عرفانا للتسهيلات الممنوحة لهم لتشجيع العمل الجمعوي    خلال السنوات الاخيرة بورقلة    عقب انفجار مرفأ بيروت    حسب ما أعلن عنه نادي اتحاد الجزائر    بعد نهاية عقده مع وفاق سطيف    تحسبا لإعادة فتحها    الطيب زيتوني يؤكد:    تطبيقا لتعليمات رئيس الجمهورية    براقي ينفي إشاعة تفريغه ويؤكد:    ناصري: تكفل الدولة بالمتضرّرين دون إقصاء    بعد زلزال ميلة    وزير النقل يؤكد:    المراقب الشرعي للبنوك يؤكد:    إقرار فتح جزئي للمساجد والشواطئ والمنتزهات    فيما توفي آخران في المجمعات المائية    .. بداية النهاية    في اجتماع يترأسه تبون اليوم    فيما تم السماح بحركة السيارات بين الولايات    نقل مساعدات إنسانية لفائدة الشعب الصحراوي    تشييع جنازة جيزيل حليمي        هذا هو المطلوب في الحقل الإعلامي بالجزائر    تمديد صلاحية تراخيص التنقل إلى 31 أوت    تراجع في مؤشر حوادث المرور    تغييرات الرئيس ستضخ نفسا جديدا في العدالة    الشُّبهة الأولى    الاتحاد الأوروبي يجدد اعتبار الصحراء إقليما "غير مستقل"    دعوة إلى انتخابات عامة مسبقة    إعادة إسكان 184 عائلة منكوبة بعد عشرين يوما    «هدفنا في الموسم القادم تحقيق البقاء في أجواء مريحة»    «مولودية وهران تعيش على وقع النزاعات وشريف الوزاني هو الرجل الأنسب»    الانتهاء من تجسيد 50 %من المشاريع المخصصة لمناطق الظل    الجمعيات البحرية تثمن قرار غلق شاطئ الجوالق    «كنا سننافس على البوديوم لولا النقاط التي سرقت منا»    الإعلان فتح باب الترشح لتنفيذ 6 أفلام قصيرة    الرقص الشعبي... فلكلور عريق يستهوي الزوار    استقبال 100 مشاركة منذ انطلاق التظاهرة    الدورة ال33 تكرّم علالوش    جمع 36 طنا من النفايات وتوزيع 3000 كمامة على مهنيي القطاع    فن التعامل النبوي    معنى (عسعس) في سورة الشمس    هذه صيّغ الصلاة على النبي الكريم    دراسة لتهيئة وعصرنة المسمكة    "تكتل إفريقي" لحماية الوظائف    الأسرة الثورية في حداد    جمعية حماية المستهلك تُباشر عمليات تعقيم المساجد    المخرج مزيان يعلى في ذمة الله    كل الظروف مهيأة لاستقبال مترشحي الامتحانات الرسمية    14 مقرر امتياز بقطاع الصيد البحري    "الجديد" تحتفي بمئوية محمد ديب    "مقاربة نقدية لليربوع" جديد خالدي    قمح "التريتيكال".. الجزائريون "يخترعون" قوتهم    الإدارة تكذّب خبر شراء أسهم النادي    ألعاب وهران تحدٍّ يجب كسبه وحزينٌ لشطب التجديف منها    الموسم الجديد سيكون مراطونيا والفرَق ستعاني ماليّا    تأجيل زيارة الطبيب لتفادي الإصابة بالعدوى    الدّعاء بالفناء على مكتشفي لقاح كورونا!    النجمة اللبنانية سيرين عبد النور تتضامن مع الجزائر    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





‏ زكاغ يؤكد على هامش افتتاح شهر التراث‏
آثار ساحة الشهداء ستعطي هوية لميترو الجزائر
نشر في المساء يوم 19 - 04 - 2010

تبعا لعملية الحفر والتنقيب الجارية بساحة الشهداء، سيتم إنشاء متحف فوق محطة الميترو، على عمق تسعة أمتار، يضم كل الآثار والتحف المتعلقة بالحضارات المتعاقبة على الجزائر والتي وجدت في منطقة الحفر الخاصة بإنجاز هذه المحطة، هذا حسب تصريح السيد عبد الوهاب زكاغ مدير الوكالة الوطنية لتسيير واستغلال الممتلكات المحمية، للصحافة على هامش افتتاح شهر التراث أمس الأول بقصر عزيزة بالقصبة.
