السيسي مدة حكم أطول وصلاحيات أكبر    جلاب يدعو للتجند لإنجاح التموين خلال رمضان    قطوف من أحاديث الرسول الكريم    15 نصيحة ذهبية لتربية الأطفال    أتبع السيئة الحسنة تمحها    كانت بحوزة 3 أشخاص: حجز قرابة 1كلغ من الكيف بتبسة    بطيش: الصندوق سيحسم في خليفة جمال ولد عباس    الفاف تستنكر خرجة روراوة الأخيرة    فرنسا: ارتفاع شدة الاشتباكات بين السترات الصفراء والشرطة في “السبت الأسود”    السيتي يثأر من توتنهام في غياب محرز    فيما توزع مفاتيح السكن بالقالة وبحيرة الطيور في 5 جويلية: ترحيل قاطني الهش بحي غزة في الطارف قبل رمضان    بلماضي يحسم ثاني المواجهات الودية    بطولة الرابطة المحترفة الثانية - موبيليس -: الإثارة في بوسعادة وبسكرة ومقرة ممنوعة من الخسارة    وداد تلمسان يحلم بترسيم الصعود في بوسعادة    وزارة الدفاع : كشف مخبأ للأسلحة والذخيرة بتيمياوين    المسابقة أقيمت أمس بالمسرح الجهوي: شروق بوقرة و مايا لعور تتربعان على عرش الجمال بقسنطينة    بمشاركة 11 فرقة مسرحية من مختلف مناطق الوطن: اختتام الأيام الوطنية الأولى لمسرح الشارع بأم البواقي    وجه دعوة للأحزاب يوم الإثنين: بن صالح يباشر سلسلة من المشاورات    بالنظر إلى الظرف الحساس الذي تمر به البلاد: وزير الاتصال يدعو إلى الالتزام بأخلاقيات المهنة    بن صالح يستقبل نائب رئيس المجلس الرئاسي الليبي: معيتيق يبرز دور الجزائر في مسار تسوية الأزمة الليبية    وزير الطاقة يطمئن بضمان الوفرة: 16 ألف ميغاواط من الكهرباء لتغطية الطلب خلال فصل الصيف    تحويل 29 طفلا في 3 سنوات لإجراء عملية زرع الكبد    الفريق قايد صالح يؤكد: كل محاولات ضرب استقرار و أمن الجزائر فشلت    “جمعة إسقاط الباءات المتبقية” في أسبوعها التاسع بعيون الصحافة العالمية    إليسا تهدد: “في هذه الحالة فقط” سأقوم بإتخاذ إجراء صارم!    الجزائر ستظل "طرفا فاعلا" في تسوية الازمة الليبية    الشلف : المحاسبة والرحيل    عليكم بهذه الوصفة حتى تجنوا ثمار الرضا والسعادة    الاتحادية الجزائرية للرياضات الميكانيكية    في‮ ‬تعليق على تقرير المدعي‮ ‬الأمريكي‮ ‬الخاص‮.. ‬موسكو تؤكد‮:‬    في‮ ‬إطار ديناميكية تنويع الاقتصاد الوطني    بحي‮ ‬الشهيد باجي‮ ‬مختار بسوق أهراس‮ ‬    سكيكدة    خلال اجتماع مع رؤساء الغرف الفلاحية    دعماً‮ ‬لمطالب الحراك الشعبي    شاب يقتل آخر ب«محشوشة» خلال جلسة خمر في تيزي وزو    "صامدون رافضون، للحراك مواصلون"    الشرطة القضائية تحقق في اختفاء جثة مولود    طبيبان وصيدلي ضمن شبكة ترويج مهلوسات    نؤيد التغيير لكن دون فوضى وعلى الشباب حماية الحراك    وزارة المالية تحقق في القروض الممنوحة لرجال الأعمال    تحويل 29 طفلا مريضا إلى الخارج للقيام بزرع الكبد    6 ملايين معتمر زاروا البقاع عبر العالم منهم 234 ألف جزائري إلى نهار أمس    إجازة 8 مقرئين بمسجد الإمام مالك بن أنس بالكرمة    تكريم القارئ الجزائري أحمد حركات    100 قصيدة حول تاريخ الجزائر في **الغزال الشراد**    صدور العدد الأخير    «الجمعاوة» يراهنون على تجاوز القبة وتحفيزات الأندية لها    الشباب أدرك أن حل مشاكله لا يمكن إلا أن يكون سياسيا    الحرفيون ينظمون وقفة احتجاجية أمام مقر غرفة الصناعة    تغيروا فغيروا    أهازيج الملاعب تهز عرش السلطة    تخليد الذكرى ال62 عين الزواية بتيزي وزو    الأردن يفتح سماءه لإبداع مصورين جويين عرب    مؤسسات مختصة في الطلاء تٌحرم من مشاريع التزيين    49 كلغ من الكيف وسط شحنة أدوية بغليزان    خيمتان ببومرداس ودلس وأسواق جوارية بكل بلدية    عدوى فطرية قاتلة تجتاح العالم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





