮ ‬من الدستور التونسي‮ ‬بأن‮ ‬يكلف رئيس الجمهورية مرشح الحزب أو الائتلاف الفائز بأكبر عدد من المقاعد البرلمانية بتشكيل الحكومة خلال شهر‮ ‬يجدد مرة واحدة‮.‬ وأمام فشلها في‮ ‬تحقيق أغلبية مريحة‭,‬‮ ‬يتعين على حركة النهضة تكوين ائتلافات مع أحزاب أخرى لتتمكن من جمع‮ ‬109‮ ‬مقاعد في‮ ‬البرلمان،‮ ‬حتى تتمكن من تشكيل الحكومة المقبلة و التي‮ ‬تصر الحركة على تسمية مرشح من صفوفها لرئاسة الحكومة القادمة وسط رفض القوى السياسية لهذا الخيار‮. ‬ وتضع الاحزاب الفائزة في‮ ‬الانتخابات التشريعية الاخيرة بعد حركة النهضة‭,‬‮ ‬و هي‮ : ‬حزب‮ ‬قلب تونس‮ ‬الذي‮ ‬تحصل على‮ ‬38‮ ‬مقعدا ثم التيار الديمقراطي‮ ‬الذي‮ ‬نال‮ ‬22‮ ‬مقعدا وبعده ائتلاف الكرامة المتحصل على‮ ‬21‮ ‬مقعدا شروطا مشددة لتشكيل الحكومة المقبلة بدل التحالف مع النهضة التي‮ ‬تسعى لان تكون المكون الاساسي‮ ‬للحكومة باعتبارها الحزب الفائز في‮ ‬الانتخابات التشريعية‮.‬ وترفض ما أطلق عليها ب أحزاب الثورة‮ ‬التي‮ ‬أطاحت بنظام الرئيس الراحل زين العابدين بن علي‮ ‬هذا الطرح،‮ ‬وتدعو ل تكوين حكومة كفاءات بعيدة عن المحاصصة الحزبية،‮ ‬وأن تكون لرئيس الجمهورية الكلمة الفصل في‮ ‬اختيار شخصية رئيس الحكومة‮ ‬بحسب المراقبين للمشهد السياسي‮ ‬التونسي‮.‬ وسعيا منها لتجاوز العقبات المطروحة أمام تشكيل الحكومة الجديدة فان حركة النهضة اقترحت على الشركاء السياسيين ما أطلقت عليه‮ ‬وثيقة تعاقد‮ ‬‭ ‬تكون أساسا‮ ‬لتشكيل الحكومة المقبلة و تتضمن برنامج الحركة لمشروع عمل الحكومة المقبلة‭,‬‮ ‬مشيرة الى أنها تنتظر موقفا رسميا من شركائها حول البرنامج المقترح‮.‬ و في‮ ‬هذا السياق صرح نائب رئيس حركة النهضة علي‮ ‬العريض أن‮ ‬الحركة تسعى إلى تشكيل حكومة كفاءات تترأسها شخصية من النهضة‮ ‬‭,‬‮ ‬موضحا أن‮ ‬النهضة ما زالت تنتظر موقفا رسميا من شركائها في‮ ‬الحكومة المقبلة لتحديد قرارها حول البرنامج الذي‮ ‬قدمته لمشروع عمل الحكومة المقبلة‮ .‬ ولم‮ ‬ينتظر الشركاء المعنيون طويلا للرد على البرنامج المقترح من قبل حركة النهضة بإعلان رفضهم للوثيقة المقترحة‭,‬‮ ‬حيث قال أمين عام‮ ‬حركة الشعب‮ ‬زهير المغزاوي‮ ‬أن حزب‮ ‬حركة الشعب لن تشارك في‮ ‬أي‮ ‬حكومة تترأسها شخصية من حركة النهضة‮ ‬‭,‬‮ ‬معتبرا أن‮ ‬المقاربة التي‮ ‬قدمتها الحركة تمت تجربتها في‮ ‬2011‮ ‬وأثبتت فشلها في‮ ‬تحقيق الاستقرار السياسي‮ ‬والاقتصادي‮ ‬بحسبه‭,‬‮ ‬ومعلنا ان الحركة‮ ‬لا ترى مانعا من التموضع داخل صفوف المعارضة‮ .‬ وتقترح‮ ‬حركة الشعب‮ ‬في‮ ‬المقابل تشكيل ما سمّته‮ ‬حكومة الرئيس‮ ‬بمعنى أن‮ ‬يتولى الرئيس التونسي‮ ‬قيس سعيّد تعيين شخصية مستقلة‮ ‬يثق بها على رأس الحكومة وتدعمها الأحزاب في‮ ‬البرلمان،‮ ‬كما تقترح الحركة أيضا تشكيل حكومة تكنوقراط مصغّرة تلتزم ببرنامج‮ ‬يضعه داعموها السياسيون‮.‬ من جهته،‮ ‬رفض حزب‮ ‬التيار الديمقراطي‮ ‬تشبث النهضة بموقفها بأن تكون الطرف الاساسي‮ ‬المكون للحكومة المقبلة باعتبارها الحزب الفائز في‮ ‬الانتخابات التشريعية الاخيرة و طالب بالحصول على وزارات العدل والداخلية والإصلاح الإداري،‮ ‬مع تفضيل اختيار رئيس حكومة مستقل ووجود برنامج واضح للحكم،‮ ‬حتى‮ ‬يشارك في‮ ‬الحكومة‮.