آخر أجل لإيداع ملفات الترشح يوم 26 أكتوبر    محكمة سيدي أمحمد: قاضي التحقيق يأمر بإيداع بهاء الدين طليبة الحبس المؤقت    استئناف نشاط مصنع "رونو" الجزائر سنة 2020    تركيا توافق على وقف إطلاق النار شمال سوريا    المحليون يصلون المغرب تأهبا للقاء الإياب    الاتحاد الأوروبي وبريطانيا يتوصلان إلى اتفاق بشأن بريكسيت    الأسد: سوريا سترد على العدوان التركي عبر كل الوسائل المشروعة المتاحة    الجيش تنتشل جثة مواطن جرفته مياه الوادي في الأغواط    زطشي يطشف عن تطورات كثيرة حول ودية الجزائر - فرنسا    عطال وبوداوي يضيعان مباراة “البياسجي”    دفتر شروط جديد لتركيب الأجهزة الكهرومنزلية    مجلس اللأمة يباشر إجراءات رفع الحصانة البرلمانية عن سيناتورين    "يوم الهجرة: الثلاثاء الأسود لمجازر 17 أكتوبر 1961" عنوان معرض بوهران    العراق: اغتيال صحفي وزوجته وابنهما في كردستان    وفاق سطيف يصرف النظر عن المدرب التونسي الزلفاني    تصفيات بطولة افريقيا للمحليين (العودة) المغرب - الجزائر: التشكيلة الوطنية تتنقل الى المغرب    الكشف عن ورشة لإعداد الأسلحة التقليدية في تبسة    الالعاب العسكرية العالمية : المنتخب الجزائري يفوز على ايرلندا برباعية كاملة    الحملة الوطنية "شهر بدون بلاستيك": استرجاع 38ر474 طن من النفايات البلاستيكية    ميراوي: عمال الصحة مدعوون إلى العمل على تحسين نوعية الخدمات    أمن عنابة ينجح في تفكيك ورشة سرية لصناعة الشمة المقلدة    وهران: تصدير 30 ألف طن من الحديد المسلح إلى كندا    أكثر من 250 ألف مسجل في برنامج السكن «أل.بي.أ»    «الكنابست» يتمسك بمطلب رفع الأجور والتقاعد النسبي للأساتذة    أزيد من 84 ألف طالب يجتازون مسابقة الدكتوراه بداية الأسبوع المقبل    أسعار النفط تنخفض بفعل دلائل على زيادة كبيرة للمخزونات الأمريكية    حادث مرور أليم يسفر عن مقتل وإصابة 30 معتمرا في السعودية    الجالية الجزائرية مطالبة بتفعيل دورها في ترقية الاستقرار بالبلاد    اتفاق يضم مجمعات جزائرية بمختلف القطاعات في تكتل موحد    فتاوى خاطئة تُثير عِراكًا في المقابر!    الحكّام والعدل الاجتماعي في الإسلام    بأوبرا الجزائر    في‮ ‬دار الفنان لولاية البليدة    ينظم قريباً‮ ‬بمتحف‮ ‬أحمد زبانة‮ ‬بوهران    بعد الفوز العريض على كولومبيا    يسعى للضغط على الفلسطينيين للإنسحاب من الهيئات الدولية    بعد أسبوع من العسكرية التركية    خلال مشاركته في‮ ‬المنتدى العالمي‮ ‬للضمان الاجتماعي‮ ‬ببروكسل    وهران‮ ‬    أكد إمكانية التوصل لحل القضية الصحراوية    تسجيل‮ ‬435‮ ‬حالة لالتهاب السحايا في‮ ‬ظرف‮ ‬4‮ ‬أشهر    إصابة 435 ب"التهاب السحايا" في 14 ولاية    القبض على مروجي المخدرات والمؤثرات العقلية    12 جمعية في الموعد نهاية أكتوبر الجاري    «هدفي الترويج للسياحة الجزائرية في عملي الجديد»    شيخوخة الحيطان    عام حبسا للصّ ضبط متلبسا بسرقة صندوق فولاذي بسيدي البشير    مجموعة شتتها سوء التسيير    نقائص تعترض تطوير الشعبة    أوضاع كارثية بالابتدائيات واحتجاجات على الأبواب    الحبيب السايح وناصر سالمي ومنى صريفق على خشبة التتويج    الشروع في تهيئة الأسواق الجوارية    فرتوني يستعرض الممارسة الشعرية للتوارق    مشاركة فاعلة لأقومي وبوتلة وبن عيسى    تسجيل 30 حالة إصابة بالتهاب السحايا    أهمية الفتوى في المجتمع    غلام الله يشارك في الأشغال بالقاهرة    مذكرة تفاهم بين رابطة العالم الإسلامي وجامعة أم القرى    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





قايد صالح يؤكد حرص الجيش على القيام بواجبه حيال الوطن والشعب, وفقا لمهامه الدستورية
نشر في الجمهورية يوم 19 - 09 - 2019

أكد نائب وزير الدفاع الوطني, رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي, الفريق أحمد قايد صالح الأربعاء خلال زيارته الى الناحية العسكرية السادسة بتمنراست, تمسك الجيش وحرصه على القيام بواجبه حيال الوطن والشعب, وفقا للمهام المخولة له دستوريا, حسب ما أفاد به يوم الخميس بيان لوزارة الدفاع الوطني.
