آخر أجل لإيداع ملفات الترشح يوم 26 أكتوبر    محكمة سيدي أمحمد: قاضي التحقيق يأمر بإيداع بهاء الدين طليبة الحبس المؤقت    استئناف نشاط مصنع "رونو" الجزائر سنة 2020    تركيا توافق على وقف إطلاق النار شمال سوريا    المحليون يصلون المغرب تأهبا للقاء الإياب    الاتحاد الأوروبي وبريطانيا يتوصلان إلى اتفاق بشأن بريكسيت    الأسد: سوريا سترد على العدوان التركي عبر كل الوسائل المشروعة المتاحة    الجيش تنتشل جثة مواطن جرفته مياه الوادي في الأغواط    زطشي يطشف عن تطورات كثيرة حول ودية الجزائر - فرنسا    عطال وبوداوي يضيعان مباراة “البياسجي”    دفتر شروط جديد لتركيب الأجهزة الكهرومنزلية    مجلس اللأمة يباشر إجراءات رفع الحصانة البرلمانية عن سيناتورين    "يوم الهجرة: الثلاثاء الأسود لمجازر 17 أكتوبر 1961" عنوان معرض بوهران    العراق: اغتيال صحفي وزوجته وابنهما في كردستان    وفاق سطيف يصرف النظر عن المدرب التونسي الزلفاني    تصفيات بطولة افريقيا للمحليين (العودة) المغرب - الجزائر: التشكيلة الوطنية تتنقل الى المغرب    الكشف عن ورشة لإعداد الأسلحة التقليدية في تبسة    الالعاب العسكرية العالمية : المنتخب الجزائري يفوز على ايرلندا برباعية كاملة    الحملة الوطنية "شهر بدون بلاستيك": استرجاع 38ر474 طن من النفايات البلاستيكية    ميراوي: عمال الصحة مدعوون إلى العمل على تحسين نوعية الخدمات    أمن عنابة ينجح في تفكيك ورشة سرية لصناعة الشمة المقلدة    وهران: تصدير 30 ألف طن من الحديد المسلح إلى كندا    أكثر من 250 ألف مسجل في برنامج السكن «أل.بي.أ»    «الكنابست» يتمسك بمطلب رفع الأجور والتقاعد النسبي للأساتذة    أزيد من 84 ألف طالب يجتازون مسابقة الدكتوراه بداية الأسبوع المقبل    أسعار النفط تنخفض بفعل دلائل على زيادة كبيرة للمخزونات الأمريكية    حادث مرور أليم يسفر عن مقتل وإصابة 30 معتمرا في السعودية    الجالية الجزائرية مطالبة بتفعيل دورها في ترقية الاستقرار بالبلاد    اتفاق يضم مجمعات جزائرية بمختلف القطاعات في تكتل موحد    فتاوى خاطئة تُثير عِراكًا في المقابر!    الحكّام والعدل الاجتماعي في الإسلام    بأوبرا الجزائر    في‮ ‬دار الفنان لولاية البليدة    ينظم قريباً‮ ‬بمتحف‮ ‬أحمد زبانة‮ ‬بوهران    بعد الفوز العريض على كولومبيا    يسعى للضغط على الفلسطينيين للإنسحاب من الهيئات الدولية    بعد أسبوع من العسكرية التركية    خلال مشاركته في‮ ‬المنتدى العالمي‮ ‬للضمان الاجتماعي‮ ‬ببروكسل    وهران‮ ‬    أكد إمكانية التوصل لحل القضية الصحراوية    تسجيل‮ ‬435‮ ‬حالة لالتهاب السحايا في‮ ‬ظرف‮ ‬4‮ ‬أشهر    إصابة 435 ب"التهاب السحايا" في 14 ولاية    القبض على مروجي المخدرات والمؤثرات العقلية    12 جمعية في الموعد نهاية أكتوبر الجاري    «هدفي الترويج للسياحة الجزائرية في عملي الجديد»    شيخوخة الحيطان    عام حبسا للصّ ضبط متلبسا بسرقة صندوق فولاذي بسيدي البشير    مجموعة شتتها سوء التسيير    نقائص تعترض تطوير الشعبة    أوضاع كارثية بالابتدائيات واحتجاجات على الأبواب    الحبيب السايح وناصر سالمي ومنى صريفق على خشبة التتويج    الشروع في تهيئة الأسواق الجوارية    فرتوني يستعرض الممارسة الشعرية للتوارق    مشاركة فاعلة لأقومي وبوتلة وبن عيسى    تسجيل 30 حالة إصابة بالتهاب السحايا    أهمية الفتوى في المجتمع    غلام الله يشارك في الأشغال بالقاهرة    مذكرة تفاهم بين رابطة العالم الإسلامي وجامعة أم القرى    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مظاهرات شعبية تطالب برحيل الرئيس السيسي
لأول مرة منذ توليه السلطة في مصر سنة 2013
نشر في المساء يوم 22 - 09 - 2019


* email
* facebook
* twitter
* linkedin
شهدت مختلف المدن المصرية ليلة الجمعة إلى السبت خروج مئات المتظاهرين في مسيرات احتجاجية للمطالبة برحيل الرئيس عبد الفتاح السيسي وكل نظامه الذي اتهموه بالتسلط عبر فرض حكم العسكر من جديد على الشعب المصري.
