بوتفليقة في ذمة الله.. وتبون يُقرّر الحداد    أكثر من 24.5 مليون ناخب في الجزائر    محاولة نقدية للخطاب الإعلامي الفرنسي    ترميم الإقامات الجامعية بالبليدة    إقبال كبير للأولياء    12 نقطة لبيع البقول الجافة بالمدية    عرقاب يلتقي وزير الخارجية الهندي    لجنة تحقيق وزارية بسد بوكردان    مخاطر التضخم مبالغة وضغوط الأسعار ستتلاشى    من الدبلوماسية الثورية إلى دبلوماسية التأثير    الجزائر تستنكر التصرفات غير المسؤولة للمغرب    إعادة تعيين السفير ميموني ك مسهِّل    المُطبِّعون يحتفلون بالذكرى السنوية لاتفاقية العار    وهران تحتضن بطولة إفريقيا للجيدو    آيت نوري ضمن المرشحين لجائزة "الفتى الذهبي"    تكريم البطلة مونيا قاسمي بباتنة    حملة تحسيسية لفائدة سائقي الدراجات النارية    إجراءات استعجالية لإنهاء ازمة المياه بتيبازة    محطة جديدة للبث بعين قزام    نعي ...الزمان    أدعية للتحصين من الأمراض الوبائية    تراجع كبير في أرقام كورونا    27 ألف مواطن استفادوا من العملية    إجراءات تنهي الاحتلال    تعزيز جهود تثبيت العملية السياسية اللّيبية    201 إصابة جديدة،177 حالة شفاء و11 حالة وفاة خلال ال24 ساعة الأخيرة في الجزائر    منظمة الصحة العالمية تحذر من نقص اللقاحات المضادة لكورونا في إفريقيا    لقاء الخضر بنيامي بداية من الساعة الخامسة مساء    الجزائر بالمركز ال30 عالميا، الثالث أفريقيّا والثاني عربيا    غليزان: أزيد من 3.600 طالب جديد بجامعة أحمد زبانة    أسعار السيارات " نار" بسوق الميلية بجيجل    وفاة 7 أشخاص وإصابة 341 آخرين بجروح في حوادث المرور    الرئيس الصحراوي يستأنف مهامه بعد تماثله للشفاء من وباء كورونا    وزارة النقل تضع مخططا تطويرا لإنقاذ الجوية الجزائرية    أوامر بسحب دواء "رانيتيدين" بشكل فوري لأسباب تقنية    استياء كبير لمواطني سيدي عمار بسبب القمامة التي تغزو الأحياء    الفنان محمد عبد الرشيد سقني للنصر: سأبتعد عن الأضواء وأمارس الفن كهواية    في روايتها الجديدة "الغار: تغريبة القندوسي" : جميلة طلباوي تستعيد الذاكرة المعذّبة    6800 سنة من الوجود وموطن للحضارات: قسطل.. جنة أثرية مهملة في قلب مدينة تبسة    rقسنطينة: توقيف 4 متهمين بسرقة محل حلي في علي منجلي    يتضمن 14 منتوجا : فتح شباك للصيرفة الإسلامية بوكالة بدر جيجل    نائب رئيس المجلس الرئاسي الليبي يعزي في وفاة الرئيس الراحل بوتفليقة    بعد تزايد ضغط الأنصار: مُدرب وفاق سطيف يلجأ لتربص مغلق    تعاون مغربي صهيوني لإنتاج طائرات مسيرة انتحارية    الدولة لن تفرط في أي دينار ولا أي شبر من العقار    الكشف عن قائمة المرشحين لنيل الجائزة    وقفة مع نظريات نقد المجتمعات    دعوة للاستهام من المنهاج التعليمي الناجح للعلامة    عامان حبسا نافذا لسارقي هواتف المتنزهين    هلاك 44 شخصا وجرح 1345 آخر منذ بداية العام    العمل الخيري... تباهٍ أم دعوة إلى الاقتداء؟    «صلاح أمرك للأخلاق مرجعه»    جلب شركة وطنية للمولودية أولويات الوالي الجديد    برنامج جديد لرحلات القطارات    النادي يقترب من الاتفاق مع الإسباني كارلوس غاريدو    مضاعفة الجهود لإنجاز 3 محطات لتحلية مياه البحر بالعاصمة    "كذلك لنثبّت به فؤادك" تأكيد على أهمية القرآن في حياتنا    فضائل ذهبية ل لا حول ولا قوة إلا بالله    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



بعد أن حاز جائزة مهرجان الفيلم الفرنكوفوني بفرنسا
"مسخرة" في الموقار
نشر في المساء يوم 09 - 09 - 2008

تحتضن قاعة "الموقار" اليوم، العرض الأوّل الموجّه للجمهور لفيلم "مسخرة"، أوّل عمل طويل للمخرج الجزائري المغترب إلياس سالم، الذي أنتج في إطار تظاهرة "الجزائر عاصمة الثقافة العربية 2007 "، وحاز على الجائزة الأولى بمهرجان الفيلم الفرنكوفوني لانغولام بفرنسا.
