"الكويت مطالبة بفرض ضرائب على الأثرياء"    7 لاعبين للبيع    حجز قنطارين و51 كلغ من القنب الهندي بولاية النعامة    مصادرة أكثر من 75 قنطارا من الفرينة و 400 كلغ من البن    أزيد من 4400 شخص يغادرون الفنادق ابتداء من الغد    لأول مرة بسبب كورونا    رامي بن سبعيني:    خلال ال20 سنة الأخيرة    عبر أرضية رقمية    وزير الصناعة يأمر بمضاعفة الإنتاج    في مجالات مختلفة    وفاة 6 أشخاص وإصابة 7 آخرين    التلفزيون الجزائري يخيّب مشاهديه    يترأس اجتماعا مع قيادة القطاع    وصلت لأدنى مستوياتها منذ 2002    أمر بمحاربة المضاربة بالوسائل الأمنية... جراد يؤكد من البليدة:    إستحداث منصة إلكترونية للأطفال    الفلسطينيون يحيون الذكرى 44 ليوم الأرض «إلكترونيا»    اللواء شنڤريحة في زيارة عمل للناحية العسكرية الأولى بالبليدة    البروفيسور سي أحمد مهدي كان في الخط الأول لمواجهة وباء كورونا    استئناف الدراسة بجامعة هواري بومدين يوم 5 أفريل    الرئيس تبون يعزي عائلة البروفيسور سي أحمد مهدي    عبّاس يشرف على تدريب اللاعبين عبر الفيديو    شنين يجدد الدعم لصمود الشعب الفلسطيني    أوروبا تشهد "ركودا عميقا" عام 2020    تخصيص إعانة مالية من صندوق الزكاة لدعم الجهود المبذولة لمجابهة فيروس كورونا    مروجة المخدرات بمقهى مهددة بالسجن    متطوّع يصنع 150 غطاء واقٍ للوجه يوميا و يُوزّعها على الولايات المتضررة    ادفع عن بعد.. تدفع عنك الوباء    إجراءات الوقاية مرحب بها ونطالب بتوسيع الحجر الشامل    «منازلنا في زمن الكورونا»    تخصيص قاعات مهرجان "كان" للأشخاص بدون مأوى    «أقضي وقتي في نشر فيديوهات تحسيسية ومشاهدة الأفلام»    انقطاع مفاجئ للشبكة وراء توقف الخدمة    عبدلي صخرة دفاع لوما يحي عن يومياته بالحجر الصحي    لاعبو شبيبة تيارت تحت المجهر    النتائج الإيجابية ل «كلوروكين» تظهر على المصاب بعد 10 أيام    إنتاج 500 ألف وحدة من المسكنات والفيتامينات لمواجهة الوباء    جراد يطمئن: الدولة قادرة على ضمان غذاء أبنائها    "الطبيب دي زاد" للاستشارة الطبية عبر الفيديو    الإعلان عن إنشاء الهيئة الشرعية للصناعة المالية الإسلامية وشيك    "باركور" ينال جائزتين    الكثير من المخرجين يُسقطون الجمهور من حساباتهم الفنية    تجهيز قاعة "الصومام"    استغلال المرحلة الاستثنائية وتخصيص وقت للمراجعة    اللجنة الدولية اتخذت قرارا حكيما    حجز مواد غذائية مخزَّنة    4 جرحى في حادث مرور    تأجيل احتفالات الذكرى 58 لتأسيس النادي    لازيو يهتمّ مجددا بمحمد فارس    برطانيا تعيين “كين مكالوم” رئيسا لجهاز المخابرات الداخلية    منظمة عدالة البريطانية تدعو الأمم المتحدة إلى التدخل لإطلاق سراح الأسرى الصحراويين في السجون المغربية    مفاتيح البركة والتّوفيق والرّزق الحسن    التقدم الأعرج    كورونا… من رحمة الله وإن كرهنا    شرح حديث ثوبان: عليك بكثرة السجود    حسن الظن بالله.. عبادة وسعادة    المؤمنون شهداء الله في الأرض    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





عرقاب: الجزائر جاهزة لإنتاج 5600 ميغاواط من الكهرباء
نشر في الاتحاد يوم 21 - 08 - 2019

أكد وزير الطاقة، محمد عرقاب، أن “الجزائر أصبحت جاهزة لإنجاز مشروع وطني بحت لإنتاج ما يقارب 5600 ميغاواط من الكهرباء باستعمال الطاقة الشمسية وذلك لتعزير الشبكة الوطنية خلال السنوات المقبلة“.
