الاستفتاء على تعديل الدستور: المراجعة الاستثنائية للقوائم الانتخابية تمت في ظروف "حسنة"    مجلس قضاء العاصمة يقرر تأجيل جلسة الاستئناف في قضية حداد الى 11 أكتوبر المقبل    تعيين العقيد محمد الصالح حمود رئيسا لأركان الناحية العسكرية الأولى    موعد الدخول المدرسي الذي لم يُحدد بعد    الآفلان يصوت "بنعم" على دستور 2020    الرئيس تبون يتسلم أوراق اعتماد عدد من سفراء الدول لدى الجزائر    تزكية فاطمة الزهراء زرواطي رئيسة لحزب "تاج "    بوزيد لزهاري: "الدستور المقترح للاستفتاء يحمل الكثير من المطالب الشعبية التي طرحت في الحراك"    الشروع في تسوية مستحقات الفلاحين المخزنين للبطاطا    وزير السياحة يتعهد بتطهير العقار السياحي من المستثمرين الفاشلين    بعث مشروع الإستغلال الحرفي للذهب بالجنوب يعد قيمة مضافة للإقتصاد الوطني    "عدل" تشهر سيف الحجاج في وجه شركات الإنجاز الأجنبية    أذربيجان تعلن "حالة الحرب" إثر اشتباكات حدودية مع أرمينيا    أصحاب الجبة السوداء يحتجون أمام مجلس قضاء الجزائر    مصطفى أديب: من يقف وراء فشل تشكيل الحكومة في لبنان؟    كارثة.. "السيتي" ينهزم بخماسية ضد ليستر سيتي    الرابطة الأولى: المدافع أنس ساعد (اتحاد بلعباس) ينضم إلى شباب بلوزداد لمدة أربع سنوات    الرابطة الأولى: شريف الوزاني مدربا جديدا لسريع غليزان    مجلس قضاء بومرداس يؤيد الأحكام الأولية ضد الهامل و المتورطين معه    15 وفاة و900 اصابة بداء الكلب سنويا في الجزائر    تندوف : مياه مناطق الجنوب المجاورة لتأمين احتياجات الولاية مستقبلا    حريق كوخ قصديري يتسبب في إصابة إمراة بإختناق بمنطقة عين الصيد    السائقون مدعوون إلى إجراء المراقبة التقنية للمركبات لتفادي حوادث المرور    كورونا: 153 إصابة جديدة, 104 حالة شفاء و 3 وفيات    توزيع اصابات كورونا عبر ولايات الوطن    152 اصابة جديدة بفيروس كورونا 3 وفيات و104 حالة شفاء جديدة    51067 إصابة بفيروس كورونا في الجزائر.. من بينها 1714 حالة وفاة    وزارة الحج والعمرة السعودية تؤكد على تنظيم دخول المعتمرين عبر تطبيق "اعتمرنا"    موقع الإعلامي الفلسطيني عبد الباري عطوان يخصّص افتتاحيته لتصريحات الرئيس تبون ضد التطبيع    جبهة البوليساريو والحكومة الصحراوية تحذران    مؤسسات ناشئة، مشاريع مبتكرة وحاضنات: صدور المرسوم التنفيذي المتضمن إنشاء اللجنة الوطنية لمنح العلامات    سوق أهراس: إحالة ملفات 104 طلبات سكن للعدالة بسبب تصاريح كاذبة    مشاكل بين الترجي ومزيان، نعيجي يقترب من النادي الإفريقي، آدم وناس بين كالياري أو البطالة، فولهام يريد بن رحمة وأخبار أخرى    الأمن اللبناني يعلن قتل جميع أعضاء "خلية إرهابية" تابعة لداعش شمالي البلاد    السيسي: لا أخاف إلا من الله والدولة تعمل على الإصلاح وليس الإفساد    السياحة بغرداية: تضرر كبير للقطاع جراء تفشي جائحة كوفيد-19    طيران الطاسيلي ينقل الدفعة الثانية لطلبة الجنوب نحو العاصمة    بلحوسيني يغادر اتحاد بلعباس نحو أم صلال القطري    ماندي يضع بصمته في شباك ريال مدريد بهذا الهدف    سكاي نيوز عربية: أفلام فرنسية عن الجزائر.. هل تُزيف التاريخ؟    وزيرة الثقافة والفنون تشرف على افتتاح الدخول الثقافي 2020-2021    رحيل الممثل الكوميدي المصري المنتصر بالله    الإنتير يخطف فوزا صعبا في "الكالتشيو"    نشرية جوية خاصة :أمطار رعدية على بعض ولايات وسط و شرق الوطن    بلماضي يمتحن أشباله أمام كبيرين: الخضر يواجهون نيجيريا والمكسيك    الوكالة الوطنية لدعم تشغيل الشباب: حركة واسعة على مستوى مدراء الفروع الولائية    "شفاية في العديان"    وزير الخارجية السوري: لن ندخر جُهدًا لإنهاء الاحتلال الأمريكي والتركي    لقمان اسكندر: الإنشاد لم يحض بمكانته اللائقة في الجزائر    حسن اختيار اسم الطفل سينعكس إيجابيا على بناء شخصيته    تواجه الفلاحين في شعبة الحبوب    تحولات تفرض إعادة تشكيل الوعي    كورونا منعت عني مهرجان قطر وأرشدتني إلى الخط العربي    محطة هامة في مسار بطل المقاومة الشعبية    الصمت ورومانسية الحلم في الشعر الجزائري (الحلقة الخامسة)    بعد بث "النهار" لندائه.."تبيب لحسن" يصل إلى أرض الوطن    أنوار الصلاة على رسول الله "صلى الله عليه وسلم"    رجال يختلون الدّنيا بالدّين!    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





