الجزائريون عازمون على دحر المخططات المعادية للوطن    تنويع للعروض البنكية ودعم للشركات الصغيرة والمتوسطة والناشئة    الوكلاء أمام إمكانية تسويق صنفين من المركبات    20 مليار دولار قيمة صادرات المحروقات في 2020    مواجهة البرتغال لرد الاعتبار    الجزائريون استهلكوا أزيد من 7ر2 مليار متر مكعب من الماء    شرارة نارية تتسبب في حريق بسفينة صيد بالميناء    تجهيز 8 آلاف مركز للشروع في التلقيح ومراكز صحية متنقلة لمناطق الظل    مستشفيات قسنطينة تداركت الوضع    تأجيل الاستئناف في قضية "جي بي فارما" إلى 31 جانفي    هذا أهمّ ماجاء في مشروع قانون الانتخابات    5 وفيات .. 222 إصابة جديدة وشفاء 181 مريض    وزير الصناعة يعيد إدماج 9 إطارات سامية    العميد يطيح بالرائد وانتصار مهم للكناري    غوارديولا يبعد محرز    ليلة سوداء بتونس على وقع أعمال شغب وعنف    التصويت على آلية لاختيار سلطة تنفيذية جديدة اليوم    قسنطينة ترفع شعار" شتاء دافئ وبدون جوع"    غرس 3 آلاف شجيرة بغابة "صافرة"    تأكيد على ضرورة إسقاط إعلان ترامب "المشين"    خودة يبرمج تربصا لمدة 10 أيام    بلعطوي يتأسف لتضييع الفوز أمام بلوزداد    رزنامة جديدة لمعاشات المتقاعدين    تنصيب جو بايدن: أوامر رئاسية متوقعة بالتراجع عن عدد من سياسات ترامب    فتح دور الشباب تدريجيا ابتداء من اليوم    بلخضر يدعو المؤسسات الدينية إلى توسيع برامجها خدمة للأجيال الناشئة    توقيع اتفاقية تعاون بين وزارتي الثقافة والدفاع الوطني    بيان الجزائر وجنوب إفريقيا جاء في سياق ما طالب به الاتحاد الإفريقي    الجزائريون يُفشلون المخططات المعادية اليوم وغدا    ينجح في امتحان بعد 158 محاولة    وقفة مع المترجم الراحل أبو العيد دودو    عودة الهدوء عقب احتجاجات بمدن تونسية    التصويت اليوم على السلطة التنفيذية الجديدة    حكيمي يفكك الخطاب الثقافي    11 سنة سجنا نافذا لسارقي محل تجاري بأرزيو    من أخبر السَّماء    شذرات    نوبة الحنين    «الديجياس» رفضت منح نسخة من المحضر للمحكمة الرياضية    جسر العبور بين الجامعة و التنمية    شاوتي يصاب ويضيع مواجهة الشلف    «اللّقاح ضد كورونا ضروري لتقوية المناعة و الوباء وضع طبيعي»    قراءات وحديث عن الذاكرة والوثيقة    فرحة وارتياح شبابي    رابط حصري للمواد الحسّاسة    نافذة إلكترونية لمسابقات التكوين    ..بداية "العملية الجراحية"    تأهب "الجيش الأبيض"    "اقتناء عدد هام من الموزعات الآلية قريبا"    الجهول    السّردين أضحى بمرتبة اللحوم الحمراء!    إنحراف سيارة وسقوطها في حفرة يُخلف 3 جرحى بمستغانم    تعميم مهم من مجلس الأمن لتسوية النزاع في الصحراء الغربية    فتح الميركاتو الشتوي لأندية بعد نهاية مرحلة الذهاب    رسالة خاصة إلى الشيخ الغزالي    هوالنسيان يتنكر لك    عندما تتحوّل الألسن إلى أفاعٍ تلدغ!    استشارة.. خجلي وخوفي من الوقوع في الخطأ    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





أكدت أنها تكريم لكفاح شعبها
‭ ‬أمينتو حيدار‮ ‬تتسلم جائزة نوبل البديلة
نشر في المشوار السياسي يوم 07 - 12 - 2019

