تعرف على موعد مواجهة محرز وعوار في دوري الأبطال    تبسة.. اصابة 6 اشخاص في حادثي مرور منفصلين    خنشلة: قتيل وجريح في إصطدام بين سيارة ودراجة نارية    هذه كيفيات توظيف الإداريين بعد ترقيتهم    وزير الاتصال يدعو الى التفكير في وسائل معالجة بعض الممارسات المنافية للمهنة والتي تشوب مهنة الصِحفي في بلدنا.    سفير الجزائر بصربيا يؤكد:    حكومة الوفاق الوطني الليبية «تتضامن» مع الجزائر    رسميا .. بيرلو مدربا جديدا ليوفنتوس    رئيس الحكومة اللبنانية يدعو لانتخابات نيابية مبكرة للخروج من الأزمة    ناصري: تكفل الدولة بالمتضرّرين دون إقصاء    جمعيّة التجار والحرفيّين تعبر عن إرتياحها لقرارت الوزير الاول    بالشراكة مع الولايات المتحدة    بن دودة تعزي عائلة الممثل المسرحي موسى لكروت    مساعدات إنسانية لفائدة الشعب الصحراوي        لا وجود لسلع خطيرة أو مواد متفجرة    لا سيارات جديدة في السوق الجزائرية خلال 2020!        نهاية "كابوس" العدّائين الجزائريين العالقين بِكينيا    الصيرفة الإسلامية تفتح أبواب شراء سكنات    سعر خام برنت يتراجع إلى ما دون 45 دولارا        تكييف مواقيت الحجر الجزئي المنزلي ب29 ولاية    زيتوني: المؤتمر «محطة فاصلة» في مسيرة الحزب    تشييع جنازة جيزيل حليمي    إجلاء 263 مواطن من دبي إلى وهران    رئيس الجمهورية يترأس اليوم اجتماعا لمجلس الوزراء    تمديد صلاحية تراخيص التنقل الاستثنائية إلى 31 أوت    وزير السكن : 184 عائلة منكوبة جراء زلزال ميلة سيعاد إسكانها بعد 20 يوما    وفاة زوجة سفير هولندا في لبنان متأثرة بإصابتها في انفجار بيروت    الشُّبهة الأولى    عنابة تتحدّى «كورونا» وتواصل المشاريع التّنموية    فن التعامل النبوي    معنى (عسعس) في سورة الشمس    هذه صيّغ الصلاة على النبي الكريم    هكذا بإمكان المواطنين سحب أكثر من 10 ملايين سنتيم    من هو سعيد بن رحمة؟    "بزناسية" يستنزفون الثروة الغابية لملء جيوبهم    538 إصابة جديدة و416 حالة شفاء و11 حالة وفاة خلال ال24 ساعة الأخيرة    المخرج مزيان يعلى في ذمة الله    عملية تنظيف وتعقيم واسعة لميناء الصيد البحري لوهران    الأمين الولائي للمنظمة الوطنية للمجاهدين سومر عبد القادر في ذمة الله    الجامعات تفرج عن رزنامة استكمال الموسم الجامعي على مراحل    انفجار قوي يهز قاعدة عسكرية في مقديشو    والي العاصمة يأمر بتسريع وتيرة إنجاز ملعبي براقي والدويرة        هذه شروط فتح الشواطئ والمقاهي والمطاعم وأماكن الراحة الأسبوع المقبل    هذه هي الشروط للدخول إلى المساجد    مسعودي: "هذه هي الأسباب التي حرمت المولودية من تتويج قاري جديد"    تنظيم الصيادين في تعاونيات مهنية ذات طابع تجاري واقتصادي    سكان بوزقان بتيزي وزو يطالبون بتحسين التزويد بالماء الشروب    بوناطيرو ل"النهار أونلاين":"ميلة مصنفة كمنطقة زلزالية.. وهذ أسباب الهزّات الأخيرة"    الدّعاء بالفناء على مكتشفي لقاح كورونا!    «راديوز» تكرم عائلة سعيد عمارة    "إيسماس" يدرس إدراج ماستر "كتابة درامية"    الجزائر في معرض "التسامح" الإماراتي    « لقاءات فكرية وأدبية» تسلط الضوء على أهم الشخصيات الثقافية    رصد دور المؤسسات الدينية في إدارة جائحة كورونا في إصداره الجديد    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





جمعية الأولياء تحذر من الضغط على التلاميذ
نشر في الشعب يوم 15 - 06 - 2019

أكثر من 19 ألف مترشح يجتازون امتحان شهادة البكالوريا في البليدة
تنطلق، اليوم، امتحانات شهادة نهاية التعليم الثانوي المصيرية في ولاية البليدة، على غرار بقية ولايات الوطن، في أجواء هادئة جيدة، جهزت الوصاية والمصالح المسؤولة، ورتبت كل الظروف المريحة لاستقبال المترشحين، لجعلهم يركزون في إجاباتهم، دون إرتباك وبعيدا عن أي ضغوطات نفسية ومحيطة، قد تعكر صفوالامتحان الهام.
يجتاز اكثر من 19 ألف مترشح ومترشحة امتحان البكالوريا، من بينهم قرابة 6 آلاف مترشح حر، يتوزعون على 53 مركز امتحان، ويشرف على تأطيرهم أكثر من 4 آلاف مؤطر، وفي خضم الحدث التربوي الهام، وفرت مديرية التربية الولائية كل الظروف المريحة لاستقبال الممتحنين، مع حرصها على تخصيص مركز لأجل ضمان اجتياز الامتحان، بعيدا عن أي تشويش وضغوطات.
كما اعتمدت الوصاية على اتخاذ كل الاحتياطات، في حال تسجيل حالات مرضية استعجالية، بضمان الرعاية والمراقبة الطبية، وأيضا مع ضمان الرعاية والتكفل النفسي، للحالات التي يتم رصدها في ايام الامتحان، والتي يتعرض فيها تلاميذ للإرتباك والخوف من هاجس الامتحان المصيري.
وفي السياق وجه مصطفى بن قاسي باسم الجمعية الوطنية لأولياء التلاميذ، دعوة إلى الآباء والأمهات، شدد فيها على ضرورة تجنب ممارسة الضغط على أبنائهم المترشحين، خاصة وأن التجربة التي مر بها بعض الممتحنين خلال امتحان شهادة المتوسط في دورة ماي للموسم الدراسي الجاري 2018 و2019، بينت أن بعض الأولياء لم يتحلوا بالهدوء ومرافقة أبنائهم في امتحاناتهم، بعيدا عن ضغوطات عليهم، ملمحا إلى أنه يتوجب تقديم الجوالمريح لهؤلاء، وجعلهم يشعرون أنهم بصدد اجتياز امتحان مثل بقية الامتحانات، وبدل الضغط عليهم، يجب تحفيزهم وتشجيعهم، لدفع عنهم الخوف والارتباك.
جدير الإشارة إليه، إلى أن عائلات اجتهدت عشية امتحان البكالوريا، في التخطيط، لجولات نزهة ولتناول وجبات عشاء خارج بيوتهم، مرفقين بأبنائهم الممتحنين، للترفيه من جهة وإبعاد عنهم شبح الخوف والتوتر.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.