مستشار رئيس الجمهورية عبد الحفيظ علاهم يزور المجاهد بورقعة في المستشفى    ماكرون: أتفهم مشاعر المسلمين ولا أتبنى الرسوم المسيئة    بلجيكا: إيقاف مدرس أظهر لتلاميذه كاريكاتور شارلي ايبدو المسيء لرسول الله    إعادة دفن 7 رفاة شهداء في عين دزاريت بتيارت    إنطلاق الجولة الخامسة من محادثات اللجنة العسكرية المشتركة (5+5) الاثنين المقبل بليبيا    : اكتشاف حالة إيجابية واحدة بكورونا في المنتخب الوطني للجيدو    فرق كبير بين الأندية الإيطالية ونظيرتها الجزائرية    سعيدة: مقتل شخصين في حادث مرور    8 وفيات و291 إصابة جديدة بفيروس كورونا    "يمكن للبطولة أن تنطلق ولكن بمراعاة شروط محددة"    ماندي يستضيف إلتشي ضمن الدوري الإسباني    إليزي: أزيد من 82 ألف ناخب مدعوون هذا الأحد للإدلاء بأصواتهم على مشروع تعديل الدستور    خنشلة: ربط أزيد من 150 سكنا ببلدية أولاد رشاش بشبكة الغاز الطبيعي    غليزان :توقيف 5 أشخاص يروجون السموم    "مطاريس" لرشيد بن حاج يتوج في مهرجان كان للفيلم الأفريقي بفرنسا    استمرار شغور منصب المبعوث الأممي إلى الصحراء الغربية يهدد الزخم الذي حققه هورست كولر    محرز يتحصل على هذا التنقيط بعد الفوز أمام شيفيلد    بن قرينة يدعو للرئيس تبون بالشفاء العاجل    حبوب: تموين مطاحن السميد بالمادة الاولية مستمر خلال الفاتح من نوفمبر    تدشين وإطلاق اسم "الشهداء الأربعة تواتي" على حظيرة السيارات ومحطة الحافلات المتعددة الأنماط بالقبة    الاستفتاء على مشروع تعديل الدستور: ضمان نزاهة وتأمين العملية الاقتراعية بتوظيف "حفاظ الامانة"    الديوان الوطني للحج يستعد لاستئناف العمرة    إطلاق الطبعة الأولى ل "منتدى النقل" يوم الإثنين المقبل    السيد شنين يشارك من 1 الى 4 نوفمبر في أشغال المجلس الحاكم للاتحاد البرلماني الدولي    أمن باتنة يسطر مخططا امنيا تزامنا واستفتاء الدستور    وفاة الممثل البريطاني المشهور شون كونري (جيمس بوند) عن عمر ناهز 91 عاما    البيض: تكريم المتفوقين الأوائل في الإمتحانات الرسمية للأطوار الثلاثة    إعلان حالة الطوارئ في مدينة تشيليابينسك الروسية جراء حريق في مستشفى    آفة العنصرية والكراهية.. الصناعة والتسويق    المدية: إسعاف وإنقاذ 4 مختنقين بغاز co    سونلغاز: "ربط 237 ألف منزل جديد بالغاز في 2020"    "الكاف" تكشف عن الموعد النهائي لرابطة أبطال إفريقيا    تسليم مفاتيح 2951 وحدة سكنية بصيغة البيع بالإيجار بمعسكر    الأعمال الإرهابية تهدد السلم الأهلي في فرنسا    إمارة مكة تكشف تفاصيل حول حادثة اقتحام السيارة للحرم المكي    إرتفاع حصيلة زلزال تركيا إلى 25 حالة وفاة    عرض خاص.. من تسعد أرمل في الستين؟    وكالات اتصالات الجزائر تفتح غدا الأحد    تفاصيل اقتحام سيارة للحرم المكي    افتتاح قاعة الصلاة بمناسبة ذكرى المولد النبوي الشريف    مدير الادارة العامة لفريق مولودية الجزائر يؤكد:    أكد أحقية الجزائريين بمعرفة تاريخهم ككل..شيخي:    الحكومة تدعو المواطنين لتوخي الحذر وتكشف:    في إطار التحول الطاقوي الوطني    الفريق شنقريحة يؤكد:    وصفه ب المحطة الحاسمة للجزائر    حكم مَن سَهَا فوجد الإمام رفع من الرّكوع أو السّجود    رسول الرّحمة وجرائم فرنسا ضدّ الإنسانية!!    تخصيص122 ألف هكتار للمحاصيل الكبرى    إقبال كبير على جبال «القور» ببريزينة    نص حر    مصادرة 139 كلغ لحم فاسد    المطالبة بحصة من محلات "عدل" للشباب    مليار سنتيم لبعث المشاريع التنموية    الرياضيون جاهزون للمواعيد القادمة    المنتخب الوطني في تربص من 6 إلى 16 نوفمبر    كتاب"دولة الجزائر البحرية.." رد على المشككين    مجمّع الشروق ينظم يوما مفتوحا للدفاع عن الرسول    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





سرطان الثدي: المزيد من التحسيس حول أهمية الكشف

أكد أخصائيون في علم الأوبئة والأورام السرطانية وطب النساء والتوليد يوم الاثنين بوهران على ضرورة تحسيس النساء حول أهمية الكشف المبكر عن سرطان الثدي.