وأوضح الوزير في تصريح صحفي ضمن زيارته العملية والتفقدية لولاية عنابة ، أمس، بوحدة الزفت (نفطال) المتواجدة بميناء عنابة بأن “الكفاءات الوطنية الحالية قادرة على تسيير هذا المشروع في كل مراحله بداية من الدراسة ووصولا إلى الإنجاز النهائي”، وقال عرقاب ” ..الجزائر التي أنجزت أول محطة للطاقة الشمسية سنة 2011 اكتسبت حاليا كل الخبرات والإمكانات لتطوير هذا المجال، خاصة بعدما وصل عدد المحطات إلى 22 محطة لتوليد الكهرباء عن طريق الطاقة الشمسية بقدرة إنتاج ب400 ميغاواط”.
وأوضح الوزير أن “.. الجزائر تمكنت من توفير كل احتياجاتها من الطاقة الكهربائية بإنتاج يقدر ب20 ألف ميغاواط مقابل استهلاك وطني قدر وقت الذروة ب15680 ميغاواط”، مشيرا إلى أن مصالحه بصدد “التفكير في وضع نموذج استهلاك طاقوي جديد، لا سيما بعد الدراسة التي قامت بها الحكومة مؤخرا لمشروع إنشاء المحافظة الوطنية للطاقات المتجددة”، موضحا أن هذا النموذج “يعتمد بالدرجة الأولى على ترشيد استعمال الموارد الطاقوية بالجزائر وعدم استنزافها وتوجيهها أكثر نحو القطاع الصناعي”، مقدما في ذات السياق أمثلة مفادها بأن “الجزائر التي تنتج 144 مليار متر مكعب من الغاز سنويا تستهلك منها 45 مليار متر مكعب محليا، كما أن 20 مليار متر مكعب (من المستهلكة محليا) توجه لإنتاج الطاقة الكهربائية عبر وحدات الإنتاج بمختلف أنواعها”.
وفي مجال الطاقة الكهربائية، فإن القطاع الصناعي يستهلك نسب “جد ضعيفة” مقارنة بالاستهلاك المنزلي، حسبما أضافه الوزير الذي اعتبر بأن ذلك “مؤشر غير جيد” لأن القطاع الصناعي “من المفروض أن يستهلك ما نسبته 30 بالمائة على الأقل من الطاقة الكهربائية”، وعرج محمد عرقاب للحديث عن مشاكل الانقطاعات المسجلة في التيار الكهربائي عبر عدة مدن من الوطن من بينها عنابة، حيث ذكر بأن “المشاريع المنجزة في مجال إنتاج ونقل الطاقة الكهربائية سمحت بالقضاء على الكثير من النقاط السوداء”، موضحا بأن “الانقطاعات الحاصلة في بعض الأحيان سببها يتمثل في قدم شبكات التوزيع على غرار عنابة التي يتم فيها إنتاج 440 ميغاواط مقابل استهلاك في وقت الذروة 286 ميغاواط”.
وأشرف وزير الطاقة على المراسم إحياء الذكرى المزدوجة 20 أوت 1955-1956 ليترحم بمقبرة الشهداء على أرواح الشهداء وقراءة فاتحة الكتاب، قبل أن يطلع على مشاريع كل من ربط سكنات المدينة الجديدة “ذراع الريش” بشبكتي الغاز الطبيعي والكهرباء، وهي المدينة التي شملت فيها عملية الربط بالكهرباء في مرحلتها الأولى أكثر من 19 ألف سكن وذلك من ضمن برنامج يستهدف 26 ألف سكن من أصل ما مجموعه ما بين 50 ألف سكن و55 ألف سكن مبرمج بهذه المدينة الجديدة التي تبعد بحوالي 20 كلم غرب مقر الولاية، كما تضمنت الزيارة معاينة توطين مشروع إنجاز المحول الكهربائي 60-30 كيلوفولت بالقطب الحضري الكاليتوسة ببلدية برحال التي عاين بها محمد عرقاب كذلك مركز تعبئة قارورات الغاز الممييع (نفطال) بالمنطقة الصناعية، قبل أن يختتم زيارته بتفقد المركز البحري للوقود (نفطال) المتواجد بميناء عنابة وكذا محطة توليد الكهرباء بذات الميناء.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.