أبو عبيدة: العدو الصهيوني ينفد غارات إستعراضية دافعها العجز ولن تؤثر على قدرات المقاومة    اللجنة العلميةأوصت بالسماح بدخول الجزائريين وغيرهم وفق شروط    الناطق الرسمي للحكومة يهنئ الجزائرين    الوزير الأول، عبدالعزيز جراد يؤدي صلاة عيد الفطر المبارك بالمسجد الكبير بالجزائر        إطلاق 3 صواريخ من جنوب لبنان نحو فلسطين المحتلة    بالفيديو.. أوناس يُسجل مُجددا مع كروتوني في الدوري الإيطالي    ماكرون يقمع المظاهرات المساندة لفلسطين    القدس المحتلة: الجزائر تقود الجهود العربية الرامية إلى استدعاء اجتماع طارئ لمجلس الأمن    وزارة التجارة تشيد بتقيد التجار و المتعاملين الاقتصاديين بمداومة أول ايام عيد الفطر المبارك    عيد الفطر المبارك: نشاط تجاري معقول بالعاصمة    منظمة الصحة: البلدان الغنية تمتلك 83% من لقاحات فيروس كورونا    عرض فيلم "هيليوبوليس" للمخرج جعفر قاسم بداية من 20 ماي الجاري    وزير المالية يدعو لتسريع رقمنة القطاع    "أندي ديلور" و "نيمار داسيلفا" يتصالحان !    اجتماع طارئ لمنظمة التعاون الإسلامي..بطلب من السعودية    نجوم وفرق كرة القدم يهنئون المسلمين بمناسبة عيد الفطر    "يويفا" يحسم في مكان إجراء نهائي رابطة الأبطال    هذه هي نسبة ارتفاع عدد أجهزة الدفع الإلكتروني    عيد الفطر بتيبازة: أجواء خاصة طغت عليها نكهة كورونا    تيبازة.. إصابة 4 أشخاص في حادث مرور    حزيم يكشف آخر ما دار بينه وبين المرحوم بلاحة بن زيان    فرعان جديدان للمدرسة الدولية الفرنسية بالجزائر..شرق وغرب البلاد    منظمات دولية تدين الاعتداء العنيف في حق حسنة مولاي بادي وتدعو المغرب الى وضع حد لمضايقة النشطاء الحقوقيين    جزائريان ضمن لجان تحكيم مهرجان لاهاي السينمائي    سليمان بخليلي يزف بشرى خاصة للجزائريين بخصوص الفنان أوڤروت    عيد الفطر: الطبعة 13 لمبادرة "هدية، طفل، ابتسامة" تحصد مئات الهدايا    أمن قسنطينة: زيارات معايدة للموظفين العاملين بالميدان وللمتقاعدين    ما يجب عليك معرفته من أجل ادخار المال    سهيلة معلم تستذكر الفنانين الذين رحلوا عن عالمنا في العيد    وزير الصحة بن بوزيد: "إمكانية إنتاج لقاح سبوتنيك بالجزائر شهر سبتمبر المقبل"    ارتفاع عدد شهداء غزة إلى 83    علماء يُحذرون من تلقي جرعتين مختلفتين من اللقاح المُضاد لفيروس "كورونا"    هذه هي شروط ممارسة نشاط وكلاء المركبات الجديدة    بُشرى سارة في العيد.. إستقرار الحالة الصحية للنجم صالح أوڤروت    المسيلة: تواصل عمليات البحث عن مفقود فيضانات بوسعادة    هذا هو النمط الغذائي الصحي بعد رمضان    الفلسطينيون يؤدون صلاة عيد الفطر في المسجد الأقصى    رئيس الجمهورية يهنئ مستخدمي الصحة بمناسبة حلول عيد الفطر    بالصور.. الجزائريون يحتفلون بعيد الفطر المبارك    الوزير الأول يؤدي صلاة عيد الفطر بالجامع الكبير بالعاصمة    بالفيديو.. بن ناصر والخضر يُقدمون تهاني العيد    أسعار النفط تتراجع    بوقدوم يمثل الرئيس تبون في مراسم أداء اليمين الدستورية للرئيس الأوغندي    بطولة الرابطة الأولى: الجولة ال21 ستلعب الأحد المقبل    نجوم الخضر في قطر يحتفلون بالعيد سويا    الفنان "صالح أوقروت" يهنئ الجزائريين بمناسبة عيد الفطر المبارك ويطئمن بخصوص صحته    الشلف: الجزائرية للمياه تقاضي فلاحا حطم منشأة لإستغلال مياهها في سقي مستثمرته    الحماية المدنية: وفاة 41 شخصا وإصابة 1274 خلال الأسبوع الأخير    هدف ديلور ضمن قائمة المرشحين لجائزة أفضل هدف في "الليغ1"    هذه وصايا الخليفة العام للطريقة التجانية الى المرابطين في فلسطين..    ما حُكم تأخير إخراج زكاة الفطر؟..وما هو أفضل أوقاتها؟    ارتفاع اسعار النفط    الشَّهْرُ هَكَذَا وَهَكَذَا.. اسأل القبول    من الواقع المعيش إلى أحلام اليقظة    ضرورة الخروج من المواضيع النمطية لمنجزات الدراما الجزائرية    الخميس أوّل أيام عيد الفطر المبارك في الجزائر    للصائم فرحتان 》    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مغني الراي الشاب محمد العاليا :
