المقاومة الفلسطينية تقصف مدنا ومطارا صهيونيا    أمن قسنطينة: زيارات معايدة للموظفين العاملين بالميدان وللمتقاعدين    الوزير الأوّل يهنئ الأمة الإسلامية بعيد الفطر المبارك    الصحراء الغربية: وزارة شؤون الأرض المحتلة تدين ما تتعرض له عائلة سلطانة خيا من قمع ممنهج على يد أجهزة الإحتلال المغربي القمعية    أيمن بن عبد الرحمان: يجب تسريع وتيرة رقمنة قطاع المالية    ما يجب عليك معرفته من أجل ادخار المال    والي سيدي بلعباس يزور مركز الطفولة المسعفة    فيلم "هيليوبوليس" للمخرج جعفر قاسم في قاعات العرض إبتداءا من 20 ماي الجاري    سهيلة معلم تستذكر الفنانين الذين رحلوا عن عالمنا في العيد    حنان بوخلالة وكريم طرايدية ضمن لجان تحكيم مهرجان لاهاي السينمائي الدولي    بن بوزيد: إجراءات وقائية جديدة وصارمة للقادمين إلى الجزائر قريبا    آخر مستجدات كورونا في العالم    ديلور: لا أحد تحدث عن الصلح    وزير الصحة: تسجيل 14 إصابة جديدة بالسلالة الهندية.. وإجراءات صارمة للقادمين إلى الجزائر    ارتفاع حصيلة الشهداء الفلسطينيين وسط تواصل الإعتداءات لليوم الثالث    علماء يُحذرون من تلقي جرعتين مختلفتين من اللقاح المُضاد لفيروس "كورونا"    بُشرى سارة في العيد.. إستقرار الحالة الصحية للنجم صالح أوڤروت    أبطال إفريقيا: الصدام المغاربي يتجدد في الدور ثمن النهائي    الفاف تزف تهانيها بمناسبة عيد الفطر    السيد تبون يهنئ عناصر الجيش والأسلاك الأمنية والأسرة الطبية بعيد الفطر المبارك    هذه هي شروط ممارسة نشاط وكلاء المركبات الجديدة    شركات طيران تلغي رحلاتها إلى تل أبيب    المسيلة: تواصل عمليات البحث عن مفقود فيضانات بوسعادة    الصحة العالمية: يجب إنشاء نظام عالمي يضمن عدم تفشى أي فيروس يؤدى لجائحة    الفلسطينيون يؤدون صلاة عيد الفطر في المسجد الأقصى    هذا هو النمط الغذائي الصحي بعد رمضان    رئيس الجمهورية يهنئ مستخدمي الصحة بمناسبة حلول عيد الفطر    بالفيديو.. بن ناصر والخضر يُقدمون تهاني العيد    أولمبياد طوكيو في "مهب الريح" ! بسبب تراجع مدن يابانية عن استقبال الرياضيين    الوزير الأول يؤدي صلاة عيد الفطر بالجامع الكبير بالعاصمة    بطولة الرابطة الأولى: الجولة ال21 ستلعب الأحد المقبل    نجوم الخضر في قطر يحتفلون بالعيد سويا    ارتفاع حصيلة شهداء الاعتداء الصهيوني    أسعار النفط تتراجع    بوقدوم يمثل الرئيس تبون في مراسم أداء اليمين الدستورية للرئيس الأوغندي    الجيش الصحراوي ينفذ هجمات مركزة ضد قوات الاحتلال المغربي    الفنان "صالح أوقروت" يهنئ الجزائريين بمناسبة عيد الفطر المبارك ويطئمن بخصوص صحته    الشلف: الجزائرية للمياه تقاضي فلاحا حطم منشأة لإستغلال مياهها في سقي مستثمرته    أنقرة تسعى لتحرك دولي ضد إسرائيل    هدف ديلور ضمن قائمة المرشحين لجائزة أفضل هدف في "الليغ1"    الحماية المدنية: وفاة 41 شخصا وإصابة 1274 خلال الأسبوع الأخير    هذا هو موعد منح الأرقام التعريفية للأحزاب السياسية والقوائم المستقلة للتشريعيات    رئيس الجمهورية يهنئ نظيره المصري بحلول عيد الفطر    بعد تعديله.. هذه شروط وكيفيات ممارسة نشاط وكلاء المركبات الجديدة    سونلغاز: مخطط خاص لضمان استمرارية الخدمة خلال أيام عيد الفطر    هذه وصايا الخليفة العام للطريقة التجانية الى المرابطين في فلسطين..    