«قوى البديل الديمقراطي» تعقد إجتماعا في 31 أوت الداخل    اكتشاف ترسانة حربية ضخمة على الحدود الجنوبية    الشروع في إنجاز مصنع «بيجو- سيتروان الجزائر» ببلدية طفراوي    «مصنع سيروفي» يشرع في تركيب علامة «فولفو» بداية من 2020    الرئيس الفلسطيني يقدم شكره للشعب الجزائري على مواقف الدعم والتضامن    شرطة بومرداس تعلن الحرب على بؤر الجريمة    وفاة أربعة أشخاص في حوادث مرور    بوعلاق: برنامج وطني لمكافحة الداء    الجزائر بطلًا لكان 2019 : كتبوا التاريخ.. بلغوا المجد.. عانقوا الذهب!    قرعة الدور التمهيدي لبطولة كأس الاتحاد الأفريقي    مستشار التحقيق بالمحكمة العليا يستمع لسيف الإسلام لوح    حمس تذكر شركائها بالتزاماتهم اتجاه الحراك    ارتفاع قياسي في درجات الحرارة اليوم    11000 بيطري لمراقبة الأضاحي قبل وأيام العيد    جمع أكثر من 8 ألاف طن من النفايات منذ انطلاق الحملة    الملك سلمان وولي العهد السعودي يهنئان الجزائر    إدانة واسعة وغضب يعم الأوساط الصحراوية الرسمية والشعبية    البويرة : التحكم بحريق منطقة الصوادق ببلدية عمر    الفرقة النحاسية للحماية المدنية تمتع الجمهور العنابي    تظاهرة «جيجل تحتضن الجزائر» بداية من هذا الأربعاء    إدارة باريس سان جيرمان تسعى لتجديد عقد مبابي    عمي علي، مثال عن الإصرار في أداء الواجب الديني    اختطاف 4 مواطنين أتراك في نيجيريا    أحزاب البديل الديمقراطي تدعو لاجتماع وطني موسع    وفاة طفل صدمته سيارة بتبسة    مقداد سيفي: أقبل الوساطة ولكن …    تطبيق للحجز الإلكتروني في 72 فندقا ومركبا سياحيا بدءا من اليوم    رونار يستقيل من تدريب المنتخب المغربي..    بلايلي يحسم مستقبله: “في إفريقيا لن ألعب سوى للترجي”    مضيق هرمز: حظر ناقلة النفط "مصدر" دام 1 سا 15 دقيقة    إيران تبعث برسالة "شكر" الى السعودية    مضيق هرمز يتجه نحو التصعيد العسكري    تكوين 440 شاب في مختلف الفنون المسرحية منذ مطلع 2019    بن ناصر "كنا الأقوى في البطولة ونستحق اللقب عن جدارة"    تعرف على ترتيب الجزائر بأولمبياد الرياضيات العالمي    تواصل حملة الحصاد والدرس بقسنطينة    تنظيم حفل موسيقي تكريما لبن عيسى بحاز بالجزائر العاصمة    تنظيم عرض للرقصات التقليدية بأوبيرا الجزائر    الجزائر تدعو صندوق الاوبيب للتنمية الدولية إلى مواصلة جهوده في مجال التمويل    احسن طريقة لإسعاد الشعب هو التتويج بالألقاب    انطلاق أول رحلة للحجاج من مطار رابح بيطاط بعنابة    اسمنت-صادرات: تحسن ملحوظ خلال الأشهر الخمسة الأولى لسنة 2019    إطلاق سراح أول ناشط سياسي رفع لافتة "لا للعهدة الخامسة"    الخطوط الجوية الجزائرية تتعهد بإرجاع جميع مناصري "الخضر" العالقين بالقاهرة    بالصور.. رئيس مركز مكة المكرمة يسعى لإنجاح موسم الحج    سائق السيارة ينزل في الزنزانة    غوغل تسد ثغرات أمنية في كروم    الشرطة الفرنسية تفسد احتفالات الخضر‮ ‬    إعذارات لأصحاب المشاريع المتأخرة وسحب الأوعية العقارية    رحيل الشيخ مصطفى المسامري ذاكرة الزجل بقسنطينة    رحلة البحث عن الأزمنة الضائعة    العثور على لوحة الأمير بفرنسا    في‮ ‬أجواء وصفت بالجيدة‮ ‬    لسلامة اللغة العربية أثرٌ في حِفظ كِيان الأُمَّة الإسلامية    كيف علمنا الشرع التعامل الصحيح والمحافظة عليها    السيدة زينب بنت جحش    أهميّة الرّوح الوطنية في صنع الإنجازات    بين اعتذار بونجاح و”مُكَابَرَة” النُّخَبْ    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





