تمديد آجال إيداع استمارات اكتتاب التوقيعات الفردية وقوائم المترشحين ب45 يوما قبل تاريخ الاقتراع    واجعوط: نسبة التسرب المدرسي بلغت 2 بالمائة في الطور المتوسط و0.11 في الطور الابتدائي    دعم الشباب الراغبين في العمل كمُؤثرين لإنشاء مؤسسات مصغرة    وفاة شخصين وإصابة 126 آخرين بجروح في حوادث المرور خلال ال24 ساعة الأخيرة    هولندا: إصابة 7 أشخاص في حادث طعن بمركز طالبي اللجوء    رئيس الجمهورية يوقع أمرا بتمديد آجال إيداع الترشيحات للانتخابات التشريعية بخمسة أيام    قالمة: توقيف مروّج الأقراص المهلوسة وحجز 959 قرص    بن دودة تستقبل سفير الاتحاد الأوربي بالجزائر    وزيرة الثقافة تنعي وفاة المناضلة والمجاهدة 0ني ستينر    بسبب ارتفاع الإصابات بكورونا.. اكتظاظ بمصالح الاستعجالات    إسترجاع عقارات من الهيئات العمومية ومنحها للمستثمرين الجادين    حمداني: هناك أيادي وراء المضاربة في السوق خلال شهر رمضان    كأس الكونفدرالية : شبيبة القبائل في الدور الربع نهائي و وفاق سطيف ينتظر معجزة    عودة طارق عرامة الى شباب قسنطينة    اليوم العالمي للكتاب: موظفو الأمن الوطني يساهمون في إنجاز 20 مؤلف علمي وأدبي    باحثون في علم الآثار يعاينون الفسيفساء المكتشفة بجيجل    حكار يزور مشاريع صناعية تابعة للمديرية الجهوية لحاسي مسعود وحوض الحمراء    كورونا : معهد باستور يؤكد وجود 166 حالة جديدة مؤكدة من السلالات المتحورة البريطانية والنيجيرية بالجزائر    بيريز يتحدى الاتحاد الأوروبي مجددا    قرار استثنائي لتوظيف خريجي المدارس العليا للأساتذة    وفاة المجاهدة آني ستاينر    مهياوي: لم نسجل أي حالة وفاة بالجزائر بسبب اللقاح المضاد لفيروس كورونا    البويرة: إصابة 4 أشخاص في حادثي مرور    هل يمكن تأخير صلاة المغرب إلى ما بعد الفراغ من الإفطار في رمضان؟    جزائرية أرعبت المستعمر.. فأعدمتها فرنسا رميا من الطائرة    فتح تحقيق حول اضراب الأساتذة بوهران وانهاء مهام رؤساء مصالح    عبيد: "محرز أفضل من صلاح"    الأوضاع في تشاد.. مجلس السلم والأمن بالاتحاد الإفريقي يعقد جلسة اليوم الخميس    محكمة سيدي أمحمد: 3 سنوات حبسا و50 الف دج غرامة في حق الجامعي جاب الخير    عودة طوعية ل104 مهاجر مالي بالجزائر نحو ديارهم    إدارة العميد تستنجد بنغيز !    أسعار النفط في منحى تنازلي    الصحراء الغربية: تقاعس مجلس الأمن يترك الباب مفتوحا أمام تصعيد الحرب الجارية    أحدث أخبار فيروس كورونا حول العالم    وزارة المجاهدين.. مناقشة برنامج الاحتفال باليوم الوطني للذاكرة ومجازر 8 ماي 1945    تسليم 727 مركبة مرسيدس متعددة المهام    عمارة يتسلّم المهام من زطشي ويباشر عمله على رأس «الفاف»    إعانات ب28 مليار سنتيم ل 28 ألف عائلة    هل هي بداية إنصاف المواطنين السود في الولايات المتحدة؟    استلام توسعة ميناء وهران منتصف جوان المقبل    "أمنيستي" ترحب ب"الانخفاض الكبير" في أحكام الإعدام بالجزائر    26 مطعما معتمدا يقدم 2854 وجبة لعابري السبيل    شراكات متبادلة المنفعة    تفعيل مجلس الأعمال الجزائري-الإيراني    11 سؤالا لأعضاء الحكومة    خطوة هامة لتحرير سوق الفن    نداء استغاثة لمعلم تاريخي عريق    الدراما الجزائرية تنتعش .. !!    المغاوير.. كفاءة ومعايير    «رَبِّ اجْعَلْنِي مُقِيمَ الصَّلاَةِ»    بطون الطوى    القبض على لصّين في حالة تلبّس    إدارة فاشلة , شركة مفلسة ولاعبون تائهون    الإضراب يضرب استقرار أندية الغرب    ملكة الاستعراض «شريهان» تعود في رمضان    رفع تقرير وبائي لوالي الولاية لتشديد التدابير الوقائية    هل يجوز الاغتسال بالماء عدّة مرات في اليوم للشعور بالانتعاش في أيام الصيام؟    يقول الله عز وجل :{ اهْدِنَا الصِّرَاطَ الْمُسْتَقِيمَ }    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الأحزاب السياسية تطالب الحكومة بفتح حوار جدي مع نقابات الصحة
نشر في الحوار يوم 23 - 01 - 2010

شددت تشكيلات سياسية على الحكومة ضرورة التعجيل بالتدخل لوضع حد للنزاع القائم بين وزارة الصحة والنقابات الوطنية المستقلة، مقترحة فتح قنوات حوار جادة لإقناع ممارسي الصحة العمومية والأخصائيين بتوقيف الإضراب عن العمل المشن منذ أربعة أسابيع.
