83,31 من المائة نسبة نجاح    الشروع في إجراءات رفع الحصانة عن بوجمعة طلعي    جودي وعمار تو تحت الرقابة القضائية    السراج يقدم مبادرة للحل .. ملتقى وطني وهيئة مصالحة عليا    خلال الموسم الفلاحي‮ ‬الجاري    سعيدة‮ ‬    8,5 مليار دينار تعويضات عن الحوادث في 2018    بهدف حماية سفنها بعد حادث عمان    تزامناً‮ ‬مع انعقاد‮ ‬مؤتمر المنامة‮ ‬    نددت بممارسات الإحتلال المغربي    ابن سلمان: ندعو إلى اتخاذ موقف دولي “حاسم” بشأن الهجمات على الناقلات    قدموا من‮ ‬26‮ ‬بلدية بوهران‮ ‬    بسبب الرمي‮ ‬العشوائي‮ ‬والفوضوي‮ ‬    على مستوى محيط سد تاقسبت‮ ‬    الإهمال‮ ‬يضرب مستشفى عبد القادر حساني‮ ‬بسيدي‮ ‬بلعباس    المسرح الوطني يفتح أسعار خاصة للمدارس    حج 2019 : آخر أجل لإيداع الملفات الإدارية 20 جوان    حقد شحاتة    تنصيب خيم‮ ‬لمترشحي‮ ‬الباك‮ ‬    حركة فتح تدعو إلى إضراب شامل    رئيسة حكومة هونغ كونغ تعتذر لشعبها    السراج يطرح مبادرة جديدة لإنهاء الأزمة    الخبير الاقتصادي‮ ‬الدكتور فريد بن‮ ‬يحيى‮ ‬يشدد‮:‬    يواجهون جملة من العراقيل‮ ‬    بالصور.. عزوزة يشرف على انطلاق فعاليات تكوين وتأهيل أعضاء بعثة الحج    عباس يضع خارطة الطريق    ترسيم شريف يتأجل بسبب غياب 5 أعضاء    حملة فيسبوكية لمقاطعة السردين بعدما بلغ سعره 450دج    طوابير بوكالة كناك للاستفسار عن شروط الاستفادة    الدعائم الأساسية للتطور تنطلق من العامل الكفء    الزج بالساطي على مكتب دراسات ببئر الجير داخل المؤسسة العقابية    الحكومة تتحرك لترشيد استيراد الحبوب    خسائر مالية بعد حجب «الفيسبوك «خلال «الباك»    بعض الصدى    ((البنية والدلالة في شعر أدونيس)) للدكتورة راوية يحياوي    زهرة الكيمياء    مهرجان وجدة للفيلم: تتويج فيلمين جزائريين    قلق وترقب وسط عمال «سيما موتورز»    حجز 100 كيلوغرام من الكيف    «لم أعد قادرا على مجابهة المصاريف لوحدي»    نظرة على أخلاق رسول الله العفو    إن الرجل ليعمل بعمل أهل الجنة    ربط الناشئة بعمالقة الفن التشكيلي الجزائري    المحضّر البدني يرمي المنشفة    بوزيدي يمنح موافقته المبدئية لتدريب الفريق    وضع بيئي متردّ بسيدي عمار    700 حافلة وباخرتا نقل بحري باتجاه سواحل وهران    17 منصبا جديدا    مخاوف من تأخر أشغال المجمع المدرسي الجديد    تدعيم القطاع ب 6 أخصائيّين في طب النساء    بلجيكي يفوز ببينالي القاهرة الدولي    صدور "بيدوفيليا 6.66" لعبد الرزاق طواهرية    صحن نصفه في الظلام ونصفه في النور… رزق يشوبه الحرام    عصافير في الصندوق… هو أولادك أو ذكرك لله    الدود يغزو بيتي… ظهور ما تكرهين من وليّ أمرك    انطلاق عملية الحجز الإلكتروني لتذاكر السفر    وزارة الصحة تؤكد توفر لاموتريجين    شجرة مثمرة يقطفها الجزائريون بكلّ حب    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





إسبانيا تدفع 10 آلاف أورو مقابل عودة الجزائريين دون عمل إلى الوطن
نشر في الحوار يوم 25 - 06 - 2008


قررت الحكومة الإسبانية في آخر مجلس حكومي لها عقد الجمعة الماضي باتخاذ إجراءات عملية للتخلص من المهاجرين العاطلين عن العمل والعودة إلى بلدانهم الأصلية، خاصة إذا علمنا أن أغلبية المهاجرين في اسبانيا ينحدرون من أصول مغاربية. وذكرت صحف اسبانية أن مجلس الحكومة الإسباني تدارس الإجراءات المتعلقة بتشجيع المهاجرين العاطلين عن العمل للعودة إلى بلدانهم. وان اتصالات جارية مع حكومات الدول الأصل لتنظيم عملية '' العودة الطوعية '' التي ستمكن اسبانيا من التخلص من حوالي مليون مهاجر أغلبهم من المغرب العربي مقابل مبلغ مالي قيمته 10 آلاف أورو أي مقابل 11 مليون سنتيم. وتعتبر هذه الصيغة مناسبة حسب المسؤولين الإسبان لأنها ستتمكن من ترحيل مهاجرين بطريقة قانونية، كما أن الإجراء سيساعد اسبانيا على التخفيف من ثقل الهجرة مادام لن يسمح للمستفيدين من العودة الطوعية بالرجوع إلى اسبانيا إلا بعد مرور ثلاث سنوات شريطة أن يقبل ملفهم من جديد. قرار العودة الطوعية - حسب ذات المصادر يدخل ضمن مجموعة من الإجراءات الإسبانية التي مفادها أن الحكومة تستهدف تشديد القوانين المتعلقة بإدماج المهاجرين وبالتجمع العائلي. وفي هذا الصدد انتقدت عدة جمعيات هذا الأمر واعتبرت أنه من حق المغاربة التشبث بحقوقهم المكفولة بقوة القانون بما في ذلك حق العودة بحرية وعن طواعية ودون ضغوطات أو إغراءات. وتأخذ فرنسا حصة الأسد من حيث عدد المهاجرين الجزائريين المقيمين بها، وتأتي في المرتبة الثانية إسبانيا ثم ألمانيا وكندا وإيطاليا، وبعدها بريطانيا وتونس والمغرب وأخيرا الولايات المتحدة الأمريكية. وزير الداخلية الإسباني، ألفريدو بيريز روبلكابا، قد حل بالجزائر خلال الشهر الجاري في زيارة دامت يوما واحدا خصصت لتوقيع اتفاقية شاملة، وتتعلق بمحاربة الإرهاب والجريمة المنظمة وقضايا تنقل الأشخاص والممتلكات وتم التركيز على قضية الهجرة بنوعيها الشرعية وغير الشرعي. وبالمقابل أفاد وزير الداخلية، نور الدين يزيد زرهوني، في رده حول سؤال عن مصير المهاجرين الجزائريين المقيمين بإسبانيا، أن جانبا مهما من الاتفاقية الشاملة التي وقعت أمس يخص التعاون بشأن إعادة المهاجرين السريين، مشيرا إلى أنه فعلا كان هناك بعض الفراغ في الاتفاقيات التي تخص ترحيل المهاجرين.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.