إتحاد البليدة... عشرة لاعبين من الذين خضعوا للتجارب رسميا في التعداد
نشر في الهداف يوم 28 - 07 - 2010

مثلما أشرنا إليه في عددنا الفارط قام مدرب اتحاد البليدة مختار عساس قبل التنقل إلى تونس لإجراء التربص التحضيري بمركب “حمام بورڤيبة” بضبط القائمة النهائية التي ستدافع عن ألوان البليدة في الموسم القادم،
وبغض النظر عن القدامى واللاعبين الجدد الذين تعاقدت معهم الإدارة بصفة رسمية وهم ڤاواوي، عليوان، بيطام وبن طيب فإن المدرب عساس قرّر الإحتفاظ بعشرة لاعبين من الذين خضعوا إلى التجارب طيلة أسبوعين، ولم تخرج قائمة العناصر التي إقتنع بها المدرب عساس عن تلك التي أشارت إليها “الهداف” في أعدادها الفارطة حيث إحتفظ الطاقم الفني بكل العناصر التي تكهنّا بأنها ستبقى في التعداد بعد المردود الذي قدمته في المباريات التطبيقية....
خلادي كان منتظرا ورافق التشكيلة إلى تونس
أول لاعب إحتفظ به الطاقم الفني رسميا من الذين خضعوا إلى التجارب هو الحارس خلادي الذي تم جلبه من مثالية تيغنيف، حيث كان المدرب عساس وراء جلبه إلى البليدة وقال عنه إنه يملك إمكانات معتبرة وهو ما أكده هذا الحارس خلال الحصص التدريبية والمباريات التطبيقية حيث تألق بشكل لافت للإنتباه وتمكن من فرض نفسه والظفر بمنصب الحارس الثالث إلى حد الآن، متفوقا بذلك على حارس الميلية عاشوري الذي خضع إلى التجارب، وقد رافق خلادي التشكيلة إلى تونس في رحلة أول أمس.
ياغني وخرباش أقنعا عساس منذ الأسبوع الأول
أما في الخط الخلفي فقد كان المدافع الأيمن المستقدم من أولمبي أرزيو ياغني أول لاعب يقنع الطاقم الفني، حيث كان عساس قد كشف لنا في الأسبوع الأول من التحضيرات أنه مقتنع بإمكانات هذا اللاعب ولم يستبعد الإحتفاظ به في الفريق وهو ما تأكد أول أمس، كما وتم الإحتفاظ بمدافع نادي الرغاية خرباش الذي تألق هو الآخر بشكل لافت للإنتباه ونال ثقة المدرب، وما زاد من قناعة المدرب في الإحتفاظ بهذا اللاعب هو أن خرباش كان من بين أحسن اللاعبين الذين خضعوا إلى التجارب في منصبه رغم أن 4 لاعبين جرّبوا حظهم لكن المدرب إستغنى عن خدماتهم.
نعماني مفاجأة وكان وراء عدم تجديد بلحول
من بين اللاعبين الذين كانوا مفاجأة المباريات التطبيقية مدافع أولمبي العناصر سابقا نعماني الذي كان قد إلتحق بالتشكيلة متأخرا للخضوع إلى التجارب، لكنه بعد مباريات تطبيقية قليلة شارك فيها تمكن من فرض نفسه وجعل المدرب عساس يثني عليه كثيرا ويطلب من الإدارة التعاقد معه رسميا، وكان تألق هذا اللاعب في وسط الدفاع من بين الأسباب الأساسية التي دفعت الإدارة إلى الإستغناء عن خدمات بلحول وعدم تجديد العقد معه.
