بالفيديو.. بوقرة يُكرر حادثة رونالدو وكوكا كولا بملعب وهران    "الخضر" المحلي يقصف بالخمسة في أولى مبارياته الودية    فنيش يكشف شروط قبول طعون الإنتخابات التشريعية وكيفية دراستها    عقود الدولة: السيد تير يدعو الى استغلال اكبر لمعاهدات الاستثمار الثنائية    وزارة الداخلية: إنهاء مهام والي بشار    سكنات الترقوي العمومي: افتتاح الاكتتاب ب 39 ولاية    رسميا.. لاسات يُعلن قائمة الخضر لأقل من 20 سنة الخاصة بكأس العرب    رسميا.. المُنتخب البلجيكي ثاني المُتأهلين لثمن النهائي    المؤتمر الإسلامي الدولي للأوقاف : الجزائر تدعو الى إنشاء معهد دولي للدراسات الوقفية    السيدة بوجمعة تشيد بإطلاق المبادرة الوطنية لاستصلاح السد الأخضر    إيداع 7 اشخاص الحبس بتهمة التزوير في التشريعيات    روسيا تسجل حصيلة قياسية في عدد الإصابات والوفيات بفيروس كورونا    (فيديو) جنرال أمريكي رفيع المستوى في رده على سؤال لقناة البلاد يكذب قطعيا إدعاءات المخزن المغربي بشأن الصحراء الغربية    تعطل مواقع عدة بنوك في أستراليا وتحقيقات بسبب المشكلة    فيلم Cruella يحقق 130 مليون دولار فى 3 أسابيع    بالصور.. بلحيمر يلتقى عدد من وزراء الإعلام العرب بالقاهرة    وصول طائرتين من باريس واسطنبول تحملان 500 مسافرا    تساقط أمطار رعدية على هذه الولايات اليوم    رزيق: الجزائر تواصل السير قدما في الانضمام للمنظمة العالمية للتجارة    نتائج تشريعيات 12 يونيو: القوائم المستقلة تعيد رسم المشهد السياسي في البلاد    تشريعيات 12 يونيو "أعطت الفرصة للشباب لولوج الحياة السياسية مستقبلا"    راموس ينهار أمام الكاميرات خلال توديع الريال    شنقريحة يستقبل وفدا عسكريا روسيا    تفعيل المجلس الوطني للإحصاء "خطوة ضرورية" للتوصل الى معلومات دقيقة    بعد إصابته بكورونا.. سليمان بخليلي يطلب من الجزائريين الدعاء له    تونس تحقق في مخطط محاولة اغتيال قيس سعيد    إطلاق مناقصة لإنجاز محطات للطاقة الشمسية بقوة ألف ميغاوات    في ذكرى رحيل مرسي.. هذه مسيرة أول رئيس مدني مُنتخب بمصر    أردوغان: يمكن لتركيا أن تتحمل مزيدا من المسؤولية في أفغانستان بعد قرار واشنطن الانسحاب منها    الاتحاد الدنماركي يكشف عن تفاصيل جديدة حول صحة اللاعب إريكسن    الحكومة خصصت أزيد من مليار دولار لمواجهة "كورونا"    والي سطيف يكرم الحائزين على جائزة رئيس الجمهورية للمبدعين الشباب    غرداية.. تفكيك شبكة وطنية لتهريب السيارات من ليبيا والصحراء الغربية    الجزائر الثالثة أفريقيا في الطاقات المتجدّدة    الهند تسجل أول إصابة ب"الفطر الأخضر" في العالم    قيس سعيّد بزيّ التخرّج في جامعة إيطالية    الجيش الصحراوي يشن هجمات جديدة على تخندقات قوات الاحتلال المغربي    تنظيم يوم برلماني بمناسبة احياء يوم الطفل الافريقي    الصناعة الصيدلانية.. توقع تراجع فاتورة استيراد الأدوية ب40 بالمائة    شراكة متينة بين الأصدقاء    مكسب للجزائر باليونيسكو    الهواة... بطولة في الهاوية    اتحاد فنوغيل يتوج بطلا ويتأهل لمباراة الفصل    صعوبة في مادة الرياضيات وسهولة في الإنجليزية    "تركة التيه".. أول رواية لمريم خلوط    مكانة مميزة للجزائري صفرباتي    ورشات علمية ومداخلات حول»الديانات السماوية وتحديات العصر»    « قصيدة للأمير عبد القادر» مؤلف يبرز الروابط التاريخية بين الجزائر وبولونيا    3 جرحى في حادثين متفرقين    صعقة كهربائية تودي بحياة مختل عقلي    ما هو سرطان العين عند الأطفال؟    138 محبوسا يجتازون الامتحان    ارتفاع في حالات الإصابة بكورونا    عبادة رسول الله صلى الله عليه وسلم    من أصحاب القرية المذكورون في سورة يس؟    أنا كيفك    شهادة الزور.. الفتنة الكبرى    السعودية.. روبوت ذكي لخدمة الحجاج و المعتمرين في الحرمين الشريفين (صور)    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





دعوة من جنيف لمؤتمر دولي في افريقيا لتمكين الشعب الصحراوي من حقه في تقرير المصير

دعا رئيس اللجنة الصحراوية لحقوق الإنسان، أبا الحيسن، أصدقاء الصحراء الغربية الى عقد مؤتمر دولي داخل القارة الافريقية "لإنشاء خارطة طريق" من أجل تمكين الشعب الصحراوي من حقه في الحرية والاستقلال, وفق ما نص عليه قرار الجمعية العامة للأمم المتحدة رقم 1514 في هذا الشأن.
