الفريق السعيد شنقريحة يؤكد: يجب كسب معركة الوعي لإفشال المؤامرات التي تستهدف البلاد    ارتفاع قيمة صادرات سوناطراك ب70 بالمائة إلى غاية نهاية ماي: الجزائر ستراجع أسعار بيع الغاز مع جميع عملائها    تدشين 15 مشروعا للربط بالمياه و الطاقة الشمسية: ربط 1850 سكنا في جبال جيجل بالغاز    الشرطة أوقفت شخصا: كشف ورشة سرية لصناعة الملاعق بألمنيوم النفايات    في ثاني يوم لاحتفالية ستينية الاستقلال: استلام مزدوج للوطني 10 و تدشين مرافق بأم البواقي    محسنون قاموا بتجهيزها: فتح عيادة تاجنانت بميلة    التمويل وتسهيل الحصول على الأراضي شرطان لنجاح التعاونيات    المنافسات الفردية الشجرة: التي تغطي الغابة الرياضات الجماعية تخيب الآمال    رئيس اتحادية الجيدو ياسين سيليني للنصر: الحصيلة إيجابية وحققنا إنجازا غير مسبوق    العداء بن جمعة للنصر: خططت للذهب ولكن..    تعزيز الأسطولين الجوي والبحري وفتح المزيد من الخطوط من بين توجيهات تبون للحكومة    معهد باستور: بعوضة النمر استقرت نهائيا بالجزائر حيث غزت 60% من المناطق الشمالية بالوطن    سانشيز يرمي بالكرة في مرمى الرباط    لهذا السبب يهرب نجوم الجزائر من البطولة التونسية    مأساة مليلية: دفن جثث عشرات المهاجرين الأفارقة دون تشريح محاولة "لطمرالحقيقة"    ألعاب متوسطية : المبارزة الجزائرية تضيف الذهب لرصيد الجزائر    مفتشو الشرطة يؤدون اليمين القانونية    تاريخ مجيد وعهد جديد    طابع بريدي جديد بمناسبة عيد الاستقلال    أنشطة فكرية، معارض حرفية ومواعيد للإبداع اللامحدود    غوتيريش يهنئ الرئيس تبون والشعب الجزائري بمناسبة عيد الاستقلال    لمّ الشمل لكسب معركة التجديد... والذاكرة واجب وطني مقدس    الوزير الأول يشرف على الإطلاق الرسمي للمنصة الرقمية "جزائر المجد"    التايكواندو والمبارزة في مهمة تعزيز المركز الثالث    دورة تكوينية في طب النساء والتوليد    توابل وخلطات سرية بنكهة "البوزلوف" و "البكبوكة"    أزياء فاخرة تحاكي الزمن الأصيل    الجيدو الجزائري يجدد العهد مع الذهب    حينما ينقل الخيال أحداثا واقعية بدقة واتقان    عرض مدفعين يرويان مجد الأساطيل    متحف يحكي موسيقى الزمن الجميل    درواز يعبر عن حسرته    توقع صادرات سوناطراك ب50 مليار دولار في 2022    ولاية الوادي تسجل أعلى درجة حرارة في العالم    الشّعب الليبي ينتفض ويهدّد بالعصيان المدني    تحذير من حملة التصعيد الخطيرة للاحتلال المغربي    المحكمة الدستورية تنظّم احتفالية    باماكو تستنكر تلويح إسبانيا بتدخّل «الناتو»    مجلس اللّغة العربية يعرض إصداراته ومنجزاته    المسرح أقوى الفنون التي خدمت القضية الجزائرية    قِطافٌ من بساتين الشعر العربي    المجلس الوطني الفلسطيني: انتخاب فلسطين نائباً لرئيس الشبكة البرلمانية لدول عدم الانحياز    وزارة الصحة تدعو إلى الوقاية من خطر الكيس المائي    هكذا يكون الطواف حول الكعبة..    بلمهدي يشارك في فعاليات ندوة الحج الكبرى بالمملكة العربية السعودية    كورونا: 13إصابات جديدة مع عدم تسجيل أي وفاة خلال ال24 ساعة الأخيرة    سوناطراك: استثمار 4ر4 مليار دولار في الاستكشاف و الإنتاج سنة 2021    سيارات.. افتتاح الصالون ال15 "إكيب أوتو الجزائر" بالعاصمة    أزيد من 30 عارضا في صالون المؤسسات الناشئة    تدشين وحدتين لإنتاج الأدوية المضادة للسرطان وحقن الأنسولين بالعاصمة    تلبية لدعوة رئيسة المجلس الوطني السيدة /صاحبة قافاروفا    يوم تكويني لمصالح النشاطات الثقافية والرياضية والصحية    مسجد " سبع رقود " بمدينة نقاوس في ولاية باتنة    توزيع 160 ألف وحدة سكنية عبر الوطن    "غوغل" تدفع 90 مليون دولار لمطوري التطبيقات    التلبية.. الطريق إلى السماء    عيد الأضحى.. عيد الاستقلال.. تضحيات على طريق الحرية والتوحيد    عيد الأضحى المبارك سيكون يوم السبت 9 يوليو    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



مجلس الأمن الدولي.. الجزائر تشارك في نقاش مفتوح حول الأمن الغذائي والنزاعات
نشر في الاتحاد يوم 20 - 05 - 2022

شارك المندوب الدائم للجزائر لدى الأمم المتحدة بنيويورك, السفير نذير العرباوي, أمس الخميس , في النقاش المفتوح لمجلس الأمن حول الأمن الغذائي والنزاعات المنعقد برئاسة كاتب الدولة الأمريكي أنتوني بلينكن الذي تترأس بلاده مجلس الأمن خلال الشهر الجاري.