بن جيلالي أيضا فرض نفسه
لاعب آخر فرض نفسه في المباريات التطبيقية التي برمجها الطاقم الفني طيلة الأسبوعين الفارطين هو بن جيلالي المدافع القادم من زيدورية تيموشنت، ولم يكن المسيرون يراهنون كثيرا على هذا اللاعب عندما إقترحه أحد المقربين من الإدارة وكادوا أن يرفضوا السماح له بإجراء التجارب لكنه في الأخير نجح في التجارب وهو ما جعل عساس يحتفظ به ويصطحبه مع الفريق إلى تونس.
مغني من بين الأوائل الذي إنضموا رسميا
أما وسط ميدان مولودية قسنطينة مغني فكان من بين اللاعبين الأوائل الذين فرضوا أنفسهم في التشكيلة رفقة ياغني، لأن بضع مباريات تطبيقية كانت كافية لهذا اللاعب لأن يلفت إنتباه الطاقم الفني وحتى الرئيس زعيم الذي طالب بالإحتفاظ به بعدما شاهده في بعض المباريات التطبيقية، وقد كشف لنا اللاعب في حديث معه أنه كان واثقا من إقناع المدرب مشيرا إلى أن طموحه يتعدى الظفر بمكانة مع التعداد إلى الظفر بمكانة في التشكيلة الأساسية بدليل قوله إنه يرفض تسخين كرسي الإحتياط طيلة الموسم وسيبذل كل ما في وسعه من أجل تحقيق ذلك.
عساس يرى أن خدير ومختاري مستقبل البليدة
ضمت القائمة النهائية التي أعدها المدرب عساس أيضا مهاجم سريع غليزان مختاري الذي نال إعجاب الطاقم الفني الذي أثنى عليه كثيرا رفقة مهاجم شبيبة تيارت خدير، حيث يرى عساس أن هذين اللاعبين سيكونان مستقبل البليدة في المواسم القليلة المقبلة خصوصا إذا واصلا العمل بجدية في التدريبات والمباريات.
بلخثير وبلقاسم أقنعا في الأسبوع الأخير
اللاعبان الأخيران اللذان وضع المدرب عساس اسميهما في القائمة هما بلخثير مهاجم مولودية وهران سابقا وبلقاسم مهاجم مديوني وهران، فبعد أن كان الأول قد عرف بعض الصعوبات في البداية إلا أنه عرف كيف يعود بقوة في الأسبوع الثاني من التحضيرات ويقنع الطاقم الفني بإمكاناته، والأمر نفسه ينطبق على المهاجم بلقاسم الذي كاد أن يكون خارج التعداد في الأسبوع الأول لأنه لم يظهر الشيء الكثير قبل أن يتفطن في الأسبوع الثاني ويقدّم مردودا جعل المدرب يقرر ضمه إلى القائمة النهائية.
بعض اللاعبين سيعودون إلى الأواسط بعد العودة
تنقلت التشكيلة البليدية إلى تونس سهرة أول أمس ب 30 لاعبا إضافة إلى ثلاثة من الأواسط، وحسب مصدر مسؤول فإن بعض اللاعبين لن يتمكنوا من مواصلة مشوارهم مع الأكابر بعد العودة من تونس لأن عساس سيكون وقتها مضطرا إلى التضحية ببعض اللاعبين خاصة إذا علمنا بأن “الفاف” إشترطت أن لا تتجاوز إجازات الأكابر 25 إجازة.
حمية يوقّع أربعة مواسم في البليدة
وقع الظهير الأيسر لسريع المحمدية حمية عقدا مع البليدة لأربعة مواسم أول أمس قبل تنقل التشكيلة إلى تونس. وكان هذا اللاعب قد حلّ بالبليدة في اليوم نفسه ووقع على العقد وتنقل مع التشكيلة إلى “حمام بورقيبة”، وفي حال ما إذا تمكن من إقناع الطاقم الفني سيبقى في تشكيلة الأكابر، وفي حال العكس سيلعب مع الأواسط على اعتبار أنه لازال في صنف الأواسط.
حمية: “واثق من نفسي وسأقنع المدرب”
أكد لنا الشاب حمية بعد توقيع العقد أنه حقق حلمه باللعب في بطولة القسم الأول بعدما قضى معظم مشواره الكروي في سريع المحمدية، وأضاف أنه لم يرفض التوقيع في البليدة بعد الاتصال الذي وصله من المسيّرين. وعمّا إذا كان غير متخوف من فشله في هذه التجربة مادام أنه لازال في صنف الأواسط، أوضح أنه غير متخوّف تماما من فشله مع البليدة، بل بالعكس فهو واثق من نفسه وسيقنع الطاقم الفني - على حدّ تعبيره-، حتى يضمن مكانته في تشكيلة الأكابر.
