الجزائر تنجح في تقديم موعد اجتماع أوبك    أول رحلة بحرية بين الجزائر وفرنسا منذ الاغلاق    الوادي: قتيلان في إنحراف دراجة نارية بكونين    غلق شواطىء جيجل وبجاية    نحو استئناف تدريجي لبعض النشاطات التجارية و الخدمات    تبسة: توقيف شخص وحجز 10 ألاف قرص مهلوس    آلاف المهنيين والحرفيين على حافة الإفلاس    الكاف تعلن خطتها لاستكمال منافسة رابطة الأبطال    رئيس الجمهورية لا علاقة تنظيمية له بأي حزب سياسي معتمد    ضرورة إجماع وطني حول السياسة الخارجية    انتقال الصحافة المكتوبة إلى الرقمنة ضرورة حتمية    «جازي» تضع العائلة في قلب الاهتمام    تأجيل محاكمة كريم طابو ليوم 29 جوان    رئيس اتحادية كرة اليد مستعد لاستئناف البطولة بشروط    119إصابة، 146 حالة شفاء و8 وفيات    بن بوزيد: وضع استراتيجية وطنية موحدة    بداية إجلاء الرعايا الفرنسيين العالقين بسب كورونا    الاقتصاد تحت صدمة الركود العالمي والأزمة الصحية    اتفاقية إطار بين التكوين المهني والصيد البحري    أول وثيقة قانونية باللغة الأمازيغية    الممثل الفكاهي بنيبن يحول للعلاج الى مستشفى أوّل نوفمبر الجامعي بوهران    سعداوي يتمسك بأقواله و حلفاية ينتظر نتائج التحقيق    اعتقال أكثر من 4 آلاف شخص وسط دعوات للهدوء    غالي يذكّر إسبانيا بمسؤوليتها في تحرير الصحراء الغربية    مقتل 5 مدنيين بقصف عشوائي وسط طرابلس    بومزار وواجعوط يعلنان نتائج المسابقة الوطنية لكتابة الرسائل للأطفال    هذا ما قاله بلادهان حول الجزائريين العالقين بالخارج    مقري.. مسودة الدستور لحد الآن ليست وثيقة توافقية    الجزائر تترأس مجلس السلم والأمن للإتحاد الإفريقي خلال شهر جوان 2020    شهادات حية حول المجازر عندما يتبنى المستعمر الفرنسي العمل الاجرامي لحرمان الجزائر من الاستقلال    مواطنو ورقلة يدعون المنتخبين المحليين إلى التحرك    مكافحة التهريب: توقيف سبعة أشخاص ببرج باجي مختار    تندوف.. توقيف 14 رعية أجنبي من جنسية موريتانية    باتنة: انطلاق موسم الحصاد والدرس    حيمد حامة يرفض عرض إتحاد العاصمة !    دولي جزائري يُزاحم غولام على مكانة مع فيورنتينا!    “ريال بيتيس” متفائل ببقاء “ماندي” !    خالدي: “استئناف المنافسات الرياضية مرهون برفع الحجر الصحي”    وزير التربية: “لا إدماج في قطاع التعليم إلا عن طريق مسابقة”    مستشار وزير الإتصال: هذه “عقدة” نظام المخزن تجاه الجزائر    قسنطينة: تفكيك جمعية أشرار احترفت التزوير في محررات طبية    الاتفاقيات الموقعة مع الاحتلال الصهيوني: أشتية يعلن استكمال الخطط المتعلقة بالوقف    مشاكل إدارية ترافق مسيرة الدولي الجزائري نوفل خاسف    ليكن في علم الأطفال    حملة اعتقالات واستدعاءات في القدس: الاحتلال اعتقل أكثر من (750) فلسطينياً من القدس منذ مطلع عام 2020    تنصيب مصطفى حميسي على رأس يومية الشعب    أحمد عبد الكريم يستلم مستحاقته بعد أشهر من تتويجه بجائزة “الجزائر تقرأ للإبداع الروائي”    من أجل النهوض بالرياضة في البلاد..محمد مريجة:    مصطفي غير هاك ينفي اصابته بكورونا    وجوب المحافظة على الصحة من الأمراض والأوبئة    الأستاذ محمد غرتيل عطاء بلا حدود وحفظ لأمانة الشهداء    «زينو» غائب في عيد الطفولة    تألق وتميز في تحدي القراءة العربي    الطفل الذي تحدى المرض بالريشة والألوان    أحكام القضاء والكفارة والفدية في الصوم    علاج مشكلة الفراغ    فضل الصدقات    إعادة فتح المسجد النبوي (صور)    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





المطرب توفيق تواتي يستعد لطرح ألبوم جديد و يؤكد
نشر في النصر يوم 25 - 09 - 2018


عائلات ساهمت في الحفاظ على المالوف
أواكب روح العصر مع الحفاظ على المدرسة الأندلسية
يرى المطرب و الملحن توفيق تواتي، بأن المالوف بخير في قسنطينة، مادام شيوخه يحافظون عليه و يلقنونه للأجيال الجديدة ، مشيرا إلى أنه بصدد تحضير ألبوم غنائي جديد يحمل رقم 54، و يستعد لإحياء جمعيته الفنية و الموسيقية «أوتار قسنطينة» بعد طول ركود، ليواصل رسالته في تكوين الشباب.