استلمت الناشطة والمدافعة الصحراوية عن حقوق الإنسان،‮ ‬أمينتو حيدار،‮ ‬جائزة نوبل البديلة،‮ ‬التي‮ ‬نالتها اعترافا لكفاحها ونضالها السلمي‮ ‬الطويل من أجل حقوق شعبها في‮ ‬الحرية والكرامة‮.‬ وأكدت المناضلة الصحراوية التي‮ ‬عانت ومال تزال تعاني‮ ‬بطش الاحتلال المغربي‮ ‬أن‮ ‬هذا التكريم هو تكريم لكفاح شعبها من أجل الحرية والاستقلال،‮ ‬واحتفاء بالكرامة الإنسانية وبمبادئ وقيم حقوق الإنسان والشعوب‮ ‬،‮ ‬في‮ ‬كلمة ألقتها بالمناسبة‮.‬ كما عبرت عن الشكر والعرفان للجنة تحكيم جائزة نوبل البديلة و لمؤسسة‮ ‬رايت ليفيلهوود‮ ‬،‮ ‬على تتوجيها بهذا التميز الكبير،‮ ‬متوجهة‮ ‬بالتحية أيضا للفائزين الثلاث معها بالجائزة،‮ ‬وقالت أن‮ ‬نضالاتنا تتكامل من أجل إنسانية أكثر عدالة،‮ ‬وأكثر احتراما لحقوق الإنسان،‮ ‬وللطبيعة،‮ ‬وللوطن الكبير الذي‮ ‬يؤوينا جميعا،‮ ‬أمنا الأرض‮ .‬ واعتبرت امينتو حيدار تجربتها في‮ ‬النضال‮ ‬مثل تجارب الكثير من أبناء وطنها مليئة بالظلم وبانتهاكات حقوق الإنسان،‮ ‬والاختفاء القسري،‮ ‬والتعذيب،‮ ‬والحرمان،‮ ‬ولكن مليئة أيضا بالمقاومة،‮ ‬وبرفض الخضوع،‮ ‬وبالإصرار على الدفاع عن حقوق الإنسان والشعوب‮ .‬ كل هذه المعاناة تسبب فيها المغرب‮ - ‬تضيف امينتو حيدار‮ - ‬ولازالت دولة الاحتلال‮ ‬تصر على رفض الاعتراف بحقوقنا كشعب صحراوي‮.‬ كما اكدت الحقوقية الصحراوية على أن هذه المعاناة‮ ‬تقف وراءها‮ ‬دولا أوروبية أخرى مثل إسبانيا التي‮ ‬تخلت عن مسؤولياتها تجاهنا كمستعمرة سابقة،‮ ‬وفرنسا التي‮ ‬تحمي‮ ‬المغرب وتدعمه من داخل مجلس الأمن،‮ ‬والأمم المتحدة التي‮ ‬عجزت حتى الساعة عن تنفيذ قراراتها بخصوص حقنا في‮ ‬تقرير المصير والاستقلال‮ .‬ وتأسفت النشطة الصحراوية لكون فرنسا‮ ‬باتت تحافظ على الوضع الراهن وتحمي‮ ‬استمرار الاحتلال‮ ... ‬،‮ ‬مشيرى ايضا الى مسؤولية‮ ‬الاتحاد الأوروبي‮ ‬في‮ ‬ابقاء الوضع الراهن ل إصراره على نهب خيراتنا بالتواطؤ مع المغرب في‮ ‬انتهاك لجميع القوانين بما فيها أحكام محكمة العدل الأوروبية‮ .‬ نص خطاب المدافعة الصحراوية عن حقوق الانسان،‮ ‬قدمت فيه ما‮ ‬ينشده الصحراويون،‮ ‬قائلة‮: ‬نحن في‮ ‬الصحراء الغربية نريد عالما تسوده الديمقراطية،‮ ‬واحترام حقوق الإنسان،‮ ‬واحترام سيادة الشعوب على ثرواتها،‮ ‬واحترام قيم ومبادئ القانون الدولي‮ ‬التي‮ ‬تحكم العلاقات بين الشعوب والدول،‮ ‬وهم،‮ ‬يريدون عالما تسوده المصالح على حساب القانون،‮ ‬ويسوده العنف والقوة على حساب السلم،‮ ‬ويسوده الإخضاع والقهر على حساب الصداقة بين الشعوب والتعاون البناء من أجل تحقيق التعايش السلمي‮ .‬ كما أكدت على أن شعب بلدها‮ ‬ينشد‮ ‬سيادة كرامة الإنسان وهم‮ ‬يريدون تمريغ‮ ‬هذه الكرامة في‮ ‬أوحال العبودية،‮ ‬والقهر والحروب‮. ‬ويدفعوننا دفعا للتخلي‮ ‬عن سلمية نضالنا لأنهم لم‮ ‬يتركوا لنا مخرجا آخر‮. ‬وهذا هو أكثر ما أخشاه،‮ ‬أن‮ ‬يضطر الشعب الصحراوي‮ ‬للعودة للحرب للدفاع عن حقوقه بسبب تجاهل المنتظم الدولي‮ ‬لهذه الحقوق‮ .‬


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.