الرئيس تبون و نظيره التركي يترأسان اشغال الدورة الاولى للمجلس الاعلى للتعاون المشترك    توقعات بتصدير مركب "بلارة" 300 ألف طن من منتجات الحديد    الملاكمة الجزائرية إيمان خليف تتأهل إلى المربع الذهبي    جريليش وغوارديولا يدافعان عن محرز أمام جماهير مانشستر سيتي    عودة يوسف بلايلي القوية تحمس نادية إلى إعادة تفعيل بند تمديد عقده    بن ناصر على بُعد 90 دقيقة من التتويج بلقب الدوري الايطالي    الأرصاد الجوية تحذر من تساقط أمطار غزيرة عبر 11 ولاية    نوابغ مدرسة الخوارزمي بالأخضرية يتوجون في البطولة الوطنية للسوربون    "الملتقى الوطني للتسلق الجبلي" بمخانق الأخضرية: محطة لتحضير هواة التسلق والاستعداد للمنافسات الرسمية    تجمع مونجيرون (800 متر): رقم شخصي جديد لرمزي عبد النوز يسمح له بالمشاركة في الألعاب المتوسطية والبطولة الافريقية    رئيس لجنة الدفاع والأمن بالمجلس الفيدرالي الروسي يشرع في زيارة الجزائر يوم غد الثلاثاء    هل يعيد الصراع المتجدد للقوى الكبرى الحيوية إلى حركة عدم الانحياز؟    موقف الاتحاد الأوروبي من الصحراء الغربية يفشل المناورات المغربية للتحايل على الشرعية الدولية    "كانيبال" و"توك-توك" أفضل فيلمان بمهرجان ايمدغاس في دورته الثانية    بيان لوزارة الخارجية حول مسابقة التوظيف    تأجيل محاكمة طحكوت وأنيس رحماني    في الذكرى ال 74.. نكبة القدس لم تتوقف    مفتش مركزي بوزارة التربية ينفي تطبيق "العتبة" في بكالوريا 2022    الشركة الوطنية للنقل البحري للمسافرين: افتتاح بيع تذاكر النقل لموسم الصيف    أمن دائرة نقاوس    رئيس أركان الجيش: فهم التهديدات المائية ضروري لاعتماد إستراتيجية للأمن الوطني بكل أبعاده    فرنسا وأول تجربة تنصيرية في التاريخ -الجزء الخامس عشر بعد المائة-    المركز الإقليمي لحماية التراث الثقافي غير المادي في إفريقيا، مركز التقاء لعلماء الأنثروبولوجيا في القارة    صحف كانت تدعي الريادة..؟!    بنك خاص للفلاحيين يمنحهم قروضا مصغرة    الرئيس تبون يعلن عن لقاء شامل للأحزاب في الأسابيع المقبلة    المديرية العامة للحماية المدنية : حملة وطنية للوقاية من أخطار موسم الاصطياف    كورونا.. فورار يدعو إلى اليقظة بسبب ظهور متحورات جديدة للفيروس    سيال: توفير المياه الصالحة للشرب يوميا ل 80 بالمائة من سكان العاصمة    موسكو تحذر من انضمام فنلندا والسويد إلى الناتو.. خطأ له عواقب بعيدة المدى ولن نتقبل ذلك ببساطة    انطلاق الصالون الوطني للحرف اليدوية التراثية بتلمسان    صلواتشي يكشف عن مشروع جديد لتسيير موانئ الصيد على طاولة الحكومة    أوروبا تلغي إلزامية أقنعة الوجه في المطارات والرحلات الجوية    فرقة ''أو أن بي'' و سميرة براهمية يختتمان الطبعة 17 لمهرجان ديما جاز بقسنطينة    اتحاد الجزائر يحسم الدربي أمام المولودية    بشرى..    