وشهدت القاهرة ومدن مصرية أخرى حالة استنفار أمني بعد هذه المظاهرات المفاجئة، شن خلالها عناصر مختلف أجهزة الأمن المصرية حملة اعتقالات واسعة في أوساط المتظاهرين وضع الكثير منهم رهن الحبس بتهمة التظاهر الممنوع.
وبدون سابق إنذار، شهدت المدن المصرية خروج المتظاهرين مباشرة بعد انتهاء مقابلة الكأس الممتازة بين فريقي الأهلي والزمالك رافعين شعارات مناوئة لنظام الرئيس المصري طالبوه بالرحيل رغم حالة الطوارئ وقانون منع المسيرات المصادق عليه منذ سنة 2013 تاريخ وصول الرئيس السيسي إلى سدة الحكم في مصر بعد الإطاحة بنظام الرئيس محمد مرسي.
واتهم المتظاهرون السلطات المصرية بانتهاج سياسة تضييق وخنق ضد مناضلي أحزاب المعارضة والإسلاميين ونشطاء المجتمع المدني وحتى أصحاب المدونات على مواقع التواصل الاجتماعي.
واندلعت المسيرات الاحتجاجية في مدن القاهرة والإسكندرية ودمياط والمحلة والسويس في أكبر موجة احتجاج تعرفها مصر منذ تولي الرئيس المصري مقاليد السلطة في القاهرة قبل ست سنوات.
وذكرت مصادر أمنية مصرية إلقاء القبض على 74 متظاهرا ليلة الجمعة إلى السبت في وقت كثف فيه عناصر الشرطة بالزي المدنى دورياتهم الليلية في شوارع مدينة القاهرة لمنع أي تجمعات في أحيائها.
ولجأت تعزيزات قوات الشرطة ومكافحة الشغب إلى استعمال القنابل المسيلة للدموع ضد تجمع في ساحة التحرير في قلب العاصمة القاهرة والتي شكلت لعدة شهور سنة 2011 رمز الاحتجاج في وجه نظام الرئيس المصري المطاح به محمد حسني مبارك.
وحسب مصادر مصرية، فإن اندلاع المظاهرات المطالبة برحيل الرئيس السيسي جاءت على خلفية حملة على مواقع التواصل الاجتماعي طالب خلالها مستعملوها بتلبية نداء رجل الأعمال المصري محمد علي المقيم في المنفى والذي حث المصريين على الخروج في مسيرات احتجاجية للتعبير عن رفضهم لنظام الرئيس عبد الفتاح السيسي.
وطالب رجل الأعمال اللاجئ في إسبانيا عبر أشرطة فيديو على مواقع التواصل الاجتماعي بالإطاحة بالرئيس عبد الفتاح السيسي الذي اتهمه بتعاطي الرشوة.
وهي التهم التي نفاها هذا الأخير يوم 14 سبتمبر الجاري أمام المشاركين في منتدى الشباب المصري بمدينة القاهرة وقال إنها «مجرد أكاذيب هدفها تثبيط عزيمة وإرادة المصريين وإفقادهم كل أمل وثقة في أنفسهم».
كما قال الرئيس السيسي لقادة الجيش المصري، متحدثا عن نفسه «ابنكم شريف ووفي» لتعهداته، في نفس الوقت الذي حذر فيه من مخاطر المظاهرات الشعبية، حيث انتقد تلك التي شهدتها مصر سنة 2011 وقال إن مصر مازالت تدفع ثمنا غاليا بسببها.
يذكر أن هذه المظاهرات اندلعت في نفس اليوم الذي توجه فيه الرئيس المصري إلى مدينة نيويورك حيث من المنتظر أن يشارك في مراسم افتتاح أشغال الجمعية العامة الأممية في دورتها الرابعة والسبعين وإلقاء خطاب أمام المشاركين.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.