وفاق سطيف يهزم الكناري ويبتعد في الصدارة    روراوة الغائب الأكبر عن الجمعية العامة الانتخابية ل"الفاف"    الرئيس الجديد للفاف يُقدم ضمانات لبلماضي !    عين الدفلى: 8 جرحى في اصطدام تسلسلي ل34 سيارة بالطريق السيار شرق-غرب    محرز بخطى ثابتة نحو تحقيق أغلى الألقاب الفردية الإفريقية    الإرهابي المُسمى "بن خية إبراهيم"، المدعو "إبراهيم بيبليك"يسلم نفسه    تعرف على الولايات المعنية والمستثناة من الحجر    هلاك شخصين وجرح آخريْن في حادث مرور بمتليلي بغرداية    الجمعية العامة الانتخابية.. زطشي يُكرم محمد معوش وكروم    يوم العلم: الرئيس تبون يحث الشباب على شق "طريقهم نحو النجاح بالإجتهاد والعلم والأخلاق"    مؤسسة بريد الجزائر تدعو العمال المضربين إلى "الالتحاق الفوري" بمناصبهم    وزارة الصحة: 22 ولاية لم تسجل بها أي حالة جديدة بكورونا    وزارة الشؤون الدينية تسوي رواتب شهر أفريل للأئمة والموظفين    سوناكوم:اضراب مفتوح ومسيرات للعمال قابله تضرر في الشركة    تعليم عالي: بن زيان يستقبل سفير جمهورية لبنان بالجزائر    طاقات متجددة: برنامج قيد الإعداد لتلقين اقتصاد الطاقة للأطفال المتمدرسين    الوكالة الوطنية للنشاطات المنجمية تدعو المتعاملين المنجميين إلى دفع مستحقات الرسم المساحي ل2021    موندو ديبورتيفو: عيسى ماندي على رادار برشلونة    يوم العلم: الرئيس تبون يحث الشباب على شق "طريقهم نحو النجاح بالإجتهاد والعلم والأخلاق"    المديرية العامة للأمن: أزيد من 600 إطار بالأمن استفاد من تكوين متخصص في دورة الماستر    حجز 4 قناطير من الدجاج بسطيف    مجلسالأمة يشارك في فعالية الإطلاق الرسمي للاستراتيجية الإقليمية للمنظمة الدولية للهجرة بمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا    برنامج خاص لرقمنة قطاع الفلاحة    منح لدراسة الطب في تركيا لفائدة الجزائريين    الملكة إليزابيث تتدخل لحسم خلاف حول الملابس في جنازة زوجها    أسعار اللحوم البيضاء تصدم الجزائريين في ثالث أيام رمضان    أسعار النفط تصل إلى 66 دولار للبرميل    سوناطراك تعلن عن فسخ العقد المبرم مع شركة بروتوسيلتيك في محيط إيزاران    مالي: إعتقال "مشتبه به" في إغتيال رئيس تنسيقية حركات الأزواد    طقس: ترقب سقوط أمطار رعدية يومي الخميس والجمعة بعدة مناطق من الوطن    معرض فن الزخرفة بوهران : باقة من أعمال "الأرابيسك" للفنان حليمة سالم أمحمد    الحركة النيجيرية من أجل تحرير الصحراء الغربية تدين قرار الحزب الحاكم في فرنسا فتح فرع له بالداخلة المحتلة    الامن الوطني: وفاة 17 شخصا واصابة 509 اخرين بسبب حوادث المرور خلال أسبوع    إلتفاتة إنسانية في مستهلّ الموسم الثالث ل"عاشور العاشر"    تسهيلات في نشاط وكلاء المركبات الجديدة لتشجيع المنافسة    وزير المالية يتباحث مع مسؤولي قسم المالية العامة بصندوق النقد الدولي    الجيش الصحراوي ينفذ هجمات جديدة مركزة ضد مواقع الاحتلال المغربي    فيسبوك تخطّط لاتخاذ قرار جديد بشأن علامات الإعجاب والتفاعل    رمضان.. وتعليم الإحساس بالزمان    الأعراض الجانبية للقاحات الثلاثة ضد كورونا المستعملة في الجزائر ضئيلة وغير خطيرة    تعيين أحمد راشدي مستشارا لدى رئيس الجمهورية مكلف بالثقافة والسمعي البصري    التلقيح لفائدة المواطنين اليوم    تسويق «سبوتنيك» بداية سبتمبر    كينيا تنفي ادعاء المغرب بشأن موقفها من الصحراء الغربية    تصاعد التوتر من حول النووي الإيراني    هزة ارتدادية بشدة بقوة 3,2 درجات    يجب فتح المجال للتنافس على منصب رئاسة "الفاف"    51 حالة جديدة من السلالة البريطانية والنيجيرية في الجزائر    أداء محترف لمضمون هزيل    محمد حلمي غيض من فيض    جمعية "نور" تتضامن مع العائلات الفقيرة بمناطق الظل    «عصبان في رمضان» عمل تلفزيوني فكاهي في اللمسات الأخيرة قبل التصوير    عام حبس نافذ للصوص الثلاثة    «التاجر الصدوق»    نعماني و بن عمر جاهزان للقاء «البرايجية»    القرآن الكريم مصدر تاريخي    تنمية المهارات القيادية والعمل الجماعي    في استقبال رمضان شهر القرآن    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





أوامر باسترجاع محلات الرئيس.. وتوزيعها على أصحاب الطاولات الفوضوية
"أميار" يعترفون بفشل المشروع ويؤكدون ل"الشروق":
نشر في الشروق اليومي يوم 03 - 03 - 2021

كشف رؤساء بلديات في تصريح ل"الشروق"، أن سبب فشل مشاريع محلات الرئيس هو عزوف الشباب عن استغلالها رغم استفادتهم منها قبل سنوات، في حين أكدوا مساعيهم لاسترجاعها وتحويلها إلى مشاريع تجارية أخرى، حيث سيتم توزيعها على أصحاب الطاولات الفوضوية، لتنظيم النشاط التجاري وسط الأحياء.
