أسعار النفط ترتفع مع تراجع المخاوف بشأن "أوميكرون"    يوسف نباش ل "الجزائر الجديدة": تعديل دفتر شروط السيارات قرار صائب    إنقاذ مواطنين علقوا بسبب الصقيع يايت عقواشة    تكريم الفنان الليبي علي أحمد سالم ممثل دور بلال إبن رباح في فيلم الرسالة    فريق جزائري يحقق المرتبة الأولى في المنافسة العالمية الأولى للرجل الآلي    الاتحادية الدولية للتاريخ والاحصاء: جمال بلماضي رابع أفضل مدرب في العالم    الرئيس تبون: الجزائر تقدم 100 مليون دولار لدعم دولة فلسطين    الرئيس عباس متفائل لاحتضان الجزائر للقمة العربية المقبلة    الحكومة عازمة على تحقيق الإقلاع الاقتصادي    مناظرة واعدة لحسم الريادة    «ريمونتادا» بشارية تحلق ب «النسور» إلى دور المجموعات    اتفاقية بين المذبح الجهوي للحوم ومربي الماشية    المعالم الأثرية والفندقة لإبراز الوجه السياحي    مفاتيح 11500 مسكن اجتماعي جاهزة للتسليم    توسيم «كليمونتين» بطابع «البيو» خلال الطبعة الثانية بمسرغين    أمطار نوفمبر تنقذ حملة الحرث والبذر    «التكريم الحقيقي هو محبة الجمهور»    16 فيلما ضمن أيام تلمسان لسينما الهواة    تنويه شرفي للفيلم الجزائري « عضيت لساني » بالشارقة    «اقتربنا من ذروة الموجة الرابعة والإسراع في تركيب المولد بالنجمة»    مستشفى دحماني سليمان ببلعباس يستقبل 19 إصابة جديدة    الرئيس تبون: الجزائر تعتزم استضافة ندوة جامعة للفصائل الفلسطينية    قضية مجمع كوندور: احكام بين 3 سنوات وسنتين حبسا نافذا ضد مالكي المجمع وتبرئة اطارات موبيليس    قال من أجل الخروج من التسيير الآني والظرفي،بن عبد لرحمن: نحذر من مواصلة السير وفق النهج السابق والممارسات البالية    لمتابعته رفقة متهمين آخرين بتهم ذات صلة بالفساد 8 سنوات سجنا نافذا في حق الوالي السابق للجلفة    النجم البلجيكي دريس مارتينز لاعبو نابولي كلهم موهوبون ويمكنهم إحداث الفارق    بعد استعادة كاراسكو وخيمينيز ضد بورتو مصير اتليتيكو مدريد في دوري أبطال أوروبا    الطعون وتعثر التحالفات يؤجل تنصيب المجالس المنتخبة    بوغالي يستقبل من طرف رئيس دولة فلسطين    كورونا تسببت في ازدياد المضاربة غير المشروعة بالأدوية    تطبيع: المغرب وإسرائيل يوقعان في سرية تامة على اتفاقية في المجال الرياضي    "دلتا" أخطر من "أوميكرون" حاليا    الوزير الأول يتوعد أصحاب الريع    أوامر فورية لغلق الملف    الجبهة الاجتماعية المغربية تدعو إلى انتفاضة هذا الجمعة    ارتباط بالفن الأصيل والنظيف    السعي لتسجيل "التويزة" كتراث غير مادي    قسنطينة تستحضر مسار عميد المالوف الحاج فرقاني    إسبانيا تجدد التزامها إزاء استئناف المفاوضات بين المغرب والبوليزاريو    مهنيو الصيد البحري بعين تموشنت يطالبون بتمديد الآجال    مبيعات الأسلحة تتحدى تداعيات جائحة كورونا    مختصون يطالبون بقانون يمنع منح المضادات الحيوية دون وصفة طبية    المركز النفسي البيداغوجي للمعاقين ذهنيا يدخل الخدمة قريبا    بوعزة يبرر والأنصار يطالبون برحيله    التلقيح واحترام البروتوكول الصحي للتقليل من الإصابات    حجز 5475 قرص مهلوس وتوقيف 4 أشخاص    الإطاحة بمروّج مخدرات بسيدي عقبة    اللجنة الصحراوية لحقوق الإنسان تطالب بتحرّك عاجل    بوغادو يعاين البيئة التحضيرية لتربص "الخضر"    عين على البروز بطشقند وأخرى على التحضير لموعد وهران    حكم نهائي بإعادة سيف الإسلام القذافي لانتخابات الرئاسة    توقيف شخصين قاما بسرقة مركبة    وهران: أسبوع ثقافي لإحياء ذكرى مظاهرات 11 ديسمبر 1960    أقسم أن هذا البلد محروس..    الإكثار من الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم    هذه قصة الصحابي ذي النور    سيبرانو    انتشار كبير للظاهرة في العالم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



الطرق الصوفية أدت دورا "بارزا " في توحيد موقف الجزائريين حول خيار المقاومة المسلحة ضد الإحتلال

أكد وزير الشؤون الدينية والأوقاف محمد عيسى يوم الثلاثاء بغليزان بأن الزوايا أدت دورا "بارزا" في توحيد موقف الجزائريين حول خيار المقاومة المسلحة ضد الإستعمار الفرنسي.