توافد كبير للمصابين بالأمراض المزمنة والجفاف جراء الصيام وموجة الحر
''الشعب'' تستطلع واقع الاستعجالات الطبية في شهر رمضان
نشر في الشعب يوم 06 - 08 - 2012

أضحت معظم المراكز الإستشفائية عبر الوطن، لاسيما مصلحة الاستعجالات تتسم بسوء التكفل الصحي بالمرضى الذين يقصدونها يوميا. وهذا بسبب نقص الطاقم الطبي أو التجهيزات الضرورية، فتضطر إدارة المستشفى في الكثير من الأحيان للاستعانة بالأطباء المتربصين الذين لا يستطيعون التكفل بالحالات المستعصية التي تتطلب تدخل الطبيب المختص الذي يملك الخبرة الطويلة في الميدان.
، هذا ما رصدته ''الشعب'' في استطلاع ميداني. وتظهر عيوب هذه المستشفيات في فصل الصيف الذي تكثر فيه حالات الإغماءات بسبب الحرارة الشديدة وارتفاع ضغط الدم والسكري، وكذا آلام حادة في البطن نتيجة الاستهلاك المفرط لبعض المأكولات، خاصة و أن صائفة هذه السنة تزامنت مع حلول شهر رمضان المعظم. حيث أن الفرد أو بالأحرى ذوي الأمراض المزمنة لا يحترمون نصائح الطبيب المعالج في اتباع نظام غذائي متوازن. مما يؤدي إلى حدوث مضاعفات صحية خطيرة. وفي هذا الصدد، فإن مصالح الاستعجالات بمختلف الولايات تشهد منذ اليوم الأول لشهر رمضان اكتظاظا وحالة استنفار قصوى، ولكنه وللأسف عندما يصل المريض إلى باب المستشفى لا يتلقى الإسعافات الأولية فيصطدم بغياب طبيب أو ممرض، وإن وجدوا فإنهم يسيئون استقبال المريض الذي تزداد آلامه دون الحصول على العلاج اللازم فيجلس لساعات طويلة علا وعسى يرأف أصحاب المآزر البيضاء بحاله. ومن جهة أخرى، تفتقر بعض المستشفيات إلى الأدوية. حيث أنها تعاني من النقص في الأمصال والأدوية الخاصة بعلاج بعض الأمراض المعدية. ما يؤدي في كثير من الأحيان لوقوع مشادات بين المريض وبعض عناصر الطاقم الطبي، وهذا ما تعيشه مصلحة الاستعجالات بالمستشفى الجامعي لتلمسان التي تستقبل أكثر من 400 حالة أصيبت بلفحات الشمس الحارقة و164 حالة لطعنات بالخنجر والسيوف، وكذا أزيد من خمسين حالة لذوي الأمراض المزمنة وحوادث المرور.وتجدر الإشارة هنا، إلى أن المضاعفات الصحية السالف ذكرها نشهدها سنويا لاسيما كلما حل فصل الصيف، فلا ندري لماذا لا تسطر المراكز الإستشفائية برنامجا صحيا يجنبها ندرة الأدوية ونقص في الأطباء. وبالمقابل فقد شدّد وزير الصحة وإصلاح المستشفيات جمال ولد عباس في العديد من المناسبات على ضرورة ألسنة القطاع .

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.