مخاوف من هبوط اسعار النفط مجددا بسبب عودة إجراءات الحجر في الدول المصنعة    البوليساريو تنتظر من بايدن مراجعة قرار ترامب    هذه هي المدة التي سيغيب فيها سفيان فيغولي عن الملاعب    الجلفة: وفاة شخص اختناقا بالغاز بدار الشيوخ    اصطدام تسلسلي يخلف ثلاثة جرحى بالبويرة    باتنة: أوامر عاجلة لمعالجة آثار تخريب بموقع تازولت الأثري    هكذا ستكون العمرة في زمن كورونا !!!    شرفي: إنتهى سوق الدلالة في الانتخابات. وعلى الأحزاب الجديدة الحصول على تزكية المواطنين    وفاة الداعية عبلة الكحلاوي متأثرة بكورونا    وزير البريد: التعجيل بتفعيل مشاريع مكاتب البريد عبر الوطن    تونس: إصابة وزير الخارجية بفيروس كورونا    رئيس بلدية الجزائر الوسطى يروي "موقفا خطيرا" للسفير الفرنسي السابق    كورونا تفتك بالداعية عبلة الكحلاوي    بولاية يُواصل الإبهار في فرنسا    استمرار هبوب الرياح القوية بسرعة تتعدى 50 كلم/سا في المناطق الغربية    استئناف العمل معا على الملفات ذات الاهتمام المشترك ولاسيما القضايا الإقليمية وملف الذاكرة    نهاية المشوار بأخف الأضرار    وفاة الداعية الدكتورة عبلة الكحلاوي    البوليساريو تنتظر من جو بايدن اعادة النظر في قرار ترامب    لا مناصّ لفرنسا من الاعتراف بجرائم الاستعمار    أزمة تجدّد ووعود تتبدّد    زيارة صديق توصلهم الى السجن    حجز 17 ألف دينار من الأوراق المزوّرة    إصابة شخص بطلق ناري    مصاب في حريق مطعم    أسواق وهران تتدعّم من الولايات المجاورة    وهرانُ ..    أدلجة اللغة    وهران تودع أحد أبرز قاماتها الأدبية    الجزائر تطالب السلطات البلجيكية بموافاتها بتقرير التحقيق حول ظروف المأساة    وفد الحمراوة يتنقل اليوم إلى العاصمة لمواجهة « لياسما»    راديوز تطمئن على صحة اللاعب السابق للجمعية عبد الحميد نشاد    عهد « التعشيش» قد ولّى    5 آلاف حامل مشروع مسجل عبر الأرضية الرقمية منذ أكتوبر    أزيد من 22 ألف مخالفة لقرار الحجر منذ مارس الماضي    إشراك المجتمع المدني في التحسيس حول لقاح كورونا    إعلان ترامب بخصوص الصحراء الغربية "لا معنى له"    17 ألف مليار.. ديون مؤسسات "أونساج"    الانجليزية تطرق باب الأساتذة    تقوية أصحاب "الجبة السوداء"    28 % من المؤسسات المصغرة تنشط في الخدمات    لجنة أممية تقبل شكوى لفلسطين ضد «عنصرية» الاحتلال    الجزائر لا تترك أبناءها    بوروندي تغلق قنصليتها بمدينة العيون المحتلة    ل "الفاف" يجتمع غدا عدة قضايا على طاولة النقاش    عطال يصاب مجددا    "الفاف" والجامعة التونسية تتبادلان التهم    بابٌ إلى الجنّة في مكان عملك    36 مركزا للتلقيح ضد كورونا    7 أفلام عربية في الموعد    أقلام جزائرية وفلسطينية خطّت "دجنة الأوهام" و"دمعة قلم"    3 مواقع ومعالم في الجرد الإضافي    طرق وأنفاق جديدة لتخفيف الاختناق المروريّ عن العاصمة    بعث "تليفيريك" قسنطينة مرهون بتوفر الأموال    انشغالات عديدة ومشاريع واعدة    تنصيب مجيد فرحاتي مديرا جديدا للقناة الاذاعية الثانية    هكذا تم الاحتفاء بابنة البيرين التي حفظت القرآن الكريم!    "البوليساريو" تقصف الكركرات    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





النيجر: تنسيق الجهود لمواجهة المشاكل الأمنية في المنطقة محور قمة استثنائية لمجموعة دول الساحل
نشر في وكالة الأنباء الجزائرية يوم 16 - 12 - 2019

عقد قادة مجموعة دول الساحل الخمس يوم الأحد, قمة استثنائية في نيامي عاصمة النيجر, من أجل التشاور حول سبل تنسيق الجهود و تعزيز التعاون العسكري, قصد مواجهة المشاكل الأمنية التي تشهدها المنطقة.
وأفادت رئاسة النيجر, البلد المضيف, أن القمة تهدف إلى "مناقشة المشاكل الأمنية في منطقة".
من جهته صرح الرئيس المالي إبراهيم بوبكر كيتا أمس السبت في كلمة له خلال افتتاح أشغال الحوار الوطني الجامع في باماكو : "ودع النيجر البلد المجاور, 71 من جنوده سقطوا برصاص من يريدون نشر الفوضى. غدا (الأحد) سنذهب إلى نيامي لنتشاور مع إخواني في مجموعة الساحل", التي تضم كلا من النيجر و مالي و تشاد وبوركينا فاسو و موريتانيا.
و سيجدد قادة مجموعة دول الساحل التي أنشأت في 16 فبراير 2014 بنواكشوط , موقفهم بشأن ضرورة وقوف المجتمع الدولي بشكل أكبر الى جانب دول الساحل الخمس في كفاحها ضد الارهاب , الى جانب تنسيق مواقفهم استعدادا للقمة التي دعا إليها الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون دول الساحل مطلع شهر يناير القادم بفرنسا من أجل بحث مسألة التواجد العسكري الفرنسي في منطقة الساحل.
وكانت فرنسا قد أجلت قمة لقادة دول الساحل التي كان مقررا عقدها في 16 ديسمبر الجاري , بمشاركة الرئيس ماكرون في الجنوب الفرنسي, إثر هجوم /ايناتيس/ الدامي في النيجر الثلاثاء الماضي .
كما أن القمة الاستثنائية لمجموعة دول الساحل , هي مناسبة لقادتها لتقديم واجب العزاء لرئيس النيجر محمدو ايسوفو و التعبير عن مواساتهم و تضامنهم مع شعب النيجر اثر اعتداء /ايناتيس/غرب البلاد , قرب الحدود مع مالي , الذي نفذه مئات المسلحين و أدى الى مقتل 71 جنديا من النيجر و إصابة 12 عسكريا و فقدان آخرين.
وفي السياق , قال رئيس بوركينا فاسو روش مارك كريستيان كابوري , وهو الرئيس الدوري لمجموعة دول الساحل الخمس خلال مراسم تأبين استمرت لمدة عشر دقائق وإقامة الصلاة على أرواح هؤلاء الجنود اليوم - حسبما ذكر راديو (أفريقيا 1) - " إن تواجد قادة مجموعة الخمس تأتي أيضا لتشجيع جيش النيجر على مكافحة الإرهاب".
يشار إلى أن النيجر أعلنت الحداد لثلاثة أيام, من الجمعة إلى الأحد, تكريما للضحايا الذين قتلوا في هجوم على معسكرهم في إيناتيس.
وتتكرر هجمات المسلحين في منطقة الساحل خصوصا في مالي والنيجر وبوركينا فاسو , رغم تشكيل قوة عسكرية إقليمية وانتشار آلاف الجنود الفرنسيين من قوة /برخان/.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.