البويرة: وفاة شاب غرقا بسد الواد لكحل بعين بسام    شنقريحة يعتبر استرجاع رفات شهداء المقاومة بمثابة استكمال لمقومات السيادة الوطنية    15070 إصابة بفيروس كورونا في الجزائر بينها 937 وفاة..و10832 متعاف        في قصر الشعب    1000 مليار سنتيم عجز مالي متراكم على كاهل الأندية    الفريق شنقريحة يؤكد:    بأرضية المطار الدولي هواري بومدين    رفات 24 شهيدا مقاوما تصل إلى أرض الوطن    الريادة عند العقاد وجدلية مستقبل الأمس    مجلس حقوق الإنسان: الجزائر تدعو من جنيف إلى احترام سيادة الدول    القضاء التركي يبقي على مذكرات الجلب الدولية للمتهمين    الأمم المتحدة: الشرعية لحكومة السراج فقط    الشرطة مجندة لتعزيز الأمن والسكينة    جرائم الاستعمار محل جرد.. وهويتنا الوطنية صمام الأمان    انتخاب الرئيس المدير العام لسونلغاز على رأس رابطة «ميد تسو»    حجز 1200 قرص مؤثر عقلي وتوقيف شخصين بالعاصمة    حريق يتلف 10 هكتارات من الغطاء النباتي    تسليم محطة توليد الكهرباء بمستغانم في 2022    مكتسبات العمال لن تتأثر بترشيد الإنفاق    لا توجد إرادة حقيقية لدى الجانب الفرنسي لطي هذا الملف نهائيا    بوقدوم يرافع لحق الشعوب في تكنولوجيا الإعلام والاتصال    ماكرون يجري تغييراً حكومياً يواكب ما تبقى من ولايته    لص محركات المكيفات في قبضة الشرطة    حرب المواقع تشتد تحسبا لأية ترتيبات لإنهاء الأزمة الليبية    "مكتسبات العمال لن تتأثر بعملية ترشيد الإنفاق الذي فرضه وباء كورونا"    إقبال على شراء الدولار    جامعة الجيلالي اليابس ببلعباس ضمن ال 150 الأفضل في العالم    ضبط 772 قارورة خمر و مخدرات داخل مسكن    إصابة 3 أشخاص بجروح خطيرة إثر انقلاب سيارة    الولاية تُسجّل أعلى درجة حرارة في العالم    وحدة لإنتاج الثلج بميناء صلامندر    « الفيروس لا يرحم وأنصح الجميع بالوقاية »    اللاعبون المنتهية عقودهم يصرون على تسريحهم    نقل أكثر من 1000 قطعة أثرية إلى متحف أحمد زبانة    «نعمل على تأسيس مرجعية للشعر الشعبي في البيض»    أسبوعان أمام شريف الوزاني لتسوية مستحقاته    مجمّع «توات غاز» يدخل الخدمة بإنتاج 12 مليون م3 يوميا    عبق الشهداء    تسجيل أعلى الإصابات بالشلف و تنس و الشطية    لجنة استقدام اللاعبين الجدد تقلق الأوساط الرياضية    الذكرى ال58 لاستقلال الجزائر: إتاحة الأرشيف تعرقله قوانين فرنسية    وفاة الشاعر وكاتب الكلمات محمد عنقر    الفنان الطاهر رفسي في ذمة الله    مناطق الظل تستفيد من الغاز الطبيعي    المساهمون منقسمون والفريق في مفترق الطرق    إيلاس يؤكد الحرص على إنجاح طبعة وهران    ندوة حول المنجز في المسرح الجزائري بعد 58 عاما    تسليط الضوء على معاناة المصابين بالفيروس يرفع معدلات الوعي    والي البليدة يؤكد على الربط بأهم الشبكات    الفاو: "ارتفاع أسعار السلع الغذائية العالمية شهر جوان الماضي"    والي البويرة يقرر إعادة غلق الأسواق ومنع الأعراس    أمريكا تسجل أكبر زيادة يومية للإصابات بكورونا في العالم    هطول أمطار من الألماس على أورانوس ونبتون    علماء ومشايخ يقترحون على رئيس الجمهورية دسترة هيئة وطنية للإفتاء    تجويع شعب.. تجويع قطة!    حكم سَبْق اللّسان بغير القرآن في الصّلاة أو اللّحن فيه    «المَبْلَغ مَدْفُوعٌ باِلكَامِل بِكَأْس وَاحِد مِنُ اللَّبَن» العدد (5)    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