ارتفاع الصادرات خارج المحروقات بحوالي 59 بالمائة خلال الثلاثي الأول 2021    الطاقة الدولية تحسن توقعات إنتاج النفط    بولنوار ل"الجزائر الجديدة": هؤلاء التجار المعنيون بالمداومة خلال العيد    ما حُكم تأخير إخراج زكاة الفطر؟..وما هو أفضل أوقاتها؟    مجالس الكرماء مع أهل الوفاء    مدرسة قرآنية عريقة محل التوسع المكاني والروحي    الشَّهْرُ هَكَذَا وَهَكَذَا.. اسأل القبول    من الواقع المعيش إلى أحلام اليقظة    ضرورة الخروج من المواضيع النمطية لمنجزات الدراما الجزائرية    الخميس أوّل أيام عيد الفطر المبارك في الجزائر    للصائم فرحتان 》    البلوزة الوهرانية و «الجبادور» من التراث    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الانتهاكات المغربية في الصحراء الغربية على طاولة مجلس حقوق الإنسان
حقوقيون صحراويون يفضحون فظاعة التعذيب
نشر في المساء يوم 19 - 03 - 2010

يواصل الحقوقيون الصحراويون فضح النظام المغربي أمام أعين الرأي العام الدولي بالكشف عن الانتهاكات الخطيرة والممارسات البشعة التي تقترفها قوات الاحتلال المغربي ضد أبناء الشعب الصحراوي سواء في المدن المحتلة أو المعتقلات والجامعات المغربية والتي ازدادت حدة في الفترة الأخيرة.
وقد نقل أعضاء ثالث وفد حقوقي صحراوي قدم من الأراضي المحتلة وصل إلى الجزائر في ظرف أشهر قليلة صورا مرعبة وشهادات حية عن معاناة سكان المدن المحتلة من الصحراويين الذين يتعرضون لأبشع الانتهاكات والخروقات في مجال حقوق الإنسان.
وقال رئيس الوفد الحقوقي الصحراوي ورئيس مجلس الدفاع عن حق تقرير مصير شعب الصحراء الغربية سيدي محمد دباش أن هذه الزيارة تهدف إلى شد انتباه المجتمع الدولي والمنظمات الدولية على ما يعانيه الشعب الصحراوي "المحاصر" في ظل التعتيم الإعلامي الذي تفرضه السلطات المغربية.
وأكد الحقوقي الصحراوي الذي يعد من قدماء المحكوم عليهم بالإعدام والذي قضى ربع قرن في السجون المغربية أن الصحراء الغربية "لن تستلم ما دامت لم تنتزع استقلالها".
من جانبها روت المناضلة سكينة جدحلو مأساتها ومأساة كل الصحراويين القابعين تحت نير الاحتلال وأكدت في شهادتها أن قوات الاحتلال لا تفرق لا بين الصغير ولا الكبير ولا بين الرجل والمرأة وتعتدي على كل من تسول له نفسه الجهر بوطنيته الصحراوية والمطالبة بحق تقرير المصير.
في حين أكدت الحقوقية نجاة خنيبيلة أن حضور هذا الوفد من المناضلين إلى الجزائر يعد بمثابة رسالة إلى المغرب بخصوص عزم الشعب الصحراوي على مواصلة كفاحه إلى النهاية. مثل هذه الشهادات الحية عن واقع مرير يتخبط فيه أبناء الشعب الصحراوي في المدن المحتلة كانت حاضرة على طاولة مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة خلال انعقاد دورته ال13 الأربعاء الأخير بمدينة جنيف السويسرية.