بعد غلق الشواطئ.. نحو غلق الغابات بسبب كثرة الحرائق
حفلات شواء تسببت في كوارث وأعوان حماية الغابات يحذرون:
نشر في الشروق اليومي يوم 03 - 08 - 2020

باشرت مصالح الدرك الوطني مرفقة بأفراد من حراس الغابات، الإثنين، عمليات مراقبة واسعة ودقيقة، وأيضا منع حفلات الشواء الجماعية والعشوائية التي أقيمت في العديد من غابات الوطن على غرار ما حدث في غابتي جبل الوحش وشطابة بولاية قسنطينة، وهذا جزء من العمل الميداني الذي باشرته الحكومة ضمن توجيهات الرئيس عبد المجيد تبون الذي طالب بحماية الغابات من ألسنة اللهب بعد أن فقدت الجزائر قبل وأثناء وبعد عيد الأضحى المبارك قرابة تسع آلاف هكتار من المساحة الغابية في شمال البلاد.
وفي هذا الإطار، اعترف السيد محمد الهادي قجور، وهو خبير بمحافظة الغابات بجيجل، في حديثه إلى "الشروق اليومي" بأن ولاية جيجل، أحصت 134 حريقا بلغت ذروتها أواخر جويلية وبداية شهر أوت، وأتت على 800 هكتار من الغابات التي تعتبر الثروة الأهم في جيجل، وكانت الولاية قبل عيد الأضحى قد منعت التوغل إلى أدغال غابات بلدية سلمى بن زيادة التابعة لدائرة العوانة حيث حوّل الشباب والعائلات مكان المنبع المائي المسمى عين المشادي إلى تجمعات كبيرة لإقامة حفلات الشواء، ومع ذلك حوّل الناس وجهتهم منذ اليوم الثاني من عيد الأضحى إلى الغابات الكثيرة في جيجل، بعد أن أغلقت الشواطئ، وللأسف فإن النيران الأخيرة أتت على الغابات والأدغال والأحراش والأشجار المثمرة، كما هلك فيها عديد الحيوانات والطيور، في بلديات الجمعة بني حبيبي، وخيري واد عجول، ووجانة.
وأضاف ذات المتحدث بأنه في حالة استمرار موجة الحرائق بنفس الوتيرة، فقد يؤدي إلى اتخاذ قرارات بغلق مختلف الفضاءات الغابية بالولاية كإجراء وقائي.
أما في ولاية باتنة فقد أوقف، مواطنو بلدية فسديس، ثلاثة شبان ينحدرون من حي بوعقال بوسط مدينة باتنة، على خلفية إقامتهم حفلة شواء في ثاني أيام العيد، أدت إلى كارثة احتراق ما لا يقل عن 100 هكتار من الثروة الغابية وكاد يقضي على كامل غابات الجهة الشمالية للحظيرة الوطنية ببلزمة.
كما أتت النيران على أكثر من 70 هكتارا من المساحات الغابية من مختلف الأنواع، بالجهة الشمالية لولاية ميلة، بمشاتي واد الباعوض، والسداري، وزولاط، وسمطةالتي تتميز بكافة أشجارها ومن كل الأنواع، أما في ولاية قسنطينة فمنذ بداية عيد الأضحى المبارك صارت مصالح الحماية المدينة تنشر بيانا يوميا عن حصيلة الحرائق والخسائر، وجميعها في أماكن صارت ملجأ للعائلات في هذا الصيف الحار.
وكان آخر بيان نشرته الاثنين عدّ حرائق مهولة في بلديات عاصمة الولاية قسنطينة وديدوش مراد وزيغود يوسف، أما الكارثة الكبرى فكانت في أيام العيد الأولى في مدينة القالة بولاية الطارف، أين تعود الآلاف من العائلات الطارفية والعنابية وحتى القادمة من تبسة وسوق اهراس وقالمة على إقامة حفلات شواء وسط الغابات المتواجدة بين القالة والحدود مع تونس، ولكن للأسف اندلعت النيران في ثمانية عشرة موقعا فأتت على أجمل الغابات على المستوى الوطني والمغرب العربي، وهو ما جعل جمعيات بيئية تنزل في ثالث أيام العيد إلى بعض المنتزهات الغابية مثل طونغا، لتطلب من المواطنين تفادي إقامة حفلات الشواء التي تترك الفحم واللهب خلفها، وهو ما ساهم في أكبر الحرائق التي عرفتها الجزائر في تاريخها.
ب. ع


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.