أم البواقي
نشر في النصر يوم 10 - 08 - 2012

احتجاجات على السكن بعاصمة الولاية وعين البيضاء وغلق بلدية الضلعة
عرف نهاية الأسبوع الماضي إقليم ولاية أم البواقي سلسلة من الاحتجاجات التي اختلفت وتنوعت في أماكنها وتوحدت في مطالبها المتعلقة أساسا بأزمة السكن أين تجددت مطالب المحتجين الذي يعتبرون أنفسهم متضررين من عدم تجسيد الوعود التي يتلقونها في كل مرة خاصة بدوائر أم البواقي وعين البيضاء والضلعة أين أغلق مقر البلدية في هاته الأخيرة. ففي عين البيضاء احتج عشرات السكان القاطنين بحي فاليتي الفوضوي أمام مقر الدائرة تعبيرا منهم على استيائهم وتذمرهم من عدم تجسيد السلطات المحلية لوعودها المتكررة مع قضيتهم المتعلقة أساسا بمطالبتهم بتسريع عملية ترحيلهم للسكنات المخصصة لهم في إطار القضاء على السكنات الهشة، المعنيون أشاروا إلى أنهم تلقوا وعودا سابقة بترحيلهم قبل شهر رمضان من السنة الماضية بعد انتهاء الأشغال بالحصة السكنية المخصصة لهم والمقدرة بنحو 650 سكنا اجتماعيا غير أن عدم تجسيد الوعود جعل عملية ترحيلهم تتأجل إلى إشهار آخر وأجل غير مسمى، ومن خلالهم فمعاناتهم تتواصل من شهر لآخر في ظل عدم اتخاذ السلطات المعنية للإجراءات الجذرية في هذا المجال.
هذا إضافة إلى أن السكنات باتت عرضة للتلف بفعل عوامل الطبيعة التي عرتها وباتت العوامل البشرية تتلف الأبواب والنوافذ وغيرها، مصدر محلي أشار إلى أن السلطات المحلية والولائية على قدم وساق لترحيل العائلات في ظروف جيدة بربط السكنات بشبكات الماء والغاز والكهرباء في انتظار إتمام التهيئة الخارجية كذلك حتى يتم تجنب احتجاجات منتظرة لحظة تسلم المفاتيح.
وبعاصمة الولاية أم البواقي واصلت العائلات المطالبة بالسكنات احتجاجها أمام مقر الدائرة حينا وأمام مقر الولاية أحيانا أخرى، وهي العائلات التي بينت بأنها انتظرت طويلا للاستفادة من سكنات لائقة والجهات المسؤولة على ملف السكن محليا لم تعرها أدنى اهتمام.
وبمدينة الضلعة أقدم من يعتبرون أنفسهم مقصيون من الاستفادة من سكنات ريفية على غلق مقر البلدية للفترة الصباحية ليوم الخميس مطالبين السلطات المحلية بالتدخل لإعادة النظر ودراسة القائمة الاسمية التي تم الإفراج عنها والتي أقصتهم حسبهم بالرغم من توفر الشروط والمعايير القانونية فيهم مهددين بتصعيد لهجة الاحتجاج في حال لم تتم الاستجابة لمطالبة، السلطات المحلية بدورها تدخلت وعقدت جلسة ضمت ممثلين عن المحتجين أين وعدت بدراسة مطالبهم خلال الأيام الجارية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.