فقد طالب الوفد الحقوقي الصحراوي المشارك في أشغال هذه الدورة بمحاسبة كل المسؤولين في الحكومة المغربية عن الجرائم المرتكبة في الصحراء الغربية محملا الرباط مسؤولية الكشف عن مصير كل المختفين والمفقودين الصحراويين.
وقدمت ناشطات حقوقيات صحراويات مداخلات تمحورت أساسا حول الانتهاكات الخطيرة المرتكبة من طرف سلطات الاحتلال المغربية ضد المواطنين الصحراويين العزل من اعتقالات ومحاكمات صورية وعمليات اختطاف قسرية يتعرض لها يوميا المواطنون الصحراويون بالمناطق المحتلة.
ودعت الغالية جيمي نائبة رئيسة الجمعية الصحراوية لضحايا انتهاكات حقوق الإنسان مجلس الأمم المتحدة لحقوق الإنسان إلى التدخل لدى الحكومة المغربية لحملها على كشف مصير الصحراويين المفقودين. وطالبت ب"استرجاع جثث الأشخاص المتوفين لتقديمهم لعائلاتهم لتتمكن من دفنهم بصفة لائقة". وبالمناسبة أقيمت ورشة بقصر المؤتمرات بجنيف كشفت الخروقات المغربية السافرة لحقوق الإنسان في الصحراء الغربية وشاركت في تنظيمها حركة "مناهضة العنصرية والصداقة بين الشعوب" بالتعاون مع منظمة "فرنسا للحريات" والفيدرالية الدولية للنقابات والحركة الدولية للتعليم والتنمية والعصبة الدولية للنساء من أجل السلام والحرية. كما تميزت الندوة بمداخلات أبرزت أوجه الممارسات القمعية المغربية نشطها عدد من المختصين والمسؤولين من شتى دول العالم منهم البروفيسور مارسيلو كوهن من المعهد العالي للدراسات الدولية والتنمية بجنيف وفرانسيسكو باستاغلي مسؤول بعثة "المينورسو" السابق بالصحراء الغربية وخوسي متانويل ديلافوينتي المحامي والمراقب الدولي بالصحراء الغربية من مرصد "باداخوث" لحقوق لإنسان وجيافر انكوفاتوريني ممثل الحركة الدولية المناهضة للعنصرية والصداقة بين الشعوب لدى الأمم المتحدة وكريستين فيري رئيس المكتب الدولي لمراقبة حقوق الإنسان في الصحراء الغربية.
وفي سياق متصل دعا البرلمان الشيلي حكومة بلاده إلى اتخاذ الإجراءات "الضرورية" ضد المغرب كي يتوقف عن انتهاك حقوق الإنسان في الصحراء الغربية. وعبرت رئيسة مجلس النواب الشيلي اليخاندرا سيبولفيدا عن انشغالها "العميق" إزاء تدهور وضعية حقوق الإنسان في الأراضي المحتلة من الصحراء الغربية جراء الخروقات المغربية المتواصلة ضد النشطاء والمواطنين الصحراويين. وأدان الحزب السياسي الإسباني اتحاد التقدم والديمقراطية بشدة الانتهاكات الأخيرة لحقوق الإنسان التي ارتكبها المغرب في الأراضي الصحراوية المحتلة ودعا من جديد الاتحاد الأوروبي إلى "دعم" توسيع صلاحيات المينورسو لتشمل حماية حقوق الإنسان في هذه الأراضي.
يذكر أن مخيمات اللاجئين الصحراويين ستشهد يوم غد انطلاق أشغال الملتقى الدولي الثاني حول المرأة تحت عنوان "المرأة والمقاومة" بمشاركة أزيد من 130 شخصية نسائية عالمية.
وستدوم أشغال الملتقى يومين وتنشطه وجوه سياسية وقانونية من مختلف دول العالم تتمحور حول "استعراض تجربة المقاومة في العديد من البلدان منها المقاومة الصحراوية". وسيتميز هذا الملتقى بحضور واسع لمختلف المنظمات والهيئات النسائية العربية وكذا الأوروبية خاصة من إسبانيا وفرنسا وألمانيا وبريطانيا وإيطاليا بالإضافة إلى شخصيات نسائية إعلامية يضيف نفس المصدر.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.