أيام إعلامية حول مركز التدريب للفرقة 40 مشاة ميكانيكية ببشار    حضور الجزائر في الصالون الدولي للسياحة والأسفار    كوت ديفوار-الجزائر: تعويض الحكم الغامبي غاساما بالجنوب افريقي فريتاس غوميز    الإطاحة بشبكة لبيع المشروبات الكحولية بدون رخصة    وفاة 34 شخصا وإصابة 1027    «أسبوع الفيلم الوثائقي» من 22 إلى 27 جانفي    تطبيق بعض أحكام القانون المتعلق بالشهيد و المجاهد بعد إثراء النصوص    هذه توقعات "أوبك" للنفط خلال 2022    الخطاب الديني بالجزائر ساهم بقوة في رصًّ وحدة الأمة    الأمم المتحدة تصفع المخزن    زيارات مكوكية للم الشمل العربي حول القضايا محل النزاع    المنتخب الوطني يتوج بجائزة أفضل منتخب عربي    الخضر يدخلون متاهة الحسابات المعقدة    ترسيم 4 أوت يوما وطنيا للجيش الوطني الشعبي    جامعة البليدة 02 تستحدث خلايا يقظة لمواجهة كورونا    شرطة المسيلة تكثف من عملياتها    4 قتلى بسبب سقوط مصعد في وهران    15 ألف تصريحا سنويا من مجموع 20 ألف مستخدما    تلمسان تحيي ذكرى استشهاد الدكتور بن زرجب بن عودة    الدكتور صالح بلعيد في ضيافة ثانوية «عزة عبد القادر» بسيدي بلعباس    90 بالمائة من حالات الزكام المسجلة إصابات ب«أوميكرون»    تبون: سنواصل طريقنا بإرادة لا تلين    توقيف 3 متورطين في جماعة أشرار    على دي ميستورا ضمان حقّ الشعب الصحراوي في تقرير مصيره    الريسوني ضحية "متابعة سياسية بامتياز"    إدانات عربية واسعة لاعتداءات إرهابية طالت أبو ظبي    طاقات متجددة: زيان يتباحث مع اللورد ريسبي سبل تطوير التعاون الثنائي    شراكة استراتيجية وفق "رابح رابح"    استئناف الرحلات نحو مصر وسويسرا    تكريس الديمقراطية ودولة القانون    دفع جديد للتعاون    ضرورة استقرار سوق النفط    "أوميكرون" سيكون المسيطر بالجزائر في غضون 15 يوما    حجز مواد صيدلانية    قاتل تاجر في شباك الشرطة    4 مزورين في شباك الأمن    طوابير لاقتناء الحليب المدعّم بنقطة البيع بوسط المدينة    كتلة "حمس" تنسحب من جلسة توزيع المهام    بلايلي يتصدّر قائمة صانعي الفرص في "الكان"    فنانات يبدعن في لوحات بهية    كبيرهم الذي علمهم الشعر    مدينة العمائر ودهليز الحرمين    خليفة محياوي يعرف يوم 27 جانفي القادم    الجزائريون يرفعون شعار التفاؤل قبل لقاء "الخضر" بالفيلة    استمرار حملات التحسيس بمدارس البليدة    محطات ومكثفات وخزانات لتأمين المستشفيات    الاستنجاد ب«ليند غاز» بلعباس لتموين المستشفيات    بلماضي يشهر آخر أسلحته لمواجهة كوت ديفوار    الفريق بحاجة إلى دم جديد وحظوظ التأهل قائمة    "أسبوع الفيلم الوثائقي" من 22 إلى 27 جانفي بالجزائر    المناضل العماري يدعو دي ميستورا الى التحرك من أجل ضمان حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير    فنانون أفارقة وأمريكيون لإحياء تظاهرة ''وان بيت» بتاغيت    وقفة لأهالي ضحايا انفجار مرفأ بيروت    طاعة الله.. أعظم أسباب الفرح    وسائل التواصل.. سارقة الأوقات والأعمار    إنّ خير من استأجرت القوي الأمين    جدلية الغيب والإنسان والطبيعة..    لا حجة شرعية لرافضي الأخذ بإجراءات الوقاية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



المدير العام لمعهد باستور: "التلقيح هو السلاح الوحيد لمجابهة الموجة الرابعة"
نشر في الحياة العربية يوم 30 - 11 - 2021

أكد المدير العام لمعهد باستور البروفسور فوزي درار، أن التلقيح هو السلاح الوحيد لمجابهة أي انتشار لفيروس كورونا سيما في ظل تفشي السلالات المتحورة الجديدة، موضحا أن ضعف نسبة التلقيح يوفر الجو الملائم لظهور متحورات جديدة كمتحور أوميكرون بجنوب أفريقيا الذي يخضع حاليا للدراسة من طرف العلماء.
