السلطات الصينية فرض المسحة الشرجية للكشف عن فيروس كورونا كشرط لدخول أراضيها،    فيروس كورونا في فرنسا: تسجيل 25279 إصابة مؤكدة و293 وفاة    المدية : 12 جريح في 04 حوادث مرور    تسجيل 6 حالات جديدة للسلالة البريطانية بالعاصمة    الاتحاد الأوروبي والمغرب- شراكة: تفاؤل صحراوي بشأن قرارات محكمة العدل الأوروبية المرتقبة    أوبك+ تقرر تمديد تخفيض الإنتاج ب 7.2 مليون برميل يوميا إلى غاية نهاية أفريل    فيروس كورونا: ما نعرفه وما لا نعرفه عن كوفيد-19 حتى الآن    مسؤول ألماني: هذا ما نراهن عليه لحل النزاع في الصحراء الغربية    الجزائر تسجل بارتياح إعلان الرئيس الفرنسي عن تكريم المجاهد الشهيد علي بومنجل    الانتهاء من سماع الأطراف المدنية في قضية اغتيال علي تونسي    الوزير الأول يترأس اجتماع للحكومة    إستمرار تساقط أمطار رعدية على 16 ولاية    عملاقان يدخلان سباق انتداب ماندي    دوما: "سنعمل المستحيل للفوز على الهلال السوداني"    المنتخب الوطني لأقل من 17 عاما يواجه ساحل العاج وزامبيا وديا استعدادا ل"الكان"    أمن العاصمة يحجز 104 كلغ من المخدرات ويوقف 11 مشتبها    فتح باب الترشح لإعتماد الأعوان النقديين    اتفاقية بين وزارتي التجارة والمؤسسات الناشئة لترقية التصدير    رئيس الجمهورية يستقبل قادة 3 أحزاب سياسية    إرتفاع جديد للإصابات بكورونا في أوروبا    استرجاع أزيد من 2.900 حيوان محمي من طرف الجمارك الجزائرية سنة 2020    عودة موفقة لعطال    بلدية زيغود يوسف بقسنطينة: الإفراج عن قائمة للسكن و 14 مليارا لمشاريع تنموية    المكلف بمهمة برئاسة الجمهورية إبراهيم مراد يؤكد: الجزائر ستشهد قريبا نزوحا عكسيا نحو الريف    كتب 4 روايات ولم يبلغ العشرين بعد.. حوار مع الروائي الشاب محمد أيمن حمادي    إدارة فيسبوك تلغي 385 حسابا مغربيا "مزيفا" على مواقع التواصل الاجتماعي    الأمين العام لوزارة المجاهدين يكشف: التحضير لتشكيل سلطة ضبط للمادة والمعلومة التاريخية    بعد إبداعاته في لقاء ولفرهامبتون غوارديولا يصرح: محرز يرقص بالكرة ولهذا دفعنا المال لأجله    مجلس قضاء الجزائر : تأجيل الاستئناف في قضية الطريق السيار شرق-غرب الى الدورة الجنائية المقبلة    الموزع يؤكد عدم رفع الأسعار و فرض الفواتير لمحاربة الاحتكار: طرح 25 ألف قارورة زيت في يوم بقسنطينة    فورار:"55.6% من الجزائريين مصابون بالسمنة وإصابتهم بكورونا تهدد حياتهم"    قانون الإنتخابات على طاولة اجتماع الحكومة اليوم    "أمر الرئيس باسترجاع العقارات الصناعية تجسيد لتوصيات ندوة الإنعاش الاقتصادي"    "قيام الجمهورية الصحراوية حطم مؤامرة التقسيم والغزو المغربي"    هذا هو موعد الصالون الدولي للكتاب "سيلا 2021 "    اقتصاد الطاقة: التوقيع على اتفاقية بين وزارتي التجارة والانتقال الطاقوي    دستور دولة المدينة: وثيقة قانونية رسخت مفاهيم إسلامية وكونية    في بيان لوزارة الدفاع الوطني تفكيك شبكة من ثلاثة عناصر دعم    الجزائر القوية    أمينتو حيدار تنتقد صمت الأمم المتحدة    «التدرب في زمن الوباء صعب والرياضة النسوية في تحسن»    «محمد عظمة» في آخر اللمسات ل 3 أعمال فنية أخرى    تتويج الفيلم الجزائري « هوس» بالجائزة البرونزية    تكريم نورية حفصي وليلى زرقيط    نصف قرن من الرسم والنحت والتلقين    المسرحيون ينتظرون قرار وزارة الثقافة    توثيق لتراث ظل شفهيا    شريف الوزاني: «نقاط بلعباس لها طعم خاص»    احجبوا المواقع الإباحية وأنقذوا شبابنا    «جميلات الولاية الخامسة منسيات»    «الجزائر لا تُبنى بفئة ولكن بسواعد جميع أبنائها وبناتها»    صاحب وكالة كراء وشريكه مهددان بالسجن    حواء تصنع الاستثناء....    وصول 4475 جرعة من لقاح» سينوفارم» الصيني    شفاء للأرواح والأبدان درر الطب النبوي    بِرُّ الوالدين في مِشكاة النبوة    تسلُّم مشروع نهائي الحديد شهرَ جوان    قالوا من خلال استقدام مفتين أكفاء ومؤهلين،سامية قطوش: مهام الفتوى تبقى حصرية لوزارة الشؤون الدينية والأوقاف    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