وفي كلمته التوجيهية أمام اطارات وافراد الناحية بالقطاع العملياتي ببرج باجي مختار أكد الفريق قايد صالح :"أنه "على قناعة تامة بأن الشعب الجزائري الذي يقدس وطنه ويدرك حجم التحديات التي تواجه الجزائر، ستكون له اليد الطولى والكلمة الأخيرة في حسم نتائج هذه التحديات لصالح الجزائر وسيعرف يقينا كيف يحسم رهان هذا الاستحقاق الوطني الهام, من خلال المشاركة المكثفة لكافة الشرائح الشعبية وأداء حقهم بل واجبهم الوطني".
وقال في هذا السياق "أود التأكيد على أن تمسك الجيش الوطني الشعبي وحرصه الدائم على القيام بواجبه الوطني حيال الوطن والشعب, وفقا للمهام المخولة له دستوريا, يملي عليه في هذه المرحلة الحاسمة اتخاذ كافة الإجراءات المتعلقة بأمن المواطنين, وتوفير لهم كافة الضمانات التي تكفل لهم المشاركة القوية والفعالة في الانتخابات الرئاسية بكل حرية وشفافية".
وأردف قائلا بأن :"أغلبية الشعب الجزائري تريد التخلص في أسرع وقت ممكن من هذا الوضع الحالي, وتأمل في الإسراع لإجراء الانتخابات الرئاسية في آجالها المحددة", مشيرا الى أن "الشعب الجزائري المتسم بالوعي العميق لكل ما يحيط بوطنه, والمتسم بالقدرة الشديدة على التحليل الصائب لخلفيات الأحداث الدائرة وطنيا وإقليميا وحتى دوليا والذي التف برمته حول جيشه ووقف معه وقفة رجل واحد يرى أن إجراء الانتخابات والاحتكام إلى الصندوق هو الحل الأمثل والأجدى والأصوب للبلاد والعباد".
وفي هذا الاطار أكد الفريق قايد صالح أنه "انطلاقا من تطابق الأهداف الوطنية بين الشعب الجزائري وجيشه, وباعتبار أن الجيش الوطني الشعبي هو من صلب هذا الشعب وملتزم كل الالتزام بخدمته في كل الظروف والأحوال بل وملتزم أشد الالتزام بمرافقته أكثر في كافة المراحل الحاسمة والحساسة, فإننا واثقون بأن الشعب الجزائري الذي يقدس وطنه ويدرك حجم التحديات التي تواجه الجزائر, ستكون له اليد الطولى والكلمة الأخيرة في حسم نتائج هذه التحديات لصالح الجزائر".
وأكد بالمناسبة ان "خصوصية الشعب الجزائري المتميزة والفريدة من نوعها, تكون له الداعم النوعي في كسب كل الرهانات المعترضة, لأنه شعب أثبت عبر تاريخه الطويل أنه شعب التحديات لأنه بكل بساطة يرجح دوما إعمال العقل والتفكير الصائب والواقعي حيال القضايا المصيرية التي تعيشها بلاده".
"وعليه فإننا-- يضيف رئيس اركان الجيش الوطني الشعبي-- مرتاحون كل الارتياح إلى أن خصوصية ترجيح كفة الجزائر وطنا وشعبا, هي الخصوصية الراجحة والفاصلة, وسيثبت الشعب الجزائري ذلك وبقوة خلال موعد الانتخابات الرئاسية المقبلة, وسيعرف يقينا كيف يحسم رهان هذا الاستحقاق الوطني الهام, من خلال المشاركة المكثفة لكافة الشرائح الشعبية وأداء حقهم بل واجبهم الوطني".
وبهذا الخصوص اشار الفريق قايد صالح الى أن "الشعب الجزائري المعتز بتاريخه الوطني العريق سيعرف كيف يفوت الفرصة على المتربصين والمشككين من بقايا العصابة الذين نحذرهم من جديد من محاولة التشويش على هذا الشعب الأبي الذي ستكون له الفرصة مرة أخرى لتشكيل معالم مستقبل الجزائر الواعد".
وبخصوص فعاليات الزيارة لنهار اليوم الخميس وفي يومها الثاني, أكد البيان أنه "وبعد مراسم الاستقبال, ووفاء منه لتضحيات شهداء ومجاهدي الثورة التحريرية المباركة, وقف الفريق قايد صالح وقفة ترحم على روح المجاهد المرحوم "+هيباوي الوافي+ الذي يحمل مقر قيادة الناحية اسمه, حيث وضع إكليلا من الزهور أمام المعلم التذكاري المخلد له، وتلا فاتحة الكتاب على روحه وعلى أرواح الشهداء الأبرار".