السيد زكاغ اكد، أن عملية الحفر التي تمس قلب ساحة الشهداء تدخل ضمن المخطط الدائم للقصبة، موضحا انه تم الاتفاق مع مسؤولي مشروع الميترو (الذي سيخصص له مسلك من ساحة الشهداء الى باب الوادي وربما سيواصل مسيرته الى غاية شوفالي)، على وضع السكك الخاصة بالميترو على عمق 13مترا حتى يتم الحفاظ على الآثار والتحف الموجودة هناك.
وفي هذا السياق قال المتحدث أن العملية التي قد تستمر لمدة 22 شهرا على اقل تقدير، ستمّكن مستعمليّ الميترو من الاحتكاك بتاريخ بلده العميق من خلال آثار تعود الى ألفيّ سنة وتمس كل الحضارات التي مرت على الجزائر، مضيفا انه سيتم الاعتماد على طريقتين في إنشاء هذا المتحف وهما: الطريقة الايطالية التي تقضي بترك التحف في مكانها والثانية يونانية وتقضي بتصوير التحف ومن ثم نزعها من مكانها الى غاية اتمام عملية وضع سكك الميترو.
وأكد زكاغ ان إنشاء متحف فوق الميترو في قلب القصبة هو الحل الوحيد لإنقاذ ذاكرة تاريخية أكيدة للجزائر علاوة على أنها عملية تمت في أكثر من دولة أوروبية ومن بينها ايطاليا، بالمقابل تحدث زكاغ الذي كان مسؤولا عن المخطط الدائم للقصبة سنة 2007 بالإضافة إلى عدة ترميمات تخص قصور العاصمة عن حال القصبة فقال انه تم الانتهاء من الأشغال الاستعجالية حول القصبة والدراسات المختلفة الخاصة بهذه المنطقة والتي استغرقت ثلاث سنوات.
أما عن القيمة المالية لهذه المراحل من المخطط والتي تسبق مرحلة الترميم فقد قدرت ب 68 مليار سنتيم وغطت بدورها 450 مسكنا من بينها 60 مسكنا رفض مالكوها ان تتم دراستها، في حين ستستغرق عملية ترميم القصبة أكثر من عشر سنوات حسب نفس المصدر.
وقال زكاغ انه تم وضع إجراء تنظيمي يخص القصبة وهو الآن بين يديّ الوزارة المعنية وينص على عدم السماح لمالكي البيوت بالقصبة بإدخال تغييرات عليها إلا بعد معاينتها من طرف الوكالة الوطنية لتسيير واستغلال الممتلكات المحمية وهذا حتى يتم الحفاظ على الطابع العمراني للمدينة.
وعن شعار شهر التراث الذي سيتواصل الى غاية 18ماي المقبل والذي يربط التراث الثقافي بالهوية، قال المتحدث انه يوّجه المواطن الجزائري نحو التعرف على هويته وكل حقبة تاريخية عاشها البلد، مضيفا ان الاهتمام بالتراث لا يجب ان يكون فقط في هذه الفترة بل يجب ان يكون طيلة السنة.
من جهته قال السيد محمد بن مدور، المكلف بالاتصال بالوكالة، انها سطرت برنامجا ثريا في العاصمة وفي الولايات الأخرى احتفالا بشهر التراث، ومن بينها معرضان الأول حول القصبة العتيقة والثاني حول الحفريات بساحة الشهداء، يضمان لافتات توضح العمليات التي تمس هاتين المنطقتين، مضيفا انه تم اكتشاف كنيسة قديمة تعد الثانية بالمنطقة خلال عملية الحفر بساحة الشهداء.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.