واشنطن تقدر جهود الجزائر لتعزيز السلام والأمن الإقليميين    بحث العلاقات الثنائية و الوضع في ليبيا    القطاع يتدعم بأكثر من 16 ألف منصب جديد    مخطط الحكومة يؤسس لنموذج اقتصادي جديد بعيد عن الريع البترولي    تصريحات السفير المغربي بجنيف أكاذيب و تلاعب    جلب شحنة من اللقاح المضاد لفيروس كوفيد-19 من روسيا    لعمامرة ونظيرته الجنوب إفريقية يتفقان على مواصلة الجهود للحفاظ على وحدة الصف الإفريقي    الفيفا تُعدل توقيت مُباراة الاياب بين الجزائر والنيجر لأسباب أمنية    16 وفاة.. 182 إصابة جديدة وشفاء 150 مريض    المغرب يتعرض لإنتكاسات دولية    الوزير الأول: مخطط الحكومة يُؤسّس لنموذج اقتصادي جديد بعيد عن ريع البترول    تدخلات بالجملة للحماية المدنية في عدة ولايات    منشآت تربوية ومطاعم مدرسية جديدة عبر ولايات الجنوب    الجزائر تواصل نسف أكاذيب المخزن    هياكل ومطاعم مدرسية جديدة تدخل الخدمة    التحاق 278 ألف تلميذ بمدارس بومرداس    محاولة انقلاب فاشلة في السودان    هل تنجح حكومة ميقاتي في إخراج لبنان من مأزقه الحالي؟    مؤشرات انسداد سياسي جديد في ليبيا    إعذارات المتخلفين وإلغاء الاكتتاب حال عدم الدفع    التزام "أوبك+" بالتّخفيضات النّفطية يرتفع إلى 116 %    هلاك ثلاثة أشخاص وإصابة 12 بجروح    توافد كبير للمواطنين لاقتناء العدس والحمص    أريحية واكتفاء في الهياكل التربوية هذا الموسم    تلقيح 39 ألف شخص في ظرف أسبوعين    رئيس "الأبيوي " يتدخل لإيجاد حل لمشاكل الرابيد    تأجيل رالي ألجيريا - إيكو رايس إلى موعد لاحق    أشبال "الخضر" في دورة تدريبية بالعاصمة    الإدارة تعول على السلطات المحلية للتخلص من الديون    قانون الانتخابات يجب أن يكون بالاتفاق بين مجلسي النواب والأعلى    السودان..كشف تفاصيل محاولة الانقلاب الفاشلة    حجز 660 وحدة مشروبات كحولية بدون فاتورة    انتشال جثة عالقة بين الصخور    جمعية نماء توزّع 200 محفظة على التلاميذ المعوزين    ضبط 140 كلغ من اللحوم البيضاء الفاسدة    أمطار تبعث على التفاؤل    سحب 69 رخصة سياقة    «بعد تجربة المسرح قررت اقتحام عالم السينما»    العنف الرمزي في رواية " وادي الحناء " للكاتبة جميلة طلباوي    مستشفى «بودانس» صرح تاريخي يطاله الإهمال    نجيب محفوظ.. بلزاك الرواية العربية    استرجاع مدفع بابا مرزوق واجب وطني    لا يمكن أن تزدهر الحركة الأدبية دون نقد    الإدارة تنفي وجود مشكل سيولة ولا أعطاب بالشبكة    تغييرجديد في توقيت مباراة النيجر-الجزائر    خالي وبلعريبي حمراويان لموسمين ومكاوي باق    «أدعو الجميع إلى المساهمة في الحفاظ على استقرار الوضع الصحي»    إخلاء 6 مصالح كوفيد 19 بمستشفى دمرجي بتلمسان    أم البواقي تدعيم السوق المحلي ب 11500 قنطارا من البقول الجافة لمحاربة المضاربة    "سوناطراك" أمام فرصة كبيرة لتحصيل مداخيل هامة من الغاز    الجزائر حاضرة في الدورة ال 37 لمهرجان "الإسكندرية السينمائي لدول البحر المتوسط"    اتحاد بسكرة: التشكيلة دون مدرب قبل 4 أسابيع عن الانطلاقة !    الديوان الوطني لحقوق المؤلف يزور الفنان الفكاهي"حزيم" ويطمئن جمهوره    هذه صفات أهل الدَرَك الأسفل..    هاج مُوجي    نعي ...الزمان    «صلاح أمرك للأخلاق مرجعه»    العمل الخيري... تباهٍ أم دعوة إلى الاقتداء؟    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



نور الدين سعدي يغادر ويخلّف رصيدا ثريّا
نشر في الشعب يوم 23 - 07 - 2021

مازال فيروس كورونا يحصد أرواح العديد من الشخصيات المعروفة في مختلف المجالات منها المجال الرياضي الذي فقد قبل يومين واحدا من أفضل المدربين، الذين مروا على الكرة الجزائرية، ويتعلق الامر بنور الدين سعدي الذي وافته المنية بمستشفى بني مسوس بعد صراع مرير مع الفيروس، حيث اعلن بصفة رسمية عن وفاة المدرب المعروف من طرف عائلته.
