المجلس البلدي لقايس يصادق على استقالة المير    الجزائر-غينيا الاستوائية : الخضر أمام حتمية الفوز    « نجم الفريق ..."    محطة للمسافرين حلم يراود السكان    تسجيل أزيد من 11.900 مخالفة تجارية    الهيمنة في منظور أدب ما بعد الاستعمار    القوى السياسية تواصل مشاوراتها لتحديد موعد للانتخابات    «اليكتريسيتي دو فرانس» تخفض تقديراتها للإنتاج    نقص المواد الأولية يضعف الانتعاش    تنافس لتمثيل الجزائر في مونديال البرتغال    أكثر من 6 تريليونات دولار في 2021    انفصال مؤلم    القبض على المتورطين في الاحتيال على الطلبة    مظاهرة أمام البرلمان الأوروبي الأربعاء    بوغالي يرافع لإعادة الاعتبار للمشهد الثقافي    خطري أدوه: على الأمم المتحدة أن تراجع أسباب فشل كل المساعي الماضية    الرئيس تبون يترأس اجتماعا لمجلس الوزراء اليوم    دي يستورا يلتقي مسؤول أمانة التنظيم السياسي بجبهة البوليساريو خطري أدوه    العرض الأول للفيلم الوثائقي "بودي + آرت" للمخرجة فاطمة الزهراء زعموم    بحث دفع العلاقات الثنائية والمشاورات السياسية بين البلدين    تمديد العمل بالبروتوكول الحالي للوقاية من تفشي فيروس كورونا ل 10 أيام    تعليمات بضرورة تجهيز جميع المصالح بالمستلزمات الطبية الناقصة    مولودية وهران تعود لنقطة الصفر    «عدل» توقع اتفاقية مع القرض الشعبي الجزائري لتمويل إنجاز 15 ألف سكن    توافق تام في وجهات النظر حول القضايا السياسية والشراكة الاقتصادية    إنّ خير من استأجرت القوي الأمين    الجماعات المحلية لا تتوفر على موظفين أكفاء ومؤهلين لمتابعة الملفات القضائية    استكشاف فرص الشراكة في قطاع الفلاحة    الأفلان" و "الأرندي" يتحالفان لضمان الأغلبية في مجلس الأمة    محمد بلوزداد.. الرجل الأكثر ذكاء والأقل كلاما    دي ميستورا يحلّ بمخيّمات اللاجئين الصحراويين    يجب مواجهة كل محاولة لسلب عاداتنا    الرئيس غويتا يفعّل خطة الرد على عقوبات "ايكواس"    11 وفاة... 505 إصابة جديدة وشفاء 316 مريض    وزير الصحة يعقد اجتماعا طارئا مع إطارات الوزارة    محمد بلوزداد كان له فضل كبير في اندلاع ثورة التحرير    هل هي بداية نهاية كورونا؟    ضبط 07 متورطين وحجز مخدرات وأسلحة بيضاء    حمض الفيروليك لمحاربة الشيخوخة    قف... أماكن مخصصة للنساء فقط    شجار عنيف بين اللاعبين    أرشّح هذه المنتخبات للفوز بكأس إفريقيا    خذوا العبرة من التاريخ...    فتح الإقامات الثلاث المغلقة في الدخول المقبل    وطنية مالك بن نبي لا تحتاج إلى وثائق وشهادات    علينا أن نعزز الشراكة السينمائية بين الجزائر وتونس    افتتاح الأيام الوطنية للمونولوغ بالجلفة: معرض للصور يحاكي المسيرة الفنية للراحل "الشيخ عطاء الله"    الأحزاب في بلهنية السبات    تماطل في تقديم الخدمات... واقع مكرس    تحديد 31 مارس آخر أجل لإنهاء الأشغال    ظهور مشرّف للحكم بن براهم    70 % من المصابين ب «أوميكرون» لم يخضعوا للتلقيح «    179 حالة تتلقى العلاج بالأكسجين بمستشفى الدمرجي    تمنراست تحتضن حفل توزيع جائزة رئيس الجمهورية للأدب واللغة الأمازيغية    هذه صفات عباد الرحمن..    جدلية الغيب والإنسان والطبيعة..    فضائل ذهبية للحياء    لا حجة شرعية لرافضي الأخذ بإجراءات الوقاية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



عن الوباء مرّة أخرى
حال الدنيا
نشر في الشعب يوم 19 - 11 - 2021

قد يجد البعض نفسه طرفا في جدال عقيم حول دخول الجزائر موجة رابعة لفيروس كورونا من عدمها، لكن الأكيد هو تصاعد منحنى الإصابات الجديدة، أما الأخطر فهو التّراجع الكبير في الإقبال على التلقيح، والتراخي في احترام الإجراءات الوقائية، لأنّهما السّبيل الوحيد لإبعاد شبح ما عاشه المجتمع الجزائري في موجة ثالثة قويّة وشرسة.
بالرّغم من توفير الجزائر جرعات اللّقاح لتسريع حملة التّطعيم، إلاّ أنّها اصطدمت بسلوك مجتمعي يتراجع حرصه على الانخراط في محاربة الوباء في كل مرة يشعر فيها بالأمان تجاه انتشار العدوى، فللمرّة الثالثة يركن المواطن إلى شعور خادع بالطّمأنينة تجاه وباء أثبت أنّه لن يتوانى في «الهجوم» إن وجد المحيط المناسب والمحفّز لذلك، ولن تكون العوامل المحفّزة سوى تباطؤ حملة التلقيح، ولامبالاة غير مبرّرة في احترام الإجراءات الوقائية بصفة خاصة التباعد الاجتماعي وارتداء القناع الواقي.
هي معادلة صعبة لم تستطع حلّ معضلة «الوعي» في مجتمع يرفض رفضا قاطعا «الخضوع» لتوصيات الأطباء والمختصّين، بل وضع استفهاما كبيرا حول الطّريقة التي يمكن اتباعها لغرس «الوعي» في أفراده، فلا يعقل أن يتناسوا خطر وباء يكشّر عن أنيابه في كل مرّة يستأنس فيها المجتمع بانخفاض عدد الإصابات، رغم يقينه أنّه من يهيّئ لهذا الوباء المناخ المناسب لانتشاره.
لكن وككل مرّة ركن المجتمع إلى الاستسهال والاستهتار، واضعا التّلقيح في آخر قائمة الخيارات المتاحة، مفضّلا بذلك دور الفريسة السّهلة بين فكّي الإشاعات والأخبار الكاذبة ليشكّل فشله في التّسلّح بالوعي نقطة ضعف تكون في كل مرّة سببا في اضطراب الوضع الوبائي في الجزائر، لذلك كان من الضّروري بما كان فرض حلول ناجعة للتّسريع من حملة التلقيح لتفادي الأسوأ في حال دخول الموجة الرّابعة


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.