أمريكا تجدّد اعترافها ب"جميل الجزائر " بعد 40 سنة على حادثة إيران
نشر في الحوار يوم 20 - 01 - 2021

بعد إنقضاء 40 عاما عن الحادثة ، وجّه الدبلوماسي الأمريكي جون ليمبرت للجزائريين شعبا وحكومة شكره على شجاعتهم ولطفهم، بعدما أنقذ بوساطة من دبلوماسيين جزائريين في حادثة إقتحام السفارة الأمريكية في إيران سنة 1979 .
وقال الدبلوماسي الأمريكي جون ليمبرت ، في مقطع فيديو نشرته سفارة الولايات المتحدة الامريكية بالجزائر "بعد مرور 40 سنة على تحرير الرهائن الديبلوماسيين الامريكيين في إيران أريد أن أشكر حكومة وشعب الجزائر على عملهم الانساني والدبلوماسي في ايران" .
وقال جون ليمبرت"كواحد من الرهائن الأمريكيين في ذلك الوقت لن أنسى أبدا الخدمة التي قدمها زملاؤنا الدبلوماسيون الجزائريون ،مثل السفير الراحل رضا مالك في واشنطن والسفير عبد الكريم غريب في طهران، ولا يمكنني أن أنسى الأطباء الجزائريين في طهران وطواقم طائرات الخطوط الجوية الجزائرية التي نقلتنا من إيران والاستقبال الحار الذي حضينا به ذات صباح في يوم بارد من شهر جانفي في مطار هواري بومدين بالجزائر".
وأضاف الدبلوماسي الأمريكي "بعد خمس سنوات من ذلك اليوم المصيري كان لي شرف العمل كسكريتير أول في السفارة الأمريكية في الجزائر ولن أنسى أنا وعائلتي اللطف والضيافة التي لمسناها في الجزائر " . وتابع بالقول "بعد اربعين سنة مازلت أتذكر لطف واحترافية أصدقائنا الجزائريين ..لن أنسى أبدا خدمتكم وصداقتكم".
وذكرت سفارة الولايات المتحدة الامريكية في الجزائر ،أن السفير جون ليمبرت إلتحق بمنصبه كدبلوماسي في السفارة الأمريكية في إيران 12 أسبوعًا قبل إقتحام مجموعة من الغوغاء السفارة في عام 1979″. واحتُجز السفير ليمبرت و 51 أمريكيًا آخرين كرهائن لمدة 444 يومًا، وأطلق سراحهم قبل 40 عامًا هذا الأسبوع، في 20 جانفي 1981 بعد توسط دبلوماسيين جزائريين لإطلاق سراحهم. واصل مسيرته الدبلوماسية، حيث عمل في الجزائر من 1986 إلى 1988، ثم عُين سفيراً للولايات المتحدة في موريتانيا من 2000 إلى 2003.
وكان وزير الشؤون الخارجية صبري بوقادوم ، قد نشر تغريدة مستذكرا ثمار الوساطة الجزائرية لتحرير 52 ديبلوماسي أمريكي كانوا محتجزين بايران ، وقال " كان ذلك ثمرة وساطة شاقة قامت بها بلادنا وأشرف عليها المرحوم والشهيد محمد الصديق بن يحي وزير الشؤون الخارجية وطاقم ديبلوماسي من خيرة أبناء الجزائر".
ن-ع


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.