الخطة الوطنية للإنعاش الإقتصادي والإجتماعي في أجندة جلسة عمل    «الدولة متمسكة بإعادة كل رفات الشهداء المنفيين»    الرئيس تبون يتلقى تهاني الملوك ورؤساء الدول    تعهد بإجلاء مخلوفي و رياضيين آخرين عالقين في الخارج    حريق مهول يأتي على 12 هكتارا من الغطاء الغابي    بمقبرة العالية بالجزائر العاصمة    الجزائر تملك هامشا للمناورة دون اللجوء للاستدانة الخارجية    الشروع في محاكمة رجل الأعمال محيي الدين طحكوت    الألعاب المتوسطية وهران-2022    الدورة ال 43 لمجلس وزراء الشباب والرياضة العرب    تدمير قنبلة تقليدية الصنع بتيزي وزو    المطلوب مخطط وقائي ناجع    منع لمس الكعبة والحجر الأسود    على غرار توقيف النقل    استمرار الخلافات التقنية يؤجل التوصل إلى اتفاق نهائي    استهداف قاعدة "الوطية" الجوية.. هل يغيّر معالم الحرب في ليبيا؟    الفريق شنقريحة يشرف على حفل عيد الاستقلال    نوهت باستعادة رفات رموز المقاومة    وزير الصناعة يكشف:    بفعل شح الإمدادات    خلال الفصل الأول للسنة الجارية    نهاية الكوشمار    هل يعلم وزير الطاقة؟    شملت مختلف الصيغ بولايات الوطن    وفاة مؤلف موسيقى فيلم معركة الجزائر    كاتب جزائري ينال الجائزة الاولى بقطر    المعدات المحجوزة في الموانئ تمثل خسارة للاقتصاد الوطني    كورونا يُفرمل الصناعة الوطنية    السودان: إقالة رئيس الشرطة عقب احتجاجات كبيرة    للجزائر هامش مناورة دون اللّجوء إلى الاستدانة الخارجية    « عندما تكلمت عن الفساد في المولودية تحولت إلى متّهم واستئناف البطولة قرار ارتجالي»    أحياء جديدة بمشاكل قديمة    مكتتبو "عدل" يغلقون المديرية الجهوية    تأجيل وليس إلغاء    معركة استرجاع الذاكرة الوطنية    طبعة موشحة بألوان العلم الوطني للسجل الذهبي لشهداء ولاية باتنة    «ماوية التنوخية»... معركة الأنثى الجادة و الشاقة !    منصة إ.طبيب: أزيد من 2.600 استشارة طبية عن بعد منذ نهاية مارس    الرئيس الراحل المجاهد الثوري المضحي بمشواره الكروي    لا كمامات و لا تباعد بشوارع مستغانم    « المصابون أقل من 50 سنة يخضعون للعلاج و الحجر في المنزل»    الإنتاج وفير ووزارة الفلاحة مكلفة بتنظيم الأسواق    قسنطينة تستذكر جرائم المستعمر    خطاب غاضب لترامب في عيد الاستقلال    استكتاب حكام الجزائر عبر العصور    الكوميدي زارع الفكاهة    تأجيل الطبعة 17 إلى 2021    إقبال واسع على المسابح المطاطية كبديل للشواطئ    اجتماع حاسم لزطشي بالوزير    انقلاب على ملال وتحضير ياريشان لأخذ مكانه    المدرب حجار مرشح لخلافة سليماني    بعوضة النمر تغزو 14 بلدية بتيزي وزو    منع لمس الكعبة وتقبيل الحجر الأسود.. السعودية تضع ضوابط صارمة للحج    «غوغل» يحتفل بعيد استقلال الجزائر    قصيدة" «ذكرى الشهيد"    بشارة الرسول عن ثواب الصلاة في المساجد    نماذج تربية أبناء الصحابة عبد الله بن الزبير    اللهم بفضلك يا كريم يا غفار أدخلنا الجنة دار القرار    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مسيرات للطلبة والمحامين بعدد من الولايات
للمطالبة بتغيير النظام
نشر في المساء يوم 22 - 05 - 2019


* email
* facebook
* twitter
* linkedin
نظم الطلبة والمحامون، أمس، مسيرات حاشدة بالعاصمة وعدد من ولايات الوطن مجددين مساندتهم للحراك الشعبي والمطالبة بتغيير النظام ورحيل رموزه وسط تعزيزات أمنية مشددة.
فبالجزائر العاصمة وعلى غرار الأسابيع المنصرمة تجمع الطلبة بمحاذاة ساحة البريد المركزي والمدخل الرئيسي لجامعة "بن يوسف بن خدة" ليتوجهوا بعد ذلك إلى قصر الحكومة بشارع الدكتور سعدان، حيث منعوا من طرف قوات الأمن، مما جعلهم يغيرون وجهة المسيرة نحو ساحة البريد المركزي مرورا بأهم الشوارع المؤدية لهذه الساحة.
وجدّد الطلبة الذين لم تثنهم مشقة الصيام وارتفاع درجة الحرارة، موقفهم الرافض لتنظيم رئاسيات 4 جويلية القادم، معتبرين تنظيم هذا الموعد الانتخابي في ظل الوضع الراهن بمثابة إعادة النظام القديم بوجوه جديدة، حيث رفعوا شعارات منها "لا خضوع ولا رجوع"، "جزائر حرة ديمقراطية"، "طلبة صائمون في رمضان حاضرون"، "سنسير حتى يحدث التغير"، و«جيش شعب خاوة خاوة"، مجددين تمسكهم بمواصلة المسيرات كل يوم ثلاثاء وجمعة إلى غاية إحداث التغيير.
كما خرج بتيزي وزو مئات المحامين والأطباء والطلبة في مسيرة سلمية حاشدة، لتأكيد رفضهم لتنظيم الانتخابات الرئاسية المزمع إجراؤها بتاريخ 4 جويلية المقبل، ملحين على ضرورة رحيل كل رموز النظام لبناء جزائر الحرية والديمقراطية التي تعود فيها الكلمة للشعب، فيما نظم محامو ولاية بجاية مسيرة سلمية انطلقت من دار الثقافة إلى غاية مقر الولاية من أجل المطالبة بالتغيير الجذري للنظام وتجسيد الإرادة الشعبية، رافعين عديد الشعارات التي تطالب برحيل كل رموز النظام. بينما خرج عشرات طلبة جامعة عبد الرحمان ميرة في مسيرة سلمية بدأت من الحرم الجامعي لتارقة أوزمور إلى غاية ساحة سعيد مقبل، وتم رفع عديد الشعارات المطالبة بالتغيير والاستجابة للإرادة الشعبية على غرار "الشعب مصدر السلطة والشرعية".
وببومرداس خرج طلبة جامعة "امحمد بوقره" في مسيرتهم الأسبوعية ال13 للتعبير عن الرغبة في التغيير وللمطالبة بالتغيير الجذري للنظام، رافعين شعار تطالب بتأسيس دولة مدنية، رافضين محاولة إطالة الأزمة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.