جاء ذلك في بيان ألقاه السيد أبا الحيسن، خلال ندوة رقمية نظمتها "مجموعة جنيف لدعم الصحراء الغربية" يوم الثلاثاء، في مقر مجلس حقوق الانسان التابع للأمم المتحدة بسويسرا، حول تطبيق القرار رقم 1514 (د-15) بشأن اقليم الصحراء الغربية المحتل، بمناسبة الذكرى ال60 لصدوره.
و نقلت وكالة الانباء الصحراوية (واص)، يوم الاربعاء، عن المسؤول الصحراوي دعوته " أصدقاء الصحراء الغربية لعقد مؤتمر دولي داخل القارة الإفريقية لإنشاء خارطة طريق من أجل تمكين الشعب الصحراوي من حقه في الحرية والاستقلال والعيش بسلام على النحو المنصوص عليه في القرار 1514، بعد فشل مسار التسوية الأممي في شكله الحالي من اتخاذ خطوات ملموسة وجدية لاستكمال عملية تصفية الاستعمار من آخر مستعمرة في إفريقيا".
و قال السيد أبا الحيسن في بيانه أن القرار المذكور للجمعية العامة للأمم المتحدة " هو الشرط الوحيد الذي لا يزال الشعب الصحراوي ينتظره من أجل تحقيق تطلعاته في الحرية والاستقلال و للقطيعة مع الانتهاكات الجسيمة التي يتعرض لها وقمع الحريات ونهب الثروات من قبل المملكة المغربية، القوة العسكرية، التي تحتل أجزاء من الإقليم بصورة غير قانونية منذ قرابة 45 سنة".
وفي السياق ذاته أعرب المسؤول الصحراوي عن " قلقه العميق إزاء استمرار معاناة الشعب الصحراوي تحت وطأة الاحتلال المغربي في الوقت الذي يحيي فيه العالم الذكرى ال60 لصدور القرار 1514 الذي اعتمدته الجمعية العامة للأمم المتحدة في ديسمبر 1960 لفتح الطريق لتحرير الشعوب التي تعيش تحت نير الاستعمار والاستغلال والعنف الجسدي والنفسي وغيره من الأعمال القمعية".
ولفت المتحدث الى أن الأجزاء الخاضعة للاحتلال العسكري المغربي ورغم تواجد بعثة الامم المتحدة المكلفة بتنظيم الاستفتاء في الصحراء الغربية /المينورسو/ " لا تزال تشهد انتهاكات جسيمة لمعايير القانون الإنساني الدولي" , منتقدا " صمت" لجنة الصليب الأحمر الدولي وغالبية الأطراف السامية المتعاقدة " والتي لم تبد يوما أي اهتمام فيما يخص الوفاء بالتزامها تجاه احترام اتفاقيات جنيف على النحو المنصوص عليه في المادة 1 المشتركة بين جميع الاتفاقيات الأربع".
اقرأ أيضا : الصحراء الغربية: مجموعة جنيف تدعو إلى استئناف برنامج إيفاد البعثات التقنية
كما ندد رئيس اللجنة الوطنية الصحراوية لحقوق الإنسان , ب " الأعمال العدوانية التي تقوم بها المملكة المغربية ضد المدنيين الصحراويين العزل وكل المحاولات الرامية إلى فرض الأمر الواقع على الإقليم وشرعنة هذا الاحتلال غير القانوني"، مشددا على أن احترام القانوني الدولي، سيما تنفيذ اللائحة الأممية 1514 لتمكين الشعب الصحراوي من حقه غير القابل للتصرف في تقرير المصير " هي السبيل الوحيد لتحديد الوضع القانوني النهائي لهذا الإقليم ووضع حد لمعاناة الشعب الصحراوي في الأراضي المحتلة وفي اللجوء والشتات".
و كانت "مجموعة جنيف لدعم الصحراء الغربية" التي تضم 14 دولة أعرب، يوم الثلاثاء، تزامنا مع حلول الذكرى ال 60 لصدور القرار الاممي رقم 1514 عن " قلقها الكبير إزاء الانتهاكات الممنهجة لحقوق الإنسان وللقانون الدولي الإنساني" بالأراضي الصحراوية المحتلة من قبل القوة القائمة بالاحتلال، المغرب، و دعت الامين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس مجددا الى مضاعفة جهوده لتعيين شخصية مناسبة في مهمة مبعوث إلى الصحراء الغربية " لتسهيل المفاوضات بين طرفي النزاع : المغرب و جبهة البوليساريو وتمكين البعثة من إتمام ولايتها وتنظيم استفتاء تقرير المصير للشعب الصحراوي.
يذكر أن الجمعية العامة للأمم المتحدة تبنت القرار رقم : 1514 (د-15) المتضمن لإعلان منح الاستقلال للبلدان والشعوب المستعمرة بتاريخ 14 ديسمبر 1960 الذي أعلنت فيه رسميا ضرورة وضع حد "بسرعة وبدون قيد أو شرط للاستعمار بجميع صوره ومظاهره".
ويعتبر إقليم الصحراء الغربية الذي تقع أجزاء منه تحت الاحتلال المغربي، أحد الأقاليم التي ينطبق عليها قرار الجمعية العامة رقم :1514 .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.