الإدارة رفضت لاعبا مغتربا أول أمس
حلّ بالبليدة أول أمس مناجير من العاصمة ومعه لاعب مغترب ينشط في وسط الميدان ولعب الموسم الفارط في الفريق الثاني لنادي “ستراسبورغ” الفرنسي، غير أن الإدارة اعتذرت لهذا المناجير واللاعب معا، حيث أكد لهما المسيّرون أن التشكيلة تملك العديد من اللاعبين في وسط الميدان، بدليل أن عساس إضطر إلى تسريح ثلاثة لاعبين ينشطون في وسط الميدان رغم أنهم أظهروا إمكانات مقبولة في الحصص التجريبية التي خاضوها مع الفريق، وحتى حرباش الذي كان أحد أحسن اللاعبين في المواسم الفارطة استغنت عنه الإدارة بسبب ثراء التعداد في الوسط.
عساس يسرّح ثلاثة لاعبين في آخر يوم
أقدم المدرب عساس على تسريح ثلاثة لاعبين في آخر يوم من التدريبات في البليدة قبل التنقل إلى تونس، لاعبان من شباب تيموشنت وآخر من وداد مستغانم . ورغم أن المدرب البليدي منحهم الفرصة أكثر من مرّة طيلة الأسبوع الفارط وبداية الأسبوع الحالي، إلا أن هؤلاء لم يتمكنوا من إقناعه ما جعله يتخلى عنهم.
حرباش في اتصالات مع الخروب
بدأ وسط ميدان التشكيلة سابقا حرباش في البحث عن فريق ينضمّ إليه مباشرة بعدما علم رسميا أن الإدارة قرّرت تسريحه ولن تتفاوض معه. وحسب مصدر مقرب منه، فإن حرباش يتواجد في اتصالات متقدمة مع جمعية الخروب وسيتنقل إلى هناك هذا الأسبوع للتفاوض مع الإدارة.
البليدة وصلت “حمام بورڤيبة” في العاشرة صباحا
وصلت التشكيلة البليدية إلى مركب “حمام بورڤيبة” صبيحة أمس على الساعة العاشرة بعد رحلة دامت 13 ساعة كاملة. وبالنظر إلى الإرهاق الشديد الذي نال اللاعبين الذين لم ينموا في الليلة، فضّل المدرب عساس الاكتفاء بحصة استرخائية خفيفة في الأمسية بعد أن أخذ اللاعبون قسطا من الراحة.
الأمور الجديّة تبدأ اليوم
ستنطلق الأمور الجدية في هذا التربص بداية من اليوم أين برمج المدرب عساس حصتين تدريبيتين الأولى صباحية تجري في الملعب الملحق المحاذي لفندق “المرادي”، والثانية مسائية من المرجح أنها ستجري في قاعة تقوية العضلات.
بن زايد رئيس البعثة
كلف زعيم المسيّر فاروق بن زايد برئاسة بعثة الفريق إلى “حمام بورقيبة”، وهذه هي المرّة الأولى التي يشرف فيها بن زايد على ترأس الوفد منذ عودة زعيم إلى رئاسة الفريق، ويعود ذلك إلى العمل الكبير الذي قام به هذا الموسم لاسيما مساهمته الفعالة في إقناع بن طيب وڤاواوي التوقيع في البليدة.
-----------------
يبطام“البليدية ينتظرون مني الكثير وسأفرحهم هذا الموسم”
كيف هي أحوالك؟
بخير، أنا أتدرب بانتظام مع فريقي الجديد ولا أعاني من أي مشكل حيث أحاول أن أبذل كل ما في وسعي حتى أكون جاهزا من جميع الجوانب قبل إنطلاق البطولة مثل بقية اللاعبين الذين يحاول كل واحد منهم أن يكون جاهزا أيضا.