وأبدت حركة مجتمع السلم وحزب العمل استيائهما الشديد من الاضطرابات التي يعرفها قطاع الصحة بعد دخول ممارسي الصحة العمومية والأخصائيين، منذ قرابة الشهر في إضراب عن العمل. ودعت التشكيلات السياسية على لسان مصطفى بوعزة ممثل حمس ومراد منصور ممثل حزب العمال الحكومة إلى ضرورة الإسراع في احتواء غليان الجبهة الاجتماعية قبل انفلات الأوضاع ، من خلال فتح قنوات حوار جادة والإنصات لانشغالاتهم المهنية والاجتماعية. و كشف ممثل حمس أن الانشغالات ممارسي الصحة العمومية والأخصائيين قد بلغت من جهتهم للجهات العليا، وأنهم قبل دخول ممارسي الصحة العمومية في هذا الإضراب الأخير قد عقدت لجنة الصحة للمجلس الشعبي الوطني جلسة عمل مع ممثلي النقابات المستقلة دامت قرابة ال 12 ساعة وتم بعدها إرسال المقترحات لتهدئة غضبهم. بيد أنه في الوقت نفسه فإنه في اعتقاد، مصطفى بوعزة، ''ما أوصل الأمور إلى الإضراب عن العمل هي تلك الحوارات التي تفتح مع الشريك الاجتماعي والتي لا تتسم بالجدية في الوقت الذي يجب أن تسعى الوصاية إلى ضرورة الإنصات لانشغالاتهم والعمل بجدية على احتوائها لغلق الباب أمام كل الاضطرابات داخل قطاع حساس كقطاع الصحةس . و أبرز محدثنا أنهم كحزب متضامنون مع النقابات المستقلة وأنهم سيتحركون على مستوى المجلس الشعبي الوطني، موضحا أن دورهم كبرلمانيين هو القيام بمراقبة احترام القانون من عدمه ورفع الانشغالات العمالية والشعبية. بدوره أعلن ممثل حزب العمال مراد منصور عن تضامن تشكيلته مع ممارسي الصحة العمومية والأخصائيين، داعيا الجهات الوصية إلى ضرورة الذهاب نحو فتح نقاشات موسعة لأجل الخروج بحل يفض النزاع العمالي، كاشفا عن تحركات على مستوى مجلس الشعبي الوطني لأجل وضع حد للإضراب المعلن منذ شهر.
ممارسو الصحة والأخصائيون يواصلون الإضراب
هذا ويواصل ممارسو الصحة العمومية والأخصائيون إضرابهم عن العمل المشن منذ أكثر من أربعة أسابيع، مشترطين توقيفه بنزول وزارة سعيد بركات عند مطالبهم المهنية والاجتماعية في مقدمتها تحبين قانون الصحة وإشراكهم في مفاوضات نظام المنح والعلاوات و إعادة النظر في القانون الأساسي الذي خلى من كل مقترحاتهم. وناشد رئيس النقابة وزير الصحة بالتعجيل بالتكفل بمطالبهم المهنية والاجتماعية إذا ما أراد وضع حد للاضطرابات التي يعرفها القطاع، وإذا ما أراد تنقية الوضع منددا بسياسة كسر التنظيمات النقابية، متهما في الوقت نفسه الوزارة الوصية بالتعنت و باحتقارهم واحتقار كل تحركاتهم فضلا عن ممارسة الضغط من خلال إنشاء نقابات جديدة موازية على غرار نقابة الأطباء التي تم الإعلان عنها يوم 18 من الشهر الجاري مع أن هذا، حسب مرابط، ووفقا للمادة 90/41 مخالف للقانون ويمنع أي جهة حتى لو كان مفتشا في الوزارة أن ينشئ أي نقابة، معلنا أنهم سيتصلون بوزير العمل وسيبعثون برسالة إلى الوزير الأول ورئيس الجمهورية لأجل وضع حد للممارسات المضيقة على النشاط النقابي.
مجلس الصحة للسناباب تدخل في إضراب ابتداء من 26 من الشهر الجاري
من جهته أعلن المجلس الوطني للصحة العمومية التابع للنقابة الوطنية لمستخدمي الإدارة العمومية جناح رشيد معلاوي الدخول في إضراب وطني عن العمل ابتداء من 26 جانفي الجاري ، احتجاجا على ما أسموه في بيان لهم حصلت ''الحوار'' على نسخة منه '' بالوضعية المزرية التي يعيشها عمال قطاع الصحة العمومية '' كاشفين في ذات البيان أن أسباب ذهابهم نحو تبني الإضراب عن العمل مرده '' تجاهل الوزارة للانشغالات المرفوعة والتمييز بين مستخدمي الصحة العمومية في المنح والعلاوات وغياب نتائج وحلول ملموسة لمطالب الصحة بعد اللقاء الأخير مع الوزارة الوصية و التجاوزات التي يعانيها الإطارات النقابية على مستوى الإدارات والمؤسسات الاستشفائية .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.