تثبيت الفريق سعيد شنقريحة رئيسا لأركان الجيش الوطني الشعبي    فتوحي: ترشيد النفقات في سوناطراك لن يؤثر على مكتسبات العمال    استقالة رئيس الوزراء الفرنسي إدوارد فيليب وحكومته    بعد تمديد الحجر الصحي إلى 13 جويلية الجاري ... الاتحادية الجزأئرية لكرة السلة تعلن موسم أبيض    انخفاض أسعار النفط    انتخاب الرئيس المدير العام لسونلغاز على رأس رابطة ميد تسو    التجمع الوطني الديمقراطي: زيتوني يشدد على أهمية العمل الجماعي في الحفاظ على استقرار الحزب    استقالة رئيس الوزراء الفرنسي إدوارد فيليب    وفاة "مير" بنهار بالجلفة متأثرا بإصابته بكورونا    محرز لم يكتفي برباعية في شباك ليفربول !    ميسي يقرر الرحيل عن برشلونة    "غلطة سراي" يُقدّم أول عرض ل "بلايلي"    ناشط مغربي يدعو لعدم الزواج بالمرأة المتعلمة!    كرونولوجيا ملف استرجاع رفات وجماجم شهداء المقاومة الشعبية المتواجدة بفرنسا    وفاة الشاعر محمد عنقر    إعادة جماجم قادة المقاومة الشعبية: أحد المطالب الرئيسية للدولة الجزائرية حول مسألة الذاكرة    ولد قابلية: إعادة جماجم المقاومين الجزائريين "حدث تاريخي"    مخرجان جزائريان يلتحقان بأكاديمية الأوسكار    رفات المقاومين الجزائريين تصل غدا الجمعة من فرنسا    هذا هو سبب إستقالة رئيس الوزراء الفرنسي    الفاو.. إرتفاع أسعار السلع الغذائية العالمية شهر جوان الماضي    استمرار موجة الحر على الولايات الجنوبية    الشريف بوبغلة والشيخ بوزيان : رمزان للمقاومة الشعبية ضد الاحتلال الفرنسي    الشلف: حجز أزيد من 6 قناطير من الدجاج الفاسد    عملاق إنجلترا جاهز لخطف بن ناصر    وزارة الداخلية: حملة لتوزيع 750 ألف كمامة عبر 15 ولاية    والي بسكرة يغلق الأسواق الاسبوعية وأسواق المواشي لمدة 15 يوما    ولد قابلية: إعادة جماجم المقاومين الجزائريين حدث تاريخي    الشرطة تسطر برنامجا ثريا للإحتفال بالذكرى ال 58 لعيد الإستقلال    بالفيديو.. مراوغة "محرز" العالمية تصنع الحدث في "إنجلترا"    تسجيل 8 وفايات جديدة و385 إصابة مؤكدة    إيداع نائب الرئيس المدير العام الأسبق لسوناطراك الحبس المؤقت بالحراش    القائمة الإسمية للشهداء الذين جلبت الجزائر جماجمهم    غلق الأسواق الأسبوعية وأسواق المواشي لمدة 15 يوما بالبليدة    تركيا : آيا صوفيا ستصبح مسجدا من جديد..وواشنطن "تعترض"    تمديد المنح الخاصة بالأساتذة والطلبة العالقين بالخارج    1485 إصابة جديدة بكورونا في مصر و86 حالة وفاة    حوادث المرور: وفاة 3 أشخاص وإصابة 197خلال 4ساعة    محرز خارج تشكيل السيتي الأساسي        تركيا تطالب فرنسا بالاعتذار عن اتهامات "خاطئة"        حصيلة السداسي الأول: الجيش يقضي على 12 إرهابيا وتوقيف 5 واستسلام 3 آخرين    تعرض محمد فارس إلى إصابة على مستوى الفخذ    نمو رقم أعمال الشركة المركزية لاعادة التأمين ب 11.6% في 2019    أسعار النفط تتحسن بفضل تراجع مخزونات الخام الأمريكي    موجة حر تصل إلى 44 درجة تضرب الولايات الشمالية ابتداء من الأحد    30 في المئة من حالات الإصابة بكورونا عائلية    مجلس الأمن يتبنى قرارا يدعم نداء لغوتيريس لهدنة عالمية من أجل التصدي لكورونا    إصابة عشرات الفلسطينيين بالاختناق خلال توغل قوات الاحتلال الإسرائيلي في الخليل    السيناتور بن زعيم يدعو لإسقاط شعيرة ذبح الأضحية    انتهاكات حقوق الانسان في الصحراء الغربية المحتلة مصدر "توتر" في المنطقة    علماء ومشايخ يقترحون على رئيس الجمهورية دسترة هيئة وطنية للإفتاء    تجويع شعب.. تجويع قطة!    حكم سَبْق اللّسان بغير القرآن في الصّلاة أو اللّحن فيه    وزير الموارد المائية مطلوب في المدية؟    عطار يعتبر ايني شريكا تاريخيا للجزائر    «المَبْلَغ مَدْفُوعٌ باِلكَامِل بِكَأْس وَاحِد مِنُ اللَّبَن» العدد (5)    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





قايد صالح يحذّر من اختراق المسيرات..
مؤكدا بأن الجزائر لن تعرف أزمات إذا ما تحررت من المفسدين
نشر في المساء يوم 20 - 06 - 2019