اليقظة بالرغم من تحسن الوضع الوبائي    استعجال الرقمنة وإنهاء البيروقراطية    تحيين النصوص القانونية المؤطرة لنشاطات النقل البحري    وزارة السكن تضع تدابير لمواجهة غلاء مواد البناء    الإصابة ب"كوفيد-19" تعقد وضعية المصابين بارتفاع ضغط الدم    المركز الثاني في إفريقيا    اللبنانيون يختارون ممثليهم في البرلمان الجديد    الاستقلال "الخيار الوحيد" لحلّ قضية الصحراء الغربية    "بابور اللوح" عكسَ واقع "الحرڤة" في الجزائر بكل تصوراتها    الأمير عبد القادر انتصر على فرنسا والمغرب    وفاق سطيف يودع المنافسة نهائيا    قرارات مجلس الوزراء انتصارٌ للمرضى وأوليائهم    الجزائر تتوج باللقب القاري في الاختصاصين    اعتراف جديد بالوساطة الجزائرية    قرى البويرة تحتضن أبناءها من جديد.. وتتخطى زمن العشرية السوداء    لوحات تتحدث بلغة الضاد    كوفيد19: فورار ينصح بانتهاج نمط حياة وقائي    الحياء من الله حق الحياء    الترحم على الكافر والصلاة عليه    كوفيد-19: حصيلة الإصابات حول العالم تتجاوز ال521 مليون حالة    المقاومة الثقافية والدينية كانت مرحلة تمهيدية ضرورية للحرب التحررية    هذه قصة الصحابية أم عمارة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



تجسيد مشروع "كاب مار" برأس فالكون للنهوض بالرياضات المائية
رئيس رابطة وهران للملاحة الشراعية ل "المساء"":
نشر في المساء يوم 26 - 01 - 2022

يؤكد نزيم عدو، الرئيس الجديد للرابطة الوهرانية للملاحة الشراعية، على ضرورة استغلال كل سانحة، من أجل النهوض بالرياضات المائية، وهو الهدف الذي يتوسم بلوغه محدثنا باستقطاب قاعدة جماهيرية عريضة للممارسة والمتابعة، خاصة من لدن العنصر النسوي، الذي اقتحم الرياضات المائية على استحياء بحسبه، عاقدا آمالا كبيرة على تجسيد المركز المائي "كاب مار" برأس فالكون، في المستقبل القريب.
❊ بدايةً، تعريف مختصر عن شخصكم، بعد انتخابكم على رأس رابطة وهران للملاحة الشراعية.
❊❊ اسمي عدو نزيم. انتُخبت رئيسا جديدا للرابطة الوهرانية للملاحة الشراعية منذ شهرين تقريبا. مناسبة الاحتفاء باليوم العالمي للرياضة النسوية، هي ثاني حدث رياضي منذ مجيئي على رأس هذه الهيئة.
❊ وماذا عن النشاطات التي برمجتها رابطتكم بمناسبة اليوم العالمي للرياضة النسوية، الذي يُحتفى به يوم 24 جانفي من كل عام، وهذا منذ سنة 2014؟
❊❊ استغلت رابطتنا هذه المناسبة العالمية لتنظيم نشاطات رياضية نسوية في العديد من الاختصاصات، كالألواح الشراعية، والصيد في أعماق البحر واللياقة البدنية، مع إدماج رياضات أخرى كالكرة الطائرة الشاطئية، والملاكمة، والبادل والجمباز، مع مشاركة فعالة من جمعيات تنشيط الأطفال. ولا يسعني هنا إلا أن أشكر لجنة الرياضات النسوية بالرابطة الوهرانية للملاحة الشراعية، برئاسة دليلة قوريش، على جهدها في إنجاح هذه التظاهرة، كونها تضم، خصيصا، بطلات سابقات، وحكمات وطنيات، وتقنيات في الرياضة. وعلى العموم، أنا راض عن نجاح هذه التظاهرة الرياضية التي نُظمت بمركّب "الأندلسيات".