‬ و‮ ‬يقول القيادي‮ ‬بحزب‮ ‬التيار الديمقراطي‮ ‬غازي‮ ‬الشواشي‮ ‬إن حزبه‮ ‬ينتظر من مجلس شورى حركة النهضة أن‮ ‬يتراجع عن موقفه الذي‮ ‬يصر على ترؤس شخصية من حركة النهضة الحكومة المقبلة‮ ‬،‮ ‬مبينا أن‮ ‬التيار سيغادر المشاورات إذا رفضت النهضة الاستجابة لشروط التيار الديمقراطي‮ ‬في‮ ‬هذه النقطة‮ .‬ وبدوره استبعد حاتم المليكي‮ ‬القيادي‮ ‬بحزب‮ ‬قلب تونس‮ ‬أن‮ ‬يتحالف حزبه مع حركة النهضة في‮ ‬تشكيل حكومة تترأسها شخصية من الحركة،‮ ‬مشيرا إلى أن حزبه‮ ‬يرى أن‮ ‬الحكومة المقبلة لابد أن تترأسها شخصية مستقلة تتمتع بالكفاءة،‮ ‬ويساندها حزام سياسي‮ ‬قوي‮ ‬حتى تقوم بمجموعة من الإصلاحات‮ .‬ وكانت حركة النهضة قد أكدت عدم التحالف مع حزبي‮ ‬قلب تونس بسبب شبهات الفساد التي‮ ‬تلاحق زعيمه نبيل القروي،‮ ‬والحزب الحر الدستوري‮ (‬17‮ ‬مقعدا‮)‬،‮ ‬الذي‮ ‬قالت إن‮ ‬له ارتباطا بنظام الرئيس المخلوع الراحل زين العابدين بن علي‮ ‬وبرامجه‮ ‬،‮ ‬مع الإشارة إلى أن كليهما رفضا مبكرا التواصل مع النهضة،‮ ‬وأعلنا أنهما سيكونان في‮ ‬المعارضة‮.‬ ‭ ‬ إستمرار حالة الإنسداد تستدعي‮ ‬تدخل الرئيس‮ ‬
وأمام اختلاف الرؤى حول نوع الحكومة الأنسب لقيادة المرحلة المقبلة و استمرار حالة الانسداد‭,‬‮ ‬يرى المراقبون أن تدخل الرئيس التونسي‮ ‬قيس سعيد لتقريب وجهات النظر‮ ‬سيكون أمرا حتميا‮ ‬اذا ما استمرت الازمة‮.‬ وكان الرئيس قيس سعيد أجرى سلسلة من اللقاءات التشاورية استقبل خلالها كلا من رئيس‮ ‬حركة النهضة‮ ‬راشد الغنوشي‮ ‬ورئيس حزب‮ ‬قلب تونس‮ ‬نبيل القروي‮ ‬كما التقى قيادات من‮ ‬حركة الشعب‮ ‬و ائتلاف الكرامة‮ ‬و تحيا تونس‮ ‬و التيار الديمقراطي‮ .‬ و تجمع عديد من الاحزاب المذكورة على الدعوة لتكوين حكومة كفاءات بعيدة عن المحاصصة الحزبية‭,‬‮ ‬وأن تكون لرئيس الجمهورية‮ ‬الكلمة الفصل‮ ‬في‮ ‬اختيار شخصية رئيس الحكومة‭,‬‮ ‬بحسب تقارير صحفية‭,‬‮ ‬بينما صرح الناطق الرسمي‮ ‬باسم حركة النهضة عماد الخميري‮ ‬أن‮ ‬اللقاء الذي‮ ‬جمع بين قيس سعيد و رئيس حركة النهضة راشد الغنوشي‭,‬‮ ‬تم بطلب من الأخير‭,‬‮ ‬في‮ ‬إطار حرص الحركة على إشراك رئيس الجمهورية في‮ ‬المشاورات التي‮ ‬تبذلها النهضة للدفع نحو تشكيل الحكومة‮ .‬ واستبعد‮ -‬في‮ ‬المقابل‮- ‬إمكانية تبني‮ ‬الحركة مقترح بعض الأحزاب بشأن تشكيل ما بات‮ ‬يعرف‮ ‬بحكومة الرئيس‮ ‬‭,‬‮ ‬لافتا إلى‮ ‬أنها فكرة سابقة لأوانها وفيها قفز على محطة دستورية تعطي‮ ‬صلاحية للنهضة لتشكيل الحكومة باعتبارها الحزب الفائز في‮ ‬الانتخابات‮ .‬ كما أوضح أن المواقف المعلنة لأغلب الأحزاب الرافضة لأن تكون طرفا في‮ ‬حكومة تشكلها النهضة‭,‬‮ ‬هي‮ ‬مواقف سياسية للاستهلاك الإعلامي‮ .‬ وكانت تقارير اعلامية ذكرت ان الرئيس قيس سعيد أبدى خلال لقاءه القوى السياسية‮ ‬موقفا رافضا لحكومة تقوم على المحاصصة والولاءات الحزبية‮ ‬مشددا على ضرورة أن‮ ‬تستند إلى برامج واضحة وتخضع للمساءلة الشهرية أمام البرلمان على خلاف الحكومات السابقة‮ .‬

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.