وخلال هذه الزيارة وبعد اللقاء التوجيهي الذي جمعه بإطارات وأفراد الناحية , تفقد الفريق قايد صالح بعض الوحدات المرابطة على حدودنا الجنوبية كما قام , مرفوقا باللواء محمد عجرود قائد الناحية، بزيارة مدرسة أشبال الأمة بتمنراست و ترأس اجتماع عمل بمقر قيادة الناحية.
وبمدرسة أشبال الأمة بتمنراست استمع الفريق قايد صالح إلى عرض قدمه قائد المدرسة, ليطوف بمختلف المرافق الإدارية والبيداغوجية ومختلف المخابر, وحضر جانبا من النشاطات الرياضية للأشبال بالمركب الرياضي للمدرسة, ليلتقي بعدها مع الأشبال أين تبادل معهم الحديث مطولا, كما ألقى كلمة توجيهية تابعها جميع أشبال مدارس أشبال الأمة العشرة عبر تقنية التحاضر عن بعد، جدد فيها تهانيه للأشبال على "النتائج المشجعة" التي حققوها نهاية السنة الدراسية الفارطة، حاثا القائمين على هذا الحقل الدراسي والتكويني، بأن "يسهموا كل في حدود صلاحياته, ونطاق مهامه, في بلوغ الأهداف المسطرة, خلال السنة الدراسية الجديدة 2019-2020".

قايد صالح يشيد ب"المستوى الراقي"الذي تضمنه مؤسسات التكوين في الجيش

وقال في هذا الشأن :"لا يفوتني في هذا المقام الطيب أن أتقدم لكم, ومن خلالكم إلى كافة الشبلات والأشبال, بتهاني الخالصة على إثر النتائج المشجعة التي حققتموها في نهاية السنة الدراسية الفارطة, وأخص بالذكر النتائج الباهرة التي حققها زملاؤكم في شهادتي البكالوريا والتعليم المتوسط, لدورة يونيو 2019 ".
وابرز أن "هذا الإنجاز المتميز الذي يضاف إلى سلسلة الإنجازات والنجاحات التي ما فتئ يحققها الأشبال بكافة مستوياتهم وعلى كافة الأصعدة والمجالات,بفضل جهودهم ومواظبتهم في التحصيل العلمي العالي والسلوك المثالي الذي تحلوا به طيلة مشوارهم الدراسي, وهي نتائج مشرفة,جاءت لتؤكد مرة أخرى المستوى الراقي للتكوين الذي تضمنه مؤسسات التكوين في الجيش الوطني الشعبي, والتي تحققت بفضل الدعم والحرص الدائمين للقيادة العليا, التي وفرت جميع عوامل وشروط النجاح لهذه المشاتل التعليمية, وبفضل كذلك تجند إطارات وأساتذة هذه المدارس, الذين أتقدم لهم بهذه المناسبة, بأسمى آيات الشكر والعرفان على ما بذلوه من جهود مضنية,في سبيل الارتقاء بمستوى التحصيل العلمي لأشبال الأمة إلى مداه المنشود".
وبالمناسبة طلب الفريق قايد صالح من "كافة المعنيين بهذا الحقل الدراسي والتكويني, الذي حقق حتى الآن نتائج معتبرة, بأن يسهموا كل في حدود صلاحياته, ونطاق مهامه, في بلوغ الأهداف المسطرة, لاسيما ونحن في بداية السنة الدراسية الجديدة 2019-2020".
وتابع قائلا :" وأشد على أيدي الجميع طالبا منهم بأن يواصلوا على هذا الدرب العملي السليم, من أجل كسب رهان التعليم الناجع والتكوين النافع المشفوعين بالأخلاق السوية والانضباط الصارم بشكل يصبح مفخرة للجيش الوطني الشعبي وأسوة حسنة لكافة الشباب الجزائري".
وبعد هذه الكلمة استمع الفريق قايد صالح إلى تدخلات شبلات وأشبال الأمة بالمدارس العشرة, الذين عبروا عن "فخرهم واعتزازهم" بانتسابهم إلى مدارس تكوين النخبة من جيل المستقبل الواعد, ليترأس بعدها بمقر قيادة الناحية, اجتماع عمل ضم قيادة وأركان الناحية, وقادة القطاعات ومسؤولي المصالح الأمنية والمديرين الجهويين, حيث تابع خلاله عرضا شاملا حول الوضع العام للناحية, قدمه قائد الناحية.
بعدها ألقى الفريق قايد صالح كلمة توجيهية أكد فيها على "الأهمية الحيوية" التي تكتسيها هذه الناحية العسكرية، و"الدور الفعال الذي تقوم به وحداتها المنتشرة على طول الشريط الحدودي في تأمين البلاد من كل التهديدات والآفات" مركزا على "الجهد الإعدادي والتحضيري الذي ينبغي بذله لخوض غمار السنة التحضيرية الجديدة 2019-2020".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.