❊ حسب علمنا، فقد سبق هذه المناسبة تنظيم رابطتكم أبوابا مفتوحة على الملاحة الشراعية؟
❊❊ نعم، وكانت تلك أول تظاهرة رياضية للمكتب الجديد لرابطة وهران. ونظمناها من أجل ترقية الملاحة الشراعية، والتعريف أكثر باللعبة. وأدمجنا معها بعض الرياضات المائية الأخرى لاستقطابها. والأهم أن تكون بداية لإقلاع جديد للملاحة الشراعية. أما عن شعار هذه الأبواب المفتوحة، فهو إدماج العنصر النسوي في الرياضات المائية، وخاصة الملاحة الشراعية. كما إن هذ الأبواب المفتوحة كانت ضمن الحملات الترويجية لألعاب البحر الأبيض المتوسط ،التي ستنظَّم بوهران في صائفة هذه السنة.
❊ ولماذا ركزتم على العنصر النسوي بالذات في هذه الأبواب المفتوحة؟
❊❊ بسبب المشاركة المحتشمة للعنصر النسوي في الرياضات المائية. وأرجع ذلك إلى انعدام التواصل، والتساؤلات الكثيرة التي كانت تُطرح حول ضعف مشاركة العنصر النسوي في هذه الرياضات. وتنظيمنا هذه الأبواب المفتوحة كان بالموقع الذي سيحتضن منافسة الملاحة الشراعية في الألعاب المتوسطية القادمة بمركب "الأندلسيات". كما هو رد على هذه التساؤلات، وحتى نصل إلى تجاوب إيجابي مع القاعدة الجماهيرية، من أطفال وشباب ونساء، لاستقطابهم، وتعريفهم برياضة الملاحة الشراعية، والقيام بإدماج بين الرياضة وكامل القاعدة الجماهيرية.
❊ هل يعني شعاركم هذا، أن الرياضات المائية ليست في أحسن حال؟
❊❊ نحن نقر بأن مستوى الرياضات المائية منخفض نوعا ما في الوقت الحالي، لكن لا يعني ذلك ضعفا في النتائج الفنية أو العمل، بل القول إن هذه الرياضات مكلفة جدا؛ كون العتاد المستعمل لممارستها يتطلب أموالا كبيرة لاقتنائه، والذي نجلبه من اتحادية اللعبة لا يفي بالغرض بالنظر إلى عدد الأندية، وهي بحاجة دائما إلى تدعيمات أكثر.
❊ على ذكر العتاد، ماذا عن الجديد منه الذي سيزوَّد به ممثلونا في العرس المتوسطي؟
❊❊ حضّرنا لاجتماع تقني بمعية رئيس الاتحادية الجزائرية للملاحة الشراعية بفندق "باي". وتكلمنا مع المسؤولين المعنيين. وردّوا علينا بأنه تم اختيار العتاد اللازم، وسيوزع على الرياضيين قريبا إن شاء الله.
❊ وماذا عن مشروع "كاب مار" برأس فالكون؟
❊❊ هذا المشروع سيقام بشاطئ "الكثبان"، وهو مركز مائي، الأول من نوعه بالجهة الغربية للوطن ، ويجمع كل الرياضات المائية. ولن يكون موجَّها للموعد المتوسطي بسبب ضيق الوقت. هو مسجل، وسيُشرع في إنجازه فور الانتهاء من الألعاب المتوسطية. يبقى فقط التنسيق مع المصالح الأخرى؛ كالولاية، ولجنة تنظيم الألعاب المتوسطية.
❊ لك كلمة الختام
❊❊ أوجه نداء حارا إلى كل من ينتمي إلى أسرة الملاحة الشراعية في السابق والحاضر، للعودة إلى أحضان اللعبة. ونحن على استعداد لحل المشاكل المعيقة. وأتمنى أن تكون الألعاب المتوسطية انطلاقة ونفَسا جديدين للملاحة الشراعية على مستوى القطر الوطني، وليسا هدفا في حد ذاته. ونشكر كل من ساهم، وساعدنا في إنجاح ما قمنا به من نشاطات لها علاقة بالرياضة النسوية والملاحة الشراعية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.