لوضع حد للنزاع في‮ ‬ليبيا‮ ‬    فيما دمر‮ ‬6‮ ‬مخابئ للإرهابيين بالمدية‮ ‬    ‭ ‬الأبياس‮ ‬تخلد صحفييها    تكون جاهزة بحلول جوان المقبل    أكد بلوغها أكثر من‮ ‬63‮ ‬بالمائة‮.. ‬براقي‮:‬    تقبع منذ‮ ‬22‮ ‬ديسمبر الماضي‮ ‬بميناء أنفيرس ببلجيكا    الجزائر الوحيدة القادرة على حل الأزمة الليبية عربياً    ‬الفاف‮ ‬تحذر هيئة أحمد أحمد    عطال‮ ‬يرسم البسمة في‮ ‬وجوه الأطفال    الغاز‮ ‬يقتل‮ ‬30‮ ‬شخصاً‮ ‬منذ بداية العام    رئيس المجلس الإسلامي‮ ‬الأعلى أبو عبد الله‮ ‬غلام الله‮ ‬يصرح‮: ‬    بعد توزيع‮ ‬2‭.‬2‮ ‬مليون جرعة لقاح    يختلسون الملايير من ال BNA بتضخيم قيمة العقارات المرهونة بقسنطينة    الدبلوماسية الجزائرية تمر إلى السرعة القصوى    رئيس الوزراء الايطالي يندد من الجزائر بإرسال قوات عسكرية إلى ليبيا    الجزائر تتولى نيابة رئاسة مرصد البحر الأبيض المتوسط للطاقة    الجزائريون ضمن الشعوب ال10 الأكثر إقبالا على العمرة    إضراب عام ودعوات لمسيرات في «أسبوع الغضب»    لافروف يدعو إلى خفض التصعيد بين طهران وواشنطن    وفاة المجاهد والوزير الأسبق محمد كشود    آخر أجل للتسجيل في القرعة اليوم    البترول الجزائري خسر حوالي 7 دولارات في 2019    الرئيس تبون يلتقي الثلاثاء وفدا إعلاميا    سليمان شنين يعزي عائلة المجاهد والوزير الأسبق محمد كشود    الجزائر تتربّع على عرش المسرح العربي    وفاة الفنانة المصرية ماجدة الصباحي    جبهة البوليزاريو تبدي استغرابها واستياءها    اللواء حفتر يتوجه اليوم إلى برلين،،،    البترول الجزائري خسر حوالي 7 دولارات سنة 2019    بونجاح يقود السد للتتويج بكأس قطر    الاتحادية الجزائرية تعترض على إقامة الدورة بمدينة العيون المحتلة    مؤسسات “أونساج” و”كناك” المفلسة تستغيث الرئيس تبون    ظهور سمك الأرنب الخطير بسواحل الداموس    عبد الناصر ألماس، الرئيس العاشر للعميد في ظرف سبع سنوات    نظرة على الأدب الجزائري المكتوب باللغة الامازيغية    وفاة الفنانة ماجدة الصباحي    ‘'الجوكر" يكتسح ترشيحات أوسكار    قرين يستقيل ويطالب الوالي بالتدخل    نريد التأهل إلى كأس العالم وهدفنا بعده التتويج    الشروع في ربط 9 أحياء بالكهرباء    جريحان في انقلاب سيارة ببوتليليس    توقيف مروج المشروبات الكحولية بمعسكر    5سنوات سجنا نافذا لمروّج الكوكايين ب"الكورنيش "    علاج الصحة    توزيع 1900 وجبة ساخنة على المتشردين    التحذير من الهرمونات المضافة للحوم البيضاء    غوارديولا يتراجع عن موقفه وينصف محرز من جديد!    مهرجان وطني للشاب الفكاهي بسوق أهراس    ملتقى وطني حول إجراء التبليغ وإثرائه يومي 19 و 20 جانفي بالعاصمة    تعليمات وزير الصحة لمدراء قطاعه: “عليكم إحداث تغيير نوعي وفوري وفعلي يلمسه المواطن”    إيران وجهت “صفعة” لأمريكا.. ولا يمكن الوثوق بالأوروبيين في الخلاف النووي    حل “هيئة العمليات” في جهاز المخابرات السودانية    شبابنا.. احذروا من الطريق إلى الموت    بفعل انتشار فيروس جديد    أما آن لهم أن يمسكوا ألسنتهم..!؟    مثل نقض العهود    يا أيها الرسول لا يحزنك الذين يسارعون في الكفر    سفير ألمانيا المسلم السابق بالجزائر‮ ‬يرحل    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





السينما العربية بين الجدل والجوائز سنة 2014
شهدت مجموعة من الأعمال المتميّزة
نشر في المشوار السياسي يوم 05 - 01 - 2015