وحذر البروفسور فوزي درار، الثلاثاء، لدى نزوله ضيفا على برنامج "ضيف الصباح" للقناة الإذاعية الأولى، من خطورة السلالة المتحورة أوميكرون، الذي له تأثير كبير خصوصا من حيث سرعة الانتقال، مشيرا إلى المشكل المتعلق بمدى فاعلية اللقاحات الحالية على هذه السلالة وهو ما ستسفر عنه نتائج الدراسات الجارية من طرف الدول التي شخصت وجود هذا الفيروس على أراضيها.
كما أرجع درار ظهور سلالة أوميكرون وتسجيل الحالات الخطيرة إلى نسبة التلقيح في إفريقيا الجنوبية التي بلغت 40 بالمائة وهي نسبة ضئيلة جدا لا يمكنها تحقيق المناعة الجماعية ضد الفيروس –حسب تقديره-.
وفي هذا الإطار جدد درار دعوته للتلقيح بقوة وبشكل أوسع لتحصين المواطنين والتخفيض من حدة الموجة الرابعة ، متوقعا وصول هذا الفيروس إلى الجزائر كما وصلت السلالات السابقة، وأوضح تأهب الجزائر في مجال التشخيص للتعامل مع المتحورات الطارئة.
وبخصوص دخول الجزائر موجة رابعة رد ضيف الأولى قائلا :" كنت قد صرحت سابقا بأن الجزائر قد دخلت في موجة رابعة نظرا لعدد الحالات الإستشفائية منذ أواخر أكتوبر و بداية شهر نوفمبر، فالمنحنى في تصاعد مستمر حيث تم تسجيل حوالي 2000 حالة استشفائية وهو ما يدل على بوادر ارتفاع الحالات في الأسابيع المقبلة خصوصا مع تسجيل انخفاض درجات الحرارة وتجمع الأشخاص في الأماكن المغلقة ".
وبلغة الأرقام أوضح المتحدث ذاته أنه تم تلقيح 11 مليون نسمة، 25 بالمائة منهم من الفئة المستهدفة، و هي نسبة ضيئلة جدا بالنظر للجهود التي بذلتها السلطات العليا للبلاد بتوفير الكم الكافي من اللقاحات و الحملات التي نظمت على المستوى الوطني، فهذه النسبة لا يمكن أن تحمينا من الأعراض الخطيرة في حال وجود موجة رابعة خطيرة.
وعليه يجدد درار دعوته إلى استخلاص العبر والدروس من الموجات السابقة، مستعرضا كرونولوجيا ظهور الموجات الوبائية لفيروس كورونا في العالم منذ ظهور الفيروس بووهان الصينية نهاية سنة 2019. و في رده عن سؤال حول انتشار المتحورات لدى الأطفال في الجزائر و مدى خطورتها، أكد درار تسجيل بعض الحالات لمتحور دالتا في المدارس.
وفي هذا السياق قال درار إن التركيز عن تلقيح الأطفال غير منطقي في هذه المرحلة بحكم أن هذه الفئة ليست معرضة للأعراض الخطيرة أو الوفاة بسبب الفيروس عكس الأشخاص البالغين و ذوي الأمراض المزمنة، "فالأطفال يلعبون دورا كبيرا في نقل العدوى ولهذا يجب تشديد الإجراءات الوقائية".
وفيما يخص لقاح الأنفونزا الموسمية أكد درار اقتناء الجزائر مليوني جرعة من اللقاحات، تم توزيعها على المستشفيات والصيدليات والعيادات الخاصة للمباشرة في عملية التلقيح، مشددا على أهمية هذا اللقاح لاسيما بالنسبة للمصابين بالأمراض المزمنة و النساء الحوامل.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.