وأشار المشاركون خلال يوم دراسي حول موضوع "مسار العلاجات في الأورام السرطانية حالة سرطان الثدي" المنظم بمبادرة من فريق "سرطان ومجتمع" لوحدة البحث في العلوم الاجتماعية والصحة ومصلحة علم الأوبئة للمؤسسة الاستشفائية الجامعية "1 نوفمبر 1954" لوهران إلى نقص التحسيس في مجال الوقاية من سرطان الثدي في الجزائر.
وأبرز البروفيسور نوري ميدون رئيس مصلحة علم الأوبئة بالمؤسسة الاستشفائية المذكورة بأنه قد سجل تطور في علاج سرطان الثدي ولكن ليس في مجال الوقاية والتحسيس، مشيرا إلى أن "أكثر من 80 بالمائة من النساء المصابات بسرطان الثدي تأتين إلى المستشفى في مرحلة متقدمة نسبيا وحتى العلاجات الأكثر تقدما لا يمكنها أن تفعل شيئا".
ويشكل سرطان الثدي الذي يعد السبب الأول للوفيات لدى النساء اللائي يبلغن أكثر من 40 سنة في الجزائر "مشكلا حقيقيا للصحة العمومية وقد أعدت له عدة مخططات واستراتيجيات لمكافحته لم تظهر أية فعالية بسبب نقص التحسيس" وفق نفس المتحدث مشيرا إلى أن نسبة الإصابة في تزايد مستمر.
وأكد أن الوقاية والكشف المبكر عن السرطان يشكلان أفضل الوسائل لمكافحة هذا المرض ويمكن أن يدعمان ببرامج مواتية اتجاه السكان.
كما دعا إلى المزيد من حملات الكشف مما سيسمح بالكشف عن أية إصابة في المرحلة ما قبل الإكلينيكية.
ومن جهته شدد الدكتور مقني إلياس من مصلحة طب النساء بالمؤسسة الاستشفائية الجامعية لوهران على أهمية جانب الكشف في مكافحة سرطان الثدي واصفا إياه "بإحدى الركائز الثلاثة لهذه المكافحة للتقليص بشكل محسوس من الوفيات المرتبطة بهذا النوع من السرطان".
وترتكز هذه المكافحة على ثلاثة جوانب: الوقاية من المرض وتحسين العلاج وتوسيع الاستراتيجيات كما أشير اليه. ويتعين أن تتكيف الوقاية والتكفل بهذا المرض مع البلد غير منسوخة من تلك المتوفرة بالغرب أين تستهدف حملات الفحص خصوصا النساء اللائي تزيد أعمارهن عن 50 سنة. ويمس الداء في الجزائر نساء أصغر سنا (ما بين 35 و 49 سنة) يضيف ذات المتحدث مبرزا أن "الكشف المبكر يعد فحص بسيط لا يكلف كثيرا ويسمح بالكشف عن أورام في المرحلة ما قبل الإكلينيكية ومن كل الأحجام وبالتالي إنقاذ أرواح".
يستوجب تضافر جهود الجميع (أطباء وسلطات صحية ومجتمع مدني) للتوصل إلى تحسيس أفضل للسكان من خلال حملات إعلامية وإشهارية في القنوات التلفزيونية والإذاعية في الفترات التي تكون المتابعة فيها واسعة. وإذا ما تطلب الأمر الدق على الأبواب لحث النساء على القيام بالكشف حسب الدكتور مقني.
وقد تم إحصاء زهاء 11 ألف حالة لسرطان الثدي في الجزائر في العام الماضي مع تسجيل 4.500 حالة وفاة كما أشيراليه خلال هذا اليوم الدراسي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.