مطرب المالوف كشف بأنه طرح قبل أسابيع ألبوما غنائيا جديدا حظي برواج واسع، لأنه يضم أغنيات بطبوع أندلسية متنوعة، تحمل بصمة المدرسة القسنطينية و لمساته الإبداعية، بدءا بأغنية «يا خاتم مبهاك» التي يحمل الألبوم عنوانها، و هي لؤلؤة تراثية نادرة ، كما وصفها، اجتهد في البحث عن كلماتها ضمن كنوز التراث القديم غير المسموع، و قدمها بطابع المحجوز القسنطيني المحض.
أما الأغنية التراثية الثانية في الألبوم فهي «الكاوي» الذائعة الصيت، ذات الطابع الغرناطي التلمساني، و الأغنية الثالثة بطابع الحوزي عنوانها «الحب ما عطاني فترة» و الرابعة عبارة عن أغنية خفيفة عنوانها «هاد الغرام اللي كتمت»، و الأغنية الأخيرة مالوفية عبارة عن خلاص «يفرج ربي» قدمها على متن لحن جديد من تأليفه، أما بقية الألحان فقد أضفى عليها تقنيات توزيع و بصمات من إبداعه، ليقدمها بحلة جديدة و جذابة، كما قال.
صاحب «دار المالوف» لنشر و توزيع الألبومات الغنائية بقسنطينة، أشار من جهة أخرى بأنه عضو في الديوان الوطني لحقوق المؤلف والحقوق المجاورة كمطرب و ملحن و ناشر، تكفل بإصدار كافة التسجيلات التراثية خلال تظاهرة قسنطينة عاصمة الثقافة العربية في 2015 .
و أضاف المتحدث بأنه يحرص على تقديم المساعدة و الدعم لكل الفنانين الشباب الذين يقصدونه من أجل تسجيل و طرح ألبومات جديدة، كما أنه يستعد لإحياء جمعيته الفنية «أوتار قسنطينة» بعد طول ركود، مشيرا إلى أنه قضى سنوات طويلة في تكوين و تعليم الأجيال الصاعدة قواعد و أسس المالوف في إطار الجمعية ، و سيواصل قريبا رسالته للحفاظ على كنوز التراث من الضياع و الاندثار، مبرزا أنه تعلم هذا الطابع العريق و الراقي و اجتهد و تألق في أدائه بشهادة شيوخه الكبار، الشيخ التومي و الشيخ درسوني و الحاج محمد الطاهر الفرقاني.
و أكد المطرب توفيق تواتي "بالرغم من أن قعدات و سهرات المالوف تقلصت مقارنة بالماضي، و غزا الديسك جوكي الأعراس، إلا أن المالوف بخير بقسنطينة، مادام هناك شيوخ يعلمونه للشباب، و جمعيات تحتضنه وعائلات فنية عريقة تحافظ عليه وتنقله من جيل لآخر منذ قرون، فكل ما بني على أسس صحيحة يبقى صامدا متحديا الزمن و الظروف، مهما حدث".
و أردف المتحدث بأنه تعمد طرح ألبومه الغنائي ما قبل الأخير في الصيف المنصرم، بشكل خفيف و جذاب يجعل أغانيه الست، تزين أعراس و أفراح العائلات، حيث اختار مثلا نوبة من طابع العيساوة عنوانها «ظريف التونسي»، و قام بتعديل الكلمات و أداها بتوزيع موسيقي جديد، ضمن طابع الزجل، كما أدى أغنية «غرامك» بطابع الزيدان، و رصع الألبوم أيضا بخلاص «العين العين يا عينيا»، فحظيت بالنجاح و الرواج المطلوبين، مشيرا إلى أنه يبحث باستمرار في تراث الأجداد عن قصائد و نوبات يمكن أن يقدمها بشكل يواكب روح العصر و يرضي أبناءه و يشبع احتياجاتهم و يرتقي بأذواقهم، مع المحافظة على روح المدرسة الأندلسية القسنطينية، التي ينتمي إليها و ترعرع بين أحضانها و نهل أسرارها من مصادرها، أي من شيوخها الكبار، على حد تعبيره.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.