كيف تصف لنا الأجواء في الفريق بعد أسبوعين من التدريبات؟
الأجواء مثالية وعائلية بين اللاعبين سواء القدامى أو الجدد حيث لم نشعر بأن هناك لاعبا جديدا أو قديما لأن لاعبي الموسم الفارط سهّلوا المهمة على الجدد، وهو ما خلق أجواء رائعة في التدريبات بدليل أننا في الأسبوع الثاني من التحضيرات لم نصادف أي مشكل بين اللاعبين وكل واحد منا مركز على التحضير بالدرجة الأولى حتى يكون على أتم الإستعداد لإنطلاقة البطولة.
نفهم من كلامك أنك تأقلمت مع فريقك الجديد.
من جهتي أنا مرتاح ولم أجد أي مشكل في التأقلم مع المجموعة لأن جميع اللاعبين القدامى سهلوا لي مهمة الإندماج في الفريق منذ أول يوم باشرت فيه التدريبات، ومثلما صرحت لكم به منذ أيام أشعر أني ألعب في البليدة منذ مدة وكأني لازلت في فريقي السابق أهلي البرج.
ماذا تقول عن العمل الذي تقومون به في التحضيرات؟
العمل الذي نقوم به شاق لكنه جيد للغاية لأن اللاعب الذي يتعب كثيرا قبل بداية الموسم سيجني ثمار هذا العمل أثناء المنافسة، وكما تعلم فإن التركيز بالدرجة الأولى خلال الأيام الأولى من التحضيرات يكون على الجانب البدني من أجل شحن بطاريات اللاعبين وبعدها سنكمل العمل خلال تربص تونس بالتركيز على الجانب الفني ولعب أكبر عدد من المباريات الودية.
العمل الكبير سيكون في تربص تونس وستتعرفون على مدى إستعدادكم لدخول البطولة من خلال المباريات الودية.
بطبيعة الحال، التربص الذي سنخوضه بداية من الغد في تونس (الحوار أجري سهرة الاثنين الماضي) هو الذي يحدد مدى جاهزية التشكيلة سواء ما تعلق بالجانب البدني وحتى من الجانب الفني سنقف على حقيقة مستوانا الفني من خلال المباريات الودية التي سنلعبها، وأنا أرى أنه من المفيد أن نتألق في تلك المباريات حتى يكتسب الشبان أكثر ثقة في أنفسهم لأن النتائج السلبية في المباريات الودية تؤثر في معنويات اللاعبين.
المباريات التطبيقية تعرف تنافسا شديدا بين اللاعبين لإقناع الطاقم الفني والظفر بمكانة مع الأساسيين، أليس كذلك؟
صحيح ما تقول ففي كل المباريات التطبيقية التي يبرمجها المدرب يكون التنافس شديدا بين اللاعبين لأن كل واحد منهم يسعى إلى التأكيد أنه يستحق التواجد في التشكيلة المثالية التي يعول عليها المدرب في البطولة، وما زاد التنافس بين اللاعبين هو ثراء التعداد في جميع المناصب تقريبا لذلك أقول إن التنافس بين اللاعبين سيشتد مع مرور الأيام.
البليدية يعلقون عليك آمالا عريضة هذا الموسم لصنع اللعب بعدما عانى الفريق كثيرا الموسم الفارط في هذا المنصب، ماذا تقول؟
أنا من جهتي وقعت في البليدة لأقدم لها الإضافة اللازمة وأكون في مستوى تطلعات المسيرين، أما الأنصار فأنا أدرك جيدا أنهم ينتظرون مني الكثير وسأفرحهم بمردود في المستوى، وكل ما نطلبه منهم هو الوقوف إلى جانبنا منذ الجولة الأولى إلى غاية الجولة الأخيرة لأنه إذا لعب الأنصار دورهم على أحسن وجه فإن الكرة ستكون في مرمانا ولا توجد أي حجة أمامنا إذا لم نفرحهم بالنتائج الإيجابية.
في الأخير كيف تتوقع حظوظ البليدة في بطولة هذا الموسم؟
بالنظر إلى التعداد الذي نملكه هذا الموسم يمكن القول إن البليدة ستقول كلمتها لكن شريطة أن نبدأ الموسم جيدا لأن تسجيل نتائج إيجابية في الجولات الأولى يجعل اللاعبين أكثر ثقة في أنفسهم وهو ما يجعلهم يواصلون حصد النتائج الإيجابية


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.