* email
* facebook
* twitter
* linkedin
حذّر نائب وزير الدفاع الوطني، رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي، الفريق قايد صالح، أمس، ببشار، من اختراق المسيرات الشعبية ورفع رايات أخرى غير الراية الوطنية، مؤكدا من جانب آخر بأن الجزائر لن تعرف أزمة اقتصادية ولا غيرها من الأزمات إذا ما تحررت من العصابة والمفسدين ومنتهكي الأمانة وتشبثت بمرجعيتها.
وأوضح بيان لوزارة الدفاع الوطني أن الفريق قايد صالح، الذي قام بزيارة إلى الفرقة 40 مشاة ميكانيكية، ألقى كلمة توجيهية تابعها جميع أفراد وحدات الناحية العسكرية الثالثة، شدد من خلالها على أهمية «لفت الانتباه إلى قضية حساسة تتمثل في محاولة اختراق المسيرات ورفع رايات أخرى غير الراية الوطنية من قبل أقلية قليلة جدا»، مشددا في هذا الإطار على أن «للجزائر علم واحد استشهد من أجله ملايين الشهداء، وراية واحدة هي الوحيدة التي تمثل رمز سيادة الجزائر واستقلالها ووحدتها الترابية والشعبية، فلا مجال للتلاعب بمشاعر الشعب الجزائري».
وأضاف في هذا الصدد أنه تم «إصدار أوامر صارمة وتعليمات لقوات الأمن من أجل التطبيق الصارم والدقيق للقوانين السارية المفعول والتصدي لكل من يحاول مرة أخرى المساس بمشاعر الجزائريين في هذا المجال الحساس».
وأكد الفريق قايد صالح، أنه «وبفضل الخيرين من أبناء الجزائر ستبقى مشاعر الجزائريين محفوظة دائما وأبدا، فلا خوف على مستقبل الجزائر بلد ملايين الشهداء لأنها ستعرف بفضل الله تعالى، ثم بفضل أبنائها المخلصين كيف تتلمس طريقها نحو بر الأمن والأمان، وستنطلق عجلة التنمية في بلادنا بوتيرة أسرع وبعزيمة أمضى وبأهداف أسمى، فلا مكان لأزمة اقتصادية ولا لغيرها من الأزمات الأخرى، إذا ما تحررت الجزائر من العصابة والمفسدين ومنتهكي الأمانة، وتشبثت بمرجعيتها النوفمبرية الوطنية، فللجزائر القدرة كل القدرة على أن تبلغ مبلغها الذي أراده لها الشهداء الأمجاد».
وفي ختام اللقاء استمع السيد الفريق، إلى تدخلات أفراد الفرقة الذين عبّروا عن اعتزازهم بالتطور المشهود الذي يحققه الجيش الوطني الشعبي على كافة الأصعدة.
وإثر ذلك وبمقر قيادة الناحية، ووفاء منه لتضحيات شهداء الثورة التحريرية الخالدة وقف الفريق قايد صالح، وقفة ترحم على روح الشهيد الرمز مصطفى بن بولعيد، الذي يحمل مقر قيادة الناحية اسمه، حيث وضع إكليلا من الزهور أمام المعلم التذكاري المخلد له، وتلا فاتحة الكتاب على روحه وعلى أرواح الشهداء الأبرار، ليترأس بعدها اجتماع عمل ضم قيادة وأركان الناحية، ومسؤولي المصالح الأمنية، وكذا قادة الوحدات والمديرين الجهويين، تابع خلاله عرضا شاملا حول الوضع العام للناحية قدّمه قائدها.
وبالمناسبة ألقى نائب وزير الدفاع الوطني كلمة أكد فيها على الأهمية الحيوية التي تكتسيها هذه الناحية العسكرية، والجهود المثابرة التي يبذلها أفراد وحداتها في تأمين البلاد من كل التهديدات والمخاطر والآفات، حيث قال في هذا الصدد «الأكيد أن عوامل المهارة والكفاءة والجاهزية في صورتها الشاملة، تستند في تحقيقها إلى تثمين التمارين التكتيكية بهدف ترسيخ أكثر لقدرات التفكير والتحليل والتخطيط والتصور، وكذا إدارة عمليات مختلف الأسلحة والقوات، وهي مواصفات مهنية يتم اكتسابها بالأساس من خلال تعميق الإنسجام بين الأركانات وتعزيز مستويات المعارف العسكرية والتقنية والمنهجية لدى الإطارات، بالإضافة إلى تمكينهم من التشبع بتقنيات الاتصال وقدرات تحليل المواقف، واتخاذ القرار وإدارة العمليات في مختلف أشكال القتال».
وجدد في سياق متصل حرص قيادة الجيش الوطني الشعبي على أن يتشبع الأفراد العسكريون بمختلف وحداتهم وفئاتهم ومناطق تواجدهم بهذه المواصفات، موضحا بأنه «فعلى هذا النحو تثمر الجهود، وبهذه الجدية يبلغ الجيش الوطني الشعبي بحول الله تعالى وقوته، المراتب السامية التي يستحقها، ويعتلي المصاف الرفيعة التي تليق فعلا بعظمة الجزائر أرضا وشعبا، وتتوافق حتما مع حجم التحديات التي تواجهها في ظل هذه الظروف غير الآمنة وغير المستقرة التي تعرفها منطقتنا على وجه الخصوص».


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.