الفريق شنقريحة يشرف على تنصيب اللواء نور الدين مقري مديرا عاما للوثائق والأمن الخارجي    الجيش الوطني الشعبي: تدمير 3 مخابئ للإرهابيين وحجز 32 قنطار كيف معالج    تنصيب جو بايدن رئيسا للولايات المتحدة الأمريكية اليوم    كرة اليد: الجزائر في مواجهة فرنسا    بلماضي يبدأ معاينة اللاعبين من قطر    المدير العام للأنشطة التجارية للإذاعة: أحصينا 51 ألف "محل رئيس الجمهورية " و 632 سوقا غير مستغل    حجز مواد وتجهيزات حساسة بالمنيعة في غرداية    المدية: توقيف عصابة أنشأت شبكة بث فضائي أرضي لقنوات مشفرة وحجز أجهزة حساسة    مستخدمو قطاع التجارة في إضراب وطني مفتوح بداية من اليوم    "مويز" يُوجّه رسالة مشفرة ل "بن رحمة" وزملائه !    هذا موعد استلام خط ميترو عين النعجة – براقي    أمريكا تجدّد اعترافها ب"جميل الجزائر " بعد 40 سنة على حادثة إيران    بن فريحة:"لهذا لا يمكن تجسيد مشروع البكالوريا المهنية الآن…!"    إنطلاق الترشّح لمسابقة تطوير برمجيات وتطبيقات الهاتف المحمول لذوي الإحتياجات الخاصة    "السينا" يعقد جلسة عامة لطرح أسئلة شفوية على 5 وزراء    إندلاع حريق في شاحنة محملة ب7 أطنان زفت في مستغانم    ماكرون يتّسلم اليوم تقرير بنجامين ستورا حول ملف الذاكرة    التعبير والبيان في دعوة آدم (عليه السلام)    الأزهر يرد على تصريحات رئيس أساقفة أثينا عن الإسلام    بمناسبة تنصيب بايدن اليوم.. "غوغل" يمدّد حظر قناة ترامب على اليوتيوب    قرية بريطانية كاملة معروضة للبيع.. والسعر سيفاجئك    إجلاء الطلبة الجزائريين العالقين في المغرب عبر 3 رحلات جوية    ابنة ترامب أعلنت خطوبتها قبل ساعات من مغادرة البيت الأبيض!    شيتور: إنشاء مؤسسة لإنتاج وتوزيع الطاقات المتجددة قريبا    هذه الفنانة ردت على ماكرون ب"طلع البدر علينا"!    رياح قوية تتعدى 50 كلم/سا مرتقبة في هذه السواحل    الرئاسة تؤكد تداول وثيقة مزيّفة عبر مواقع إعلامية    الموافقة على البروتوكول الصحي للشركة تحسبا لاستئناف النشاط    25 اتفاقية تسيير خاصة بدور الشباب لفائدة جمعيات شبانية    عودة "مخلوف البومباردي"    جمع 40 مليون لتر من الحليب    مدير "سوناطراك": سنقدم الدعم الضروري للنادي    مشاركة إيجابية للعناصر الوطنية    مستشفيات العاصمة "ضحية" توافد المرضى من كل الولايات    أهلا بشراكة "رابح- رابح"    "تغيير" في وكالة السكك الحديدية    أصحاب عقود ما قبل التشغيل يستعجلون الإدماج    7 سنوات سجنا لتجار المهلوسات    «عدادات مواقف السيارات» لمحاربة الحظائر العشوائية    ناشطون من حركة "السترات الصفراء" في باماكو    قرارات ترامب الارتجالية سيتم مراجعتها    الساحة الأدبية تفقد الكاتبة أم سهام    أغاني "الزنقاوي" متنفس المجتمع وشهرة لن تدوم    « نطالب بفتح قاعات السينما والاستفادة من إمكانيات الشباب»    الساحة الثقافية تفقد الكاتبة أم سهام    هاجس الاصابات يقلق الحمراوة قبل لقاء الداربي    الأنصار يبدعون في صنع» التيفوهات» بوهران    دعم قوي في مجلس الأمن لمبدأ "حلّ الدولتين"    إقبال للزبائن على منتجات العقار والسيارات    استعداد طبي و إداري لتطعيم أنجع    الملقحون ضدّ الأنفلونزا ينتظرون شهرا قبل تلقي الجرعة المضادة لكوفيد    تكوين عمال الصحة وسط تحذيرات بالالتزام بالتدابير    لزهر بخوش مديرا جديدا للشباب والرياضة    الشيخ الناموس يغادرنا عن عمر ناهز القرن    صرخة واستشارة..هل سأتعافى من كل هذه الصدمات وأتجاوز ما عشته من أزمات؟!    التأكيد على الحفاظ على ذاكرة الامة وترسيخها لدى الاجيال الصاعدة    صورةٌ تحت الظل    هوالنسيان يتنكر لك    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مقري: عملاء الاستعمار يهاجمونني
بعد إصداره بيان استنكار للائحة البرلمان الأوروبي
نشر في الشروق اليومي يوم 29 - 11 - 2020

اتهم رئيس حركة مجتمع السلم، عبد الرزاق مقري، الأحد، من وصفهم ب"عملاء الاستعمار والمأجورون" بشن حملة مسعورة ضده بعد إصداره بيان استنكار للائحة البرلمان الأوروبي.
وفي منشور له على صفحته الرسمية بموقع "فيسبوك" قال مقري: "حملة مسعورة يشنها عملاء الاستعمار والمأجورون بعد استنكارنا للائحة البرلمان الأوربي، حملات تشويه بصور فوتوشوب وأراجيف ضدنا تماما مثل ما وقع حين دعونا إلى تجريم استعمال اللغة الفرنسية في المؤسسات والوثائق الرسمية".
وأضاف: "شيء جيد في المحصلة .. حتى يعرف الجزائريون من الذي يوجع مخططات القوى الاستعمارية الفرنسية والغربية وأذيالهم عندنا".
وكان مقري قد انتقد مضمون لائحة البرلمان الأوروبي بخصوص تدهور الحريات في الجزائر ووصفه ب"الكلام الخطير الذي يؤكد التوجه نحو محاولة فرض الوصاية على الجزائر، خاصة وأن اللائحة حسب – تعبيره- جاءت بصيغة الأوامر".
وأكد في منشور له عبر صفحته الرسمية على فيسبوك أن "القضايا الداخلية والسيادية نحن من يتكفل بها ولا دخل لهم بشأنها، لأنهم منافقون ولا نثق بهم مطلقا"، مضيفا "هم يتغاضون عن حقوق الإنسان والديمقراطية حين تتحقق مصالحهم أو حينما يتحكمون في نواصينا عن طريق حلفائهم بيننا، كما هو الحال في دول عربية أخرى هي أكبر عدو للحريات والديمقراطية، ويضغطون باسم حقوق الإنسان والديمقراطية فقط من أجل الابتزاز والتحكم".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.