وبادر السفير العرباوي في مستهل كلمته بالإعراب باسم الحكومة الجزائرية , عن خالص الشكر والتقدير إلى حكومة الولايات المتحدة على إعلانها للمساعدة الإضافية التي ستقدمها إلى الدول الإفريقية, من ضمن المساعدات الغذائية الشاملة والطارئة التي تعهدت بتقديمها للتخفيف من انعكاسات الأزمة في أوكرانيا على البلدان المستفيدة, علاوة على تداعيات جائحة كورونا.
و في معرض حديثه, لفت السفير العرباوي انتباه المشاركين أن واقع مسألة الأمن الغذائي والنزاعات يعرف تفاوتا من منطقة إلى أخرى حيث تعد إفريقيا إحدى أكثر المناطق هشاشة كون العديد من سكانها يعانون ويلات النزاعات وما يرتبط بها من أزمات وهي وضعية جعلت معظم دول القارة, خارج فئة البلدان التي تقل فيها نسبة الأشخاص الذي يعانون من سوء التغذية عن 2.5% من العدد الإجمالي للسكان, بحسب تصنيف برنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة, خلال الفترة الممتدة بين 2018-2020.
وأضاف مندوب الجزائر الدائم, أن حالة اللاإستقرار بمنطقة الساحل والقرن الأفريقيين, تؤثر بشكل كبير على الأمن الغذائي لبلدان هذه المناطق وسكانها, وهي السبب وراء الزيادة في انعدام الأمن الغذائي بهذه المناطق , مبرزا في هذا السياق جهود الجزائر في تقديم المساعدات الغذائية اللازمة لدول الجوار بالساحل الإفريقي وتحقيق مشاريع تنموية من شأنها تحسين الظروف المعيشية للسكان وتضمن أمنهم الغذائي.
كما شدد السفير العرباوي على "ضرورة اتخاذ تدابير متكاملة لفك الترابط بين النزاعات وانعدام الأمن الغذائي من خلال ضمان وصول الغذاء للجميع وضمان التعامل مع الأسباب الجذرية لانعدام الأمن الغذائي, لاسيما تلك المتعلقة بالتنمية المستدامة, والقضاء على الفقر, وتقوية قنوات الإنتاج والتوزيع".
في ذات السياق, أكد مندوب الجزائر الدائم على عدد من الحلول العملية الكفيلة بالحد من هذه الظاهرة لاسيما من خلال , "ضرورة احترام القانون الدولي الإنساني والقانون الدولي لحقوق الإنسان للحد من انعدام الأمن الغذائي ومنع المجاعة, بناء السلام من خلال حلول دائمة تؤدي إلى وقف دورات العنف التي تمر بها الدول, استجابة متعددة القطاعات باعتبار أن معالجة سوء التغذية تحتاج إلى تدخل عدة قطاعات كالصحة والمياه والتربية".
ومن بين الحلول ايضا , ذكر السفير نذير العرباوي, "بناء شراكات من خلال إشراك جميع الفاعلين بما فيهم القطاع الخاص والمنظمات غير الحكومية من أجل تخفيف العبء الإنساني للأزمات وتطوير الأنظمة الزراعية والغذائية المحلية وجعلها قاطرة للنمو الاقتصادي ,وكذا دعم الدول النامية, لاسيما تلك المتواجدة في مناطق النزاعات الى جانب وفاء الجميع بالتزاماته لمكافحة آثار التغير المناخي باعتبارها أحد أهم أسباب سوء التغذية حول العالم.
وفي الأخير, خلص المندوب الدائم للجزائر لدى الأمم المتحدة , إلى أن السبيل الوحيد لفك الارتباط بين النزاعات وانعدام الأمن الغذائي يكمن في إنهاء الأزمات وتحقيق التنمية المستدامة مثلما نص عليها برنامج 2030, كما حث المجلس على العمل بشكل أوثق مع الجمعية العامة والمجلس الاقتصادي والاجتماعي لتعزيز الحلول الإنمائية التي تلبي الاحتياجات الأساسية للأشخاص في حالات الصراع وإتباع نهج متكامل لمعالجة الأسباب الجذرية للنزاعات.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.