ودّع الجمهور العربي عام 2014 وكله أمل بأن يكون العام التالي زاخرا بأعمال سينمائية متميزة كسابقه، الذي شهد إنتاج العديد من الأفلام الناجحة في مهرجانات دولية يضاف لنجاحها الجماهيري. فقد برزت في العام المنصرم 2014 مجموعة من الأعمال السينمائية المتميزة، التي شاركت في مهرجانات دولية ونافست للحصول على جوائز مرموقة وفازت بالكثير منها، بالإضافة إلى أفلام أثارت ضجة وجدلا واسعا سواء في أوساط الجمهور أو النقاد. من أهم الأفلام العربية في عام 2014 هناك 3 أغلام نافست على جائزة الأوسكار، منها الفيلم اليمني (ليس للكرامة جدران) الذي أدرج في فئة الأفلام الوثائقية القصيرة المرشحة للجائزة المرموقة، ويتحدث عن أحداث شارك فيها شباب يمني طالب برحيل رئيس البلاد في حينه على عبد صالح، وبذلك سجل هذا الفيلم اسمه في تاريخ السينما اليمنية كأول عمل يدخل مضمار السباق على الأوسكار. في مسابقة الأوسكار ذاتها نافس فيلم (الميدان) من مصر في فئة الأفلام الوثائقية، وهي المرة الأولى التي تترشح فيها مصر لهذه الجائزة، علما بأن هذا العمل السينمائي حصل في عام 2013 على جائزة أفضل فيلم من الرابطة الدولية للأفلام التسجيلية. أما الفيلم الروائي العربي المنافس على الأوسكار- 2014 في فئة (أفضل فيلم أجنبي) فهو الفيلم الفلسطيني (عمر) لمخرجه هاني أبو أسعد، الذي سجل بمشاركته هذه ثاني منافسة على الجائزة الأهم في عالم السينما، فقد قصت فلسطين شريط الأوسكار الأحمر في عام 2006 بفيلم (الجنة الآن). يُذكر أن (عمر) شارك في مهرجان (كَانْ) لعام 2014، وفاز بالجائزة الأولى المقدمة من لجنة التحكيم في فئة (نظرة خاصة)، كما فاز بجائزة أفضل فيلم بمهرجان (دبي) وكذلك بالتانيت الذهبي في مهرجان قرطاج 2014. كما حاز فيلم (عيون الحرامية) على اهتمام النقاد وحصل على شهادات تكريم، علما بأنه فيلم عربي بامتياز إذ أدى دوريّ البطولة الممثل المصري خالد أبو النجا والممثلة، المغنية الجزائرية سعاد ماسي، وهو من إخراج الفنانة الفلسطينية نجوى النجار، وتمّ تصويره في فلسطين المحتلة، كما تم ترشيحه في التصفيات الأولية لجائزة الأوسكار المقبلة. ومن الأفلام العربية المرشحة بقوة للمشاركة في الأوسكار المقبل فيلم المخرج الموريتاني عبد الرحمن سيساغو (تمبكتو)، الذي يسلط الضوء على التشدد الديني، والذي حقق نجاحا باهرا بفوزه بالعديد من الجوائز السينمائية المهمة. وحظي بالإعجاب وبالإقبال المميز أيضا الفيلم الأردني (ذيب) وهو من إخراج ناجي أبو نوار، ويلقي الضوء على حياة مجتمع مغلق في الصحراء الأردنية، وتدور أحداثه أثناء الحرب العالمية الأولى. حصل هذا الفيلم على العديد من الجوائز منها جائزة أفضل فيلم من العالم العربي في مهرجان (أبو ظبي) 2014، وفاز كذلك بجائزة أفضل فيلم روائي من الاتحاد الدولي لنقاد السينما، وكذلك جائزة أفضل مخرج من الشرق الأوسط للعام ذاته في مهرجان (البندقية). بالإضافة إلى الأفلام العربية المذكورة، وغيرها من الأعمال التي حققت نجاحات سينمائية كبيرة في العام الماضي، خصصت الصحافة المصرية والعربية حيزا كبيرا للفيلم الأكثر استقطابا للاهتمام الإعلامي في السنوات الأخيرة، فيلم (حلاوة روح)، سيما وأنه حمل أسماء اثنين من أكثر الأسماء إثارة للجدل في عالم الفن العربي، هما المنتج محمد السبكي والفنانة اللبنانية هيفاء وهبي. وقد بلغ حد الاهتمام بهذا الفيلم إلى تدخل رئيس الوزراء المصري ابراهيم محلب، إذ طلب إعادة الفيلم إلى (هيئة الرقابة على المصنفات)، علاوة على إحالة الفيلم إلى القضاء.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.