كارثة.. وفاة 5 أشخاص في انهيار عمارة بالعاصمة!    حريق يلتهم 34 محلا تجاريا داخل السوق المغطاة في عين الدفلى    إيداع رجل الاعمال يسعد ربراب رهن الحبس المؤقت    جلسات مغلقة في قاعة شبه فارغة    أي مخرج لمأزق السلطة في الخرطوم؟    أصابع الاتهام توجه إلى جماعة إسلامية غير معروفة    قايد صالح في زيارة عمل وتفتيش إلى الناحية العسكرية الأولى    توقيف 26 منقبا عن الذهب بتمنراست وعين قزام    الحجوزات لم تتجاوز 5 بالمائة    وزارة التعليم العالي‮ ‬تنفي‮ ‬دخول الطلبة في‮ ‬عطلة إجبارية    أئمة المساجد‮ ‬يدعون لتأجيل الإنتخابات الرئاسية    لجأ للمغالطات لينسب إنتصارات دبلوماسية إلى نفسه    لالماس‮ ‬يقترح حلولاً‮ ‬للأزمة‮ ‬    إجراءات رقابية لمنع تحويل الأموال إلى الخارج    توقيف رجال أعمال وعسكريين واستدعاء اخرين    لترقية معارف الطالبات بتيارت‮ ‬    حمراوي‮ ‬بهدلوه‮ ‬في‮ ‬الطائرة    قيمة بن ناصر تقارب ال20‮ ‬مليون أورو    هجوم إلكتروني‮ ‬على‮ ‬إير ألجيري‮ ‬    هكذا تتأثر أزمة النفط بحراك الجزائر    بن مسعود يشدّد على مراقبة مؤسسات إنجاز الهياكل السياحية    أمن الجلفة يطيح بمروّجي سموم    لصوص سطوا على منزل بقرواو في قبضة الدرك    النقل الجوي في ارتفاع بفرنسا ووجهة الجزائر في تراجع    برنامج توعوي للوقاية من تعقيدات الأمراض المزمنة    حملة تحسيسية حول مرضى السكري وارتفاع ضغط الدم    "الصام" تلعب مصيرها وتصر على النقاط الثلاثة    غيث أفريل يُغيث المحاصيل    تأخر وصول لوازم التهيئة يرهن تسليم مشروع توسعة المطار    نهاية الإضراب    المحامون بمجلس قضاء وهران ومختلف المحاكم يقاطعون العمل القضائي لليوم الرابع    المال العام.. تصرف السفهاء    الإطاحة بعصابة من ولاية مجاورة تسطو على لوازم السيارات ليلا بمعسكر    مصالح الدرك الوطني تتدخل لفتح مقر بلدية سيدي بختي    فسخ العقود مع 65 مستفيدا    سلوكات لا تخدم السلمية    دِفاعًا عن المسرح ..    هل يحرر الحراك المسارح من عصابات المصالح؟    حراك المجتمع الأدراري وبداية تشكل الوعي السياسي والاجتماعي    14 مصابا يلتحقون بذويهم ومناصران تحت الرقابة الطبية باستعجالات تيزي وزو    وهران تنظم سباقا مفتوحاعلى مسافة 16 كيلومتر    الأسرة في الإسلام مبادئ وقوانين    هل نظرية الانفجار العظيم صحيحة؟    كيف نقرأ هذا البحث على ضوء القرآن؟    الانتهاء من رسم مسار السباق    ننتظر حصادا وفيرا من رياضيينا بعد تسليم المنشآت المتوسطية عام 2020    نصب تذكاريّ للملك سيفاكس ببني صاف    6973 سائحا منهم 429 أجنبيا في الثلاثي الأول 2019    حفناوي الصيد يمثل الجزائر    أول منصة عربية للتواصل الاجتماعي    الثعابين تطرد جورج ويا من مكتبه    بعد افتكاك الأديبة أسماء مزاري‮ ‬المرتبة الأولى عن قصة‮ ‬حقوقهن‮ ‬    نعيجي يتجه للتتويج بلقب هداف الدوري الجزائري    تسجيل‮ ‬3‮ ‬حالات خلال هذا الموسم    الشيخ شمس الدين”العقيقة هي نفسها بالنسبة للذكر أو الأنثى”    ‘'القدم السكرية" في يوم دراسي    الصحة العالمية تحذر من وباء الحصبة    أهازيج الملاعب تهز عرش السلطة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





سائقان ينسجان ''سيناريو'' للاحتيال على شركة تأمين
قدّما بلاغا كاذبا بتعرّضهما للسرقة في المسيلة
نشر في الخبر يوم 04 - 04 - 2013

أحبطت مصالح الدرك الوطني لولاية المسيلة مخططا وهميا، نسج خيوطه سائقا شاحنتين لمحاولة النصب والاحتيال على شركة تأمين، حيث تقدّما ببلاغ كاذب عن اعتداء متبوع بالسرقة، لكن خطتهما فشلت، عندما قرّر المحققون إعادة تمثيل الجريمة.
ووردت تفاصيل الخطة، حسب خلية الاتصال للدرك الوطني، في بلاغ تقدّم به المعنيان ''ل.ط''، 42 سنة، و''ت.ف''، 39 سنة، إلى مقر الفرقة الإقليمية للدرك الوطني ببن سرور في ولاية المسيلة، من أجل رفع شكوى حول تعرّضهما لسرقة شاحنتيهما.
وجاء في رواية السائقين أنّهما كانا قادمين من بلدية أمدوكال في باتنة باتجاه بلدية بن سرور على الساعة الثالثة صباحا، على مستوى الطريق الوطني رقم 70 على متن شاحنتيهما، ليتفاجآ بسيارة تبهر مستعملي الطريق بأضوائها، وعند اقترابهما، وجدا حجارة بالطريق فتوقفا لإزالتها. ولم تمض ثوان، حسب رواية المعنيين، حتى تهجم عليهما أربعة أشخاص يحملون بأيديهم عصيا وسكاكين، حيث فتحوا أبواب الشاحنة الأولى وأنزلوا سائقها بالقوة، أما السائق الثاني لاذ بالفرار أثناء مشاهدته ما وقع لصديقه، تاركا مفتاح الشاحنة مثبتا في وضعية تشغيل، وترك هاتفه النقال داخل الشاحنة المحمّلة بعلب البسكويت.
وأثناء التحرّيات، تبيّن للمحققين أن هناك تناقضا في أقوال السائقين. ولتتضح وقائع الحادثة، قام المحققون بإعادة تمثيل الجريمة، وتبيّن أنّها واقعة وهمية وغير حقيقية، ليعترف السائقان أنهما أدليا ببلاغ كاذب، كونهما تعرّضا لعملية نصب واحتيال من طرف شخص مجهول، ليس له إقامة ثابتة ويتردّد ما بين ولايتي الجزائر العاصمة والجلفة. كما أدلى المعنيان أمام المحققين بأنّهما قاما بصفقة كراء الشاحنتين لشخص مجهول، دون عقد موثق، مقابل حصولهما على مبلغ مالي مسبق. بعدها، أصبح الشخص الذي تعامل معهما يتهرّب ولا يرد على المكالمات الهاتفية التي يتلقاها منهما، بعد مدة حوالي شهر من الاتفاق.
وكان غرض السائقين بتقديمهما بلاغا كاذبا، علما أنّهما لم يتقدما بشكوى في قضية النصب والاحتيال إلى أي جهة قضائية أو أمنية، هو إيهام مصالح الأمن بهدف استرداد القيمة المالية للشاحنتين من وكالة التأمين.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.