" بعض الدخلاء أساءوا للراي وعلى ديوان حقوق المؤلف التدخل "
نشر في الجمهورية يوم 02 - 10 - 2016


انتظروني في مشروع غنائي جددي مع توفيق بوملاح
الفنان الجزائري لم يأخذ نصيبه من الاهتمام
يعد محمد العاليا من أبرز الوجوه الفنية التي تألقت في أغنية الراي خلال سنوات مضت ، حيث أنه ولج عالم الفن سنة 1987 ، و أصدر أول ألبوم له عام 1997 بعنوان " مازال" ، اشتهر بلعاليا بكلماته النظيفة و موسيقاه الرايوية الأصيلة، عرفه الجمهور بأغنية" ما فيها والو " و هادي قولوهالها "، كان و لا يزال من أكبر المدافعين عن الراي النظيف و الأعمال الهادفة، هو حاليا يحضر لألبوم غنائي جديد مع توفيق بوملاح في انتظار تصوير مشاهد عمل فني جديد رفقة الممثل هواري جديد ، لاسيما بعد نجاح تجربته التمثيلية في مسلسل " واد العذاب " ، وللتعرف أكثر على الفنان محمد بلعاليا و اكتشاف رأيه حول واقع الفن الرايوي والوضعية التي بات يعيشها المبدع الجزائري ، اتصلنا به و أجرينا الحوار التالي :
الجمهورية : مرت 22 سنة على اغتيال الشاب حسني ، ماذا تقول بالمناسبة ؟
محمد : الله يرحمه ويوسع عليه..هو فنان عظيم وهرم في أغنية الراي العاطفية، عرف بصدقه وإخلاصه لفنه ، اقترب من مشاكل الشباب الذين استحوذ على قلوبهم وعقولهم فأحبوه بكل صدق وتجاوبوا مع كل ما يقدمه، ورغم مرور 22 سنة إلا أن أغانيه لا تزال رائجة ومطلوبة بكثرة سواء داخل الجزائر أو خارجها، كان ولا زال إنسانا محبوبا لدى الجميع، ورغم أنني لم أعرفه شخصيا إلا أنني كنت أسمعه كثيرا، كلنا تربينا على أغانيه ، وعليه فإن مكانته ستبقى خالدة في وجداننا و ذاكرتنا إلى الأبد .
الجمهورية : كيف تقيم الموجة الجديدة التي ظهرت مؤخرا في فن الراي و انتشرت بسرعة في الأسواق ؟
هو في الحقيقة ليس "راي " ، فكل من هب ودب أصبح يغني باسم هذا الفن العريق، خاصة عن طريقة تقنية " الروبوتيك " ، لذلك أطلب من الديوان الوطني لحقوق المؤلف تنظيف هذا المجال، و الأسوأ من ذلك أن هذا النوع من الأعمال الفنية أصبح مطلوبا بكثرة وسط الشباب وحتى دور التوزيع و الإنتاج ، في حين أن مطربي الأغنية الرايوية النظيفة هُمّشوا وتعرضوا للإهمال، وهذا في رأيي أمر خطير جدا، لأن أغاني الصخب هذه تحمل الكثير من الكلمات الخادشة للحياء و التعابير السوقية، وهي بعيدة جدا عن مفهوم الراي الذي تربينا عليه نحن الفنانين، بصراحة هؤلاء الذين يؤدون هذه الأغاني هم لا يعبرون إلا عن أنفسهم ولا علاقة لهم بتراثنا وطربنا.
الجمهورية : وماذا عن حال الفنان الجزائري ؟
للأسف الفنان الجزائر لم يأخذ حقه ونصيبه من الاهتمام ، خصوصا إذا تحدثنا عن نقص الحفلات والمهرجانات وكذا التظاهرات الفنية التي تنظم مرة أو مرتين في السنة، والأسوأ من ذلك أن المطربين المدعوين يعدون على الأصابع ، فمثلا من بين 1000 فنان يحضر 49 فنانا مثلا، ناهيك عن ظاهرة التمييز بين الفنانين، الأمر الذي دفع بالكثير منهم للتوجه مُكرهين نحو الملاهي الليلية من أجل كسب قوتهم رغما عنهم، لا نزال بعيدين عن أمور كثيرة في عالم الفن.
الجمهورية : ما هو الجديد الفني الذي تعكف على تحضيره ؟
أحضر حاليا لألبوم غنائي جديد مع الموسيقي توفيق بوملاح ، وهو مشروع فني كبير يضم أغنيتين انتهيت من تسجيلهما مؤخرا الأولى بعنوان " خالق الأكوان" وهي أغنية ذات طابع ديني للفنان الراحل الهاشمي قراوبي، و الثانية " قصة راشدة " التي سجلتها في 14 دقيقة .
بعد الدور الذي قدمته في مسلسل " واد العذاب " الذي عرض خلال شهر رمضان ، هل تنوي الاستمرار في التمثيل أم أنك تفضل الاكتفاء بالغناء ؟
أحببت كثيرت التجربة التي قمت بها في عالم التمثيل التلفزيوني، فالدور الذي جسدته في مسلسل " واد العذاب " شجعني كثيرا على خوض التجربة مرة أخرى ولم لا ؟ ، خصوصا أن الممثل هواري جديد بطل سلسلة " بوضوّ" عرض عليّ المشاركة في عمل فني اجتماعي سيعرض خلال رمضان المقبل، أتمنى أن أكون عند حسن الجمهور، لأن التمثيل هو الآخر فن قائم بذاته ، وأنا شخصيا لا مانع لدي في اكتساب مهارات جديدة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.