يروي فيلم "مسخرة" الذي يصبّ في قالب الفكاهة الشعبية، قصة شاب جزائري يدعى "منير" يعيش بإحدى القرى الجزائرية رفقة عائلته، "منير" يتّسم بالنرجسية، فهو فخور جدا بشخصيته التي يعتبرها متميّزة وفذّة، وحلمه الوحيد هو أن يقدّر حق قدره وأن ينظر إليه ذووه ومقربوه وجيرانه، بنظرة تعيره قيمته التي يعطيها هو لشخصه.. كلّ هذه الأحلام تنكسر عند عتبة شقيقته ريم التي تعاني من مشكلة حقيقية، فهي لا تستطيع أن تقضي وقتا قصيرا دون أن تنام، ما يجعلها دائما نائمة، وهو ما يثير سخرية سكان القرية الذين يستهزؤون بها ويؤكّدون بأنّها لن تتزوج أبدا وستموت عانسا، وفي إحدى الأمسيات يدخل "منير" إلى القرية وهو ثمل معلنا أنه وجد عريسا غنيا لشقيقته ريم، ليبدأ تحضير العروس ويبدأ الاحتفال.. لكن من دون العريس...
الفيلم إنتاج مشترك بين "ليث ميديا" لياسين العلوي، "دار ام سالا" لإيزابيل مادلين، بالإضافة إلى"آرتي فرانس سينما"، وبالتعاون مع وزارة الثقافة في إطار تظاهرة "الجزائر عاصمة الثقافة العربية"، صندوق دعم تطوير الفنون والتقنيات الخاصة بالصناعة السينماتوغرافية، وكالة الإشعاع الثقافي، الديوان الوطني لحقوق المؤلف والحقوق المجاورة... وشارك في تجسيد شخصياته المخرج نفسه في دور البطولة، إلى جانب الفنانة ريم تاكوشت، سارة رقيق، مراد خان، محمد بوشايب، مروان زمرلي، رزيقة فرحان وغيرهم.
ويأتي عرض اليوم بقاعة "الموقار"، كإشارة لانطلاق الجولة التجارية للعمل، الذي سبق له وأن قدّم في عرض شرفي بقاعة "محمد زينات" برياض الفتح، وذلك ضمن الأعمال السينمائية المنجزة في إطار عاصمة الثقافة العربية التي احتضنتها الجزائر في 2007، لكن على دعامة الفيديو لتأخّر انجازه في صيغة 35 ملم الخاص بالأفلام السينمائية، على أن يتم عرض الفيلم في 10 مدن جزائرية أخرى.. وفي هذا الإطار، علمت "المساء " أنّ مؤسسة إنتاج الفيلم "ليث ميديا"، وقعّت اتفاقية تعاون مع متحف السينما (سينيماتيك) من أجل عرض الفيلم في القاعات التابعة لها عبر عشر ولايات هي وهران، سيدي بلعباس، تيارت، البليدة، تيزي وزو، سطيف، بجاية، قسنطينة وعنابة، وذلك بسبب غياب قاعات السينما في المدن الداخلية، أمّا بالعاصمة، فسيعرض العمل في ثلاث قاعات هي "الجزائرية "و "كوسموس"، بالإضافة إلى قاعة "الموقار"، على أن ينزل الفيلم إلى قاعات السينما الفرنسية في الثالث من ديسمبر المقبل.
وقد سبق للعمل المشاركة في العديد من المهرجانات، حيث توّج الفيلم الطويل الأوّل لإلياس سالم بالجائزة الأولى لمهرجان الفيلم الفرنكوفوني لانغولام بفرنسا، بعد أن حصدت أعماله القصيرة العديد من الجوائز على غرار فيلمه القصير الأول" لحسة " 2001، الذي نال جائزة مهرجان مونبوليي، وفيلمه القصير الثاني "بنات العم" الذي فاز بعدّة جوائز من بينها جائزة السيزر الذهبي.أمّا مؤسسة "ليث ميديا" فقد سبق لها وأن أنتجت العديد من الأفلام التي أثارت جدلا كبيرا، على غرار فيلم "ديليس بالوما" لنذير مخناش وبيونة، الذي كان من المفترض أن يعرض أيضا في إطار الأعمال المنتجة ضمن تظاهرة "الجزائر عاصمة الثقافة العربية"، لكنه لم يعرضه بسبب غياب النسخة العربية - حسب المسؤولة الأولى عن قطاع الثقافة في الجزائر - وكذا فيلم "كارتوش قلواز" لمهدي شارف، الذي عرض أيضا في إطار التظاهرة المذكور وأثار بدوره جدلا كبيرا، بسبب تناوله الفترة الاستعمارية، ثم فيلم "مون كولونال" للوران آربيي وفيلم "الخيانة" لفيليب فوكان.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.