وأوضح السيد عيسى خلال إشرافه على افتتاح أشغال الملتقى الدولي للعلامة الشيخ الرماصي الذي تتناول طبعته الثالثة هذه السنة موضوع "المشيخة وأصول التربية" أن "الزوايا هي إحدى المؤسسات الراسخة في تاريخ الجزائر وتمثل جوهر الأمة وتقوم بالعمل التربوي والروحي" مبرزا أن المتصوفة وشيوخ الطرق الصوفية لعبوا "دورا محوريا في تاريخ الجزائر بتوحيد موقف الجزائريين من القضايا ذات الصلة بالمصير المشترك للوطن".
وأضاف الوزير بأنه "لابد لشباب اليوم أن يطلعوا على تراث ومآثر علمائنا الأجلاء عبر القرون الخالية وما تركوه من رصيد فكري يجعلنا في مأمن من الأفكار الهدامة والتطرف المذهبي التي تهدد وحدة المجتمع وتحاول تمزيق هويته".
وينظم هذا الملتقى طيلة يومين من طرف وزارة الشؤون الدينية والأوقاف وولاية غليزان لمناقشة محاور رئيسية تدور حول مفهوم وتاريخ المشيخة والتربية والتعليم في التاريخ الثقافي الصوفي والمشيخة كسند علمي ومرجعية عند الفقهاء والمتصوفة.
ويعرف مشاركة باحثين ومشايخ مختلف الزوايا والطرق الصوفية ل 30 ولاية من الوطن وبلدان المغرب العربي ومصر.
وبرمجت بالمناسبة جلسات علمية تقدم من خلالها سلسلة من المحاضرات على غرار "التربية والمشيخة كأساس للتعليم وبناء الشخصية الوطنية" و"التربية والمناهج التربوية المعاصرة" و" المشيخة والتواصل بين الأجيال والاستقرار الاجتماعي".
ويعد الشيخ مصطفى الرماصي القلعي نسبة إلى مدينة القلعة بولاية غليزان (1632-1724) فقيها وعلامة. وقد اشتهر بالتحقيق والتحرير في مسائل الدين بعد أن
تتلمذ على يد شيوخ المالكية.
ومن جهة أخرى عاين الوزير خلال زيارته الى الولاية أشغال إنجاز مسجد "القطب" الواقع بحي "الزراعية" بمدينة غليزان الذي يتربع على مساحة 8.500 متر مربع ورصد له غلاف مالي يفوق 930 مليون دج فيما تقدر نسبة تقدم أشغاله ب 10 بالمائة.
كما دشن السيد عيسى مسجد فاطمة الزهراء (رضي الله عنها) بمدينة مازونة والذي يتسع ل 1.000 مصلي ويضم مدرسة قرآنية. وتفقد أيضا مدرسة مازونة الفقهية التي يعود تاريخها الى سنة 1029 هجري والتي كانت صرحا لتكوين كبار العلماء من الجزائر وخارجها ولا تزال تحوي بعض الكتب والمجلدات التي تعود إلى أربعة قرون مضت.
وأشرف محمد عيسى من جهة ثانية على إعطاء إشارة إنطلاق حملة الحصاد والدرس بمنطقة القيايبة ببلدية سيدي خطاب وكذا قافلة التحسيس حول التسممات الغذائية من مدينة غليزان.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.