غادر نور سعدي الكرة الجزائرية دون رجعة بعد وفاته متاثرا بإصابته بفيروس كورونا، حيث اعلنت عائلته عن وفاته بصفة رسمية في مستشفى بني مسوس بعد ان كان في غيبوبة بسبب تأثره الكبير من اصابته بكورونا، ولم يستطع جسمه المقاومة وكانت النهاية محزنة لعائلته ولكل محبي الراحل.
قبل أيام من ذلك انتشرت شائعة وفاة سعدي، إلا أن عائلته نفت الامر وأكدت أن سعدي متواجد بمصلحة الانعاش التابعة لمستشفى بني مسوس، ولم يمت لكنها لم تخف أن حالته الصحية حرجة لينزل خبر وفاته زوال يوم عيد الاضحى المبارك كالصاعقة على الجميع بالنظر الى شعبية الرجل وحب الجميع له.
يعد سعدي من المدربين القلائل الذين عاشروا ثلاث اجيال للكرة الجزائرية وهم جيل الثمانينات وجيل التسعينات اضافة الى جيل الالفية ورغم تقدمه في السن الا انه حافظ على روحه المرحة وحبه في العمل التدريبي الذي اعتزله في 2016، حيث كان فريق جمعية وهران اخر فريق دربه قبل ان يعلن اعتزاله المجال بسبب رفضه المجازفة باسمه في ظل تعفن محيط الكرة الحالي.
عرفت المسيرة التدريبية للمدرب سعدي العديد من النقاط المضيئة التي تأبى أن تختفي إلا وتنير مرة اخرى، حيث يبقى الانجاز الاهم في مسيرته المساهمة في تتويج الجزائر باول لقب قاري في 1990 بعد التتويج بكاس امم افريقيا رفقة المنتخب الوطني وكان حينها مساعدا للمدرب الراحل عبد الحميد كرمالي.
انتقل سعدي فيما بعد الى مجال التدريب كمدرب رئيسي، حيث يعد من المدربين القلائل الذين دربوا أكبر الاندية الجزائرية وأعرقها في صورة اتحاد العاصمة وشبيبة القبائل، اضافة الى مولودية الجزائر ووفاق سطيف ومولودية بجاية وغيرها من الاندية المحلية التي مر عليها الراحل كمدرب.
مسيرة سعدي التدريبية لم تقتصر على التدريب في الجزائر، حيث ساهمت الانجازات التي حققها مع الاندية التي دربها في تسويق اسمه، وهو ما شجع بعض الاندية العربية على الاتصال به والتعاقد معه في صورة الاهلي الليبي والبنزرتي التونسي، وحقق معها العديد من الانجازات المحلية.
نجح سعدي في كسب ود أنصار جميع الاندية التي دربها بفضل دبلوماسيته الكبيرة وذكائه في التعامل مع الاخر، وحسن الاتصال والتواصل مع الانصار واللاعبين ووسائل الاعلام، ولم يسبق ان عرف عنه اطلاق تصريحات مسيئة في حق اشخاص معينين او اندية معينة، وهو ما زاد من شعبيته.
نجح سعدي المدرب في التتويج مع الاندية التيدربها بالكثير من الالقاب على غرار البطولة والكأس مع اتحاد العاصمة، إضافة الى كاس السوبر، واستطاع اعادة البريق لاندية اخرى دربها الراحل في فترة معينة لكنه لم ينجح في التتويج معها باي لقب، الا انه استطاع النجاح من الناحية الفنية.
بقي التذكير ان فيروس كورونا حصد ارواح الكثير من الشخصيات الرياضية المعروفة، وهو ما يؤكد ضرورة اتخاذ الحيطة والحذر من خلال اتباع النصائح والارشادات الوقائية لتفادي ما لا يحمد عقباه، في ظل الانتشار الرهيب للفيروس وتشبع المستشفيات باعداد المرضى، حيث يتوجب على الجميع اخذ الحيطة لتفادي الاسوء.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.