كشف رئيس بلدية الدويرة، في تصريح ل"الشروق"، عن عراقيل واجهت مشروع محلات الرئيس، محصيا وجود 100 محل تجاري على مستوى البلدية، لم يتم استغلالها ليومنا هذا بسبب عدم اختيار الموقع المناسب، لإنجاز مثل هذه المشاريع نظرا لصغر المساحة، وهو ما أدى إلى خلق صراع كبير من أجل الاستفادة من المحلات، مضيفا أن الشباب المستفيد مطالب بالالتحاق بمحلاتهم التي تم منحها إياها منذ أزيد من 7 سنوات، في إطار برنامج تشغيل الشباب الذي أطلقه رئيس الجمهورية السابق عبد العزيز بوتفليقة.
وأكد ذات المسؤول، أن هذه المحلات تحوّلت مع مرور الوقت إلى أوكار للشباب المنحرفين لتعاطي المخدرات وممارسات لا أخلاقية بسبب عزلتها التامة، رغم أن مصالحه حسب ما أكده لنا، بذلت كل الجهود من أجل الحفاظ عليها وصيانتها لكن يبقى المشكل هو عزوف المستفيدين من الالتحاق بها، قائلا "نحن نفكر في استغلال تلك المحلات في نشاط اقتصادي آخر قصد تدعيم خزينة البلدية بموارد مالية جديدة"، مشيرا إلى أن هذا المشروع لم يستغل منه سوى 20% فقط من مجموع 100 محل.
ومن جهته، صرح رئيس بلدية المحمدية عروج خير الدين، ل"الشروق"، بأنه تم تخصيص غلاف مالي يقدر ب 5 ملايير سنتيم لإعادة تهيئة الطريق عند مدخل محلات الرئيس من أجل تسهيل الدخول إليها دون أي مشاكل ولا عراقيل قد يواجهونها، مبرزا أنها كانت احد الأسباب في تعطيل هذا المشروع الذي استنزف الملايير، مضيفا أن انطلاق الأشغال سيكون خلال شهر.
وكشف المسؤول ذاته، أن هذا المشروع سيكون فرصة أخيرة لشباب المنطقة المستفيد من إعادة ممارسة نشاطهم من جديد وفي حال عدم استغلالها، تقوم مصالحه بإلغاء قرار الاستفادة نهائيا.
وأشار رئيس البلدية، أن بقية المحلات التي لم تستغل تحولت مع مرور الوقت إلى مكان لممارسة الرذيلة والفسق، ووكر للمنحرفين الذين يقصدونه ليلا لتعاطي المخدرات والمشروبات الكحولية.
بالمقابل، كشف خير الدين عروج، أن مصالحه ستقوم بانجاز سوق خاص للخضر والفواكه على مستوى حي نفقي، حيث يتكون هذا السوق من نحو 40 طاولة، إذ خصّصت له ميزانية تقدر بنحو 5 ملايير سنتيم، وإطلاقه سيكون بعد شهر ومدة انجازه تدوم شهرين إلى 3 أشهر فقط، وقال "المستفيدون من المشروع هم أصحاب الطاولات الفوضوية الذين يعرضون سلعهم بمحاذاة الطريق وعلى مستوى أحياء البلدية، وعدد المستفيدين سيتراوح بين 28 إلى 32 شابا"، ويأتي هذا المشروع –حسبه- بهدف القضاء التدريجي على التجارة الفوضوية.
وفي سياق متصل، كشف رئيس بلدية سيدي موسى، علال بوثلجة، في تصريح ل"الشروق"، أنه فيما يخص مشروع 100 محل لرئيس الجمهورية، فقد تم توزيعها على المستفيدين سنة 2011 ولكنها وإلى غاية يومنا هذا لم تستغل سوى 60% من مجموع 100 محل، فيما أرجع المسؤول ذاته، سبب ذلك إلى أن المشروع لم يلق استحسان الشباب البطال بالمنطقة، نتيجة موقعه غير الاستراتيجي وغير التجاري، وأيضا من حيث ضيق المحلات، التي اعتبرها هؤلاء لا تكفي لعرض سلعهم بكل أريحية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.